حالما يغادر شانغ لي فإن الجميع يأخدون نفسا

الشاب بنظرة غطرسة قد اختفت يسأل "الأكبر الشخص قبل قليل"

تختفي الإبتسامة من على وجه الرجل العجوز ويحل محلها نظرة خطيرة "لاأعرف من يكون، لاكنه بالتأكيد شخص خطير حتى بالنسبة لي، من الأفضل أن تبقوا بعيدين عنه طالما نحن هنا"

الفتاة بنظرة مغرية تتحدث بخوف "الأكبر هل تعرف زراعته"

"إنها تشي التكثيف المستوى الأول"

ينظر الجميع بحيرة إلى الأكبر، إلى أن يتدخل الشاب بنظرة ماكرة "سبق أن أخبرني جدي أن العالم فوق تشي التجميع هو تشي التكثيف"

يأخد الجميع نفسا باردا، تتحدث الفتاة الباردة بصدمة "لاكنه يبدوا شابا"

ينظر الشاب بنظرة ضيقة إلى شانغ جيانغ قبل أن يتحدث "سأدهب لإحضار المعلومات عنه، فهم يبدون وكأنهم يعرفونه" ينهض من كرسيه ويتجه إلى أقرب مجموعة من العملاء

( تغير المشهد )

أقوم بتحطيم الباب الأمامي لمنزل سيد المدينة بصاعقة، وأدخل ببطئ، ثمر الثواني ويبدأ الحراس بالظهور وبتطويقي

"أنت مالدي تفعله"

"هل تعلم مكان اقامة من تقتحم"

مجموعة من الحشرات، أرسل صواعق كهربائية تقتلهم جميعا، تظهر اشعارات لاكنني أتجاهلها

بينما أتمشى في ملاعب التدريب، فإنني أقتل أي شخص يظهلر أمامي، فجأة ألاحظ رجلا في منتصف العمر يخرج من المسكن ومعه عدة شيوخ

أنظر إليه بابتسامة، وأتحدث

"حشرة، من الأفضل أن تكون مستعدا فلقد تسببت في إغضابي، حتى أنني عانيت في تلك الغابة اللعينة لعدة أشهر بسببك" العيش في الغابة بدون وسائل ترفيه ومكان ناعم ومريح للنوم واحتضان شانغ مي، والإظطرار للقتل كل يوم قد كان أشبه بكابوس

ينظر يو شوان إلى الشاب أمامه ويعبس "هل أنت شانغ لي"

"من الأفضل أن تتدكره أيها الحشرة، فهو اسم قاتلك"

يبدأ يو شوان في الضحك "هههههههه أنت تقتلني فتى فقط لأنك قد أصبحت مزارع تشي التجميع فأنت تظن أنك تستطيع قتلي"

أتنهد في غباء المزارعين "لو كنت فقط في عالم تشي التجميع أو شككت أنني لن أستطيع قتلك فأنا لن ئاتي، أيها الأحمق" أنا حقا لا أحب هراء الحمقى، لذالك سأعلمه مكانه

يو شوان عبوس قبل أن يتكلم، فإن عدة أضواء سريعة تمر بالقرب منه وينفجر رؤوس الشيوخ، أتجاهل الإشعارات

يو شوان يدير رأسه وينظر إلى الجثت ويشعر أن تفكيره أصبح فارغا، يبدأ جسده بالإهتزاز من الخوف، ينظر إلى شانغ لي ويشعر وكأنه أمام وحش

لاكنه يستعيد هدوءه، من ماقاله ومن ما حصل عليه من معلومات من رجاله الذين فشلوا في قتله، فهو يعلم أنه سيقتله

"شانغ لي أنا حقا لم أرسل أولائك الرجال لقتلك لقد كانو فقط يتتبعون حركاتك"

ههههههههههه أين دهبت تقته ، لهدا فأنا أحب تسريع الأمور وإظهار من الدي لديه القوة، حيث أن كلام المزارعين مليء بالهراء والغرور، هم مجرد كلاب تنبح، لاتستخدم أدمغتها

"حشرة، تعقبي يعاقب عليه بالموت"

بما أن التسول للرحمة لن يعمل، يمسك سيفه ويستعد لموته

أتقدم ببطئ شديد حالما اقتربت منه، فإنني أقفز للوراء

ألمس عنقي وأجد قطع صغير، لاكنه يغلق ويختفي

أنظر إلى الفتاة أمامي بمفاجأة، لم أشعر بها، حتى وهي أمامي فأنا لا أشعر بتشي الخاص بها، لولا غرائزي التي اكتسبتها من ترقية مهاراتي القتالية فأخشى أنها كانت ستفصل رأسي عن كتفي

في أي موقف ئاخر كنت سأحطم أطرافها، وأغتصبها وأعذبها قبل قتلها،

لاكنني أعلم أن هاته الفتاة ليست عادية، فحتى الرجل العجوز لم يستطع اخفاء تشي الخاص به عني، زائد أن ظهور الفتاة وكأنها ظهرت من العدم

أضع يدي على دقني وأستدعي شاشة الحالة


إسم:  يو يير     لقب:  إمبراطورة النار

زراعة:  تزوير الجسم المستوى العاشر

زراعة الجسم:  لاتوجد


مهارات:  القتال بالسيف (3)   /   سيف القمر (3)   /   ؟؟؟   


النظر إلى شاشة الحالة فأنا عبوس، لقب وإمبراطورة النار ومهارات معها علامات استفهام

أضيق عيني

ومع ذالك من الواضح أن علامات الإستفهام تعني إما أنه لديها طريقة لحجب نظامي والدي أجده سخيفا، أو أن مهاراتها مرتفعة للغاية بالنسبة لي، ورأية إمبراطورة النار وشعرها الأحمر، في النهاية إنها تناسخ، ولا شك تناسخ قوي لكي تحصل على لقب إمبراطورة النار
أتنهد، الفتاة لديها وجه جميل وشعر أحمر، ياللخسارة

لاكن أن تتناسخ في جسم يو يير وفي هده المدينة بالضبط وفي هذا الوقت من السنة فسأقول وبأدنى شك أن شخصا ما هو سبب هذا، ربما مصير أو قدر أو كرمة لا أعرف مالسبب لاكن بالتأكيد مدبر، زائد أن للمدينة بالفعل شخصية رئيسية فهل هي زوجة الشخصية الرئيسية المستقبلية، أم أنها بالفعل شخصية رئيسية

أنظر إليها ويمكنني رأية قلق، قلق وليس خوف وهدا مايثير الإندارات في رأسي، فمن يعلم أي تقنيات غريبة لديها

يو يوان تنظر إلى الشاب أمامها بعبوس، لقد فشل اضرابها، 

لقد استخدمت تقنياتها ومهاراتها بطريقة لاتشوبها شائبة وفي وقت مثالي، لاكنها لم تظن أنه سيفلت، تحكم أسنانها فهي تعلم أنها ليست مباراة لمزارع تشي التكثيف، مما يظطرها إلى استخدام تقنية ستودي بها طريحة فراش لعدة أشهر مع اصابات ذاخلية صعبة الشفاء

لاكن السؤال الدي يدور في دهنها هو سبب وجود مزارع تشي التكثيف في مثل هذا المكان، فهو أشبه بوضع سمكة ضخمة في حوض مع أسماك صغيرة

أنظر إليها وأتنهد في حظي، بما أنها خرجت لمساعدة يو شوان فأظن أنها شخص طيب، ولا أعتقد أنها ستسمح لي بقتله

"يو يير ملدي أتى بك إلى هنا، إرجعي حالا واهربي بينما أشتري لك الوقت" رأية ظهور ابنته بشكل مفاجئ فهو يصدم لاكنه ليس وقت هاده الأمور عليه أولا التأكد من هروب ابنته

أتنهد وأنظر إلى يو شوان "أنت حقا كلب محظوظ"

"ما اسمك فتاة" أنظر إليها واكسر عظام رقبتي، أنا حقا أحتاج لتدليك

"يو يير" يو يير تعبس لاكنها مازالت تجيب، من أجل المزيد من الوقت لكي تضع خطة

يتقدم يو شوان أمامها "شانغ لي الأمر بينك وبيني لا تدخل إبنتي في الأمر"

هل هدا الشخص بصحته العقلية

يو يير تعبس، شانغ لي أليس هدا هو عبقرية المدينة الأولى من دكريات
النظر إلى مظهره فهناك بعد التشابهات، لاكن كيف أرتفعت زراعته إلى هاده الدرجة

"يو يير لديك موهبة أعترف بدالك كنت قريبتا من قتلي، وهدا وحده انجاز لم يقم به أحد ولن يستطيع أحد القيام به بعدك، لدالك سأتركك أنت ووالدك أحياء بالطبع مع ثمن بسيط" 

قبل أن يتفاعلا فإن صاعقة تقطع ذراع يو شوان

سأكون ملعونا إدا لم ئاخد انتقامي ولو بشكل بسيط

ألتفت وأغادر، يو شوان لايستحق أن أصبح بسببه عدوا لإمبراطورة سابقة حتى وإن خسرت زراعتها، وما فعلته بيو شوان يمكن تلخيصه على أنه رحمة حتى بمعايير المزارعين


يو شوان ينظر إلى يده بعبوس بسيط "هل تظنين أنه سيعود"

تغمد يو يير سيفها وتغادر "لا أعتقد ذالك"

 

التعليقات
blog comments powered by Disqus