اختفى اليستر و المرأة من فرسان القمر أمام أنظار الجميع كان الجميع لا يعلمون ما حدث قالت ليزا أين اختفى اليستر؟ هل هذا من فعل هذه المرأة؟ كانت تاتاليا تبدو قلقة و كان جميع الفرسان لا يعلمون أين اختفوا تبا لقد كانوا أمام ناظرى منذ لحظات ما الذى يحدث اين اختفى هذا الفتى؟ كان دايمون الواقف بالقرب من اليستر قبل اختفائة متفاجئ أيضا فى مكان غريب ملئ بالأشجار الوردية و السهول الخضراء كان اليستر يقف وحيداً أين انا بحق الجحيم ما الذى يحدث هنا ؟ كيف انتقلت من ساحة المعركة إلى هذا المكان هل هى قوة تلك الفتاة؟ نعم إنها قوتى جاء صوت الفتاة من فرسان القمر إلى عقل اليستر مباشرة تفاجئ اليستر هل تستطيع قراءة افكارى؟ قالت الفتاة نعم استطيع انت هنا فى عالم البلورة الخاص بي تلك البلورة هى سلاحى الاسطورى استطيع أخذ أى شخص إليها و بمجرد دخولها كل شئ فى هذا العالم تحت سيطرتى استطيع رؤية كل شئ و سماع كل شئ حتى افكارك استطيع جعل أى شئ حقيقة فى هذا العالم لكن لسوء حظك اذا مت فى عالم البلورة ستموت فى الواقع لأن جسدك هنا هو جسدك الحقيقى بأختصار فى عالم البلورة أنا هى اله هذا العالم كان اليستر متفاجئ قليلا سلاح اسطورى من الرتبة صفر! قالت الفتاة نعم البلورة سلاح اسطورى من الرتبة صفر بالفعل يا اليستر بالمناسبة اسمى هو ليسانا لكى نستطيع التواصل بشكل أسهل كان اليستر مصدوم تلك القوة العظيمة لكن لا يوجد طريقة للفوز لا مستحيل لابد من وجود نقطة ضعف جاء صوت ليسانا مجددا و قالت نعم أنت على حق هناك نقطة ضعف واحدة و هى الطريقة الوحيدة لخروجك من هنا سأخبرك بها لأنك لن تستطيع فعل شئ حتى إذا علمتها على أى حال اذا استطعت تحديد مكانى و لمسى سنخرج كلانا من البلورة خلاف ذلك ستموت او ستبقى هنا إلى الأبد استخدم اليستر التغليف الحسى للشعور بكل شئ حولة لكنه لم يستطع إيجاد أى كائن حى قالت ليسانا هل تعتقد حقا انه بهذه السهولة يالك من جاهل احمق لم يكن لدى اليستر أمل كبير فى نجاح التغليف الحسى لكن كان علية المحاولة قالت ليسانا حسنا لنبدأ الآن لا تقلق لن اقسو عليك مباشرة

فجأة ظهر من اللامكان كائن صخرى ضخم أسود اللون كان جسده ضخم و عريض للغاية اتجه الوحش نحو اليستر لكنه كان بطئ للغاية إذا تريدين اللعب اليس كذلك حسنا لكى ما تريدين أخرج اليستر سيف الظلام

الظلام القاطع

توجهت موجة الظلام القاطع نحو الوحش الصخرى و قسمتة إلى نصفين على الفور تبا هذا الوحش ضعيف للغاية لكن فجأة ظهرت فتاة جميلة للغاية كانت مثل الملائكة ذات شعر اشقر و عيون خضراء مثل الغابة كانت ترتدى ملابس بيضاء خفيفة للغاية كشفت معظم جسدها ظلت تقترب من اليستر و هى تبتسم ابتسامة تستطيع إسقاط رجال العالم عندما وصلت إلى اليستر قالت و هى لاتزال مبتسمة عزيزى انت وسيم للغاية هل تريد اللعب معى قليلا انا حقا اري..... حلق ذراعها الأيسر فى الهواء لقد قام اليستر بقطعها ثم اقترب منها ببطء و هو يبتسم بشكل شيطانى قال اليستر أيتها الحمقاء هل تظنين انكى تستطيعين اغوائى؟ يا لها من طريقة غبية لهزيمتى هل ظننتى حقا أنها ستفلح؟ لم تقم ليسانا بالرد كانت الفتاة امامة مرعوبة للغاية كانت تنظر له بشفقة و توسل وضع اليستر يده على شعرها و ربت عليها لا تقلقى اهدئى انا لست وحش لأقوم بقتل جمال رائع مثلك ابتسم اليستر بلطف و اطمئنت الفتاة قليلا ثم عادت الابتسامة الشيطانية على وجهه و قال سأقوم بتعذيبك اولا قليلا بالطبع قبض اليستر على رقبة الفتاة بقوة حتى لا تهرب ثم قام بغرس السيف فى ساقها اليسرى حاولت الفتاة الصراخ لكنها لم تستطع حتى التنفس بسبب ضغط اليستر على رقبتها لكن فى لحظة ترك اليستر الفتاة و قفز إلى الوراء

لقد قفز مخلوق بشرى ضخم يحمل فأس عملاقة و سحق الفتاة فكر اليستر ذلك السلاح خطير حقا لا يستطيع فقط خلق أى شئ لمهاجمتك جسدياً بل أيضا نفسيا بسبب قدرتها على قرائة الافكار لكن لحسن الحظ لا يوجد شئ يستطيع التأثير على نفسيا اندفع الرجل نحو اليستر و هوى علية بالفأس اندفع اليستر بسرعة جنونية كذلك نحوه

منجل حاصد الأرواح

ظهر منجل من الظلام فى يد اليستر و قطعت رأس الرجل على الفور

جاء صوت ليسانا اوه انت شخص شرير حقا اليستر لقد بحثت قليلا فى ذكرياتك اخر عدة أشهر بها تحديداً انت شيطان حقا تغير تعبير اليستر بعد هذه الكلمات كان وجهه بارد للغاية و عيونه تطلق شعاع من الحدة و البرودة أيتها العاهرة هل تجرأتى على البحث فى ذاكرتى لن اقتلك فقط بل سأجعلك تتمنين الموت أولا ثم سأبحث عن عائلتك و أقوم بأبادتها كاملة و اذا اغضبتينى أكثر سأذهب إلى امبراطورية غريسفورد و اصنع محيطات من الدماء و جبال من العظام و الجماجم لهذا احذرى فيما تفعلينة تاليا قالت ليسانا يبدو أننى اغضبتك قليلا لقد علمت القليل عن تفكيرك انت شخص سيفعل أى شئ لتحقيق هدفة مهما كان السبيل او مهما كان هذا الشئ شرير تستطيع التضحية بأى شخص لتحقيق هدفك تستطيع الخيانة التلاعب القتل الغدر عمل مذابح قتل أطفال لا يوجد لديك أى حدود تقف عندها أى شخص يقف فى طريقك لن تبدى له أى رحمة أو شفقة حتى لو كنت انت المخطئ لكن الغريب فى الأمر انك تعتقد انك تفعل هذا فقط من أجل أهدافك و انك لست مجرد سفاح يقتل كل من يقابلة او سادى يعشق تعذيب الآخرين انت حقا مؤمن بهذا و هذا غريب تقول إلى نفسك انك لن تقوم بأيذاء أى شخص دون سبب لكن اذا كان هناك سبب لك انت ستدمر العالم يا لها من نكتة هل تعتقد حقا أنك شخص جيد؟ انت مجرد شيطان تختبئ خلف اهدافك لتفعل ما تريد هل تظن أن طريقة تحقيقك لأهدافك ليست شرا؟ هل انت الشخص الوحيد الذي على حق و يجب قتل من يعارضك انت مجرد مختل لا تستطيع حتى مواجة نفسك بالحقيقة بعد انتهاء ليسانا من الحديث رفع اليستر رأسه كان وجهه بدون تعبير هل تعتقدين لأنك رأيتى جزء من ذكرياتي و افكارى انك استطعتى فهمى؟ انا لم اقل لنفسي ابدا أننى شخص طيب او حتى شرير أنا لا اهتم لهذه المسميات ربما يكون العالم كله على حق و أنا من على خطئ لكن الأقوى و الاذكى هو من سيكون الصحيح فى النهاية اذا فزت على العالم و حققت اهدافى انا سأصبح الصواب لأننى كنت الأقوى و الاجدر و اذا خسرت فأنا فقط كنت ضعيف و لا استحق تحقيق اهدافى أنا لم اكذب أبدا على نفسي ربما اكذب على العالم بأكملة لكن لن اكذب على نفسي ابدا اذا قتلت أى شخص فقد مات لأنه ضعيف اذا تلاعبت او خدعت أى شخص فهذا لأنه احمق او لأننى ادهى منه هذا هو قانون العالم لا مكان للضعفاء اذا كان هذا عالم مسالم و جيد و عادل كنت فقط سأعيش بسلام و بطريقة عادية و لن اقوم بأيذاء أحد لكن العالم ليس هكذا اذا لم اكن المفترس سأصبح الفريسة لهذا قررت أننى سأصبح على قمة الهرم الغذائي انا لن أقوم بخيانة اتباعى او حلفائى او ايذائهم ابدا لأنهم مفيدين لى و لأنهم مخلصين لى لكن ربما اضطر إلى التضحية بأحدهم لسبب ما وقتها سأفعلها دون تردد بالطبع انا لست شخص طيب ربما أنا شيطان حقا او وحش لكن فى نظرى أنا لا اهتم لماذا أكون طالما أننى افوز فأنا على صواب كانت ليسانا لا تعلم ماذا تقول لأليستر لكنها ابتسمت و قالت اذا لنرى ماذا ستفعل ضد نفسك لم يفهم اليستر ما تلمح له ليسانا لكن فجأة ظهر أمامة شخص يشبهه تماما لكنه يرتدى ملابس بيضاء و يبدو على وجهه الغباء قالت ليسانا انه لا يشبهك انه انت لنرى ماذا ستفعل أمام نسخة بنفس قوتك تماما لكنه على عكسك شخص طيب و نبيل لنرى من سيفوز الآن الخير ام الشر.

2022/05/11 · 28 مشاهدة · 1210 كلمة
Boda
نادي الروايات - 2022