الفصل الجانبي للمجلد الثالث.


 


[ملكة الشياطين المتعاطفة، ذي الرتبة 9، بايمون، التقويم الإمبراطوري: العام 1506، الشهر 4، اليوم 3، بوليس، حقول برونو، قوات ملوك الشياطين المتحالفة                                 




-هذه السيدة خطفت أنفاسها.               



للحظة واحدة من الزمن، كل من الشياطين والبشريين كان وقد تم خطف أنفسهم وبدون أي تمييز ولا أي تفريق. ولكن وبالنسبة لي أنا، أنا لم أشعر وكأنها كانت مجرد لحظة واحدة فقط، بل أنا أحسست وكأنه وبشكل أبدي تم خطف نفسي.                  
 

هذه السيدة أدركت شيئا واحدا. إنها أدركت بأن الزمن الذي ومنذ قليل فقط مر بجانب هذه السيدة، ذلك الزمن الذي مر بجانب كل فان متواجد على هذه الحقول، إنه لم يكن مجرد لحظة من الزمن والوقت فقط، بل لإنها كانت لحظة من التاريخ. بدءا من هذا اليوم فصاعدا، كل الكتب التاريخية التي سوف تتم كتابتها، إنها لن تملك أي خيار سوى تكريس صفحة كاملة ومن أجل هذه اللحظة فقط. للحظة واحدة من الزمن، التاريخ قد صنع هنا اليوم.                


ولكن.              




".......ما كان ذلك وبحق الجحيم؟"                


بشكل مشابه لأي شيء أخر ي العالم، بما أن التاريخ لهو أيضا بشيء يدفن تحت الزمن وليمر عليه هو الأخر، إنه لأيضا شيء لا يمكن رؤيته وبعد مروره. بشكل فردي و واحدا تلو الأخر، جميع ملوك الشياطين الذين كانوا وقد خطفت أنفسهم من قبل شيء لا يمكن التحكم به، إنهم جميعا بدأوا بتحريك شفتيهم. الكلمات التي مرت من شفتيهم لم تكن كلمات إنذهال، لم تكن كلمات إحترام، وإنها وما كان ولا حتى  كلمات شتم. بل وبدل ذلك.                     



"لما قام ذلك الدانتاليان اللعين بتسليم سلطة إلقاء الخطاب إلى فتاة بشرية بالرغم من أننا نحن قمنا بإعطائه هو، وفقط هو تلك السلطة؟ هل ذلك الغبي أصبح معاقا عقليا وبشكل مفاجئ؟"                 


فقط مجرد كلمات إنزعاج.                    


هذا كل ما صدر منهم.               


"أوي، أنت، يا أنت، يا أيها الرجل العجوز مارباس. إن كانت ومازالت لم تتحول ذاكرتي إلى قطعة من الغائط، إذا فإنني لمتأكدة وبشكل كامل من حقيقة أنه أبدا ما قام بشري ما بسلبنا سلطة إلقاء خطابنا الخاص المقدس."                    


"أنا أيضا أصدق بأنها تلك لهي بحقيقة المسألة..........الأمور قد أصبحت وعلى شكل غير مناسب وغير لائق على الإطلاق. بارباتوس، أنا أطرح هذا السؤال عليك وفقط ومن أجل التأكد، ولكن، هل ولربما أنت هو من قام بالموافقة لدنتاليان على القيام بشيء مثل هذا؟"                 


"هل أنا لبمجنونة؟ لما سوف أقوم أنا بتسليم بشرية عاهرة دنيئة مثل تلك، منصب إلقاء الخطاب المقدس ومنصب الرفع من معنويات تحالف الهلال......؟ على أي حال، أنا أتساءل ما إن كان هذا قد حدث وبسبب كون دانتاليان مبتدئا وإنه وفي بعض الأحيان لا يستطيع التفريق بين الخطأ والصواب. ذلك الفتى لا يعرف حقيقة الظروف."               


"إن هوية ملقي الخطاب ليس بالمشكلة الوحيدة، بل وإن محتوى الخطاب لهو أيضا لمليء وبعدة مشاكل. زرع ذرة التخالف والإنقسام بين البشر لهو بامر مثالي، ولكن، وكيف يمكن أن يكون التفريق والتمييز بين الشياطين والبشر أمرا القيام به لشيء خاطئ؟ بالرغم من أنه وعلى ما يبدوا، فإن دانتاليان إستخدم حقيقة أن ملقية خطابه لهي بفتاة بشرية من أجل هز جيش الأعداء.....إلا فإنه قد تجاوز الحدود كثيرا. إن هذا لأمر يعارض ما هو صائب وإنه ليعارض التقاليد أيضا."               


"نعم. إنها وبحق تفوهت بالكثير من الهراء."                 



أأأأه.                 


هذه السيدة هنا، أنا أحسست بالدوار وهو يبدأ بالإحاطة وبملأ عقلي بعد إستماعي إلى المحادثة بين بارباتوس ومارباس. تلك المحادثة لم تكن تمثل ردة فعل شخصين إثنين فقط. بل وإنه وعلى الأرجح كامل ملوك الشياطين الذين سمعوا ذلك الخطاب لهم أيضا كانوا يفكرون في نفس الشيء مثلهما. التعصب و الجهل، أو لربما إنه شعور إزدراء يجب مناداته وتسميته بالعمى فقط، وإنه والأن غطى ومر على كامل أرجاء جو هذا المكان. بإحساسي بهذا الجو، أنا أحسست وكأنني كنت أختنق وحتى التنفس فقط أصبح أمرا من الصعب لهذه السيدة القيام به............                


البشر والشياطين لهم بمتساويين. العاميون والنبلاء لهم بمتساويين. ولذلك، فبكوننا جميعا أناس، وبغض النظر عن عرق أو جنس المرء، إنه الجميع وبتناغم يجب عليهم إحترام بعضهم البعض وبدون إعارة أي أهمية للماكنة أو الجنس والعرق.......هذه الحقيقة البسيطة والواضحة لهي بشيء ما كان بالإمكان لأعينهم العمياء رؤيته. إنهم ما كانوا قادرين على رؤيتها ولا على الإطلاق. هذه السيدة وبالكاد إستطاعت تحريك شفتيها.                 


"جميعا............"               


"همممم؟"             


"جميعا، هل أنتم وبحق ما كنتم قادرين على إدراك معنى ذلك الخطاب؟"                    


"ما الذي تتحدثين أنت عنه؟"             


بارباتوس قامت بالرفع من حواجبها. حركة جسدية صغيرة مثل هذه لهي لأكثر ومن كافية لإظهار شدة جهل بارباتوس، وإنها لدليل واضح على ذلك. هذه السيدة هنا، هذه السيدة تستسلم وتتخلى عن محاولة إقناعها. إن هذا لأمر مذهل وبحق، يا بارباتوس. أنت تملكين القدرة على التسبب في إستسلام هذه السيدة وبحركة واحدة فقط من حواجبك. أنا أقدم كامل إحترامي لجهلك ذلك.                    


"لنتحدث عن ما هو مهم وبحق الأن، رأي هذا السيد هنا هو أنه يجب علينا معاقبة دانتاليان فور إنتهاء البشريون من إلقاء خطابهم الخاص."                 


معاقبة؟ ما الذي تقصده بمعاقبة؟                 


هذه السيدة قامت بفتح أعينها وبشكل كامل ولتحدق إلى مارباس. بجانب مارباس، بارباتوس كانت تقوم بإيماء رأسها وكأن هذا لأمر طبيعي وواضح للغاية.                     

"إن كان قد قام بالوقوع إلى نقطة المتصف فقط بتقديمه هو ذلك الخطاب، إذا فإننا كنا لنقوم بمدحه حتى، ولكن، وبما أنه وقع إلى القاع بالكامل عن طريق جعله تلك البشرية ملقية الخطاب، إذا فإنه ليس هنالك أي خيار أخر أمامنا. نحن الأن لفي حالة حرب، لذلك فمن أجل المظاهر والتظاهر، لنقم بالحكم عليه بالسجن فقط. أما وبالنسبة لتلك البشرية، فلنقم فقط بجلدها ما إلى أن تصل إلى حافة الموت ولنتوقف هناك. ما إن كنا لنقوم بقتلها بحق، دانتاليان وبدون أي شك سوف يكون مؤسفا ومثيرا للشفقة..........."                  


السجن؟                  


الجلد؟            


فقط ما هو نوع الهراء هذا الذي يقومون هؤلاء الأناس بالتفوه به الأن؟               


.........بارباتوس قد جعلت من دانتاليان شريكا لها في السرير. ولكن، أنا مدركة، أنا مدركة وبشكل كامل، وأنه وبشكل طبيعي، بارباتوس ليست بشخص يمكنها مشاركة مشاعر الحب مع شخص أخر. هذه السيدة قد توصلت وبسهولة إلى تخمين أن بارباتوس وبكل بساطة تستخدم جسدها من أجل تقييد دانتاليان وذلك وفقط بسبب كونه شخصا ذي فائدة.                


ولكن وبالرغم من ذلك، لتكون قادرة على القيام بهذا وبكل بساطة.          


لتكون قادرة على رمي الرفيق والعشيق الذي ومنذ مدة شهر واحد فقط قام بإنقاذ حياتها وحياة جنودها إلى الجانب كالقمامة.                  


"............."                  


حكم بارباتوس لربما هو بصحيح من ناحية التخطيط السياسي. ولكن، وبما أن ذلك لهو ليس بحكم عادل بشكل محق، إذا فإنه وبذلك ليس حكما صحيحا بشكل سياسي. هذه السيدة تعتبر الحكم والذي لا يبحث عن العدالة والذي لا يخمن ولا على الإطلاق في حكم المرء كشيء وبكل بساطة كشيء شرير وبشكل كامل. نعم، إنه ليس هنالك أي داعي للتشكيك في الأمر، بارباتوس لهي بإمرأة شريرة.  


                

هذه السيدة قامت بعض شفتيها ولتبدأ وبشكل فوري أداء مختلف الحسابات في عقلها.            



.........إن كان حزب هذه السيدة وبكل حق يمكنه أن يحصل على الأفضلية في موقف أعارض فيه كل من مارباس وبارباتوس وفي أن واحد. إن كان ملوك الشياطين الأخرين، ملوك الشياطين الذين يتعبون هذه السيدة، ما إن كانوا وبحق وبإطاعة سوف يقومون بالموافقة على قرار هذه السيدة في ضمها لدانتاليان إلى حزب الجبال بالرغم من كون هذه السيدة وحتى الأن كانت معادية له وإنها وحتى الأن دائما ما كانت ضده. 

مواقف مختلفة وإحتمالات إفتراضية بدأت بالإختلاط مع بعضها البعض وبشكل فوضوي. في منتصف كل ذلك الضباب الفوضوي، فكرة واحدة ظلت واقفة وبدون أي تغيير على الإطلاق وإنها كانت الفكرة التي كانت الأكثر وضوحا من أي شيء أخر بالنسبة لي أنا.           




فقط الأن ومنذ قليل،            


أنا ولأول مرة وفي كامل حياتي رأيت شخصا يملك نفس طريقة تفكيري أنا.                



 "............"             



صمت هذه السيدة إزداد عمقه. إن هذا العمق لم يكن بعمق محقق يتجه إلى القاع. بل إنه عمق يغرق فيه المرء وهذا ولأنه لم يكن هنالك أي حد ولا قاع لذلك العمق. أنا قد فقدت طريقي. إن هذا لأمر خانق وبحق.              



......بايمون، أنت أبدا ما يجب عليك أن التصرف طبقا لمشاعرك. بشكل عقلاني، قومي بالتفكير وفي كامل النتائج السياسية التي يمكنها أن تحدث في حالة ما إن كنت لتقومي بحماية دانتاليان. بالإضافة إلى ذلك، بالرغم من أنني أنا أصدق حقيقة تساوي النبلاء والعاميين، إلا فإنني أنا أيضا أعترف بحقيقة تواجد العاميين كأمر ضروري. أناس خسيسي المولد، إنهم لموجودون وفي كل مكان. المشعوذات لهن بأفضل مثال على ذلك. ولكن، دانتاليان، إنه وعلى الأرجح سوف يستقبل وحتى أولئك العاميين الخسيسين بأذرع مفتوحة. طرق تفكيرنا، إنها لهي بمختلفة وبنسبة صغيرة فقط، ولكن، إنه مازال ول هنالك إختلاف مهما كان صغيرا.

بإختصار، إنه ليس هنالك أي داع لأحاول أنا فهم دانتاليان على مستوى عاطفي. إهدئي قليلا. المشاعر سوف تؤدي إلى خرابك فقط. فقط فلتهدئي. بكل تأكيد، وفي وقت لاحق، فرصة أخرى دائما ما سوف تظهر.........                 

 

"مهلا لحظة واحدة. بعد تفكيري بالأمر قليلا، أليس بإمكاننا جر دانتاليان إلى هنا والأن؟"            


بارباتوس قامت بالتكلم.              


"ملقية الخطاب لهي بتلك البشرية، ولذلك فإنه ليمكننا تركها هناك ولنقوم بجر دانتاليان إلى هنا من أجل معاقبته."                


"بكل تأكيد، تلك لفكرة عادلة. فلتقومي أنت بإحضاره إلى هنا إذا."            



...........         


بايمون.            


إنه لا يمكنك القيام بذلك.          


فلتقومي بالنظر إلى نفسك وبشكل موضعي ومنطقي. أنت لهي بقائدة حزب الجبال. أنت لهي بقائدة أكبر حزب وجيش مقارنة مع بقية الأحزاب والجيوش في قوات ملوك الشياطين المتحالفة. إن كنت لتقومي بإتخاذ قرار يتعلق بموضعك وبسبب مشاعر إنفعالية فقط، إذا فإن ذلك وبشكل مباشر سوف يؤثر على بقية ملوك الشياطين. رجاء. إن كنت أنت قد سبق وعشت لمدة خمس مئة سنة، إذا فإنه ويجب عليك أن تكوني عقلانية ومتزنة التفكير. أليس كافيا أن يكون هنالك بارباتوس واحدة فقط في العالم، فقط ملكة شياطين واحدة والتي تتصرف مثل الأطفال؟ نعم، الأمور هي على ذلك الحال يا بايمون. فلتهدئي قليلا. شعور الإختناق الذي دائما ما هو يحيط بك أنت لهو وبسبب ظنك أنك تعانين من مشكلة قلبية فقط. إن كنت لتقومي بالتنفس وببطء، إذا فإن كل شيء سوف يكون بخ......          


"هاي، يا أيتها العاهرة."           


"أه؟"            


"لما أنت تعترضين على طريقي بصمت يا أيتها العاهرة؟"            


بارباتوس كانت تنظر إلى وجهي من الأسفل وإنها كانت لمتواجدة أمامي. ذلك الوجه القذر البذيء، ذلك الوجه الذي كان يبدوا وكأنه على الوشك البصق علي وفي أي لحظة، ذلك الوجه لهو بدليل على كم بارباتوس لهي ببارباتوس.          


......أرا؟          


فقط متى ما قامت هذه السيدة بالتحرك والمشي إلى هنا؟            


أنا لا أتذكر بدأ المشي والإتجاه إلى هنا. بشكل واضح أنا كنت ومنذ بضع ثوان فقط واقفة هناك على الجانب الأخر. ولكن والأن، هذه السيدة كانت واقفة في منتصف طريق بارباتوس المتجهة إلى دانتاليان. هذا لأمر غريب. هذا لأمر غريب وبحق. إن ما كنت لأقوم بالعودة إلى مكاني السابق.......                



"يا أيتها العاهرة، فلتحاولي العيش وأنت تقللين من نسبة الدهون التي تقومين بوضعها في صدرك. بما أنك أنت تقومين بحشو دهون معدتك في ثدييك، رائحة قذرة شبيهة بالغائط لهي بصادرة من هناك. بحق، رائحة لعينة تصيب بالتقيؤ لهي بصادرة من هناك بسبب إختلاط رائحة ثدييك مع رائحة الدهون القذرة."            


"......."                    


إن ما كنت لأقوم بالتراجع والعودة إلى مكان وقوفي السابق.         


"أوه؟ أنت لن تقومي بالإنقلاع؟ ما الذي سوف تقومين به لو كنت لتواصلي التحديق إلي بتلك الطريقة؟ على أي حال، انت وبحق تستحقين إسمك كالعاهرة الأكثر قذارة من بين جميع السوسكبوس في العالم بسبب كون نظرتك على ذلك الشكل. إنه هنالك عدد لا يحصى من الشياطين الذين يريدون مضاجعة ثقب أعينك أنت، ولكن فإنك أنت مازالت إستطعتي النجاة وإلى الان بدون أن تصبحي عاهرة ذات عين واحدة؟ هل تريدين أن أقوم بتعريفيك إلى واحد من أولئك الأشخاص؟أم هل سوف تقومين أنت بخفض ناظرك وقبل أن أقوم بتعريفك إليهم؟"                      


"........"          


رجاءا.             


بشكل عقلاني.            


وبدون الإعتماد على المشاعر.                      



"هاي، هاي، فلتحركي مؤخرتك فورا. ألن تقومي أنت بالتحرك؟ هل هذه العاهرة وأخيرا جن جنونها؟ اللعنة-."               


"أليس الشخص ذي رائحة الثديين القذرين أنت يا بارباتوس؟ أنا كنت قد ظننت سابقا بأنني ما كنت قادرة على رؤيتك بسبب كونك قصيرة إلى هذه الدرجة، ولكن، وبعد النظر إليهما اليوم، ثدييك لهما وبحق صغيرين لدرجة أنني ظننت بأنك لذكر ولست بأنثى. إنه لربما سيكون من المفيد لو قمت بوضع إشارة في مكان ما يمكن للأناس الإعتماد عليها لمعرفة أنك أنثى وبحق؟ أه، ما رأيك في هذا. ما رأيك في كتابة كلمات 'أنا عاهرة حقيرة' بإستخدام اللون الأحمر على جبهتك. ما رأيك في تجربة شيء مثل ذلك. أليس ذلك بأمر جيد كونه سيكون واضحا وإنه لأيضا سيدل على حقيقتك؟"               


أأه.            


أأأأأأأأأأه.              


أ---أنا لست من يقوم بالنطق بهذه الكلمات!               


أنا لا أقوم بنطق هذه الكلمات لأنني  أريد القيام بهذا!             


جسدي، الجسد الذي ومنذ بضع لحظات تحرك من تلقاء نفسه، إنه أيضا بدأ بتحريك شفتيه ولسانه وبدون تحكمي. نعم، أنا لصادقة وبشكل كامل. هذه ليست نوايا أنا، ولكن--.                   


"فقط ما نوع الهراء الذي تتفوهين به اليوم أنت؟ العاهرة هي أنت، يا أيتها العاهرة القذرة. إنهم يقولون بأن عدد الشياطين المنبوذين والذين دخلوا إلى ثقبك الأمامي والخلفي والذين لم يستطيعوا إيجاد طريق العودة لقد سبق ووصل إلى المئتين هذا العام فقط. هل لربما ذلك هو سبب كون معدتك مترهلة إلى هذه الدرجة، هل لربما السبب هو كونك تحملين 200 شخص داخلك؟ العاهرات دائما ما يقلن بأنهن 'يأكلن الرجال'، ولكن، أنت لبحق لعاهرة من مستوى اخر تماما كونك أنت وبشكل حرفي تلتهمين الرجال، أليس كذلك؟"                    



-هذه الكلبة ذات الجسد العظمي.             


هل هي وبحق تريد الموت؟           



"لما هذه الطفلة، التي لا يمكنها إرضاء ولا حتى شهية عفريت واحد حتى ولو كان ليتم قطع أطرافها وليقوم المرء برميها أمامه، لما هذه الطفلة تصاب بإنهيار عصابي أمام هذه السيدة ولما هي تحاول إفتعال قتال ضد هذه السيدة وبينما هي لا تعرف مكانتها حتى؟ هممم؟ بما أن صدرهم لهو وبشكل مسبق مسطح بالكامل، إذا فهل يجب علينا نحن أن نقوم بحلق كامل شعرهم ولنجعل رأسهم هو الأخر على شكل مسطح؟ إنه وعلى ما يبدوا مازالوا لم يتعلموا كيفية إصلاح عاداتهم الشبيهة بالكلاب التي تعلموها في طفولتهم وإنهم يهاجمون هذه السيدة مجددا، بالرغم من حقيقة أن هذه السيدة كانت وقد سبق وحلقت كامل شعرهم منذ ثلاث مئة سنة ماضية عندما كان قد جن جنوهم. إن كانوا مدركين لحقيقة أن صدرهم لهو ببشع، إذا فإنه وعلى الأقل يجب عليهم إقتلاع أفواههم وليقوموا بإلصاقها بحلمة ثديهم ولكي يتظاهروا بأنهم يملكون ثديا على الأقل. بما أنه وعلى ما يبدو أنت ومازلت تعيشين وبشكل جيد بالرغم من أن لوح غسيل لهو ملتصق بجسدك بشكل مخجل. إذا وفي تلك الحالة، فبما أن أتباعك لهم جثث قمت أنت بإعادة إحيائهم إذا فإنهم وعلى الأرجح لا يملكون أي شيء هنالك في المنطقة السفلية. أتباعك لا يملكون أي شيء في منطقتهم السفلية، وأنت لا تملكين أي شيء في المنطقة العلوية، ولذلك وبسبب ذلك فإن تساويكم لهو وبحق أمر مذهل وبشكل كامل. بالرغم من أنني أنا أقول هذا فقط وبسبب كون منظر تدبر أمورك رفقة جثثك لهو بمنظر جميل، فبما أنك أنت لدائما ما تلعبين مع الجثث الميتة، إذا فأليس ومن الممكن لو كنت لتموتي أنت ولو قليلا؟"                  


"أأأأأأأأأه----؟"                    


"ما الذي سوف تقومين به عن طريق تحديقك إلي بتلك الطريقة؟"             


بارباتوس وأنا حدقنا في أوجه بعضنا البعض بحدة وبشدة. هل تظنين بأن شخص ما لا يشتم بسبب كونهم لا يعرفون كيفية الشتم؟ بسب إمتلاكهم كرامة وعقلانية، إنهم دائما ما يقومون بتقييد أنفسهم فقط. إنهم كائنات مختلفة وتماما عنك أنت التي لا تملك ولا كرامة ولا أي عقلانية.              


في تلك اللحظة، صوت خطوات صدرت من  المنطقة خلفنا نحن الإثنتين. إن مصدر تلك الخطوات كان دانتاليان. كونه إكتشفنا ونحن نتسبب في ضوضاء عالية، دانتاليان قام بالإقتراب منا وبحذر.             


"أنا أعتذر. الخطابات من كلا الجهتين مازالت لم تنتهي وبعد، ولذلك فإن كان بإمكان بارباتوس والآنسة بايمون بأن يظلا صامتتين للحظة من الوقت......."              


"هاي، دانتاليان. أنت قد أتيت إلى هنا في وقت جيد."                  


بارباتوس قامت بالوقوف على أصابع قدميها ولتقوم بالنظر إلى دانتاليان. إنها وعلى الأرجح تنوي الإمساك بدانتاليان هنا وبهذه الطريقة ومن أجل معاقبته. بالرغم من أنهم قالوا بأن هذا لن يكون أكثر من مجرد عقاب مظهري فقط، إلا فإن المظاهر لهي بالمكان التي يبدأ منها العقاب وبحق. هل تظنين بأن هذه السيدة وبحق سوف تسمح على تواصل الأمور بهذا الشكل؟                   


"لما قمت بمعاملة مسألة إلقاء الخطاب بذلك الشكل السيء؟ لتتقبل بعض الضربات مني أنا الأن. بشكل مؤقت فقط، فلتقم بالدخول إلى قفص هناك ولتكفر عن حياتك---."              


"فلتصمتي قليلا يا بارباتوس."                 

 

"......ماذا؟"              


"أنا قمت بإخبارك بانه يجب عليك أنت أن تصمتي لمدة من الوقت."            


هذه السيدة قامت بمد يدها اليمنى ولتقوم بوضعها بين بارباتوس ودانتاليان. نعم، أنا قمت بإيقافها. في النهاية، أنا قمت بإعتراض طريقها وإيقافها.             


العقلانية؟ الحسابات السياسية؟ فلتترك كامل تلك الأمور وعلى الجانب. منذ مدة طويلة للغاية، هذه السيدة دائما ما عاشت طبقا لمشاعرها. بالرغم من القيام بذلك، هذه السيدة مازالت كانت قادرة على تكوين أعظم حزب من بين جميع الاحزاب في جيوش ملوك الشياطين. وبمعنى أخر وطبقا لذلك، فكلما تصرفت هذه السيدة طبقا لمشاعرها، إنها لدائما ما كانت تزداد وترتفع نسبة نجاحها. التأكيد قد تم الإنتهاء القيام به. أنا لن أقوم بتقبل أي نقاشات بشأن هذا الأمر.              


للأن، طالما أنا كنت قادرة على رؤية منظر تعابير هذه الطفلة أمامي وهي تتجعد و تتحطم، إذا فإنني سوف أكون راضية وبذلك.                 


"من الآن فصاعدا، دانتاليان ما عاد حليفا لحزب السهول، ولكن، وبدل ذلك، إنه ملك شياطين يدعمه حزب الجبال وإنه الحزب الذي أنا، بايمون، لهي بقائدته. إن ما كنت ترغبين في معاقبة دانتاليان، إذا فإنه سيجب عليك الحصول على موافقة حزب الجبال أو إنه سيجب عليك المرور من تصويت رسمي أثناء ليلة والبورغيس."             


"......ها؟"                  


"أوه يا عزيزي، بعد تفكيري بالأمر، أفليس عقد ليلة والبورغيس أثناء الحرب لهي بمسألة معقدة للغاية وحساسة بشكل عالي. كم هذا لأمر مؤسف وبحق، يا بارباتوس. على ما يبدوا، إنه لن يكون بإمكانك القيام بأي شيء سوى العودة إلى مكانك وأنت ممسكة بصدرك المر ذلك."              


"أنت.........بايمون. فقط ما الذي تقولينه أنت؟"          

   "هل مازلت أنت لغير قادرة على إستيعاب كلمات هذه السيدة؟"                   


هذه السيدة إبتسمت. في الواقع، هذه السيدة كانت تتكلم طبقا لتحركات لسانها بينما الكثير من الدماء إتجهت إلى عقلها. أنا لغير قادرة على تسجيل أو إدراك ما أقوم بقوله أنا حاليا في عقلي. إنها لعادة هذه السيدة أن تصبح حالتها هكذا كلما أصبحت هي غاضبة وبحق.             


"ذلك الرجل هنالك ما عاد بملكيتك أنت."           


هذه السيدة قامت بالإشارة إلى دانتاليان بإستخدام حافة مروحتها.            


"إنه الأن أصبح ملكي أنا."              


"........"                     


تعابير بارباتوس بدأت بالتجعد وببطء.            


الأمور هذه هي وعلى هذا الحال. هذا هو كل شيء. طالما لهذه السيدة لهي بقادرة على رؤية هذا الوجه على هذا الشكل، إذا فإنها سوف تكون قادرة على تحمل كل التعذيب وإساءة المعاملة في العالم. أه، وبحق. أنا أحسست بإنتعاش كامل وهو يملأني من الداخل بشكل باطني. لما سوف يقوم شخص ما بمعارضة هذه السيدة بما يملكونه من القليل من المهارات، وليظهروا وبدون أي خجل كامل غبائهم، كامل جهلهم، وكامل عجزهم للعالم وبأكمله؟ بحق، لكي تفهم بارباتوس.......           






........أرا أرا؟                    





أنا قمت بالنظر حولي. لسبب ما، كامل ملوك الشياطين حولي جميعهم لكانوا جامدين جميعا في مكانهم وكأنهم قد أصبحوا تماثيل جامدة. أنا أحسست وكأنه وحتى الهواء وبنفسه كان قد تجمد.                 








.......فقط ما الذي قامت هذه السيدة بقوله ومنذ قليل؟





 

------------------

وبهذا فإن المجلد الثالث قد إنتهى والفصل المقدمة للمجلد الرابع قادم وبعد قليل.

وكما هو المعتاد أتمنى أن تكون الترجمة قد حازت على إعجابكم ولو لاحظتم أي خطأ إملائي في الفصل فأشيروا لي إليه في التعليقات وسوف أعمل على تصحيحه فورا.

 

ترجمة: Jaouad AZzouzi.

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus