بدأ لين تشن غو يشعر بالصداع الشديد من تعقيد الوضع

من ناحية أخرى اشتعل الغضب في عيون أليس ونظرت إلى لين تشن شوي ولو سي بنظرة قاتلة

من وجهة نظرها لا يوجد رجل أفضل من شي تو في العالم ورغبته في الارتباط بلين تشن شوي هو شرف لها لكنها بالفعل تجرأت على إحضار حبيبها هنا لرفض شي تو

كانت أليس قادرة على معرفة أن لو سي كان على الأرجح درعا من خلال تعابير لين تشن غو الذي من الواضح أنه لم يكن يعرف عن وجوده

كانت غاضبة حقا لو كانت في حذائها لكانت أسعد امرأة في العالم لكنها تجرأت على إحضار درع؟ تمنت أليس أن تمزقها إلى أشلاء أو تتبادل الأماكن معها

أخيرا كسر شي تو الصمت ونظر إلى لو سي وقال بسخرية

" هل أنت حبيبها؟ "

أمسكت لين تشن شوي ذراع لو سي بحميمية كما لو أنها تقول أن الأمر لا يحتاج إلى السؤال

لكن لو سي قد سحب ذراعه وقال بهدوء

" لا، لقد طلبت مني السيدة لين أن أدعى أنني حبيبها أمام والدها "

لين تشن شوي " !! "

لين تشن غو " !! "

أليس " !! "

صدمت إجابة لو سي الجميع عدا شي تو

هل اعترف في الواقع أنه درع؟

ابتسم شي تو بشدة وظهر الغضب في عينيه وبدا أنه على وشك قتل

كلاك كلاك كلاك

بدأ شي تو بالتصفيق وقال بغضب شديد

" حسنا جيد جيدا يبدوا أنني السيد الشاب شي لا شيء في أعين السيد والآنسة لين جيد جيد لقد فتحتم عيوني حقا "

أي شخص يمكن أن يلاحظ عضب شي تو لكن لين تشن شوي لم تكن في مزاج لتهتم له كما أنها معتادة على تجاهله

" لو سي؟! ما الذي تقوله؟ هل تفهم ما قلته للتو؟ " استجوبت لين تشن شوي لو سي بشدة لأن ما فعله كان تصرفا غبيا حقا

تحدث لو سي وأجاب ببراءة كما لو انه لم يفهم سبب غضبها

" طبعا أفهم ما أفعله أنا لست غبيا لقد طلبتي مني وبكل وضوح أن أخبر والدك أنني حبيبك وقد فعلت لكنك لم تقولي شيئا عن التمثيل أمام الآخرين أليس كذلك؟ "

" أنت .... "

كانت لين تشن شوي عاجزة عن الكلام هل هذا الشخص أحمق؟ هل هو حقا من عائلة لو؟

حتى لو لم تقل له أي شيء عن الآخرين أليس والدها ما يزال هنا؟ كيف يمكنه أن يكشف الأمر أمامه؟

" هذا يكفي!!! " صرخ شي تو بقوة وقال بغضب

" أنت شجاعة حق، شجاعتك تصل للسماء حتى أنك لا تضعين هذا السيد الشاب في عينيك ورغم ما فعلته ما تزال لديك الجرأة على تجاهل هذا السيد الشاب والجدال أمامي أليس كذلك؟ يبدوا أنني كنت لطيفا معكم كثيرا لدرجة أنكم نسيتم ما هي عائلة شي حتى لو لم نكن ندا للعائلات الثلاثة إلا أن سحق عائلة كعائلة لين سهل جدا "

نظر شي تو إلى لين تشن شوي ولين تشن غو ثم أشار إلى الباب وقال

" أخرج أيها الأبله لدي ما أقوله لهذين ومن الأفضل لك أن تستعد لأن ادعاء كونك من عائلة لو لن يمر بسلام "

أطاع لو سي كلمات شي تو وغادر على الفور كما لو أنه خادمه المطيع

بعد خروج تغير الجو المحيط بشي تو حيث تخلى عن كل الشكليات والرسميات وقال ببرودة

" سأتجاهل ما حصل للتو وسنبدأ مع الخطبة أولا أما بالنسبة للمشاريع الثلاثة سابقا فعليك نسيانهم لقد كنت كريما معكم لكن يبدوا أنكم لا تقدرون ذلك "

كانت نبرة شي تو نبرة ملك يلقي بالأمر النهائي الذي لا يمكن معارضته

" السيد الشاب لين هذا .... " أراد لين تشن غو أن يقول أنه لا يعرف شيئا لأنه لم يرد أن يفقد مثل هذه الصفقة

" يكفي " لم يسمح شي تو بأي اعتراضات على الإطلاق وتابع بحدة

" لا تستخف بالمال قد لا أملك الروابط لكن المال بإمكانه شراء ما يكفي للتعامل معك هناك العديد من الناس الأقوياء على استعداد لفعل أي شيء مقابل المال "

أخيرا أصبح لين تشن غو غاضبا وهدر

" شقي لا تغتر بنفسك قد لا تستطيع عائلة لين التعامل معك لكن سو تستطيع هل تعتقد أن بإمكانك التعامل مع عائلة سو؟ "

ظهرت ابتسامة سخرية على وجه شي تو وقال

" سو؟ أعتقد أنك من عليه أن يقلق بهذا الشأن وليس أنا .... أنظر "

أشار شي تو إلى إحدى زوايا المكان وكان هناك بقعة سوداء في الزاوية

آلة تصوير!!

تم تصوير كل ما حصل هنا

لا مهلا هذا فندق خمس نجوم وفوق ذلك هذا هو الجناح الملكي كيف يمكن أن تكون هناك آلة تصوير إلا إذا .....

نظر لين تشن غو إلى شي تو برعب شديد أدرك أخيرا رعب هذا الفتى وأدرك مصدر شعوره المشؤوم

كان كل شيء مخطط له فندق مثل فندق الشمس لن يركب أبدا كمرات مراقبة دون إذن صاحب الحجز وطالما أن الطرف الآخر ليس مؤهلا لحجز الجناح الملكي بنفسه فلن يهتموا مما يعني أن شي تو من طلب تركيب آلات التصوير تلك

" إن لم ترد يمكننا إلغاء الاتفاق لكننا سنذهب إلى عائلة لو أو صن ماذا سيحصل لعائلة لين حينها؟ خصوصا إن وقع التسجيل بين يدي عائلة سو "

لم يحتج لين تشن شوي إلى أي تفكير ليعرف النتيجة

الموت!!

كامل عائلة لين يجب أن تموت

ثمن تفويت هذه الفرصة للحصول على قوة عائلة شي المالية وتقديمها لعائلة أخرى خصوصا أن شي تو كان كريما للغاية معهم

لا توجد طريقة للتخلص من هذا الذنب

لم يكن لين تشن غو غبيا وعرف أن لو سي على الأرجح تم شرائه من قبل شي تو مسبقا

من البداية كان كل شيء بين يديه

لا عجب أن أليس لم تنطق حرفا واحدا واتبعت فقط شي تو كان هذا رعب الرجل الذي حول شركة من الدرجة الثانية إلى أحد أعظم القوى في البلاد خلال سنة فقط

لم يكتفي شي تو بهذا وأراد الضغط أكثر لذا اخرج التسجيل وأظهره للين تشن شوي التي لم تفهم على الإطلاق ما يجري أو الورطة التي هم فيها

 أصبح وجه لين تشن شوي شاحبا للغاية لأن لهذا التسجيل يكفي لإرسالها للسجن وبالنظر للوضع الحالي عرفت أنها تسببت في مشكلة كبيرة وأن والدها لن يساعدها هذه المرة لذا خفضت رأسها بطاعة

لأن كلا من الأب والابنة لم يستجب تحدث شي تو

" سنلتقي بعد ثلاثة أيام من أجل المناقشات النهاية أما الآن يستحن أن تعود لين تشن شوي من أجل حزم حقائبها والمجيء إلى إقامتي الليلة أما بقية أغراضها فسيتم نقلها غدا هل لدى أحد اعتراض؟ "

لم يرد احد مما يعني الموافقة الضمنية

نظر شي تو للين تشن شوي وقال بينما ينهض

" حسنا أراك خلال ساعتين يستحسن ألا تتأخري لأنه الليل "

 

.............................

 

غادر شي تو وأليس وركبا السيارة من أجل العودة إلى المنزل

بمجرد أن شغل شي تو المحرك وانطلق لم تستطع أليس الصبر أكثر وسألت

" هل خططت كل هذا؟ "

" بالطبع من تعتقدينني؟ هل سأذهب من دون خطة للحصول على أكبر قدر من الفوائد؟ لا تقولي لي أنك اعتقدت حقا أنني أنوي إعطائهم بعض الفوائد الكبيرة؟ "

في الواقع لم تعتقد أليس ذلك على الإطلاق ولو للحظة واحدة

فقط تلك الابتسامة التي أظهرها عندما طلب منها الاتصال بعائلة لين تكفي كي تعرف أن مصيرهم لن يكون جيدا

" هل تعاونت مع عائلة لو لإضعاف عائلة سو والحصول على ثقتهم؟ "

كان هذا هو التفسير الوحيد الذي فكرت فيه أليس فلا يوجد من يجرأ على استعمال اسم عائلة لو وبالنظر إلى سلوكه لا بد أنه كان يعرف لأنه لا يوجد أحمق سيعترف انه درع أمام الناس

أرادت أليس أن تعرف منذ متى بدأ شي تو التخطيط؟ هو بالكاد كان يخرج متى اتصل بعائلة لو؟

من الواضح أن لين تشن شوي لن تحضر لو سي ما لم تصدق حقا أنه عائلة لو

هذا يعني أن الخطة قد بدأت منذ مدة

لكن شي تو رد ببساطة

" لا على الإطلاق إنه درع الظل "

" ماذا؟ درع الظل!! "

تفاجأت أليس لأنها بالطبع كانت تعرف درع الظل أحد حراس الظل التسعة وكانت تعرف طبعا قدراته على التنكر وأيضا شجاعته على استعمال اسم لو لكن

أرجوك إنه درع الظل!! اسمه فقط يبث الرعب في القلوب لكن شي تو جعله يشارك في هذه المسرحية السخيفة؟

كان شي تو يعرف أفكارها جيدا وقال

" دعيني أصحح لك شيئا واجب حراس الظل ليس القتل ولا حراستي بل تنفيذ كل أوامري حرفيا مهما كان العمل الذي أوكله لهم عليه تنفيذه هل فهمت؟ "

أدركت أليس أنها قد استخفت بتعصب حراس الظل وولائهم لشي تو فرغم فخرهم وغطرستهم أمام الآخرين وحتى هي إلا أنهم سيقومون بأي شيء مهما كان وضيعا طالما هو أمر من شي تو

لم تقل أليس أي شيء آخر حتى اقتربوا من المنزل ثم أخرجت هاتفها

" بمن تتصلين بهذا الوقت؟ " كان هذا غريبا لأنه ليس لديها أي معارف هنا وعادة تتجاهل كل شيء عندما تكون معه

" أتصل بشاحنة لمساعدتي على نقل أغراضي لأنني سأنتقل إلى مكان آخر "

حتى آخر لحظة كانت أليس تعتقد أن شي تو لن يحظر أي امرأة أخرى لكن هذا الأمل قد تحطم عندما أخبر لين تشن شوي أن تأتي

ابتسم شي تو بإغاظة وسأل

" لماذا؟ ألا تريدين البقاء معي بعد الآن؟ "

فجأة شعرت أليس برغبة في ضرب شي تو الذي يسأل سؤالا واضحا

" لا يمكنني البقاء وزجتك هنا يكون هذا مريبا ويسبب الكثير من الشائعات هذا سيء لسمعتك "

" ههههههه أليس يا أليس هل أنت غبية أم أنني رخيص جدا في عينيك؟ هل قيمتي منخفضة لهذه الدرجة؟ "

" لا!! " صرخت أليس بذعر

" بالطبع لا أنت أعظم رجل في العالم في عيني و...... "

" إذن لم تعتقدين أن امرأة مثل لين تشن شوي تستحق أن تكون زوجتي؟ هي حتى لا تستحق الدخول إلى إقامة شي "

أليس "!! "  

صدمت أليس قليلا قبل أن تجد الأمر منطقيا من المستحيل أن يتزوج شي تو حقا من لين تشن شوي فلا توجد فوائد كافية

" ما الذي تنوي فعله؟ "

" لا شيء فقط الحصول على بعض الإيجار لأن الإقامة في بيتي مكلفة للغاية "

كانت أليس تعرف أن شي تو يحب الغموض لذا لم تسألت وتحمست قيلا للعرض القادم

 

التعليقات
blog comments powered by Disqus