نزلت لين تشن شوي من السيارة وهي تحمل حقيبة صغيرة تحوي على أثمن ما تملك لأن فرز كل أغراضها وملابسها سيتطلب بعض الوقت وهي لم تجرأ على جعل شي تو ينتظر

خصوصا بعد أن أمضى والدها الكثير من الوقت في تعليمها عن الواقع وما سيفعله شي تو إن لم تقم بإرضائه كان الأمر أشبه بغسيل الدماغ بدلا من التعليم

أمام عيني لين تشن شوي كان هناك جدار عالي بطول أربعة أمتار كجدران السجن كان هذا جدرا إقامة شي

شعرت لين تشن شوي بالتوتر الشديد بسبب ما عانته قبل ساعة ومهما كانت غبية فهي لا تتوقع أبدا حياة سهلة عادية في الداخل لأنه كان من الواضح لها أن شي تو لا يهتم بها على الإطلاق وأنها مجرد بيدق على الأقل هذا هو الانطباع الذي لديها بعد حديثها مع والدها

لم تستطع سوى التفكير في ذلك الوقت قبل سنة عندما اعترف لها شي تو

ماذا لو قبلته حينها؟ هل كانت ستحصل الآن على حياة جيدة؟ لكن للأسف لا يوجد أي دواء للندم

الآن حتى والدها قد تخلى عنها ولولا أنها كانت ذاهبة لمقابلة شي تو ولم يجرأ حتى على خدشها لكان سيقوم بجلدها طوال الليل

مهما كانت خطط شي تو لم يكن أي منها ليحصل لو لم تحاول جلب درع معها للتهرب من الأمر لولا ذلك لحصلت عائلة لين على العديد من الفوائد من شي تو لأنه لم يستطع فعل أي شيء لهم من دون سبب

تقدمت لين تشن شوي نحو البوابة لكن الحراس قد اعترضوها بوجه بارد للغاية

" هذه هي إقامة شي ونحن لا نستقبل الضيوف يرجى العودة من حيث أتيت "

شعرت لين تشن شوي بالخوف من تلك النظرات لكن خوفها من شي تو إن تأخرت كان أكبر

" أنا هنا بطلب من السيد الشاب شي وسأبدأ بالعيش هنا لذا هل يمكنك التأكيد؟ لا أريد أن أجعل السيد الشاب شي ينتظر "

نظر الحراس إلى لين تشن شوي بغرابة فطوال فترة بقائهم هنا لم يدخل هذا المكان سوى أليس فمن هذه الشابة هنا؟ انتقلت للعيش هنا؟ مع وجود السيدة أليس هل هناك حاجة لها؟

رغم الشكوك العديدة للحراس لم يجرأ حتى على التقاعس حتى لو كان هناك احتمال %1 أن ما تقوله حقيقي فهم لا يستطيعون تحمل المسؤولية

لكن قبل أن يحاول أي من الحراس الاتصال بأليس رن هاتف الحارس

التقط الحارس الهاتف وبدا متوترا قليلا واستمر في ترديد كلمة ' نعم ' في رعب

بعد لحظات أغلق الحارس الخط ونظر إلى لين تشن شوي نظرة غريبة وقال

" لقد تم تأكيد هويتك آنسة لين من فضلك اتبعيني "

تفاجأ جميع الحراس مما سمعوه فرغم أنه لم يكان هناك سوى ثلاثة حراس آخرين في المكان إلا أن الجميع كان قادرا على سماع ما يحصل بسبب أجهزة التواصل وقد أرادوا حقا رؤية هذه المرأة التي حصلت على الإذن للدخول

استرخت لين تشن شوي قليلا لأنه يبدوا أن شي تو لم ينسى أن يخبر الحراس عنها أو أنها كانت ستضطر للانتظار أمام البوابة حتى يخرج في الغد

اتبعت لين تشن شوي الحارس لكنه لم يقدها إلى خارج مبنى الحراس وبسبب توترها لم تقم حتى بالنظر من خلال النوافذ فرغم أنه الليل إلا أن المنظر كان مذهلا حقا للأسف فاتها الأمر

اعتقدت لين تشن شوي أن شي تو كان ينتظرها هنا فعادة ما توجد غرفة للضيوف في مباني الحراس في أماكن كهذه وعلى الأرجح كان هناك

سرعان ما وصلوا إلى غرفة الضيوف حقا لكن شي تو لم يكن هناك

نظرت لين تشن شوي إلى الحارس بغرابة وقبل أن تسأل قال الحارس أولا

" وفقا لأوامر السيد الشاب شي ستعيشين هنا "

" مـ ماذا؟ كيف يمكنه أن .... "

لم تفهم لين تشن شوي ما يحص هنا، لم عليها العيش هنا؟ ألا يفترض على الأقل أن تعيش بالقرب من شي تو؟

" هذه هي الأوامر قال السيد الشاب شي أنه سيمر عليك غدا صباحا لاصطحابك إلى الجامعة لذا يرجى التحمل هذه الليلة "

خف قلب لين تشن شوي قليلا لأنها اعتقدت أن لديه بعض الضيوف أو أشياء لا يريد منها رؤيتها لكنها ستختفي بحلول والغد وربما مازال يهتم بها لأنه قال أنه سيوصلها شخصيا للجامعة متناسية أنه يدرس أيضا هناك وأنه قد لا يكون جادا حقا في ترك الجامعة كما قال لذا لا يوجد شيء غريب في اصطحابها

أومأت لين تشن شوي قليلا ثم انحنى الحارس قليلا وقال

" إن احتجت إلى أي شيء فلا تترددي في الطلب سأحرص على تلبية كل طلباتك "

أصبح الحارس يتصرف فجأة كخادم لأن المرأة التي تستطيع لفت انتباه شي تو لا يمكن أن تكون عادية وهذه فرصة جيدة لترك انطباع جيد لديها

 

.............................................................

انقضت الليلة تقريبا وكان الصباح قريبا لكن شي تو لم يكن نائما بل كان في الخارج 

تحت ضوء القمر وقف شي تو وهو محاط بتسعة ظلال

لم يكن بالإمكان التميز بين الظلال التسعة حيث كان لهم نفس المظهر والملابس السوداء التي تغطيهم بالكامل بما في ذلك وجوهم والأجسام الرقيقة لدرجة أن بعض الرياح قد تكون كافية لرميهم

لكن كان هناك بعض الاختلافات البسيطة بينهم

كان درع الظل أعزلا ويقف خلفه ثلاثة آخرون وأربعتهم يقفون أمام شي تو

عصا الظل يحمل عصا خشبية بطول ثلاثة أمتار ونصل الظل يحمل سيفا بينما يحمل نصل الظل المزدوج سيفا مزدوجا بينما حمل سوط الظل سوطا أسود  

خلف شي تو كان هناك شخص آخر يبدو أعزلا لكنه لم يتخذ أي وضعية كان قائد الظلال

على يمين شي تو كان هناك رمح الظل يحمل رمح مرنا طويلا في يده وكان يوجهه نحو شي تو

بينما اختبأ شفرة الظل وروح الظل وقوس الظل بين أشجار الغابة الصغيرة

 

اندفع شي تو نحو اليمين بسرعة فمستعمل الرمح يشكل أكبر خطر في المعارك الجماعية قريبة المدى لأنه يتمتع بالقدرة على الهجوم من خارج مدى خصمه

رغم أن السوط أيضا يستطيع فعل ذلك إلا أنه من السهل إيقافه بيده العارية عكس الرمح

لم يتمكن أي شخص من الاستجابة بسرعة لحركة شي تو المفاجئة لكن شي تو أوقف اندفاعه السريع وتراجع قليلا

اخترق سهم المكان الذي كان سيكون فيه رأس شي تو في اللحظة التالية

لم يضيع درع الظل هذه الفرصة واندفع نحو شي تو بكل قوته فقد كانت قوته الجسدية هي سبب حصوله على لقب درع الظل حتى أن الأسلحة العادية بالكاد ستترك أثرا على جسده

لم يكن لدى شي تو وقت كافي للتراجع لذا استغل القوة الناتجة عن توقفه المفاجئ وقفز إلى الوراء موجها ركلة في الهواء صدت قبضة قائدة الظل الذي حاول القيام بهجوم مفاجئ

تسببت هذه القوة في رمي شي تو لبضعة أمتار في الهواء لأنه لم يستطع الارتكاز على شيء في الجو

رغم فشل خطة شي تو إلا أنه لم يتأثر على الإطلاق واندفع مجددا نحو رمح الظل ولم ينظر حتى في اتجاه نصل الظل ونصل الظل المزدوج لأنه كان متأكدا أنهما لن يحاولا إيقافه فالقتال المباشر ليس عملهم بل استغلال الفرص التي يصنعها درع الظل وقائد الظل أما رمح الظل فقد كان الطعم لأنه الأخطر ولم يستطع فعل شيء حيال الباقي فهو شخص واحد بعد كل شيء

تحرك كل من الدرع والقائد لصده مجددا لكنه استدار فجأة وتوغل في بين الأشجار

كانت هذه معركة واحد ضد تسعة حيث أن كل واحد منهم يعتبر من بين الأقوى وجميعهم على نفس مستوى شي تو وقد وصلت أجسامهم إلى أقصى حدود البشر

في عالم من دون طاقة كافية كان من المستحيل الفوز في معركة مباشرة ما لم يحمل سلاحا معه لكنه كان أعزلا

أثناء الجري التقط شي تو صخرة صغيرة ورماها بكل قوته على عش نحل قريب قبل أن يختبأ بسرعة

كان صوت النحل غطاء لشي تو كي لا يسمعوا صوت أقدامه  

بعد أن ضبط شي تو ضربات قلبه تحرك مجددا وكان له هدف واضح لأنه اعتمادا على اتجاه قدوم السهم يمكنه أن يحزر موقع قوس الظل طبعا من المستحيل أن يظل في نفس المكان لكن كان هناك مكان واحد صالح للاختباء بالقرب منه

لكن كيف لا يعرفون ما يعرفه شي تو؟ هم أيضا يحفظون كل شبر من إقامة شي ككف يدهم

بمجرد أن اقترب شي تو من الموقع ظهر ظل يحمل خنجرا موجها نحو عنق شي تو

مهارات شفرة الظل في التخفي ليست أقل من شي تو لذا حتى شي تو لم يلاحظه

لكن إن لم ينصبوا له فخا فهم ليسوا حراس الظل

بعد أن وصل الأمر لهذه الدرجة كان من المستحيل على شي تو تجنب هذا من دون خسائر

رفع شي تو ذراعه لإيقاف الخنجر

طعن الخنجر ذراع شي تو وتسبب بجرح لا يمكن اعتباه بسيطا

أمسك شي تو بذراع شفرة الظل وجذبه نحوه بقوة مما أفقده السيطرة خصوصا أنه في الهواء واستعمل ركبه لتوجيه ضربة قوية نحو بطن شفرة الظل أفقدته الوعي على الفور

لكن وقبل أن يقد وعيه بالكامل أطلقا صرخة بكل ما لديه

أدرك شي تو ما يريد فعله لكنه قد تأخر بالفعل

في اللحظة التالية اخترق سهم صدر شي تو

لم يكن هذا سهم عاديا بل كان سهما مسموما بسم يسبب الشلل الفوري

للأسف لم يأثر على شي تو

لكنه أوقفه للحظة

خلال هذه اللحظة التف سوط أسود حول شي تو وشفرة الظل

كان شي تو قد أفلت شفرة الظل بالفعل مما أدلى إلى سقوطه إلى الخلف وإخلال توازن السوط

أمسك شي تو بالسود بسرعة قبل أن يتم سحبه لكن قبل أن يبذل أي قوة لسحبه خارت قوى شي تو

فقد شي تو وعيه وسقط على الأرض بسبب عرقلة السهم الذي لا يزال مغروسا في صدر شي تو لتنفسه ودورته الدموية لأنه أصاب رأته في مكان حيوي

 

التعليقات
blog comments powered by Disqus