بعد بعض الاستفسارات عرف شي تو أن أليس الآن في اجتماع مجلس الإدارة الذي تم تأجيله بسببه

كان الطابق 92 مخصصا بالكامل لاجتماع مجلس الإدارة لذا لم يكن من الصعب العثور على القاعدة التي يعقد بها الاجتماع

كان اجتماع مجلس الإدارة هو الهيئة العليا للمجموعة نظرا لأن شي تو هو المالك المطلق لكل الأسهم

دفع شي تو باب قاعة الاجتماعات ودخل متعمدا إحداث بعض الأصوات

داخل القاعة إلى جانب أليس كان هناك 16 شخصا آخر كل منهم يرأس قسما معينا

ظهرت العديد من الخطوط السوداء على وجوه الحاضرين لأنهم لم يتعرفوا على شي تو فأغلبهم كان مشغولا منذ الأمس بسبب بعض المشاريع الكبيرة لذا لم يتمكنوا من سماع الأخبار

لكنهم لم يقفزوا إلى استنتاج مبكر لأن الحراس لن يسمحوا لأي كان بالدخول بسهولة كما أنهم تعلموا من دروسهم السابقة ألا يحكموا على الشخص من مظهره

سرعان ما أجابت أليس عن شكوكهم حيث وقفت وانحنت باحترام

" الرئيس شي مرحبا بك "

الرئيس شي؟ هذا الشاب؟ لم يحتج الأمر لأي ذكاء كي يعرفوا من هذا الشاب أمامهم لأنه الوحيد الذي ستناديه أليس بالرئيس

" آسف على المفاجئة لكنني أردت فجأة تفقد سير الأعمال بنفسي نظرا لأهمية هذه المشاريع آمل أنني لا أزعجكم "

تحدث شي تو بودية وبدا أكثر كشاب في مثل سنه ولم يستطع أحد ربطه بالعقل المدبر لمجموعة شي

" بالطبع لا مشكلة الفحص الميداني سيكون أفضل تفضل اجلس "

أشارت أليس لشي تو كي يجلس في مكانها كي يترأس الاجتماع لكن شي تو هز رأسه

" لا حاجة أنها هنا للمراقبة فقط وليس لدي نية للتدخل في سير الاجتماع فكرت فقط في رؤية وجوه الأشخاص الذين يديرون مجموعة شي لذا لا تهتموا بي وتصرفوا كالمعتاد "

' من المستحيل أن نتجاهل رئيسنا!'

أراد الجميع قول هذا لشي تو لكن لم يجرأ أحد على ذلك يمكنهم تخيل نوع الوحش المختبئ خلف تلك الابتسامة تماما مثل أليس

هذا الوحش حول شركة من الدرجة الثانية إلى قوة اقتصادية عالمية في ضرف سنة واحدة

أومأت أليس وعادت إلى مكانها لكنها أولا بدأت بتعريف الجميع لشي تو قبل مواصلة النقاش

رغم أن شي تو لم يسمع كلمة مما قالته لأنه لم يرغب في تضييع مساحة ذاكرته بهذه الأسماء لأنه لا يعتقد أنه سيضطر للتحدث معهم مجددا

كان الموضوع يدور حول بناء سلسلة من ملاعب كرة القدم في البلاد حيث يشمل المشروع ملعبين دوليين وأربعة ملاعب وطنية والعديد من الملاعب المحلية الصغيرة

كان هذا المشروع قد تم تقديمه من طرف الحكومة لذا لم يستطيعوا الرفض لكنهم كانوا مشغولين بمشاريع أخرى بالفعل لذا فقد كانوا يواجهون بعض المشاكل في الميزانية لهذا السبب عرض شي تو هذا المشروع للين تشن غو في حالة عدم ابتلاعه الطعم لأن التخلص منه بذريعة جيدة سيكون مساعدة لشي تو

أثناء الاجتماع طرحت العديد من الحلول لتوفير رأس المال لكن أيا منها لم ينفع فلا يمكنهم إيقاف المشاريع الأخرى أو أن الخسائر ستكون كبيرة للغاية

لذا فقد اقترح بعض المدراء بيع بعض الأسهم لتوفير رأس المال أو السماح للحكومة بضخ رأس مالها في المجموعة وبهذا سيحصلون على دعم لا محدود من الحكومة لكن هذا الاقتراح تم رفضه على الفور من قبل أليس لأن سياستها هي سيطرة شي تو المطلقة ولن تسمح لأحد أبدا بمشاركة الكعكة

لكن المشاكل كانت تظهر شيئا فشيئا مع تقدم الاجتماع

حاليا مع المال المتوفر بالإمكان إنجاز الملاعب الكبيرة فقط قبل أن تنفذ الأموال لذا اقترح مدير قسم المالية بدأ المشروع أولا والمطالبة بتمديد فترة المشروع للحصول على المزيد من الوقت لجمع المال وبناء الملاعب المحلية لاحقا وقد تم قبول هذا الاقتراح لكن مشكلة أخرى قد ظهرت حيث أن المشروع كان على الصعيد الوطني لا يمكنهم الشروع في أعمال البناء دون ضمان سلامة العمال

لو كان موقعا واحدا لأمكنهم الحصول على بعض الحراس لكن هذا كان مستحيلا حاليا

عادة يتم اقتراض العلاقات بالعالم السفلي في أعمال البناء لكن مجموعة شي كانت تفتقر في هذا المجال لأنها لم تملك أي روابط بأي عائلة أو عصابة

عادة كانوا ينفقون المال لحل مثل هذه المشكلة لكن المال هو المشكلة الأساسية

هذا كان أول مشروع بناء كبير للمجموعة لأن أساسها كان التكنولوجيا والصناعة الغذائية والحرف لذا فقد واجهوا العديد من المشاكل بسبب نقص الخبرة

انتظر شي تو طويلا خلال الاجتماع آملا أن تلاحظ أليس الشذوذ لكنه سرعان ما استسلم لأنه لم يستطع الانتظار طويلا لذا نادى أحد الحراس خارج القاعة وهمس له قليلا قبل أن يعود إلى مكانه

بعد وقت قصير عاد الحارس وهو يحمل بعض الأوراق وكان وجهه شاحبا للغاية وكانت نظرته نحو شي تو كأنه ينظر إلى وحش ولا يمكنه الانتظار حتى يهرب

عند دخول الحارس توقف الجميع عن التحدث كي لا يسمع شيئا وأيضا كانوا بانتظار ما سيقوله شي تو لأنه من طلب هذه الأوراق

وبالفعل وقف شي تو نظر إلى الجميع قبل تستقر نٍظرته على أليس مع بعض خيبة الأمل

 

حافظ شي تو على مزاجه الودي وقال

" حسنا لا داعي للتحدث أكثر حول هذه المواضيع لدينا شيء آخر للحديث عنه أريدكم أن ترشحوا لي بعض الأشخاص لمناصب مدير القسم المالي ومدير قسم التسويق ومدير قسم الإنتاج ومدير قسم البحث هل من أراء؟ "

" سيدي هل ارتكبت خطئا ما؟ هذه المناصب التي ذكرتها للتو مشغولة بالفعل فهل تقصد منصب النائب؟ "

سأل أحد المدراء الذي شك في ما سمعه للتو

ليس من عادة شي تو تضيع الكلمات بلا فائدة لذا لم يكترث لما سمعه ونادى الحراس

" اخذوهم لقسم المالية لتلقي أجر شهر مقدما ولا يسمح لهم بدخول هذا المبنى مجددا واتصل بفريق المحامين من أجل التوقيع على اتفاقية عدم تسريب المعلومات " أشار شي تو نحو الأشخاص الذين ذكر مناصبهم قبل قليل

لم يفهم أحد ما يحدث لكنهم فهموا أن هؤلاء الأشخاص قد انتهى أمرهم

الطرد من شركة كهذه يعني ببساطة نهاية حياتك فلا أحد يثق بالعقود لأن الشركات الأخرى ستسعى حتما خلف المدراء من أجل المعلومات الداخلية وهم قادرون حتما على حمايتهم ومستعدون للإساءة لمجموعة شي

أمسك الحراس بالأهداف وبدأوا بجرهم إلى الخارج تحت المقاومة الشديدة

" لماذا؟ لقد كنت مخلصا لهذه الشركة لعشر سنوات منذ جيل والدك! إن كنت ستتخلص مني فأخبرني بالسبب على الأقل لقد كرست حياتي لهذه الشركة هل هكذا تعاملني؟ أجبني "

" هذا صحيح لقد كنا نعمل هنا منذ سنوات وكنا أصدقاء مع والدك لا يمكنك معاملتنا هكذا دون سبب نريد تفسيرا "

" محامي سأتصل بالمحامي لا يمكنك طردنا هكذا هذا ضد العقد وضد حقوق الموظفين..............."

لم يهتم شي تو بصراخهم حتى غادروا القاعة دون أن يتعب نفسه بالرد عليهم أو حتى النظر إليهم في عينيه هذه مضيعة كاملة للوقت

هو الرئيس هنا لم عليه تفسير أفعاله لأشخاص لم يعدوا تحته؟ ليس لديه أي التزام لفعل هذا

عم الصمت القاعة وبدأ الجميع بالتعرق بسبب التوتر خوفا من أن يكونوا الضحية التالية

لم تكن أليس مختلفة لكن سبب توترها كان مختلفا

كان بإمكانها رؤية خيبة الأمل في عيون شي تو لذا كانت تشعر بالإحباط لأنها لم ترتقي لمستوى تطلعاته

كان من الواضح أن هؤلاء كانوا مسؤولين فاسدين لأن هذا هو التفسير الوحيد لأفعال شي تو لكنها لم تكتشفهم طوال سنة كاملة بينما فعلها شي تو خلال اجتماع واحد

في الواقع لا يمكن لومها فقيادة الناس وممارسة الأعمال التجارية ليس تخصصها لأنها عادة تنفذ فقط ما يقوله شي تو

وزع شي تو الأوراق التي جلبها الحراس على بقية الحضور حيث كانت هناك نسخ كافية بينما وضع الأصلية أمام أليس

" أمعنوا النظر جيدا في هذه الأوراق إنها تثبت وجود بعض الرشاوى والصفقات غير العادلة وتسريب المعلومات لأطراف أجنبية ومعاملات مع شركات أخرى لرفع الأسعار بشكل وهمي واختلاس الأموال تم العثور على كل هذه الوثائق في مكاتب وحواسيب المعنيين "

قرأت أليس الأوراق جيدا وأدركت أن ما يقوله شي تو كان صحيحا خصوصا في موضوع اختلاس الأموال

نظرا لأن كل الحسابات تتم على يدي شي تو فقد اتفقوا مع الشركات التي تتعامل معها مجموعة شي رفع الميزانيات والأسعار بشكل وهمي واختلاسها من الجانب الآخر

على الأرجح تم الاحتفاظ بهذه المعاملات كورقة ضغط حتى لا يتم بيعهم من قبل الشركات الأخرى بعد انتهاء الصفقة

كما عثر على وثائق لمحاولة لنقل بعض أسهم الشركة للحكومة

أدركت أليس أخيرا لم واجهوا العديد من المشاكل في هذا المشروع هذا بسبب وجود بعض الخونة الذين يسربون أوضاع الشركة

كانت حالة بقية مجلس الإدارة مزرية أكثر حيث أن بعضهم كان مترددا في المشاركة في هذا حيث تم الوعد بنسبة من الأسهم والتي ستمنحهم معاشا مريحا بعد التقاعد

كانوا سعيدين لأنهم ترددوا ولم يوافقوا مباشرة

أدركوا أن هذا الشاب هو حقا العقل المدبر لأنهم مثل البقية اعتقدوا أنها كانت أليس وأن كل هذا المدح هو مجرد تضخيم لشي تو وطالما خدعوا أليس فكل شيء بخير

لكن كان هناك شيء حيرهم جميعا

هل هذه أشياء سيحتفظ بها الناس في مكاتبهم في الشركة؟ لو كانوا فمن المستحيل أن يفعلوا ذلك والأشخاص الذين طردوا أيضا ليسوا بهذا الغباء أو أنهم لن يصلوا إلى منصبهم الحالي حتى في ظل الشركة القديمة

عادة توجد هذه الأشياء في أماكن آمنة مثل الخزنات أو الحواسيب الشخصية في البيت فلم احتفظوا بها في مكاتبهم؟

شي تو لم يتوقف عن التصفية الداخلية فطالما هناك فوائد فسيمتصها حتى النهاية

" مع هذه الوثائق بإمكاننا مقاضاة مختلف الشركات حيث أن الأدلة كافية ربما لا تفلس لكننا سنكون قادرين على التسبب بالكثير من الأضرار خصوصا لسمعتهم وفي نفس الوقت سنتمكن من زسادة أرباحنا لذا لا تضيعوا هذه الفرصة والآن ......... هل من مرشحين للمناصب الشاغرة؟ لا يهم حتى لو كان موظفا عاديا طالما يرضي عيني "

 

" انتظر سيدي أعتقد أنه لا حاجة للمبالغة في هذا أغلب هذه الشركات مرتبطة بعائلة لو في العاصمة الجديدة لا يمكننا تحمل الإساءة لها "

الذي تحدث كان مدير الأمن وبدا معارضا لهذا بشدة فسمعة العائلات الثلاثة ليس من فراغ    

التعليقات
blog comments powered by Disqus