صعد شي تو ولين تشن شوي إلى الطابق الرابع والذي هو عبارة عن مجموعة مطاعم فاخرة ذات تخصصات متعددة

اختار كلاهما مطعما غربيا ودخلا

كان المطعم فاخرا ويستحق سمعته كما أن الخدمة كانت ممتازة

سرعان ما طلب شي تو الطعام وكان ما طلبه للين تشن شوي هو بالضبط ما تحبه من الطعام الغربي مما جعلها تتعجب أن شي تو يعرف حتى ما تفضله

تحدث الاثنان بشكل عادي كما لو أنهما يعرفان بعضهما منذ زمن حتى أن شي تو بادر بمسح الطعام العالق على شفاه لين تشن شوي

كان الأداء مثاليا ولن يشك أي أحد في علاقتهما على الإطلاق حتى لين تشن قو سيعتقد ذلك

استغرقت الوجبة حوالي نصف ساعة ولم يبخل شي تو على الإطلاق حيث أن تكلفة هذه الوجبة تعادل أجر عامل عادي لبضع سنوات

" أليست هذه لين تشن شوي؟ لم أتوقع رؤيتك هنا "

اقترب شاب في مثل سن لين تشن شوي وكان يتمتع ببنية مصقولة جيدا ويبدوا كالجنود المخضرمين من الجيش

تعرف لين تشن شوي عليه وكان اسمه ياو دي ابن العمدة في سونغ جيانغ وكان زميلها في المدرسة الثانوية لكنه لم يدخل الجامعة بل بدأ في إدارة شركة والده الذي أصبح العمدة لأنه لا يستطيع أن يكون رجل أعمال وعمدة في نفس الوقت

" ياو دي!! متى عدت؟ ألم تذهب إلى دونغ هاي قبل بضعة أيام؟ "

دون وعي تصرفت لين تشن شوي كالمعتاد وتجاهلت شي تو بالكامل وبدأت في سؤال ياو دي رغم أنه ما يزال يبعد بضع أمتار عن طاولتها

اقترب ياو دي من طاولة لين تشن شوي قبل أن يلاحظ أن هناك رجلا يجلس معها لأنه لم يملك أي حضور لذا لم يلاحظه

" لين تشن شوي من هذا الرجل الذي يجلس معك؟ هذه أول مرة أراه فيها " سأل ياو دي مع بعض العبوس

تغيرت تعابير لين تشن شوي بسبب الذعر لأنها تذكرت أنها جالسة مع شي تو

ياو دي هو أحد أعز أصدقائها والجميع يعرف أنه يطاردها لذا أصبحت قلقلة من أن يؤذيه شي تو لذا أرادت أن تشرح له بسرعة كي لا يقول أي شيء لا يجب عليه قوله

للأسف كانت متأخرة

وقف ياو دي بجانب شي تو وحدق في شي تو بنظرة قاتلة لأنه يمكن أن يرى الذعر على وجه لين تشن شوي لذا فقد اعتقد أن شي تو يجبرها على مرافقته

" من أنت؟ وما علاقتك مع لين تشن شوي؟ "

لم يرد ياو دي القفز إلى استنتاجات متسرعة لذا سأل شي تو رغم أن النبرة لم تكن ودية

التقط شي تو كأس النبيذ وشرب رشفة على مهله قبل أن يقول

" ارحل ولا تعكر مزاجي لا علاقة لك بما يحصل هنا ولا تكن فضوليا للغاية "

أجاب شي تو ببرود دون حتى أن ينظر إلى ياو دي

" أنت ....... " أراد ياو دي أن يلعن شي تو لكن لين تشن شوي قد قاطعت بسرعة قبل أن يقول شيئا غبيا

" ياو دي هذا هو شي تو وهو خطيبي ألا تقرأ الأخبار؟ كل سونغ جيانغ تعرف بعلاقتنا وهو ليس شخصا عاديا لأنه السيد الشاب لعائلة شي لذا لا تكن وقحا واعتذر بسرعة "

كانت لين تشن شوي سعيدة لأن شي تو لم يأمر بالتخلص منه على الفور لأنها كانت متأكدة أنه قد أحضر معه بعض الحراس الشخصيين المتخفين لأن شخصا مثله لا يمكن أن يتجول من دون أي حماية

" السيد الشاب شي؟ " تفاجأ ياو دي قليلا قبل أن ينظر حوله ثم نظر إلى شي تو بسخرية

" السيد الشاب شي؟ هو؟ لين تشن شوي لا بد أنه تم الاحتيال عليك من قبله انظري جيدا إلى ما يرتديه مع ثروة عائلة شي من المستحيل أن يستعمل مثل هذه الملابس وانظري من حولك هل ترين أي حارس شخصي؟ أنا أعرف كل شخص في هذه القاعة لذا لا يمكن أن حراسه متخفون ولا يمكن أن حراسه في الخارج لأن حراسي هناك ولم يلاحظوا أي شيء من الواضح أنه محتال لا تدعي هذا الشخص يخدعك "

لم تعرف لين تشن شوي ما تقوله لأن الشخص الذي أمامها هو حتما شي تو ولم تجد وسيلة لأثبات الأمر خصوصا أن ما قالوه منطقي

" ياو دي إنه بالفعل شي تو وأنا متأكدة من ذلك من فضلك ارحل لقد أهنت خطيبي في العلن لذا لا أريد التحدث معك بعد الآن من فضلك غادر "

من أجل مصلحة صديقها قررت لين تشن شوي أن تكون قاسية وتضع خطا معه الآن وتشرح له لاحقا

" مستحيل!! " صاح ياو دي بغضب مما لفت انتباه جميع المتواجدين

" لين تشن شوي أنت مخدوعة من قبل هذا الشخص إنه محتال كبير ولن أدعه يخدعك أكثر من هذا سأثبت لك أنه مجرد محتال " صرخ ياو دي بشراسة

لم تعرف لين تشن شوي ما خطب ياو دي اليوم فهو شخص ذكي للغاية في العادة أو أنه لن يستطيع تسيير شركة والده بمفرده فلم يتصرف بغباء اليوم؟ هل يعتقد أن الخطبة أمر بسيط؟ عليه فقط رؤية الأخبار ولن يكون هناك أي مجال للشك بدا الأمر كما لو أنه يحاول خلق المتاعب عمدا لشي تو لكن هذا غباء، ما يفعله الآن سيدمر كل تراكمات عائلة ياو لأجيال

" كم تريد كي تترك لين تشن شوي؟ المال هو هدفك صحيح؟ هل تعتقد أن لين تشن شوي ستنفق عليك؟ حسنا سأعطيك قدر ما تريد من المال فقط سمي سعرك "

عند سماع كلمات ياو دي هز الجميع في المطعم رؤوسهم لأن الجميع كان قادرا على التعرف على شي تو والمال هو آخر ما يحتاج إليه في العالم

من كان شي تو؟ كان أغنى شخص في البلاد مع ثروة تنافس العائلات الثلاثة

بالنسبة للعائلات الثلاثة فإن أملاكها مقسمة بين أعضاء العائلة إلى جانب نسبة كبيرة من أموال شركاتهم التي لا يستطيعون لمسها

أما شي تو فقد كان المالك الوحيد لكل ثروة عائلة شي بل إن قول عائلة شي أم خاطئ لأن شي شخص واحد فقط

وياو دي؟ حتى لو سلم كل أملاك العائلة فربما لن تصل إلى ما يحققه شي تو في ساعة واحدة

حاك شي تو حاجبيه في استياء لأن استعمال المال لشرائه هي إهانة له فبالنسبة له المال مجرد رقم بلا معنى

استطاعت لين تشن شوي رؤية الغضب على وجه شي تو وقررت التزام الصمت قد يكون ياو دي صديقا مقربا لها لكن حياتها أكثر أهمية

' أنت تحصد ما تزرع '

وضع شي تو كأس النبيذ على الطاولة ونظر أخيرا إلى ياو دي بعيون حادة وقال بلا مبالات

" آخر فرصة غادر قبل أن أكسر عظامك "

" هيييه أنت؟ تكسر عظامي؟ هل تعرف كم عدد الأشخاص الذين كسرت أنا عظامهم؟ أنت مجرد ........ أغههغ "

قبل أن ينهي ياو دي كلامه أمسك شي تو بيده اليسرى وكسرها على الفور بسهولة ككسر أعواد الكبريت

رغم أن ياو دي لم يستطع رؤية تحرك شي تو لكنه كان صادقا لأنه كان مدربا حقا لذا تفاعل بسرعة ووجه لكمة بيده اليمنى نحو فك شي تو الواقف أمامه

أمسك شي تو لكمة ياو دي بيده الأخرى بسهولة قبل أن يحطمها بالقوة

لم يستطع ياو دي تحمل ألم تحطم عظام كلتا يديه وسقط على ركبتيه لكنه كان قادرا على منع نفسه من الصراخ رغم أن المعاناة واضحة على وجهه

لم يكتفي شي تو بهذا وضرب صدر ياو دي بركبته مما قذفه بضعة أمتار إلى الوراء

لم يجرأ أحد على الاتصال بالشرطة أو الإدلاء بأي تعليق فحتى لو قتله شي تو فسيخرج ببساطة بعد ليلة لدى الشرطة لكن من اتصل بالشرطة سيواجه الكوابيس

" سيدي الشاب!! "

اندفع اثنان من الحراس الشخصيين في بدلة سوداء وحملوا ياو دي إلى الخارج للقيام بالإسعافات الأولية

بدا أن شي تو غير متأثر بما حصل وتوجه إلى الحمام من أجل غسل يديه وطلب من نادل المطعم أن يجلب له بدلة احتياطية لأن مثل هذه المطاعم الفاخرة تحتفظ دائما ببعض الملابس الاحتياطية في حالة اتسخت ملابس الضيوف بسبب الطعام أو لأي سبب آخر

لكن بعد لحظات من مغادرة شي تو اقتحمت مجموعة من الأشخاص المكان ولا يبدوا أن لديهم نوايا حسنة

في مقدمتهم كان هناك رجل في الثلاثينات من عمره وإلى جانبه كان ياو دي الذي تم ربط ذراعيه مؤقتا ومن الواضح أن ياو دي كان يحاول تملق الشخص إلى جانبه إلى درجة التذلل

من كان ياو دي؟ إنه ابن العمدة وأمير سونغ جيان منذ متى يتذلل لأي شخص؟

فجأة أشار ياو دي إلى لين تشن شوي وقال

" السيد الشاب لي هذه هي المرأة التي كانت معه لكنه لا يبدوا أنه هنا بعد الآن لا بد أن الرجل الآخر قد هرب من الخوف "

" لا تقلق سأحقق لك العدالة وأتخلص منه من أجلك يا أخي "

في هذه اللحظة حتى لين تشن شوي فهمت تصرفات ياو دي الغبية

من المستحيل أنه لم يقرأ الأخبار ولا يعرف من هو شي تو

من المستحيل أنه لم يفهم تلميحاتها بالرحيل

كان كل شيء مخطط له من أجل التعامل مع شي تو         

التعليقات
blog comments powered by Disqus