بعد مرور 5 اعوام 


فى دولة الرياح فى مدينة الرعد 


كان هناك شاب طويل القامه  له شعر اسود  وهناك جرح تحت عينه اليمنه يملك من العمر 16 عام يقف وينظر الى المدينه  من فوق صخره كبيره ويحمل سيف   فى يده 


انه جريت مرت 5 اعوام منذ تم بيعه الى تاجر العبيد 


مرت 5 اعوام منذ تم قتل والده امام عينه 


بدأت يلوح بالسيف بسرعه كبيره  


كان يرتدى ملابس قديمه تشبه ملابس العبيد 


وكان هناك الكثير من العرق يبدو من شكله انه كان يتمرن لكثير من الوقت 


وهو مشغول فى هذا التدريب سمع صوت صراخ أمراءه  فى السوق 


بدأ يسرع بتجاه هذا الصراخ 


وجد رجل عملاق يقوم بالتعدى  على امراءه جميله 


اقترب من الرجل الضخم وقال له بصوت هادىء 


^ لماذا لا تتركها وتذهب  ايه الخنزير الكبير ^ 


نظر اليه الرجل الضخم فى غضب وقال بصوت غاضب 


# اذهب ايه العبد من هنا # 


بدأ جريت ينظر الى الرجل الضخم يقول بصوت مازل يحتفظ فيه على الهدواء 


" انا لم اعد عبد منذ اسبوعين " 


# هنيئا لك اذهب الان او سوف اجعلك بدل عبد تصبح مقتول # 


" ان قومت بوضع اصبع اخر عليها سوف اقطع يدك " 


# انت لا تعرف من انا ؟ # 


" لا اريد ان اعرف من انت انا اريدك ان تتركها "


# انا ابن احد النبلاء يا هذا ان اقتربت منى والدى سوف يقتلك # 


قال الرجل الضخم ذلك وحول رفع يده نحو الفتاه مره اخره 


لم يقول جريت اى شىء 


بل رفع سيفه وقطع يد الرجل الضخم كأنه يقوم بقطع قطعه من الحلوه 


" لقد حزرتك " 


بدأ الضخم بالصراخ بشده من الالم 


وبدأ فى لعن جريت 


جريت اقترب من الفتاه وجعله تقف 


أمرها بالذهب من هنا 


فى تلك اللحظه  كان هناك مجموعه من الجنود تمر من الساحه 


وقف قائد الجنود عندما سمع هذا الصراخ 


عندما رأى قائد الجنود حالة الرجل الضخم تغير شكل وجهه 


نظر الى جريت الذى كان يحمل دم  كله دماء 


ولم يتحدث بدل ذلك اقترب الرجل الضخم من القائد وهو يبكى وقال له 


# يجب ان تقتل ابن العاهره  يجب ان يتعلم كيف يتعامل مع ابن النبلاء # 


وقبل ان يتحدث جريت اقثربت الفتاه التى كان يتم التعدى عليها من القائد 


وقالت بصوت خافت 


^ سيدى هذا المحارب الشهم كان يدافع عنى هذا الرجل الضخم كان يحاول اغتصابى ^ 


بعد ان سمع القائد ذلك تغيرت ملامحه وجهه ونظر مره اخره الى جريت وكل هذه المره بعيون مختلفه 


وقبل ان يتحدث اى احد اخر قام الرجل الضخم بمسك الفتاه من شعرها  وقال لها بصوت غاضب 


# كيف تجرأى على التحدث امامى ايته الخادمه اللعينه سوف افعل بكى ما اريد ...........ااااااااااه #


قبل ان يكمل كلامه كانت يده الاخره قطعت بالفعل 


" لقد اخبرتك ان وضعت يدك عليها سوف اقطع يدك " 


لم يصدق قائد الجنود ما يحدث 


وكان الضخم وقع عل الارض فاقد الوعى  من الالم 


^ انا لم ارك ترفع سيفك ^ 


قاله القائد وهو ينظر الى جريت 


كان هناك بعض الاصوات من الدهشه  بين المشاهدين 


( كيف فعل الفتى ذلك ) 


*اللعنه سوف يتم قتله * 


& الليس القائد الوقف امامه هو قائد الالف جندى & 


شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus