كان بروك يكافح في المعركه مع العدو ذو الدرع الأسود ، بدا هذا المحارب مشابها للمحارب الآخر ذو النجمه الواحده و اللذي قتله فاي ، كلاهما يستخدمان نفس تقنيات القتال و السلاح .. كان السيف سريعا جدا عند مقارنته بسيف روك المزدوج ..

صرخ فاي لبروك .. " سأقوم انا بأنهائه ، امضي قدما ووجه الجنود للقضاء على الأعداء الباقين على جدار الدفاع " ..

علق فاي فأسه بين الأثنين ، لوى معصمه و اصطدم الفأس مع طرف السيف بدقه ، التدخل من فاي اجبر العدو على التراجع قليلا و إعادة تقييم وضعه ..

" كن حذرا ايها المحارب ، هذا الوغد من الصعب التعامل معه ! " ..

و بصفته القائد الثاني لحراس الملك ، كان بروك واحد من كبار الشخصيات القليله و التي كان لها نفوذ و سلطه في قلعة تشامبورد .. و لكن بسبب الأعمال البطوليه من هذا " الرجل الحديدي " و الذي كان وجهه مغطى تماما بالخوذه ، هو لم يتردد في الأستماع الى اوامره ..

" هذا غريب ، اقسم انني رأيت هذه الدروع في مكان ما من قبل ... " فكر بروك ..

ايا كان ، لم يكن هناك وقت لأضاعته ، لذلك التفت بروك بعيدا و بدأ بقيادة جنود تشامبورد ..

فاي من ناحية اخرى كان على استعداد لمحاربة هذا العدو ..

" انت هو اللذي قتل [ عشرون ] ؟ " ..

بدا هذا العدو رسمياً جدا ، كان مركزا و طاقته في جسده تنتشر بشكل اسرع و اسرع .. كان على استعداد لأطلاق العنان لها بأرادته ..

كان متوترا بعد ان رأى سابقا ضربة فاي الوحيده و التي اخرجت [ عشرون ] .. و لأنه لم يكن اقوى من رفيقه ، كان عليه ان يعطي كل شيئ للحصول على فرصه ضئيله للبقاء على قيد الحياه تحت فأس فاي ..

" لا استطيع محاربته بقوه نقيه ! " ..

اتى هذا العدو بخطه في عقله ..

اطلق سيفه فجأه ، كانت هجماته اكثر عدوانيه و اسرع مما كان عليه عندما كان يقاتل بروك ، لأنه كان ارق و اصغر من فاي ، فضلا عن كون سلاحه اخف وزنا ، كان يخطط لأستخدام اسرع حركه له و الهجوم على فاي و استخدام ضربه قاتله عندما يظهر فاي عيبا في دفاعه ..

قريبا كشف فاي استراتيجية هذا العدو ..

" هاهاها .. " كانت ضحكه مليئه بالشفقه ..

هذا العدو كان مثل【الشامان الساقط】 في عالم ديابلو ، كان وحش مثل الأنسان يمسك شفرته بيد واحده و الشعله باليد الأخرى ..【الشامان الساقط】كان خبيث و قاسي ، تحركاته و هجومه على حد سواء كانت سريعه ، وعندما يكون في وضع غير مؤاتي فأنه سيحاول كل شيئ للهرب من المعركه ..

بعد استقرار فاي في المستوى 5 ، كان حله لهذه الوحوش بسيطا - ضربه واحده و انتهى .. هذه الأستراتيجيه لم تكن ضد لفاي ، كانت اي حيل و استراتيجيات مثل رقائق البطاطا امام القوه المطلقه ، سيتم سحقهم بسهوله ..

ماذا كان البربري ؟ سيد قتال المدى القريب ..

لايهم اذا كانت قوه او مستوى مهاره على مختلف الأسلحه ، سيكون البرابره دائما في المرتبه رقم واحد في عالم ديابلو ، اذا كان البربري سيهزم بهذه الأستراتيجيه ، فأن فاي قد مات في عالم ديابلو لآلاف المرات بالفعل ..

" كلانق ! " ..

مره اخرى ، ضربه واحده فقط من فاي دمرت الأعضاء الداخليه لهذا العدو و كان عليه ان يتراجع في حين تطاير الدم ..

تم تحطيم سيفه الى قطع ، بعض القطع حتى غرزت في جسده بسبب قوة الأصطدام ..

" عُد ! "

كان هذا العدو مرتعبا ، لم يكن حتى على مقربة من هزيمة فاي ، بعد الأتصال الأول علم على الفور ان تقنيات فأس هذا الرجل كانت اكثر رعبا من قوته ، لم يكن لديه فرصه لكسب المعركه ..

" تشي-" ..

القى هذا العدو سلسله ذات شكل غريب ، تم تعليق السلسله لذلك بأمكانه استخدامها كأرجوحه ، بعد ان حطت و تم تأمينها على احد الجدران ، قفز الى اسفل الجدار الدفاعي و حاول ان يتأرجح بعيدا عن المعركه و من فاي ، تقريبا مثل " الرجل العنكبوت " ..

ومع ذلك -

" اذا اتيت بالفعل ، اذن ابقى ! "

لم يكن فاي ليعطي العدو فرصه للهرب ، قام بركل السيف المزدوج من على الأرض ..

" شيينغ - " ..

السيف تتبع مسار العدو بسرعة البرق ..

اخترق العدو في ظهره في الهواء الطلق و قتله على الفور ، تسمر السيف على الجثه في الأرض تحت الجدار الدفاعي ..

قال فاي للجثه الميته .. " انت مرحب بك ! " ..

كما كان على وشك العوده لتحطيم كل الأعداء المتبقين -

" موو !! موو - "

جائت اصوات ابواق غريبه من قاعدة الأعداء بعيدا و سرعان ما انتشرت في جميع انحاء ساحة المعركه ..

انحسر الأعداء من الجدار الدفاعي حول تشامبورد و عادوا لقاعدتهم بسرعه ، مثل المد على الشاطي ..

" تراجع الأعداء !!! "

هنف المدافعين عن تشامبورد عندما رأوا ما حدث ..

و بالمقارنه مع المدافعين ، بعد رؤية تراجع جنودهم كان الأعداء المتبقين يعلمون ان قائدهم قد تخلى عنهم بالفعل و غرقت معنوياتهم ، بعد الدفاع لفتره قصيره ، القوا جميع اسلحتهم و ذهبوا على ركبهم و استسلموا ..

سرعان ما اعاد جنود تشامبورد السيطره على جدار الدفاع ..

و لكن المئتي يارده ( متر ) بعيدا عن وسط جدار الدفاع ، لم تنته فيها المعركه ..

كان اول قائد للحرس الملكي ، وهو محارب ثلاثه نجوم لامبارد يقاتل حتى الموت مع مبارز العدو و اللذي يدعى لاندز ، كانت كل من طاقاتهم تتصادم مع بعضها البعض ، واحده حمراء اللون و اخرى زرقاء ، الطاقات التي تسربت من معركتهم دمرت كل شيئ من حولهم ، بما في ذلك كل من المهاجمين و المدافعين عن تشامبورد .. فضلا عن جدران الدفاع من حولهم ..

لايمكن لأحد ان يقترب لأكثر من عشره ياردات ( 3 امتار ) ..

حطم فاي اثنان من الأعداء اللذين كانوا لا يزالون يقاومون في طريقه للمعركه ، وحول لاندز لأنه كان يحسب كيفية امكانه مساعدة لامبارد في هذه المعركه ..

ساعدت المعارك في بناء ثقة فاي ، كان يشعر بأنه لا يقهر ..

ومع ذلك -

سرعان ما اكتشف فاي ان هذه المعركه كانت تخرج عن توقعاته ..

بعد ان اقترب من هذه المعركه ، شعر بضغط كبير ، وقد تركت الطاقات الحمراء و الزرقاء و التي تسربت من المعركه العديد من العلامات المروعه على جدران الدفاع .. كانت غريزة فاي تخبره ان المكان خطير للغايه ..

التجربه من المعارك العديده مع الوحوش في عالم ديابلو قد دربت دماغ فاي ، هو على الفور علم انه لم يكن مباراه إما للامبارد او مبارز العدو ، كان كلاهما على الأقل ضعفي قوته ..

عندما كان فاي يفكر ، شخص ما في المعركه صاح-

" هاهاها امر السيد بالتراجع ، سوف يتاح لكم يارفاق العيش لليله واحده اخرى ، و بعد قهر قلعتكم ، ولا واحد منكم سيبقى على قيد الحياه ! " ..

بدأت طاقة لاندز تغطي جسده ، بدا و كأنه مغطى بلهب محترق ضخم ، اجبر لامبورد على التراجع بضربه قويه و استدار ليقطع عدد قليل من جنود تشامبورد الأقرب له ، ثم قفز من جدار الدفاع وهو يضحك بصوت عالي في حين بكاء الجنود بألم ..

لايمكن لفاي اخذ ذلك بعد الآن ..

" تبا ! كيف تجرأ على قتل جنودي للتباهى ؟! "

استخدم نفس تكتيكه و ركل سلاح موجود على الأرض ..

" تشي-"

حلق الرمح الحديدي نحو لاندز بسرعه عاليه ، كما لو كان سهم ضخم من النار من قوس نشاب عسكري ..

" سأمنحك امنتيتك ! " .

اكتشف المبارز لاندز انه بخلاف المحارب ذو الثلاثه نحوم لامبارد ، كان هناك نمله قد تجرأت على مهاجمته ..

هدر مع جسده اللذي دار في الهواء و اطلق على الرمح ، قفز مره اخرى نحو جدار الدفاع باستخدام الزخم من الرمح مثل النسر اللذي يرفرف ..

" مت !!! [ ضربة انفجار الشمس ] ! " ..

تيار من الطلقه الحمراء اطلق نحو فاي ، بدا مثل الحمم البركانيه المكثفه و التي تشع بحراره قاتله ..

" كن حذرا ! "

حذر لامبارد فاي ..

كان يخطط لأنقاذ هذا " الرجل الحديدي " ، و لكن القتال المفرط تسبب في اثارة اصابته الداخليه و التي كانت لديه منذ عشر سنوات ، تسببت له بتقيؤ طن من الدم و تجميده ..

تفاجأ لامبارد بحالته ، و لم يكن هناك شيئ للقيام به ..

...

" دعنا نرى مدى قوتك حقا ! " ..

على الرغم من ان العدو ضعف قوة فاي ، لكنه اشعل روحه القتاليه اكثر من ذلك ، كان فخر البربري قد اثير في شخصية فاي دون ان ينتبه و لن يتراجع ، تحول فأسه الضخم المزدوج الى ساحبه من الظل الأسود في يده و حط في [ ضربة انفجار الشمس ] مع كميه هائله من القوه ..

" بووم ! " ..

اصطدمت الطاقه الحمراء في جميع الأنحاء و اتلفت الجدار الدفاعي اكثر من ذلك ..

اجبر فاي على العوده ثلاثين ، اربعين خطوه من الطاقه حتى استطاع امساك نفسه ..

" بو ... "

هرع الدم من فمه و صبغ الدروع الثقيله الى اللون الأحمر ، شعر فاي بالدوار و بدأ جسده بالتذبذب ..

اصيب الجنود و المدافعين بالصدمه ..

لقد حدد هذا الأصدام في القوه من هو اقوى ..

المحارب المعدني لشامبورد و اللذي لا يقهر ..... قد خسر 

________________

ترجمة : ندى الصباح ...


التعليقات
blog comments powered by Disqus