2

لحن


قبل ساعتين من لقاء "جين" و "مارك" ...


داخل احدى غرف الفنادق الفخمة ينام "رافاييل" صاحب الجسم المتناسق و الشعر البني اللامع و الذي يقوم بتسريحه الى الخلف على سرير من ثلاثة  امكنة لوحده ، بعد لحظات يدخل ذراعه اليمنى "سامو" للغرفة و هو اسمر البشرة و يمتلك كومة من الشعر المجعد فوق رأسه و يضع نظارات بنفسجية غريبة الشكل ، ذات الوقت ترافقه فتاة متوسطة القامة لها عينان بنيتان و شعر برتقالي , كانت ملامحها تظهر الاستياء و القلق


"يستفيق رافاييل بعد لحظات"


_رافاييل : هناك شيء تافه يسمى بالخصوصية ، ماذا هناك !! ما ذلك الكيس الذي تمسكينه "ساندي" ؟

-سامو : (بقلق) , عليك ان ترى هذا "دانتشو"

_رافاييل : افتحوا ذلك الكيس قبل ان افتح ادمغتكم ، هيا !!

_ساندي : ح...حسنا


تقوم "ساندي" بفتح الكيس لتظهر اشلاء جسم بشري مع رأسين.


( دانتشو = كلمة يابانية تعني القائد )


يقف "رافاييل" و ينظر لما بداخل الكيس لتصبح ملامحه اكثر قسوة و برودا


_رافاييل : اتركوا الكيس هنا و احضروا وجبة الفطور


تناول "رافاييل" وجبة الفطور على سريره و هو يتمعن في الرأسين و الاحشاء ، وسط استغراب "سامو" و "ساندي" حيث كانت هذه المرة الاولى التي يرونه في هذه الحالة ، "سامو" استجمع شجاعته و اخذ مبادرة الحديث


_سامو : د.. "دانتشو" ! ، ما الذي سنفعله الان !؟

_رافاييل : (ينظر اليه مبتسما), سنذهب للتبول على جدران "فوكوما" ، لنتعرف ايضا على ذلك السافل الذي استعان به ليونارد لحمايته منا

_سامو : (ينزل المخاط من انفه), هذا ممتع !!

_ساندي : (ابتسامة عريضة), مسلي ، مسلي للغاية !!


بعد عدة دقائق اسفل طريق ينزل من تلة و يؤدي الى احياء "فوكوما" اربعة سيارات بنفسجية اللون مكشوفة السقف يركبها العديد من الرجال الذين يحملون رشاشات و عصي معدنية و مسدسات ايضا ، على رأسهم و في السيارة الاولى يجلس كل من "سامو" و "ساندي" في الامام فيما يقف "رافاييل" حاملا لرشاشين في الخلف ، فور اقترابهم من "فوكوما" يخرج الشباب الذين يراقبون الحي بعصيهم و رشاشاتهم كذلك ، على الفور كل طرف وجه سلاحه نحو الاخر و طلقة واحدة كانت ستشعل حربا ، لكن و في خضم هذا التوتر تأتي سيارات الشرطة من الطريق الاخر ليلمحها الجميع ، بعدها قاموا بخفض اسلحتهم جميعا


"داخل السيارة البنفسجية الاولى"


_سامو : ما هذا الهراء ما الذي يحدث هنا !؟

_ساندي : على اساس ان الشرطة لا تدخل للهاوية !!؟


ينظر "رافاييل" للشرطة متمعنا ثم يلتفت خلفه قائلا بصوت مرتفع ...


_رافاييل : هيا اعزائي سنعود ادراجنا ، هذا الفلم انتهى بسبب منع الرقابة لعرضه


في الوقت الحالي ، يقف مجموعة من الشباب الذين يقومون بمراقبة "فوكوما" امام "ليونارد" فيما يجلس "هارمان" و "الفونس" على الطاولة و معهم الفتى صاحب الطاقية و الذي يدعى"نينجيو" و "برغر" خلف طاولة الاستقبال .


"علامات الخزي و العار تظهر بوضوح على المراقبين"


_ليونارد : يمكنكم الانصراف و لا اريد لهذا الوضع ان يتكرر ، "برغر' اخرج انت ايضا !!

_برغر : امرك ابي


"يخرج برغر و يغلق باب الحانة من بعده"


_هارمان : (يشرب قدحا من النبيذ), هذا ليس جيدا على الاطلاق

_الفونس : على اساس ان قدوم الرجل من نقابة "يامازاكي" سيردع "رافاييل" ، العاهر كان سيرتكب مجزرة هذا الصباح


(نقابة "يامازاكي" هي منظمة المافيا التي يعمل لمصلحتها "جين")


_ليونارد : (يضرب الطاولة بغضب), هل تحاسبني !!؟

_هارمان : اهدئوا رجاءا ، "ليونارد" , "رافاييل" لن يبقى ساكنا لمدة طويلة ، و الان خرج هذا المحقق الفاسق من حيث لا ندري ، ما الذي تفكر في فعله ؟

_ليونارد : (مبتسما بخبث), هو هو هو ، لقد فعلت منذ وقت طويل

_هارمان : (مستغربا), ما الذي تقصده !؟

_ليونارد : تقومون بلومي لانني قبلت حماية نقابة "يامازاكي" لنا لكنكم تجهلون السبب ، لو انني رفضت عرض زعيم النقابة كنا سنواجه "يامازاكي" و "رافاييل" اما الان فسنجعلهم يمزقون بعضهم البعض و نحن سنكتفي بالمشاهدة , هو هو هو


بعد كلامه حالة من الصدمة تظهر على وجوههم .


بذلك الفناء اعلى  ناطحة السحاب يستمر كلام "جين" مع "مارك" ...


_جين : اريد كافة المعلومات عن المدعو "رافاييل" ، اريد تلك المعلومات التي حتىى هو بنفسه قد نسي وجودها

_مارك : سيكون الامر صعب بعض الشيء لكنني سأحله ، اراك مستعجلا هل تتوقع ان يتحرك ضدك !!؟

_جين : سيفعل في اقرب فرصة ، ما بك!! لأول مرة اطلب منك امرا و تجده صعب هل توجد مشكلة !؟

_مارك : فور انتقالي الى هنا بفترة وجيزة اتى مدير جديد و هو شخص يقظ للغاية ، كما انه مهتم بالهاوية ايضا (مبتسما), لكن لا تقلق لن اسمح لأي شيء ان يقف في طريقنا لنصل نحو الهدف

_جين : (ينظر للسماء متمعنا), بالطبع لن تسمح ، الظلم الذي تعرضنا له نحن لن يتعرض له من سيأتون بعدنا , سنجعل العالم بأسره يتقبل النصف كلاب كمواطنين قادرين على العطاء و الاسهام في تطور هذا العالم

_مارك : (مبتسما بحزن), احيانا اقول لو كانت هناك طريقة لانقاذ "ماكوتو" من ذلك الحريق لكنا ثلاثثنا نسعى للهدف نفسه

_جين : (يغني), "نجوم في السماء...,ليل و غيوم...

_مارك : (يكمل الاغنية), نحن في منتصف الطريق نحلم بالقمر


قبل عدة سنوات ... , داخل احدى دور الايتام الموجودة في الهاوية ، ثلاثة اطفال صغار يعيشون في ذلك الجحيم و هم يتعرضون لكافة انواع التعذيب من طرف الشخص الذي يقوم بالتحكم في ذلك الميتم , يوما ما نشب حريق كبير فقرروا ان الفرصة باتت مواتية لهم للهروب , ركضوا من مهجع لآخر حتى بلغوا الباب الخارجي ، ثم شاءت الاقدار ان تسقط اعمدة ملتهبة امامهم لتمنع اخرهم من الخروج , توسل لهما الطفل الاخير كثيرا و نظروا له مطولا لكنهم قرروا الفرار في نهاية المطاف , تاركين اياه لمصيره المحتوم , الاطفال هم "ماكوتو" و "سيباستيان" الذي اصبح اسمه "مارك" و "ريوزاكي" الذي هو "جين" نفسه.


في الوقت الحالي...


يأتي اتصال هاتفي ل"جين" ثم يرد ...

_جين : (مبتسما), حسنا اذن لنلتقي , (يغلق الخط)

_مارك : ماذا هناك !!؟

_جين : (تعابير حادة), "رافاييل" تواصل مع "ليونارد" يريد الالتقاء بنا في مكان محايد

_مارك : (نظرات عميقة), اذن حان وقت المواجهة ؟

_جين : (نظرات قوية), اجل ، لأذهب و ارى من يحشر مؤخرته في هاويتنا


حل المساء في "انجل سيتي" ليبدأ الصخب الليلي من اصوات سيارات و موسيقى في البروز بمدينة لا نوم لها ليلا ، داخل غرفة الفندق الذي يتواجد به "رافاييل" و التي تحمل الرقم ثمانمائة و ثمانية , كان هذا الاخير يقف امام النوافذ الزجاجية الواسعة و التي تغطي الجزء الأمامي من الغرفة بأكمله و هو يدخن سيجارا من النوع الرفيع فيما تقف خلفه "ساندي" مع "سامو" منتظرين أوامره .


يطفئ السيجار ثم يخرج مسدسه المزخرف بوردة تمتد من مقبضه الى فوهته , يضع المخزن بداخله ثم يعيده الى خصره مرة اخرى .


_رافاييل : لنذهب !!


يستدير "رافاييل" مغادرا الغرفة و خلفه "سامو" و "ساندي" و ما ان يخرج من جناح الفندق حتى يلحق به العديد من الرجال الأقوياء و باردي النظرات , اثناء مشيه بدأ "رافاييل" في انشاد اغنية ...


_رافاييل : "نجوم في السماء , ليل و غيوم , نحن في منتصف الطريق نحلم بالقمر" .


🎶

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus