.

.

.

من السهل العيش فى القرن الواحد و العشرين

 

كل ما تحتاجه تجده فى المتاجر و غيرها

 

يوجد انترنت سريع و شبكة اتصالات واسعة

 

من يموت يدفن فى قارة الوحش - القارة الثامنة - حتى لا يتحول الى احد اشباه الموتى

 

طلاب المدارس مثلى يعيشون جيدا بالذات ان كانو مثلى

 

انا وسيم و شعرى اشقر و عيناى زرق اسمى نيكولاس ريبورد اعيش فى نيويورك بالولايات المتحدة

 

عمرى ١٩ عام و انا ماهر بالدراسة و فنون الدفاع عن النفس

 

لدى الحزام الاسود فى الكرتيه , الجودو , التيكواندو , التاى تشى و الكونغ فو

 

انا الفائز بالمركز الاول بالبطولة الوطنية للملاكمة من وزن الديك ( م.م : الملاكمة تنقسم لعدد من الاقسام تبعا للوزن مثلا : وزن الريشة , وزن الديك , الوزن الخفيف , الوزن الخفيف الثقيل ….. الخ )

 

لدى حزام البطولة فى المصارعة الحرة ايضا

 

انا فى المركز الثانى دراسيا فى المدرسة

 

و عندما كنت فى الثالثة عشر لعبة لعبة واقع افتراضى و حبست بها , فى ذلك الوقت اكتسبت قدرات كالمخزن و المستوى و الخريطة و استغنيت عن الساعة بسبب الساعة و التاريخ المزجزدان فى الاعلى

 

بالطبع خرجت مع مستوى عالى بالنسبة للبشر العاديين و لكن القدرات التى اكتسبتها لا يمكن ان استفيد من ثلاثة من ضمن كل اربع قدرات منها لهذا حزفتها جميعا عدا مهارات الدفاع عن النفس و التى كانت اسلوب الملاكمة الملكى و ركلات الرعد الستة التى لا تستخدم اى طاقة

 

بالطبع المدينة أمنة من هجمات معظم انواع الوحوش التى لم تحبس فى الجزيرة

 

بالطبع الكل عدا الغيلان

 

هاؤلاء المسوخ الخضر الذين يغتصبون النساء و لديهم تفكير بدائى جدا هاؤلاء الملاعين همهم هو الطعام و النساء

 

انهم الم للرأس لماذا ؟ لأنهم يختبؤن فى كل مكان , و كل بضع سنوات يهيجون

 

على كل حال اليوم انا ذاهب لأخذ اختبارات الجامعة

 

سأصبح مهندس الالات سحرية

 

ذهبت و اخذت الامتحان و كما هو متوقع بعد انتهاء الامتحان المصحح الفورى اعطانى النتيجة 98% … همم ليس سئ لكنى كنت استطيع ان اخذ درجة افضل

 

عموما ها انا ذاهب للمنزل لأحتفل مع امى و اختاى بنجاحى فى اختبارات الجامعة

 

ابى توفى منذ ثمانى سنوات و منذ ذلك الحين اصبحت اختى الكبرى التى كانت فى الثانية و العشرين من العمر تعمل بدوام جزئ , و بالطبع بدأت انا الدخول للبطولات حتى اخذ الجوائز المالية و اساعد اختاى و امى , بالنسبة لأختى الصغرى فهى فى الـ14 هذه السنة و هى لن تعود قبل المساء

 

عند عودتى كان المنزل مظلم

 

الجو كان غير مريح

 

كانت هناك رائحة قذرة

 

الامر غير مطمئن فهذه الفترة هى فترة ثوران الغيلان

 

*بغمبب*

 

انا اسمع الان صوت كنت اسمعه  كثيرا فى مثل هذا اليوم و هذا غير مطمئن

 

جريت الى المطبخ و اخذت سكين و ذهبت بدون جلبة الى غرفة المعيشة التى كان بابها نصف مغلق

 

رائحة الدماء تفوح من الداخل

 

عندما نظرت من الباب وجدت ان امى مقتولة على الارض و اربعة غيلان يقفقون حول اختى الكبرى و هناك واحد كبير عندها

 

عينيها كانت خالية من الحياة , هذا متوقع منها فهى لديها قلب رقيق

 

اللعنة عليك ايها الغول ابن ال...

 

دخلت بسرعة و قبل ان تستوعب الغيلان كنت قد لوحت بالسكين و صنعت حفرة فى رأس احد الغيلان

 

التففت بسرعة و ادخلت السكين فى رقبة الاخر

 

الثالث كان سيضربنى بالعصى التى معه لكنى قفزت للخلف

 

امسكت بالسكين بالوضع العكسى - اى ان النصل لأسفل - و ضربت رقبته

 

تبقى امامى اثنان منهم و الغريب ان ذلك اللعين مازال يصدر هذه الاصوات و يمتع نفسه بأختى

 

اختى بدأت تحاول المقاومة عندما رأتنى و هذا جعلنى اريد ان اقتل هذا الوغد اكثر

 

صرخت بكل ما لدى " ابتعد عن اختى ايها الوغد ابن العاهرة , فلتذهب و تفعل هذا مع كلبة من بنى جنسك ايها الخنزير "

 

توجهت نحوه بالسكين

 

هذا الوغد كان يحمل فى يده فأس كبير و الاخر كان يحمل سكين

 

الذى يحمل سكين جرى نحوى و حاول طعنى لتكنى تفاديته و اتجهت مباشرة نحو ابن العاهرة ذاك

 

لوحت بالسكين نحو وجهه لكنه قفز للخلف و امسك بأختى كساتر و هذا اغاظنى اكثر

 

لوحت بيدى بسرعة و ضربت بأقوى ما عندى

 

هذا الوغد القى على اختى و بعد امساكى بها وجدت فأس قادم نحو وجهى

 

قفزت للخلف و الغول الصغير لا يتحرك بالرغم من ان زميله يقاتل

 

اختى لم تعطى اى ردة فعل على االاطلاق بسبب شدة الصدمة - على ما اعتقد -

 

لوحت السكين بشكل دائرى و بسرعة و بهذا قطعت الشئ الخاص به

 

*انين*

لقد قام هذا الوغد بالانين بعد قطعى للشئ الخاص به

 

تستحق هذا , و اياك و التفكير بالاقتراب من اختى مجددا

 

لففت السكين لأعلى و ادخلتها فى رأسه

 

كنت سأضع اختى على الارض لكن فجأة شعرت بألم شديد فى ظهرى

 

عندد نظرى للخلف كان ذلك هو الوغد الذى كان واقفا دون حراك

 

اعلم انى سأموت الان لكن ….

" لكنى سأخذك معى الى الجحيم ايها الوغد "

 

بأخر ما لدى من طاقة ضربت هذا الوغد بالسكين فى منتصف رأسه

 

رؤيتى صبحت ضبابية و انا الان لا اشعر باى شئ , لكن لا يهم طالما عائلتى على قيد الحياة

…..

……...

جدول الرفع سيكون على الاعلب بمتوسط ثلاث فصول فى الاسبوع و قد يزيد لانى لا ارفع من حاسوبى بل من حاسوب صديقى

تاليف : Darkness Shadow(◕‿◕)

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus