ثالث بوف

بعد مغادرة أعضاء العصابة المتجر سمع أليكس صوت من خلفه"أنت مذهل حقااا هل تتعلم الكونغ فو"سألت هون ايرا والنجوم في عينها"أعرف القليل فقط "

"أووووه هذا رائع حقا "

شعر أليكس بالحرج عندما رآها متحمسة ولم يعرف ماذا يقول ولكن بعد ذالك جاء صوت هون إيرا الحزين"أسفة لتوريطك في مشاكلي "

عند سماع ذالك علم أليكس أن الفتاة شعرت بالذنب لذالك إبتسم وقال لها " لا تقلقي بشأن ذالك حتى لو لم أتدخل الآن سيأتون لي عند فتح المقهى الخاص بي "

إبتسمت هون إيرا لحظة سماعها ذالك وقالت"شكرا لك انت شخص لطيف "

ذهل أليكس وقال"لماذ تظنين ذالك "

"إم من البذور التي إشتريتها "أرتبك أليكس وسأل"بذور !!"

"أجل ألم تقل أنك تريد زرع الورود في حديقتك ""أجل ماشأن ذالك باللطف"

ردت شون إيرا بإبتسامة صغيرة"حسنا الزهور تعبر عن نوع الشخص مثل الزنبق يشير إلى الجمال والآناقة أما زهرة عصفور الجنة فتشير إلى البهجة واللطف "حك أليكس رأسه في حرج وحاول تغير الموضوع وقال

"أنت تعلمين الكثير عن الورود "إبتسمت شون إيرا بمرارة والحزن في عينها وقالت"إنها الشيئ الوحيد الذي يجعلني أبتهج وأستمر في الحياة"

رأى أليكس نظرت الحزن في عينها وتذكر نفسه في حياته الماضية كانت حديقته هي عزائه في ليلة حزنه فقد وجد السكينة فيها رغم عيشه في ألم؛ وجه أليكس نظرته نحو أرجل الفتاة وسأل الشيئ الذي في باله"أسف على وقاحتي لكن هل يمكنني أن أعلم ماذا اصاب ساقك"

"أه لقد أصبت في حادث سير قبل أربع سنوات وقد تم شل قدماي قمت بزيارة العديد من الأطباء للعلاج لكن بدون فائدة "

تحدث أليكس وقال"اذا سمحت لي آنسة هون انا أعلم القليل من الطب الصيني هل يمكنني فحص رجلك ربما أستطيع مساعدتك "

فوجئت هون إيرا بذالك ولكنها إبتسمت لما رأت جدية أليكس"حسنا يمكنك ذالك "

جلس أليكس على ركبة واحدة وأدخل يده في جيبه وأخرج إبر فضية من مخزونه رفع رأسه إلى هون إيرا وقال"هل يمكنك كشف ساقيك "خجلت هون إيرا ورفعت تنورتها عند ركبتها وكشفت عن ساق جميلة مثل اليشيم كل من يراها يرغب في لمسها تعلثمت وقالت بصوت خجول

" يمكنك انت تفحصني الآن"أمسك أليكس بساقها وغرس إحدى الإبر في رجلها وسألها"هل تشعرين بشيئ "

"لا لم أشعر بشيئ"غير أليكس الموضع أكثر من أربع مرات ولكن في المرة الخامسة وجد قطرات ماء على يده رفع أليكس رأسه وقابل أعين هون إيرا الخضراء ورأى أنها تبكي أراد أن يسأل لكن جاء صراخ من فم هون إيرا

"أنا أنا قد شعرت بتيار بارد يمر في قدمي أنا لقد شعرت بشيئ في قدمي"تحمس أليكس وقام فورا بتغير موضع الإبرة وقال"ماذا عن الآن "

"أجل أنا أشعر بتيار دافئ الآن "قام أليكس بتغير موضع الإبرة في كل مرة وسألها بعد أن مرت 10 دقائق نزع الإبرة ورفع رأسه وقال"يمكنني علاج ساقك لكن هذا سيستغرق وقت.... "لكن قبل أن ينهي كلامه عانقته هون إيرا والدموع في عينها وهي تقول"شكرا شكرا لك كثيرا "فوجئ أليكس بتصرفاتها ولكن رد على عناقها((متى آخر مرة حصلت على عناق لكنه شعور جميل أن يقوم شخص بحضنك ))

..................هون إيرا بوف

عندما سمعت أليكس يقول أنه يريد أن يفحص ساقي لأنه يعرف القليل من المهارات الطبية لم يكن لدي أمل في علاجهما لإنني فقدت الأمل منذ مدة لهذا لم أمانع …

أخرج إبرة من جيبه وقام بغرسها في قدمي لكني لم أشعر بشيئ بعد عدة محاولات شعرت بشيئ بارد يمر عبر رجلي ((ها هل شعرت بالبرد في ساقي!! ))

منذ أن تم شلي لم أشعر بأقدامي حتى لو تم جرحهما لكن الآن شعرت بتيار بارد وانا أفكر سقطت دموع من عيني رفع أليكس رأسه ونظر ألي بعيونه السوداء

"انا أنا قد شعرت بتيار بارد يمر في قدمي انا لقد شعرت بشيئ في قدمي"

تكلمت والدموع في عيني بدأت أشعر بالأمل بعد هذا الإحساس إستمر أليكس بتغير موضع الإبرة في كل مرة أشعر بشيئ ما بعد مدة نزع أليكس الإبر وقال لي"يمكنني علاج ساقك لكن هذا سيستغرق وقت.... "

عند سماع كلماته شعرت بدافع البكاء لذالك عانقته وبدأت ابكي على كتفه

"شكرا شكرا لك كثيرا " لم أجد الكلمات المناسبة لرد إمتنانه فقمت بحظنه فقط بعدها شعرت بيدين خلف ظهري تجذبني إلى صدره فعانقته بشدة ولأول مرة منذ وفاتي والدي شعرت بالدفء.

.....................ثالث بوف

"حسنا سأزورك غدا كي أقوم بعلاجك أيضا "ردت هون إيرا ورأسها إلى الأسفل

"حسنا "

"حسنا سأترك لك رقم هاتفي إتصل بي أن حدث أمر طارئ"

"حسنا شكرا لك"غادر أليكس محل هون إيرا وتوجهه نحو الفندق بعد وصوله إلى غرفته أخرج حاسوبه وبدأ بالتسلل إلى بعض المواقع…

"عصابة الأفعى / عصابة النمر/ عصابة القرش/ عصابة البجعة "هذه العصابات المتحكمة بالعالم السفلي في العاصمة السحرية عصابة النمر في الشمال تحت قيادة عائلة مو، وعصابة الأفعى في الشرق تحت قيادة عائلة لو… والقرش في الجنوب تحت قيادة عائلة جيانغ… أما عصابة البجعة في الغرب تحت سيطرت عائلة لي"

قام أليكس بجمع كل المعلومات عن عصابة الأفعى ثم قام بنسخها في فلاش وأغلق حاسوبه وغير ملابسه ونزل وقرر الذهاب لزيارة مقر عصابة الأفعى"أعلم هذا النوع من الحمقى سيعودون إلى العبث معي لكن سأعطيهم إنذار قبل إزعاج حياتي".

..............ثالث بوف في إحدى الحانات"أتقول أنك ذهبت لجمع رسوم الحماية ولكن أحدهم قام بضربكم مثل الخنازير "

قال رجل أشيب الشعر ذو وشم أفعى على ذارعه كان هذا رئيس عصابة الأفعى لو زان، أمامه وقف شخص ذو شعر أصفر وقال"نعم سيدي عندما اخبرته عن عصابتنا قام بشتمنا"

"جيد جدا إجمع بعض الأشخاص وأذهب لإحضاره"

"حسنا سيدي سا..."قبل أن ينهي كلامه فتح الباب وجاء صوت بارد"لا داعي لذالك انا هنا"

2024/01/21 · 267 مشاهدة · 864 كلمة
BAD BOY
نادي الروايات - 2024