☜العاصمة السحرية☞

>> أليكس بوف

"حسنا لقد إنتهينا"

"شكرا على عملك الشاق "

"لا بأس ،حسنا سأغادر الآن فلتعتني بنفسك "

أومأت هو إيرا برأسها لي وقادتني إلى الباب بعد مغادرتي محلها وصلت إلى المقهى الخاص بي، دفعت الباب ولكن وجدت كل شيئ محطم الكراسي تم كسرها الطاولات مقلوبة رأس على عقب وألة القهوة مرمية على الأرض والأواني والزجاج المكسور في كل مكان..

"ماذا يحدث بحق للجحيم "بعدها نظرت حولي فرأيت شيا وانر مستلقية على الأرض مليئة بالدماء وفي حظنها يان ران

"اللعنة "ركضت نحوهما ووضعت سبابتي على يد شيا وانر فرأيت أن نبضها في حالة مستقرة ولديها بعض الكسور في جسدها أخرجت الإبر الخاصة بي وأوقفت نزيفها وحولت نظري إلى يان ران وتفحصت نبضها..

"نبضها غير مستقر ، اللعنة لقد أصيبت في صدغ رأسها مباشرة ، إذا إستمر الأمر هكذا سيفقد عقلها الإتصال بباقي أعضاء جسدها مما يؤدي إلى إحتمال حدوث سكتة قلبية"وضعت ثلاثة إبر في رأسها محاولا تنشيط دورتها الدموية، بعدها إستمعت إلى دقات قلبها

"اللعنة نبضها مزال غير مستقر إذا أستمر الأمر على هذا النحو فقد تفقد حياتها "وضعت إحدى إبري مباشرة في قلبها للمحافظة على دقات قلبها لمدة 25 دقيقة على الأقل"يجب علي أخذها للمشفى لإستعمال جهاز النبض بالكهرباء "

حملت كل من شيا وانر ويان ران نحو سيارتي وتوجهت مسرعا نحو المشفى__نهاية بوف أليكس

بعد وصول أليكس حمل يان ران بين ذراعيه ونزل من سيارته ودخل للمشفى""طبيبببب أحتاج إلى طبيبببب حالتها غير مستقرة ""هرع إلي أحد الممرضين بإحدى العربات

"ضعها هنا "بعد وضعها قلت لهم"نبضها غير مستقر لقد أصيبت في صدغها مباشرة وتحتاج إلى تنشيط دقات قلبها حتى عودة إتصال الدماغ ببقية أعضاء جسدها "

"لا تقلق سيدي سنتولى الأمر من هنا "

"وأيضا أحتاج إلى بعض الممرضين فلدي صديق فقد بعض الدماء ولديه كسور في جسده أنه في سيارتي "

"حسنا سأتصل ببعض الممرضين لمساعدتك "

أخذ أليكس بعض الممرضين نحو سيارته وحملوا شيا وانر نحو إحدى الغرف لتزويدها بالدماء ومعالجتها أما بالنسبة لأليكس فكان أمام غرفة الطوارئ التي كانت بها يان ران

"يبدو أنني كنت لطيف مع أعدائي حتى يغدر بي "قبض أليكس قبضته وصر على أسنانه وعيونه مليئة بالغضب..

_ داخل غرفة الطوارئ

كانت يان ران مستلقية على سرير ويحيط بها بعض الأطباء"ما هذا لماذا يوجد إبر على رأسها وقلبها"أجابته طبيبة ترتدي كمامة على وجهها يظهر عيونها الزرقاء"إنه العلاج بالإبر الصنية الإبر الموجودة على الرأس تسارع من تنشيط الدورة الدموية إلى الدماغ أما الإبرة التي في القلب تحافظ على إستقرار القلب "ذهل كل الأطباء الذين هناك"حسنا لنتكلم عن هذا لاحقا جهزو جهاز النبض الكهرومغطسي "

بعد تجهيز الجهاز وضعت الطبيبة الجهاز على صدر يان ران فإرتدى جسدها"ليس هناك إستجابة زد في درجة الجهاز"

تم تكرير العملية مرتين على التوالي حتى عاد نبضها مستقرا ثانية"جيد جدا نبضها مستقر الآن ، ولكن إحتمال أن لا تستيقظ لمدة بسبب إصابتها الشديدة في الدماغ ! فلتقوموا بعمل التصوير بالأشعة السينية لتفقد سوء الإصابة وأرسل لي الملفات في مكتبي "

"حسنا "إلتفت الطبيبة نحو الممرضين وقالت"أين أهل المريضة "

"لقد أحظرها أحد الأشخاص ومعه إمرأة مصابة إلى هنا إنه ينتظر في الخارج "

"حسنا سأبلغه بالأمر"

>> أليكس بوف

لماذا أنا قلق جدا حتى إني لم أعرفها إلا ليوم واحد فقط لماذا علي القلق أنا لست ملاكا حتى أقلق على من هب ودب

"مرحبا هل أنت أحد من عائلة الفتاة التي بغرفة الطوارئ"إلتفت نحو مصدر الصوت ورأيت إمرأة ترتدي ثياب طبية"نعم إنها إحدى معارفي كيف حالها "

"لقد تحسن وضعها ولكن لا نعلم مدى سوء الإصابة حتى نقوم بفحصها جيد "

حسنا هذا لا يهم لقد قمت بفحصها مسبقا وليس هناك إصابة بخلاف صدغها"حسنا من فضلك إعتني بها "

"بالطبع هذا واجبنا ، ولكن هل تعرف من وضع الإبر لها "

"حسنا لقد مر بجانبي أحد كبائر السن و ساعدنا بذلك وإختفى"

"رجل كبير السن !!"

"أجل

""حسنا سأذهب الآن "

آه وجع الرأس سأذهب لأطمئن على حالة شيا وانر

نهاية أليكس بوف

توجه أليكس نحو الغرفة التي كانت بها شيا وانر بعد وصوله وجد أحد الممرضين وسأله"كيف حالها "

"إنها بحالة جيدة لقد تم تعويض كل الدم الناقص وتجبير جميع الكسور تحتاج إلى الراحة من أجل التعافي وسيكون كل شيئ بخير "

"شكرا لك "ولكن قاطعهما كهل بدين يرتدي ملابس طبية وهو يتحدث"هل أنت من أحضر الفتاة والمرأة إلى هنا"

إلتفت أليكس نحو الرجل وقال"نعم هل هناك مشكلة "

"أجل أريد منك دفع ثمن العلاج والدم المنقول للمرأة"

"حسنا كم الثمن "نظر الرجل نحو أليكس وقال" 300ألف وون إن لم تستطع الدفع سنقوم بإخراجكم من المشفى ورفع قضية...."قاطعه أليكس مباشرة

"حسنا أين أدفع "

"حسن*حسنا إتبعني سأريك مكان الدفع"أومأ أليكس برأسه للرجل ولحق به وعند وصولهم إلى مكتب الإستقبال قال"فلتضعهم في جناح من الدرجة الأولى ويستحسن أن يكونا مع بعضهما"

" حسنا سيكون الثمن 100وون ألف لليلة"دفع أليكس مبلغا مقدما قدره مليون وون"فلتعتني بهم جيدا "

"لا تقلق سيدي "بعد إنتهاء أليكس من الدفع عاد إلى المكان الذي وضعت فيه شيا وانر ويان ران.

••••

••••

••••

»» شركة جو شينر

كانت جو شينر جالسة في مكتبها تقرأ ملف وأمامها شين مين ينظر إليها بطريقة شهوانية نظرت جو شينر له بإشمئزاز وقالت ببرود"عقدك مرفوض"

خرج شين مين من ذهوله فور سماعه كلماتها وقال"لماذا الشروط المكتوبة ستساعدك على الحصول على نسبة 30% من الأرباح "

"لا شكرا لأنه ربح طويل الأجل جدا وأنا لست مستعدة للتعامل معك يمكنك المغادرة الآن"

"لكن..."رفعت جو شينر هاتفها ونادت حراس الأمن"تعالو رافقوا ضيفنا إلى الخارج "

فتح الباب ودخل منه حارسان وتحدثا"تعال معنا من فضلك"نظر شين مين إلى الحارسان ثم وقف وقال"سيدة جو أرجو أن تعيدي النظر في عرضي "لم تنتبه له جو شينر أبدا وبدأت بمعالجة بعض المستندات..

بعد خروج شين مين من شركة جو شينر بدأ بالصراخ"" تبا لقد فشلت تبا تبا تبا مالذي يجب علي فعله الآن ، حسنا لا يهم إن لم توافق على عرضي هذا يعني أنها لن توافق على عرض شين هانر بعدها سأخبر جدتي بتزويجها هين راو حتى تستطيع إنقاذ عائلتنا وسأصبح أنا الوريث وأنال مساعدة عائلة هين هههههههه أنا شخص عبقري حقااا ههههاااااااا"

••••

••••

••••

في المشفى كان أليكس جالسا وأمامه أحد الأطباء يخبره بحالة يان ران"سيدي إصابتها ليست بليغة جدا ولكن إحتمال أن تدخل بغيبوبة لمدة أسبوع إلى أسبوعين"

أومأ أليكس برأسه للطبيب وقال"حسنا شكرا لعملك الشاق "بعد مغادرة الطبيب توجه أليكس نحو غرفة شيا وانر ويان ران وجلس هناك ولكن لم يمر سوى نصف ساعة من جلوسه ففتحت شيا وانر عينها ونظرت حولها ووجدت أنها على سرير مريح ولكن بعدها تذكرت ما حدث لها وأستيقضت خائفة وبدأت بالصراخ..

""يان ران أين إبنتي""

نظر أليكس مباشرة إليها بعد سماع صراخها وقال"شيا وانر فلتهدأي "

إلتفت شيا وانر نحو مصدر الصوت ووجدت أنه أليكس""سيدي أين إبنتي ""

أشار أليكس بإصبعه نحو يان ران التي كانت بجانبها وقال"إنظري إنها على يمينك "

ماخطب البطلات هل هم أغبياء أم ماذا، كانت بجانبها ولم ترها هل يمكن أن تكون مشاعر الحب نحو إبنتها جعلتها عمياء.

نظرت شيا وانر نحو المكان الذي أشار إليه أليكس فوجدت إبنتها مستلقية على السرير فأرادت النهوض من السرير ولكن شعرت بألم في جسدها جعلها تإن من الألم.

"آههه"

"فلتهدئي لديك كسور في جسمك وتحتاجين إلى الراحة "

"ولكن إبنتي "

"لا داعي للقلق إنها بخير ولكن.."

"لكن ماااذا!!

""حسنا إنها في غيبوبة ...."لم ينهي أليكس كلامه حتى بدأت شيا وانر بالصراخ والبكاء

""لا يااان راان حبيبتي ""

"دعيني أكمل ....."

""سامحيني حبيبتي لأنني لم أستطع حمايتك ""شعر أليكس بالغضب وبدأ بالصراخ..

""فلتصمتي وداعيني أنهي كلامي""

""لكن إبنتي في غيبوبة كيف تريد مني الصمت ""

"لا داعي للقلق ستستيقظ بعد أسبوع أو أسبوعين على الأكثر"

"حقااا"

"أجل لا داعي للقلق ""حسنا سأصدقك "بعد مرور 10 دقائق صمتت شيا وانر ومسحت دموعها ونظرت نحو أليكس وقالت"سيدي هل أنت من أحظرتني إلى المشفى "

"أجل لماذا "نظرت شيا وانر نحو أليكس وبدأت نوبة بكاء ثانية

"سيدي أاا- ناا اا-اسفة "

"أووه لا داعي للقلق بشأن ذالك "

"لكن بسببي تم تحطيم المقهى "

"أوه بشأن ذلك أردت تغير الديكور وقد ساعدوني في ذلك"علمت شيا وانر أنه لا يريد تحميلها ذنب ذلك الأمر الذي جعلها تطأطؤ رأسها في الأسفل وهي تشعر بالخجل من نفسها

"بالمناسبة من قام بمهاجمتك "

لحظة سماع ذلك شعرت شيا وانر بالغضب يغلي في قلبها" شين مين من عائلة شين "

"عائلة شين ""نعم إنها عائلة من الدرجة الثالثة من العاصمة السحرية "

"عائلة من الدرجة الثالثة "

"أجل أعلم أنك متفاجئ لماذا يهاجم شخص من عائلة الدرجة الثالثة شخص مثلي "نظر أليكس أليها وفكر في عقله لا شيئ يمكن أن يفاجئني معكم أيتها البطلات يمكن أن أتوقع حتى أن يأتي شخص خالد لمهاجمتك بسبب اللقب الذي تملكونه

"حسنا لقد كنت من عائلة من الدرجة الثالثة أيضا وهي عائلة شيا وكان شين مين خطيبي، لكن قبل زفافنا أنقذت أحد الأشخاص الذي بدوره إغتصبني وأيضا قام بتشويه وجهي وتركني وحدي، مما جعل عائلة شيا وشين مين يبغضونني ومن وقتها أصبحت حياتي بائسة علي وعلى إبنتي..

لقد حاولت الصمود والإبتعاد قدر الإمكان ولكن كان ذلك بلا فائدة السبب الوحيد الذي يجعلني أستمر في العيش هو يان ران لولاها لكنت تركتت هذه الحياة منذ مدة "

شعر أليكس ببعض الحزن عليها وحسد يان ران على حب أمها لها الذي كان يتوق له طول حياته"حسنا الآن سأذهب وأعود في الليل فلترتاحي جيدا"

"شكرا لك سيدي لا أعلم كيف سأرد لك ديني"

"فقط ناديني أليكس"

"ولكن أليس هذا.."

"هذا أمر ولا داعي للنقاش فيه فلترتاحي جيدا لأنك ستعودين للعمل ساعات إضافية بعد شفائك"شعرت شيا وانر بالدفئ في قلبها بعد سماع كلمات أليكس فقالت بإبتسامة"نعم سيدي أقصد أليكس"

أومأ أليكس برأسه وغادر المشفى وفي عينه نظرة شرسة"شين مين أنت أبغض الناس بالنسبة لي بعد أبناء الحظ سألقنك درسا لا تنساه أبدا في حياتك أبدا"

••••

••••

••••

في الجزء الشمالي من العاصمة السحرية داخل إحدى الحانات جلس شخص ذو وشم نمر ومقابله شخص لديه وشم أفعى لم يكن هذان الشخصان سوى قائدي عصابة الأفعى و عصابة النمر

"إذا مالذي تريد التحدث عنه لو زان "

"حسنا ما رأيك أن نتحد من أجل السيطرة على العالم السفلي "

"الإتحاد ! ولما يجب علي ذلك "

" أيها النمر أعلم أنك تريد دوما الحصول على الجانب الغربي الذي يخص عصابة البجعة ما رأيك أن أساعدك في ذلك وتساعدني للحصول على الجانب الجنوبي"

"حسنا لديك وجهة نظر، لكن هذا ليس سبب كافي لإقناعي لبدأ حرب ضد عصابة البجعة بدون تدخل عائلة لي "

"ماذا لو قلت لك أن تلك المرأة لم تعد تحت حماية عائلة لي"

""ماااذا!""

"نعم كما قلت لك وأيضا إذا أسقطناها يمكنك التمتع بجمالها وأيضا ستكون المتحكم الرئيسي في الجانب الشمالي والغربي ويمكنك الخروج من رحمة عائلة مو "

فكر النمر في جمال قائدة عصابة البجعة وشعر بالشهوة وقال"ولكن ما الفائدة التي تعود لك أنت "

"كما قلت لك من قبل أريد منك مساعدتي على السيطرة على الجانب الجنوبي وأيضا مساعدتي على قتل أحدهم "

"من هو هذا الشخص "

"حسنا إنه شخص يدعى أليكس شوبر ليس لديه أية هوية مميزة ومدرب جيد على القتال "

"لا داعي للقلق سأهتم بالأمر"

نهض لو زان وقرر المغادرة قبل ان يخث النمر "حسنا وأرجو أن توافق على عرضي"

••••

••••

••••

"مرحبا إسمي شين هانر ولقد تكلمت مع الآنسة جو من أجل التعاون وطلبت مني حجز موعد "

"حسنا سأقوم بسؤالها "

بعد لحظات"حسنا يمكنك القدوم غدا لزيارتها "

"شكرا لك "بعد إغلاق الهاتف إستدارت شين هانر وقررت الذهاب إلى منزل عائلتها بسبب نداء جدتها وفي طريقها إلتقت بيو زان يقوم بتنظيف ملابسها الداخلية فشعرت بالغضب والخجل وبدأت بالصراخ

""يو زااان مالذي تفعله""

تفاجأ يو زان بالصراخ وأستدار ووجدها زوجته شين هانر فعلم سببب غضبها وقال"عزيزتي أردت مساعدتك قليلا ههه"

""قلت لك لا تناديني عزيزتي أو لم أخبرك ألا تقوم بتنظيف ملابسي الداخلية وأترك العمل للخادمة""

"أسف لم أقصد ذلك "

"حسنا لا يهم أترك ذلك الآن جدتي تريد منا الإجتماع الآن ولا أريد التأخر كالمرة السابقة "

"حسنا سأوقف سيارة أجرة"غادر كل من يو زان وشين هانر نحو منزل عائلة شين ولحظة وصولهما دخلا مباشرة ووجد أن كل من شين مين وأبوه وجدتها وأبيها في غرفة المعيشة...

"مرحبا جدتي لماذا طلبتي رؤيتي"

"تعالي هنا شين هانر "تقدمت شين هانر نحو جدتها وجلست بقربها وقالت"مالأمر جدتي"

"كيف حال إتفاقك أنت وشركة جو "

"لقد حددت موعد معها غدا لماذا!"

"حسنا لقد فشل شين مين في التفاوض معها وأنت أملنا الأخير"

"لا تقلقي جدتي سأنجح بالتأكيد ، ولكن أنت لم تنادني من أجل ذلك فحسب أليس كذلك "

"أجل لإنه إذا فشلت في الأمر سأزوجك لعائلة هين "

"ماااذاا!،ولكني متزوجة بالفعل "

"لا يهم يمكنك تطليقه"لحظة سماع يو زان ذالك صرخ فورا""أنا أرفض ذلك ""

تحدث شين مين ساخرا منه"أصمت أنت فليس لديك رأي هنا "

"جدتي لن أوافق على الزواج أبدا من عائلة هين "

"إذا يجب عليك النجاح في الشراكة مع عائلة جو "شعرت شين هانر أنها مجرد غرض لتحقيق الربح الأمر الذي جعلها غاضبة جدا فألتفتت نحو شين مين"شين مين لماذا تتدخل في حياتي "

"أنا فقط أريد صالح العائلة "صرت شين هانر على أسنانها وقررت المغادرة ولكن بعدها دخل شخص غريب يرتدي ملابس سوداء غرفة المعيشة وتحدث بنبرة باردة

"من فيكم شين مين "

2024/05/11 · 160 مشاهدة · 2069 كلمة
BAD BOY
نادي الروايات - 2024