☜المدينة السحرية☞

»» مشفى الأمل

وصل أليكس إلى المستشفى وفي يديه بعض الطعام وتوجه نحو الغرفة التي تتواجد فيها شيا وانر و يان ران، بعد وصوله إلى هناك وجد شيا وانر مستلقية تشاهد يان ران بنظرة قلقة"هل أنت قلقة عليها "

إستدارت شيا وانر نحو أليكس وتحدثت"أجل هذه المرة لقد نجونا بفضلك وبعض الحظ ، لا أعلم متى سيعود شين مين من أجلي "

"لا داعي للقلق بشأن ذلك بعد الآن "

"لم أفهم مالذي تعنيه؟ "

"حسنا لقد تكلمت معه وقد وافق على عدم إزعاجك، لذا لا تبالي بأمره بعد اليوم ويمكنك عيش حياتك "

"مااذاا!! هل تحدثت مع شين مين ؟؟"

"آه أجل وقد وافق على عدم إزعاجك "

"كيف فعلت ذلك ، شين مين شخص لا يحب أن يستمع إلى أي شخص"

"دعينا من هذا لقد جلبت لك بعض الطعام "رفع أليكس علبة الطعام أمام شيا وانر ودفعها نحوها

"كليه قبل أن يبرد "

"أليكس لا تغير الموضوع هل فعلت أي شيئ يمكن أن يؤذيك "نظر أليكس جانبا وتحدث

"بالطبع لا ، تحدثنا قليلا فقط "

"أنظر في عيني وتكلم ""نظر أليكس في عين شيا وانر ورأى نظرت القلق فيها لذلك تنهد وتحدث"حسنا طلبت من أحد معارفِ مساعدتي في التعامل معه ولن يحدث أي شيئ لذا لا داعي للقلق "إستمرت نظرت شيا وانر نحو أليكس محاولة إكتشاف شيئ ما لكنها في النهاية تنهدت وقالت

"أليكس آمل ألا تفعل شيئ قد يؤذيك "

"هيا خذي تناولي القليل ودعيك من هذا الأمر "

"حسنا شكرا لك "

خارج المشفى وصلت جو شينر ولكن عندما أرادت الدخول توقفت فجأة"لم أفكر في الأمر كيف سأُجيب أليكس إذا سألني كيف علمت بما حدث له "بدأت جو شينر بالدوران في مكانها وهي تقضم أضافرها..

" حسنا سأدعي أنني ألتقيته صدفة فقط ؛لن يشك في الأمر أبدا"لما أرادت جو شينر الدخول للمشفى سمعت صوتا خلفها يناديها"آنسة جو "

إستدارت جو شير نحو مصدر الصوت ووجدت أنها شين هانر تمسك بيدالجدة شين وخلفهما يو زان"هل تحتاجين شيئ ما..؟ "

تقدمت شين هانر نحو جو شينر وقالت"مرحبا آنسة جو أنا شين هانر من عائلة شين وهذه جدتي، الرئيسة الحالية لعائلة شين، لقد قمت بتحديد موعد معك من أجل التعاون.."

قبل أن تنهي كلامها قاطعتها جو شينر بنبرة غاضبة"موعدك مرفوض وشركتي لن تتعاون معكم أبدا"

فوجئ الجميع بردها الغاضب"لم أفهم آنسة جو على الأقل يمكنك إلقاء نظرة على خطتي وبعدها يمكنك الحكم، أنا متأكدة أنها ستنال إعجابك "

"حتى لو أعطيتوني جميع الأرباح في العقد الذي سنقوم به لن أتعاون معكم وأرجو أن تتوقفي أن إزعاجي وإلا لن أظمن ما سيحدث لكم "

بعد قول ذلك دفعت جو شينر الباب وتوجهت نحو مكتب الإستقبال تاركتا عائلة شين في حالة ذهول""أيتها الحمقاء مالشيئ الذي فعلته الذي جعلها لا تتعاون معنا""

"جدتي أنا لم أفعل أي شيئ لا أعلم ماذا حدث لها في الصباح إتفقانا على تحديد موعد لكن الآن..."

""أسكتي لقد تقرر الأمر سوف يتم تزويجك لعائلة هين ""

""جدتي لماااذا يجب عليَّ فعل ذلك ""

"أسكتي وأتبعيني دعينا نذهب إلى رؤية شين مين ""

تركت شين نان يد شين هانر وذهبت إلى الداخل وبقيت شين هانر تعض شفتيها لذلك تقدم يو زان مستغلا الفرصة وقال"عزيزتي لا داعي للقلق أنا متأكد أن شركة جو ستأتي إليك متوسلة من أجل التعاون معك "

نظرت شين هانر نحو يو زان كما لو أنه أحمق وتركته ولحقت بجدتها

"ههه أنا أعلم أنه من الصعب تصديقي ولكن أنتظري فقط سأجعل شركة جو تتوسل من أجل أن ترضيك؛ بالمناسبة لم أكن أعلم أن هناك إمرأة بمثل جمال زوجتي "

تابع يو زان شين هانر ولا أحد يعلم بما يفكر فيه ...

••••

••••

••••

"حسنا سأذهب للخارج فلتعتني بنفسك "

"وأنت أيضا أليكس أنتبه لنفسك"

"حسنا، حاولي الحصول على القليل من الراحة"بعد قول ذلك غادر أليكس المكان"همم أظن أنه يجب عليا إعادة بناء المقهى "

"أليكس مالذي تفعله هنا "إلتفت أليكس نحو مصدر الصوت"آه مرحبا جو شينر "

"لا داعي لدعوتي بذلك يمكنك منادتي بشينر فقط "

"أظن أن الأمر صعبا قليلا "

"حسنا دعك من ذلك مالذي أتى بك إلى هنا "

"لقد أصيب أحد موضفيا بحادث لذلك جئت للإطمئنان عليه"

"هل كل شيئ بخير هل تحتاج إلى المساعدة "

"لا لا شكرا لقد إهتممت بالأمر ، وأنت مالذي أتى بك إلى هنا"تعلثمت جو شينر وقالت"حسنا أ*أنا أعرف مدير المشفى لذلك جئت لرؤيته"

"حسنا من الجيد لقاءك لدي بعض الأمور للإهتمام بها ودعا "

"إنتظر ما رأيك أن نتناول كوب من القهوة "

"أعتذر أنا مشغول حاليا دعيني أستضيفك على كوب قهوة في المرة القادمة "

شعرت جو شينر بخيبة أمل لحظة رفضها، لكن بعد سماع جملته كلها بدأ جنونها.. قهوة مع أليكييييييييس سيكون رائعا أليييييكس سيقوم بدعوتي يألهي أليكس سيقوم بدعوتي هل يحبننني هل وقع في سحري أخيراااا..

لكن تم مقاطعت تفكيرها من قبل أليكس عندما رأى إبتسامة غبية على وجهها

"هل أنت بخير "

"آه أعتذر ، دعني أوصلك إلى باب المشفى إذا "

"حسنا "بعد أن ودع أليكس جو شينر ركب في سيارته وتوجه نحو المقهى الخاص به، أما بالنسبة لجو شينر إنتظرت قليلا وغادرت المكان أيضا ؛ لكن لم يكن أحدهم يعلم أنه هناك فتاة قد أوقفت سيارة أجرة ولحقت بأليكس.....

☜شنغهاي☞

»» منزل عائلة جيو

""ماااذا أتقول أنه تم الهجوم على مخازننا ، من الذي قام بفعل ذلك ""

نظر جيو وان نحو أتباعه لتلقي رد على ذلك لكن لم يأتي الرد منهم بل جاء من شخص آخر كان جالسا في الزاوية وفي يده كأس شاي"أخي هذا ليس الوقت المناسب لمعرفة من فعل ذلك أظن أنه يجب عليك عقد مؤتمرا صحفيا حتى يعود وضع الشركة للإستقرار "

"أخي كي كيف هي أوضاع الشركة "

"حسنا لقد سيطرت على الأمور في غيابك ومازالت أنت أكبر مساهم في الشركة ب نسبة 40% والأخرى مقسمة على باقي المستثمرين لذلك لا داعي للقلق لكن يجب عليك تبرير نفسك حتى تعود نسبة أرباح الشركة إلى ما كانت "

"عمل جيد كنت أعلم أنه يجب الإعتماد عليك دعنا نذهب لعقد المؤتمر الآن "غادر جيو وان تاركا جيو كي الذي كان يبتسم وهو يشرب الشاي

"ههه أظن أن وقتك قد إنتهى يأخي لو تعلم أنه هناك مستثمرا آخر يمتلك 55 % من الأسهم في الشركة لكنت لم تعقد المؤتمر أبدا ههه "

حمل جيو كي هاتفه وأتصل بشون زوي"مرحبا أنسة شون "

|مالأمر جيو كي |

"حسنا لقد نفذت شرطي أتمنى أن تحافظي على كلمتك وتجعليني مدير للشركة"

|لا تقلق بعد إنتهاء المؤتمر الصحفي ستكون أنت المسؤول عن عائلة جيو

|حسنا شكرا لك|

"وأخيرا سأكون أنا الرئيس......."

<طلقة>

لم ينهي جيو كي كلامه ووجد رصاصة في وسط جبينه"لقد تم الأمر سيدتي "

|حسنا يمكنك العودة الآن |

••••

••••

••••

في مكان مفتوح مليئ بالكراسي وكاميرات التصوير يقف عدة صحافين في إنتظار وصول جيو وان لعقد المؤتمر

/مراسل1: "لم أكن أظن أنه سيتم تبرئة رئيس عائلة جيو "

/مراسل2:"إنه عالم الأغنياء لا يمكن للقانون الوقوف في وجههم "

"حسنا جهزو كاميراتكم سيتم عقد المؤتمر قريبا وسيكون خبر مهما لنشره"

"حسنا سيدي"×2

بعد لحظات دخل جيو وان على المسرح ببذلة رسمية وجلس في أحد الكراسي وأشيرت إليه العديد من الكاميرات والميكروفنات لذلك أخذ أحدهم وبدأ بالتحدث

|أولا أود أن أشكر جميع الأشخاص الذين حظرو هذا المؤتمر وثانيا أشكر كل المساهمين في شركتي الذين وضعوا ثقتهم بي ولم يقوموا ببيع أسهمهم في إنتظار تبرئتي والآن يمكنكم طرح الأسئلة |

"سيد جيو وان هل تعلم من حاول تلفيق التهم بك "

|لا أعلم ذلك ولكن سأحاول معرفته|

بينما كان جيو وان مشغول بالمؤتمر الصحفي في منزل شون زوي كان يقف أمامها أحد خدمها وفي يده بعض المستندات..

"سيدتي هذه كل المستندات الخاصة بالمستثمرين ونسبة أسهمنا بلغت 55% ونحن من لدينا القول الفاصل في الشركة"

"حسنا جيد جدا وكيف حال إبن جيو وان "

"لقد أرسلنا جميع الفيديوهات الخاصة التي تم تسجيلها وهو يقتل أحدهم إليه وقد وافق على بيع أسهمه بعد أن يرثها من والده"

"عمل جيد بعد المؤتمر الصحفي قوموا بقتل جيو وان ومن الأحسن أن يطول خبر معرف وفاته حتى يتم تحويل جميع الأسهم لنا "

"أمرك سيدتي "

"وهل من أخبار عن أليكس "

"لا سيدتي ولكن نشك في أن كانغ يو لديها بعض الأخبار "

"تلك #@$ حسنا حاولوا معرفة ماتملكه في جعبتها "

"حاضر سيدتي"بعد مغادرة الخادمة نظرت شون زوي من النافذة"يبدو أنه حان الوقت لطمس عائلة أخرى بخلاف عائلة جيو هيهيهي"

••••

••••

••••

☜العاصمة السحرية☞

بعد وصول أليكس إلى المقهى الخاص به فتح المكان"يالها من فوضى كبيرة "

بدأ أليكس بالمشي في وسط الحطام ولكن في طريقه إلى هناك لفتة عدسة صغيرة إنتباهه فحملها في يده وبدأ برؤيتها"كاميرا!!؛ مالذي يجري هنا هل يتم مراقبتي"

بدأ أليكس بالبحث في الركام ووجد عدة عدسات"$#@# من يقوم بمراقبتي لم يمضي أسبوعين على وجودي في العاصمة السحرية؛ إنتظر ماذا عن الطابق الثاني والثالث "

عند إنتهاء أليكس من تفتيش الطابقين العلويين وجد أزيد من 1 4كاميرا

"$&%@# أظن أن الشخص الذي قام بذلك في وقت عملية بناءي للمكان ولكن من هو هل يمكن أن تكون عصابة الأفعى ... "

وضع أليكس يده في ذقنه وبدأ عملية تفكيره.. لا أظن أن عصابة الأفعى تستطيع فعل ذلك إن لم أكن مخطئ فالإحتمال الوحيد سيكون شايو فان، أو سبب يتعلق بأحد البطلات هل يمكن أن تكون جو شينر لا لا ليس لديها سبب لمراقبتي إذا الخيار المتبقي هو شايو فان أكبر إحتمال أظن أنه يجب علي تلقينه درسا جيد...

في عملية تخمين أليكس سمع صوتا في الطابق الأول لذلك صرخ

""المحل مغلق""

ولكن صوت الأقدام لم يتوقف لذلك صرخ أليكس بصوت عالي""لقد أخبرتك أن المحل مغلق ""

~~تك تك

ألا يفهم هذا الشخص، عندما أراد أليكس النزول إستقبله في الدرج إمرأة شابة وهي تقول"لم أتي من أجل شرب القهوة "نظر أليكس نحو المرأة التي أمامه

"مالذي أتى بك إلى هنا "

صعدت شين هانر إلى الطابق الثاني وهي تقول"مرحبا إسمي شين هانر قريبة لشين مين لقد إلتقينا صباحا"

"مرحبا بك ماذا تحتاجين "

"لقد جئت فقط من أجل أن أعتذر عما ما بدر من إبن عمي "

"لم تأتي كل هذا الطريق من أجل ذلك أليس كذلك "نظرت شين هانر نحو أليكس ثم تنهدت وتكلمت

"أجل أنت محق ؛ أردت فقط أن أعرف ماهي علاقتك برئيسة شركة جو"

"أتقصدين جو شينر "

"أجل "

"إنها أحد أصدقائي لماذا تتسائلين عن ذلك "

"إذا هل طلبت منها عدم التعاون معنا بسبب ما فعله شين مين، إن كان الأمر كذلك أرجو أن تسامح عائلتنا عما حدث لك "

حاولت شين هانر الإنحناء ولكن أوقفها أليكس"أنا لا علم لي بذلك ولم أطلب منها هذا الأمر، ولا داعي للإنحناء لي "

"لكن.."

"لقد أخبرتك أنني لم أطلب منها ذلك "

"حسنا هل يمكنني طلب أمر منك "

"لا ""على الأقل إستمع للأمر"

"لا "

"من فضلك حياتي تعتمد على هذا الأمر "نظر أليكس مباشرة في عيون شين هانر ولما رأى نظرت الإلحاح فيها تنهد..

"إذا ماهو "

"هل يمكنك مساعدتي على تحديد موعد مع ألآنسة جو "

"مافائدتي من هذا الأمر"

"آه حسنا يمكنني أن أعطيك 20 ألف ون إذا ساعدتني في الأمر "نظر أليكس نحوها كأنها أحمق وتحدث..

"لست بحاجة إلى المال "

"حسنا ماذا تريد سأفعل أي شيئ إذا أستطعت مساعدتي "

"لا أحتاج أي شيئ فقط حاولي الإبتعاد عني "ذهلت شين هانر بطلبه"حسنا ليس لدي مانع "

"يمكنك ترك رقمك هنا سأتصل بك بعد أن أخبرها بذلك "

"حقااا شكرا لك لا تعلم مدى سعادتي....."لحظة سعادة شين هانر شعر أليكس بخطر يترصد به عندما وجه نظره نحو النافذة قابله قناص لذلك أمسك بشين هانر وقفز وراء إحدى الطاولات

""إنتبهي""بعدها مباشرة جاءت طلقة نارية

< طلقة >

""آههههه؛ ما هذا ""

"هناك قناص "

""ماااذاا قنااااص ""

"أجل "بدأت شين هانر بالبكاء والصراخ""لاااااا أنا لا أريد الموت ""

"لن تموتي لذا توقفي عن البكاء ""

"لا لا سنموت لاااااا"أمسك أليكس مباشرة بكتفي شين هانر ونظر في عينيها وقال"لا تقلقي لن تموتي أبدا"

"حقاااا"

"أجل "مسحت شين هانر دموعها ونظرت نحو أليكس وقالت"حسنا لن أبكي "...

|لهدف إستطاع الإفلات |

" حسنا لا تدعه يفلت سنقتحم المكان "

|حسنا|...

أمام مقهى أليكس توقفت سيارة سوداء نزل منها أربعت رجال ذو حجم ضخم يرتدون ملابس قتالية مع بعض المسدسات"حسنا دعونا ننهي الأمر بسرعة "

2024/05/12 · 232 مشاهدة · 1913 كلمة
BAD BOY
نادي الروايات - 2024