☜شنغهاي☞

»» عائلة سو

كانت سو مينجر تجلس في شرفة حديقتها ومقابلها لي جين..

" إذا ماذا تريد "

"حسنا لقد شعرت بظغط قوي هنا لذا قررت أن ألقي نظرة لكن لم أكن أظن أن صاحب هذا الظغط مجرد إمرأة شابة "

"أدخل في صلب الموضوع "

"ما رأيك أن تنضمي إلى طائفتنا، أنا متأكد أنك ستصبحين أقوى إن أنضممت لنا"

"أرفض يمكنك المغادرة"

فوجئ لي جين بجوابها لذلك كرر حديثه مرة أخرى"يبدو أنك لا تعلمين ماهي.."

"إخرس أيها العجوز أنا غاضبة جداا لا تختبر صبري "

"ياللأسف كنت أود أن تنضم شتلة جيدة إلى طائفتنا ولكن يبدو أنك عنيدة جدا ، حسنا إن لم نستطع الحصول عليك فلن يفعل ذلك غيرنا ايضا "

إتخذ ليجين وضعية قتالية وقرر مهاجمة سو مينجر لكن تفاجأ أنه وجدها أمامه..

"لقد قلت لك لا تختبر صبري "أمسكت سو مينجر ليجين من لحيته وقلبته رأس على عقب، بعد سقوطه على الأرض رفعت قدمها نحو السماء وأستهدفته مباشرة على رأسه

< ركلة >

تشققت الأرضية وأنتشر الغبار من قوة ركلة سو مينجر"هووو يبدو أنك سريع البديهة"

إنقشع الغبار وظهر ليجين ممسكا بقدم سو مينجر بيديه التي إمتلئت بالدماء..

إنها قوية حتى إنها لم تستخدم الطاقة الداخلية في ركلتها، حاول ليجين الفرار من تحت أقدام سو مينجر لكن لم ينفع ذلك أبدا ، فقد قامت بركله مباشرة في جانبه الأيسر..

< ركلة >

"أغققق"

بصق ليجين الدماء من فمه وطار حوالي 10 أمتار من مكانه وإصطدم بأحد الأشجار" إنها وحش "

"من هي الوحش "

إلتفت ليجين ووجد سو مينجر تنظر إليه ببرود، حاول الفرار لكن لم تُتَحْ له الفرصة لذلك، حيث قامت سو مينجر بدفع قدمها مباشرة في وجهه..

< ركلة >

دافع ليجين عن طريق وضع يديه أمام ركلتها مع ذلك دون جدوى حيث شعر بألم في يديه..

""آاااه""صرخ ليجين من شدة الألم وقام فورا برفع قدمه من أجل مباغتة سو مينجر لكنها تراجعت من مكانها مما أعطاه الفرصة للوقوف..

"أنت قوية فعلا لقد إستخففت بك "

"هوو وأنت لست سيئ لم أكن أظن أنك ستنجو بعد تلك الضربات "نظر ليجين نحوها بنظرة غاضبة وقام بإطلاق كل قوته"سأريك الفرق الحقيقي الذي بيننا "

شعرت سو مينجر بزيادة قوته ولكن ذلك لم يقلقها بل جعلها تبتسم مثل مجنونة قتال"أرجو أن تجعلني أستمتع لأنني لست في حالة جيدة"

"كان سيكون من الرائع أن تكوني تابعة لطائفتنا"

"أخرس وقاتل ما هذه الطوائف والزراعة الغبية التي تتحدث عنها أتظن أنك في مسلسل درامي "لحظة إنتهاء سو مينجر من كلامها هاجمها ليجين وهو يصرخ..

"فن الزنبق الحركة 3"

رأت سو مينجر ليجين يحرك يديه بحركة دائرية وضنت أنه أحمق لذا حاولت صد حركته..

< ضربة >

بعد أن إصطدمت لكمة ليجين مع كف سو مينجر تراجعت خطواتها قليلا نحو الوراء الأمر الذي فاجئها ولكن كانت دهشت ليجين أقوى..

"كيف..؟ كيف…!! قمت بصد لكمتي بدون إستخدام الطاقة الداخلية "

"ياللغباء أنت شخص ممل ، دعني أريك كيف تضرب "مع إنتهاء حديثها رأى ليجين أن قبضته تم الإحكام عليها في راحة يد سو مينجر

"$#@ "

بعدها مباشرة قامت بلكمه في بطنه مما جعل قدميه تترتفعان في السماء ثم إستدارت به ورمته مباشرة في إحدى التماثيل..

< إصطدام >

إصطدم جسده في التمثال واطلق صرخة مؤلمو

""آههههه" " تحطم ظهر ليجين من شدة الإصطدام ولم يستطع الوقوف، جمع كل ما لديه من قوة وأخرج شيئ صغير على شكل وردة وقام بتحطيمه

"أتمنى ألا يتأخرو أو سألقى حدفي هنا"

~~~

رفع ليجين رأسه بعد ان سمع وطأت اقدام ووجد أنها سو مينجر قادمة بإتجهه لذلك حاول كسب الوقت قبل وصول المساعدة"هل يمكننا التحدث قليلا "

"مالذي تريد التحدث عنه "

"يبدو أنك لاتعرفين شيئ عن الزراعة والطوائف"توقفت سو مينجر أمامه وفكرت، أجل لم أسمع بهذه الأمور من قبل كل مأعلمه هو فنون الدفاع عن النفس العادية ولكن الحركات التي قام بها هذا الشخص جعلته قويا قليلا..

"حسنا إبصق كل ماتعرفه"

"حسنا كما تعلمين أنه هناك 5 مستويات في مراحل الزراعة التي نعلمها"

"أجل أعرف ذلك"

"ويبدو أنك في مرحلة الضلام من قوتك"

"إذاا "

"لكن هناك مستويات أخرى بعد مرحلة الضلام لا يعلمها سوى الطوائف"

"لما لم أسمع بهذا الأمر من قبل وماهي الطوائف التي تتكلم عنها "

"بالطبع لم تسمعي عن هذا الأمر بسبب إحتكار الطوائف طرق تجاوز هذا المستوى وكل الطوائف لا يعلمها إلا قلة قليلة "

"أهذا كل شيئ "شعر ليجين بالذهول برد سو مينجر كان يضن أنها ستفاجئ بهذا الخبر الصادم..

"إن أضممت لنا يمكننا جعلك تتجاوزين مرحلة الضلام أتعين ذلك"

"لقد ضيعت وقتي "ما من إنتهت سو مينجر من كلامها قررت قتل ليجين لكنها توقفت عندما تم الإحاطة بها من قبل 5 أشخاص يرتدون نفس أردية ليجين 4 منهم رجال وإمرأة..

"ليجين يبدو أنك في حالة يرثى لها" كان المتحدث رجل بدين"أجل كما ترى لقد وجدت شتلة جيدة ولكنها رفضت الإنضمام لنا "

"حسنا لا بأس سنقوم بإقتصالها حتى تعرف مكانتها "نظر جميع الأشخاص الخمسة إلى سو مينجر بنظرة قاتلة"يبدو أن فرصتك قد أنتهت أيتها الفتاة كان يجب عليك الإنضمام لنا "

نظرت سو مينجر نحو الأشخاص الخمسة وتنهدت"هااا المرحلة الإبتدائية من الضلام فقط ، هل تريد قتلي بمجموعة من الجرذان "شعر أحد هؤلاء الخمسة الذي كان أصلع الرأس بالغضب لحظة سماعه كلاماتها وبدأ بالتحدث بسخرية"ههههه صحيح أنك في المرحلة المتأخرة لكن هذا لا يعني أنه يمكنك هزيمتنا نحن الخمسة "

ما إن أنهى كلامه وجد نفسه يبصق الدماء أنزل رأسه قليلا ووجد أن هناك يد خرجت من وسط بطنه"أغقق "

"أصمت قليلا "نظر كل المتواجدين إلى هذا الحادث لم يشعر أي منهم بسرعة سو مينجر وكيف وصلت خلف صديقهم وقتلته..

"هاوهي "×4

"سأقتلك أيتها العاهرة"أخرجت سو مينجر يدها من جسد هاوهي وبدأت بلعق الدماء التي بيدها"طعمه سيئ جدا "

هاجم الرجل البدين سو مينجر بكل قوته مع ذلك تصدت له بكل سهولة، أراد البدين التراجع بسرعة لكن لم يستطع ذلك عندما تم قذفه مثل كرة قدم

<•••> إصطدم مباشرة بأحد أصدقائه الذي يدعى راوري"البدين ، راوري " ما أن أنهى الشخص كلامته شعر بخطر خلفه

"إنتبه خلفك " صرخ ليجين محذرا صديقه"لقد تأخرت "وضعت سو مينجر يديها حول رأسه وأدارته ب 180 درجة

"التالي "رأت المرأة أخوها الأكبر يموت أمامها"أخيييي "

لم تستطع حتى الحزن على أخيها الميت

< ضربة > ووجدت قبضة في وجهها"أنت مزعجة "سقطت مباشرة على الأرض.. لم تنهي سو مينجر الأمر بهذه القبضة ورفعت قدمها مباشرة وأسقطتها على رأسها...

< ركلة >

إنتشرت الدماء على جسد سو مينجر بعد تفجير رأسها، رأى ليجين كل هذا وقلبه مليئ بالرعب"مع من عبثت يا ترى "نهض الرجل البدين وراوري وما رأوه جعلهم يشعرون بالخوف، إستدار راوري مباشرة وقرر الركض

"لا سأموت إن بقيت هنا "

"إلى أين ستذهب "ما إن أدار رأسه وجد أن رقبته قد تم الإمساك بها في راحة يد سو مينجر

"سامحني.. "

<•••>

ضغطت على رقبته مباشرة"بقي واحد "

سمع الرجل البدين ذلك وبدأ بالبكاء رغم كبر سنه"أرجوك فلتتركيني حيا سأفعل أي شيئ "

"أوووو أفضل شيئ تفعله هو أن تكون طعام لقططي "

"لا لا من فضلك "هاجمته سو مينجر بكل قوتها وقامت بتحطيم مركز الطاقة الخاص به مما جعله عاجزا عن الوقوف"أغقق " سقط الرجل على ركبتيه وشعر بألم لا يوصف بعد هذه اللكمة

"إلتهموه"

"البدين خلفك "إستدار الرجل البدين لحظة سماع صراخ ليجين ووجد 4 أسود ينظرون له

"#$#@ لم أتوقع أن تكون نهايتي كطعام "هاجمت كل الأسود دفعة واحدة وقامت بإلتهامه...

~~~ سارت سو مينجر نحو ليجين وعندما وصلت له تحدث ليجين"إن قتلتني لن تعرفي كيف تتجاوزين مستوى الضلام "

"هههههه هل أنت أحمق أم ماذا ، دعني أخبرك بسر قبل موتك "إقتربت سو مينجر من ليجين وقالت..

"لقد تجازوت هذا المستوى منذ زمن، الشيئ الوحيد الذي لا أعلمه في أي مستوى أنا الآن "شعر ليجين بالغباء وندم على اللحظة التي قرر فيها تحدي هذه المرأة المجنونة..

"لدي طلب أخير هل يمكنك أن تريني كل قوتك "

"أوو حسنا لا بأس بذلك أتمنى أن تبقى على قيد الحياة"ما أنهت كلماتها شعر ليجين بظغط لم يشعر به في حياته أبدا..

"أااانت في المستوى..."

لم ينهي كلامه حتى سقط على الأرض ميتا من شدة الظغط"على الأقل أخبرني في أي مستوى وبعدها يمكنك الموت "نظرت سو مينجر إلى نفسها ووجدت أنها مليئة بالدماء لذا قررت الذهاب للإستحمام

~~~ صوت إتصال الهاتف

|نعم سيدتي |

"نضف الحديقة الخلفية "

|حاضر سيدتي |

*******

☜المدينة السحرية☞

»» مقهى البسمة

في الصباح الباكر إستيقظ أليكس من نومه وقام فورا بالإتصال بعمال البناء..

"مرحبا أحتاج إلى بعض العمال من أجل البناء وتنظيف الفوضى.. "

|حسنا يمكنك إرسال الموقع |

"حسنا ، وأريد عمال من الدرجة الأولى لايهم كم الثمن "

|حاضر سيدي|

أغلق أليكس هاتفه وأنتظر وصول العمال من إن وصلو أعطاهم مخطط لإعادة بناء الطابق الأول مع بعض التغيرات الطفيفة

"كم سيستغرق الأمر حتى تنتهو "

"3 ساعات فقط وسيكون كل شيئ جاهز "

"جيد يمكنكم المباشرة بالعمل "بعد قول ذلك قرر أليكس زيارة هو إيرا من أجل جلسة علاجها"أظن أنني سأذهب للإطمئنان على شيا وانر ويان ران بعد إنتهائي من علاج هو إيرا "

وصل أليكس أمام محل الورود ودفع الباب وبعد دخوله وجد هون إيرا بإنتضاره وفي عيونها نظرات قلق"مالأمر "

"أليكس مالأمر الذي حدث لك لقد سمعت بعض أصوات إطلاق النار البارحة تأتي من محلك "

"آه تلك مجرد مفرقعات قمت بشرائها وقمت بتجربتها ههه"مالت هون إيرا رأسها قليلا"مفرقعات هل هي جيدة لهذه الدرجة "

"نعم إنها رائعة "

"هاا ضننت أنه أصابك مكروه ما "

"حسنا دعينا نبدأ جلست علاجك الآن "شعرت هون إيرا بالخجل وأومأت برأسها وتركت أليكس يعالجها

•••••

•••••

•••••

»» منزل جو شينر

إستيقضت جو شينر وهي في مزاج جيد كيف لا وكل ما تذكرت كلام أليكس بدعوتها تتشكل قلوب في عيونها"هيهيهي موعد مع أليكس يا ترى متى سيقوم بدعوتي هل ربما اليوم أو غدا لا يمكنني الإنتظار طويلا "

أمسكت جو شينر وسادتها وبدأت بالتدحرج على سريرها وهي تفكر في موعدها مع أليكس"حسنا دعني أرى هل إستيقظ أم لا قد يحتاج إلى بعض المساعدة مني في إعادة بناء المقهى "أمسكت جو شينر حاسوبها وقامت بتشغيل كاميرات المراقبة لكنها فوجئت بظهور شاشة سوداء على حاسوبها..

"مالذي يجري "غيرت الكاميرا إلى أخرى وظهر نفس المشكل" ماذااااا هل إكإكتشف الأمر !!"

وقفت جو شينر فورا من على سريرها"هل هذا يعني أنه إكتشف أنني من قمت بوضعها"شعرت جو شينر بالخوف بعد تفكيرها في هذا الإحتمال"إذا إكتشف أنني كنت أراقبه ألا يعني أنه سغضب مني ربما سيقطع علاقته معي ، لااااا ماذا عن موعديييي لاااااا مستحيل لن أسمح بهذا أبدااا لن أدعه يفعل هذااا ، صحيح ربما لم يكتشف الأمر سأقوم بالإتصال به "

أمسكت جو شينر هاتفها وقررت الإتصال بأليكس

~~~ كل لحظة مرت عليها في إنتضار رده شعرت بأن جسدها يفقد قوته

|مرحبا جو شينر

|تفاجأت جو شينر بصوت أليكس فردت متعلثمت"ممرحبا أليكس هل أنت بخير "

|نعم ، هل تحتاجين شيئ ما |

"لا لا فقط كنت أتسائل إن كنت تحتاج إلى بعض المساعدة بشأن المقهى الخاص بك "

|أوو لا شكرا ، لكني أحتاج إلى مساعدتك في أمر ما |

ما إن سمعت جو شينر ذلك دخلت في حالة جنونها، أليكس يريد مساعدتييييي أاااليكسس يحتاااااج إلى مساعدتييييي هذا يعنييي أنه لم يكتشف أمريييي..

"نعم ماهو"

|أه لا أستطيع قول ذلك على الهاتف دعينا نلتقي في المقهى الخاص بي على الساعة 2 ظهرا |

موعدددد هل يطلب رؤيتيييي في موووعد."حسنا سأكون هناك في الساعة الثانية "

|وداعا |

أغلقت جو شينر هاتفها وبدأت بالقفز"راااائع موعد "

بعد مرور 5 دقائق وهي على هذه الحال نزلت إلى الطابق السفلي وأمرت سكرتيرتها"ألغي جميع مواعيدي لليوم وأحظري أفضل مصمم أزياء و صانعة مكياج لديك نصف ساعة "

"حاضر آنستي"

•••••

•••••

•••••

في الجانب الآخر بعد إنتهاء أليكس من كلامه مع جو شينر إلتفت إلى هون إيرا التي كانت تنفخ خدودها مثل هامستر مليئ بالطعام"مابك "

"لا شيئ يبدو أن السيد أليكس مشهور بين النساء "ذهل أليكس بكلامها..

"آه إنها إحدى معارفي وأحتاج إلى قليل من المساعدة "

"لا تحتاج لشرح أي شيئ إن أنتهيت من علاجي يمكنك المغادرة "

"اآه حسنا "

"وأغلق باب المحل خلفك"شعر أليكس بشعور غريب من كلام هون إيرا لذلك إستدار وتحدث"هل ترغبين ربما أن تأتي في المساء لتناول بعض القهوة معي سأعد بعض الحلويات "

"صفقة، سأتي إليك مساءا وداعا "بعد مغادرة أليكس وضعت هون إيرا يدها على قلبها"أليكس الغبي "

********

في إحدى الجبال يوجد بيت خشبي بداخله رجل عجوز أشيب الشعر كثيف اللحية يجلس على طريقة اللوتس، كان مغمض العينين من يراه يعلم أنه يقوم بالزراعة لكن بعد لحضات شعر بشخص أمام كوخه"مالأمر مالذي جاء بك إلى هنا "

"سيدي لقد مات ليجين و5 أفراد من طائفتنا "

"هل إكتشفتم من قام بذلك "

"نعم إنها إمرأة تدعى سو مينجر "

"هل هي من طائفة ما"

"مازال الأمر قيد التحقيق "

"حسنا أتركو أمرها لي "

"حاضر "ما إن غادر الشخص فتح الرجل عينيه وتمتم"هههه يبدو أنني يجب علي إرتكاب مجزرة جديدة هههههه"

•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••إن كانت هناك أية أخطاء أرجو الإشارة لها ❣🌹**************سبحان الله العظيم/سبحان الله وبحمده/ اللهم صلي وسلم على نبينا محمد

2024/05/13 · 236 مشاهدة · 2041 كلمة
BAD BOY
نادي الروايات - 2024