1

 

{ علاقة السيد والتلميذ.. قطعت }

 

" تهانينا ، أنت الإختبار 107 ، نرجوا أن يحالفك الحظ فى النجاة "

 

بمجرد أن إنتقل ليو غمرته كمية كبيرة من المعلومات عن حياة نان هوارين بالإضافة إلى رسالة النظام فهم ما يجرى حوله

 

هدئ ليو حماسته ونظر إلى رسالة النظام الترحيبية والتى لم تدم طويلاً قبل أن تختفى وتظهر رسالة أخرى

 

" مهمة اللاعب الأولى هى أن تصبح صديقاً للبطل { لى تشى } الذى سوف تقابله بعد ساعة تقريباً " ثم أختفت الرسالة

 

" فقط... هذا كل شئ ، لا يوجد مكافأة للاعب الجديد وأيضاً مما أتذكره أن نان هوارين كان لديه تدريب لما لا أشعر بشئ " قال ليو وكان الرد

 

الأســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــم : نان هوارين

الســــــــــــــــــــــــــن : 15

مرحلــــة الــــــــــتدريب : لا شئ

عدد القصور المفتوحة : صفر

عدد التقنيـات الممتلكة : صفر

عدد العنـــــــــــــــاصر : صفر

عدد نقـــــــــاط المتجر : صفر

 

" هذا هراء " نظر ليو إلى إحصائياته ولعن ، فجأة تذكر الرسالة الترحيبية " الإختبار 107 ما معنى هذا "

 

" هذا يعنى أنك الشخص رقم 107 الذى يأتى إلى هنا ، نرجوا لك النجاة وحظاً طيباً "

 

" لا.. لا ، هناك شئ خاطى من المفترض لكم أن تساعدونى ، عن طريق هدية كسلاح أو أى شئ أخر "

 

" لا يوجد ما يسمى بالهدية الترحيبية ولكن كل مستوى تخترقة أو مهمة تنهيها سوف تحصل على مكأفاة خاصة "

 

" هذا... لا يبدو الوضع مبشراً "

 

***

“بعد ثلاثة أيام ستقوم بتعظيم الأسلاف، وبعد أدائك لذلك فإنك ستصبح التلميذ الجوهري لطائفتنا بشكل رسمي.”

 

القائد الأول، وبالرغم من غضبه وعدم رغبته لقبول هذا الأمر، إلا أنه مع أمر رئيسة العشيرة لم يكن لديه أي خيار.

 

لي تشي واصل الجلوس في مكانه وكأن ما حدث ليس بأي شيء هام، فردة فعله الوحيدة هي قهقهة صغيرة.

 

“بما أنني قد أصبحت التلميذ الجوهري فإنني أعتقد أنه من حقي الحصول على سلاح من أجل حماية نفسي؟”

 

القادة الستة كانوا متفاجئين للغاية من رؤية هدوء لي تشي في مواجهة ضغطهم وكأنه إمبراطور بدون أي خوف. والأكثر من ذلك أنه كان مجرد فانٍ لم يتجاوز عمره الثالثة عشر.

  

“بالرغم من أننا قد قبلناك كالتلميذ الجوهري إلا أننا لا نستطيع إعطائك شيء أكثر من سلاح عادي، فلو أردت الحصول على سلاح مذهل أو تقنية إمبراطور خالد فيجب عليك أن تقدم خدمات هائلة للطائفة.”

 

لي تشي إبتسم بسخرية، فهدفه لم يكن سلاحا مذهلا أو تقنية أمبراطور خالد، بل هدفه الحقيقي هي العصا ذات اللون الفضي بجانب تمثال الإمبراطور الخالد مين رين.

  

“حسنا، ما أريده هو تلك العصا.”

 

“تلك العصا الخشبية؟”

  

القادة الستة تفاجؤوا من هذا الطلب كثيرا، فهذه العصا لم تستخدم إلا في تحريك النار التي يتم صنعها في المراسم المهمة في الطائفة ولم يتم إستعمالها لأي غرض أخر.

  

“بما أنني قد أصبحت التلميذ الجوهري فأنا أعتقد بأني أستحق هذه العصا التي تواجدت رفقة تمثال الإمبراطور الخالد مين رين كي تظهر مكانتي التي تستحق الإحترام من قبل الجميع”

 

بعد سماع كلام لي تشي القادة الستة بدأوا بالنظر إلى بعضهم البعض بغضب، الغبي سان غوي يي لم ترسل شخصاً بمواهب قمامة بل أيضاً غبى ، فبمكانة لي تشي فهو يستطيع الحصول على أي شيء إلا أنه طلب الحصول على هذه العصا العادية.

 

“حسنا، كما تريد. هذه العصا ستصبح ملكك.”

 

 القائد الأول رد على طلبه بسرعة فبالنسبة له هذه العصا كانت عادية للغاية ولو إستخدمها كي يتخلص من جشع لي تشي فإنه سيكون أكثر من راضي.

  

“شكرا للقادة المحترمين.”

 

لي تشي كان ينتظر موافقتهم بفارغ الصبر فقبل أن تخرج الكلمات من فمه كليا، يده قد سبق وأمسكت بالعصا.

 

 “هوارين، خذه إلى منزله الجديد”

 

نان هوارين أو بمعنى أدق ليو الذى كان ينتظر خارجاً دخل وفور دخوله وملاحظة لى تشى إبتسم ولكنه سرعان ما أخفاها ، لى تشى الذى كان يتحقق من العصا لم يلحظها و كذلك القادة

 

عندما إلتف ليو ليغادر مع لى تشى أوقفه صوت القائد سون ، ها قد بدأنا ، فكر ليو

 

" هوارين ما الذى حدث لتدريبك " سأل القائد سون

 

" لقد تدمر بسبب خطأ فى الزراعة " تنهد ليو

 

عبس القائد سون وأمر " إستدعى الحامى مو " ، ذهب تلميذ على الفور ليبلغ الحامى مو

 

عندما أتى الحامى مو حيا القادة ثم حول نظره إلى معلمه القائد سون ، وعندما رأى نظرته المطبقة على هوارين حول نظره إليه وفور أن رأه صدم

 

" هوا.. هوارين ما.. ما الذى حدث لزراعتك " سأل الحامى مو بقلق شديد

 

" لقد دمرت بسبب ردة فعل وأنا أزرع " تنهد ليو وكان تنهده حقيقياً والسبب أن زراعة هوارين سوف تمنحه بعض الأمان ولكن الأن عليه أن يدعو حتى لا يموت سريعاً

 

" لما تحدثون جلبة حول هذا الأمر ، ليس وكأنه لا يمكنك الحصول على تلميذ جديد " سخر القائد كاو

 

" كما قال القائد كاو يمكنك الحصول على تلميذ جديد ، شكراً على كل شئ قدمته لى " تحدث ليو

 

" أنت.. أنت " تردد الحامى مو عندما أتى صوت من خلفه " إفعل كما قال " كان صوت القائد سون

 

" ح.. حسناً ، هوارين من الأن فصاعداً لم تعد تربطنا علاقة المعلم والتلميذ " قال الحامى مو بصعوبة

 

" شكراً " تحدث ليو ولم ينحنى ، كان هذا الفعل بالنسبة له أمراً عظيماً ولم يكن سيفعله بشكل عرضى

 

" أعتقد بأنى أستطيع إيصال التلميذ الجوهرى فى طريقى بما أننى لن أستطيع الحفاظ على مسكنى القديم ، هل يمانع القادة فى حصولى على الجبل المجاور للتلميذ الرئيسى " سأل ليو

 

" نعم " رد القائد الأول مع أن نان هوارين كان فقط المسؤل عن التلاميذ الخارجيين ولكن شخصيته كانت جيدة لذلك أعطى تنهداً خفيفاً وفكر يبدو أن الطائفة على وشك الإنهيار

 

وصل ليو مع لى تشى إلى الجبل الخاص به وعندما كان على وشك تركه قال لى تشى " لم تدمر زراعتك بسبب مشكلة فى التدريب ولكن بسبب شخص ما "

 

" أعتقد بأنها مشكلتى الخاصة يا.. " قال ليو

 

" لى تشى "

 

" أدعى هوارين ، نان هوارين ، إذا إحتجت لأى شئ فتعالى إلى "

 

" وأنت أيضاً ، بعد كل شئ أنا التلميذ الجوهرى للطائفة " قهقه لى تشى

 

" التلميذ الجوهرى... أعتقد بأنك يجب أن تحذر من إستخدام هذا اللقب أنت لا تعرف ما المخاطر التى تأتى معه " تحدث ليو

 

" ما هى " سأل لى تشى ، مع إنه يعلم ما الذى سوف يقوله ليو ولكنه أراد أن يتحدث معه لفترة أطول لأنه أعجب بشخصية ليو ، أى أحد أخر مكانه عندما يتدمر تدريبه الذى إستثمر فيه لسنوات طويلة سوف يبدأ بالصراخ كالمجانين ولن يتقبل الأمر وخاصة للأشخاص من سن ليو

 

" سوف تعرف قريباً ، إعذرنى الأن فأنا أريد أن أبدأ التدريب " تحدث ليو ثم غادر

 

" مثير للإهتمام " تمتم لى تشى قبل البدأ فى تنظيف منزله الجديد


هحاول أنزل فصلين فى اليوم بدءً من الغد..... إنتظرونى

التعليقات
blog comments powered by Disqus