13

 

{ المينغ القديم }

 

بعد خمسة أيام وقف ليو وحوله عدد كبير من جثث الوحوش وبجانب قدمه وحش يشبه الأسد ذهبى اللون له قرنان أبيضان ورونية إلهية تنبثق منه        " الهادر الذهبى " مكافأة ليو من مهمته الأخيرة

 

" ليس سيئاً يا صديقى أنت تتطور بسرعة ولكن لا يجب عليك فى المستقبل أن تتبعنى ولو إحتجت إلى مساعدتك فسوف أناديك " قال ليو مما جعل الهادر الذهبى يفرك رأسه فى ليو غير موافق

 

" أحب أن أسير فى طريقى وحدى حتى أستطيع التطور وأنت أيضاً يجب عليك فعل هذا وإلا سوف نعرقل طرقنا نحن الإثنين "

 

كما قال النظام سوف يمنحه مكافأة كبيرة وقد كان وحش نادر يمكن أن يلتهم كل سلالة ليتطور ولكن للأسف على مدار العامين قد إمتص عدداً لا يحصى من السلالات والتى رفعت قوته كثيراً ولكن للأسف لم تعد تلك السلالات تقدم له أى شئ وللحصول على سلالات جديدة قوية يجب أن يقتل وحوشاً قوية وهو للأسف ما لا يستطيعه الأن

 

أو يمكنه ببساطة شرائها من متجر النظام ولكن هذا سوف يكلفه كثيراً حتى أدنى سلالة كانت بسعر سخيف لن يستطيع ليو تحملها ناهيك عن سلالات التنين والعنقاء وغيرهم لذلك أراد ليو منه أن يذهب ويشق طريقه بمفرده ويبحث عن سلالات ووحوش قوية حتى يصبح أقوى وإلا بقائه مع ليو سوف يعرقله

 

" إذهب أيها القط الصغير " أحب ليو مناداته بهذا الإسم من اليوم الذى حصل عليه فيه

 

نظر الأسد إلى ليو قبل الإختفاء مما جعل ليو يتنهد ، ألم يكن قادراً على المقاومة ولو قليلاً لربما فكرت فى إبقائة معى ، بالطبع أنا أمزح بقائه معى سوف يضره فقط تنهد ليو وأختفى هو أيضاً

 

***

 

" لم تظل هذه الجذور تهاجمنا وبهذه الطريقة " صرخت تشين باو جياو وهى تدمر الجذور بينما إستخدم حارسها كل قوته فى مستوى الكائن المستنير ليدمر الجذور

 

فعلت لى شوانغ بنية نقص الفراغ والتى لم تجرؤ الجذور على مهاجمتها بينما إستخدم لى تشى بنية قمع الجحيم

 

إنطلق جذر بسرعة الضوء نحو لى تشى ، ولكن لي تشي كان أسرع، أمسك فجأة هذا الجذر وسحقه بين يديه، ومع ذلك، على الرغم من سحقه، تحول إلى جذور أصغر مثل إبر، وذهب مباشرة لجلد لي تشي، راغبا في اختراقه

 

مع ذلك، حينما فعل البنية الإلهية المحطمة للجحيم، أصبح جسده مرعبا، ببساطة لا يمكن لجذور الشجرة أن تخترقه، ضحك لي تشي برفق وسحبهم بقوة مدمرة

 

*بانغ**بانغ**بانغ*

 

في سحبة واحدة، سحب لي تشي جذور الشجرة الطويلة وهي حية، في كل مرة يجذب لي تشي جذور الشجرة البادية من الأرض، كانوا مثل الثعابين تلتف حوله، فجأة، كان لي تشي مغطى بكثافة 3 طبقات من هذه الجذور

 

لي تشي هز قليلا جسده مع البنية الإلهية المحطمة للجحيم، ومارس ملايين الأطنان “انصرفوا…” مجرد هزة بسيطة كانت كافية لسحق كل شيء، الجذور حول جسده تحطمت لقطع متلألئة، وحاولوا الهروب تحت الأرض

قام لي تشي بتفعيل قصر قدره فقفز كون بينغ، فتح كون بينغ فمه، مثل عملاق يمكنه أن يستهلك المحيط بأكمله، ابتلع بسهولة جميع فروع الجذر، ومن ثم بقوة الإمبراطور لمتغيرات كون بينغ الستة سحق بسهولة كل قطع جذور الشجرة

 

" ما هى هذه البنية " سألت تشن باو جياو

 

" بنية قمع الجحيم " تحدث الحارس بنظرة العميقة مما جعل الفتاه تشهق ، يبدو أن طائفة البخور المطهر لم تسقط كما قالوا

 

" تطورك ليس سئ ولكن إلى متى تريد الإنتظار حتى تصل إلى الإكمال الصغير"

 

إنتهى الصوت بظهور ليو بجانب لى تشى

 

" ألم أخبرك سابقاً ، أنا لست عبقرياً مثلك " قال لى تشى بإبتسامه وألغى تفعيل بنيته ثم فعلت لى شوانغ ذلك أيضاً

 

" هل أنتم مجانين سوف نموت " صرخت تشين باو جياو عندما أطلق ليو مجال الإستنزاف

 

زبلت الجذور على الفور وتشققت ثم إنتشرت فى الهواء

 

" أنستى ، أعتقد بأنه لا داعى لنا للقتال " أعاد الحارس طاقته عندما رأى أن الجذور أصبحت خائفة

 

نظر ليو إلى لى تشى وقال " هل سنعود إلى هذا الموضوع "

 

" حسناً ، دعنا فى المهم أين كنت طوال هذه الأيام الخمس " سأل لى تشى

 

" كنت أصطاد "

 

" كم إصطدت "

 

" كل الوحوش فوق مستوى البطل المسمى الموجودة هنا " رد ليو مما جعل الحارس وتشين باو يفاجؤون

 

" سمعت أن هناك وحش فى ذروة النموذج الفاضل ولكنه يمكنه محاربة المستوى الأول من الأشخاص الذين دخلوا أحد المسارين " سأل العجوز متشككاً

 

قد يكون ليو قتل قديس قديم بسهولة ولكن الفرق بين القديس القديم وذروة النموذج الفاضل قبل دخول أحد المسارين هى شئ كبير جداً

 

ألقى ليو فقط نظرة على الحارس وأعاد نظرته إلى لى تشى " لقد جلبت لك خبراً عظيماً "

 

" ما هو " سأل لى تشى بترقب ، بما أن ليو يعرف من هو فبالتأكيد يعرف أن الأشياء العادية لن تدخل عينيه مثل الأسلحة الإمبراطورية أو الأشياء مثل هذه

 

" هل وجدت أى تقنية ألهيه أنا على إستعداد لشرائها منك بغض ال.. " أرادت الفتاه أن تكمل ولكن ليو رفع يده مما جعل الفتاه لا تقدر على الكلام هى وحارسها

 

" لنعد إلى موضوعنا ، ما الذى سوف تعطينى إياه مقابل هذا " قال ليو

 

" هذا يعتمد على الشئ نفسه ، لا أستطيع أن أقدر وأنا لا أعرف " قال لى تشى

 

" وماذا لو أخبرتك أن لدى طريقة لإيجاد المينغ القديم المنتشرين فى العوالم التسعة أو المختبئين بواسطة ذلك الشئ " فور أن إنتهى ليو من كلامه نية قتل مرعبة إنتشرت من لى تشى وسأل " ما هى "

 

" إهدأ أولاً أنا أعلم مدى كرهك ولكن عليك أن تهدأ " قال ليو

 

هناك شئ واحد يمكن أن يجعل لى تشى غاضباً وهو المينغ القديم

 

" بما أنك تملك طريقة ما فأنت لديك شئ فى ذهنك أخبرنى ماذا تريد؟ " سأل لى تشى بعد أن إختفت نيه القتل خاصته

 

" أريد سلاحك النهائى، تلك الحلقة " تحدث ليو بإبتسامه مشرقة

 

" هل تعلم ما تتطلبه " أصبحت نظرة لى تشى ولهجته باردة ، هذا الكنز يستطيع أن يدمر العوالم التسعة وكل من فيهم وليس المينغ القديم فقط ولكن لى تشى لم يفعل هذا لأنه لم يرد أن يموت الجميع أراد فقط الموت للمينغ القديم

 

" أنا أعلم ، وأعلم أيضاً أنه ليس شيئاً بسيطاً ولكن انا لا أريده لتدمير العوالم التسعة ولكن لصنع السلاح الأقوى على الإطلاق " تحدث ليو

 

" هذا ليس المكان المناسب الذى نتحدث فيه " رد لى تشى

 

" ما هو سلاحك النهائى " سألت لى شوانغ حتى الأن لم ترى لى تشى يستخدم غير السيفين الخفيفين بالطبع لقد إستخدم ملكية الإمبراطور مين رين ، ذلك العود العادى الذى كان يعزف عليه ولكن هذا لا يحتسب

 

" فتاه لا أنصحك بالتحدث عن شئ لست مؤهلة للتحدث عنه حتى لو أصبحتِ إمبراطوراً خالداً " رد ليو بجدية

 

" إمبراطوراً خالداً وهل تعتقد أنك واحد " سأل لى شوانغ ولكن ليو تجاهلها ومع مجال الإستنزاف خاصته وصلوا إلى الكهف المراد الوصول إليه دون أى صعوبة

 

داخل الكهف كان هناك منصة عليها صندوق وسيف باللونين الأبيض والأسود وضفدع ببطن أكبر من المعتاد لما رأه لى تشى أصبحت عيونه حمراء من الإثارة

 

" كم أنت محظوظ " سخر ليو

 

" هل هذا السيف هو الذى أنشئ تلك الظاهرة ، يبدو قوياً حقاً " قالت تشن باو جياو

 

" أى سيف ، أوه تقصدين ذلك ، فى الحقيقة يا فتاه لا أريد أن أهين ذكائك ولكن ذلك السيف مع إنه لا بأس به ولكن ثقى بى حتى لو كان ملقاً على الأرض فلن أخذه " رد ليو

 

" إذاً ماذا تقصد أنت بـ محظوظ للغاية " سألت تشن باو جياو

 

" فتاه هل أنتِ ثرثارة هكذا دائماً " سأل ليو

 

" أنت.. " لم تكمل تشن باو كلامها لأن خادمها وضع يده على فمها وتخاطر معها ، لا داعى لإستفزازه قد يقتلنا هنا

 

" هل هذا الضفدع مميز " سألت لى شوانغ عندما رات لى تشى يمسك بالضفدع وينظر إليه كما لو كان إمرأة جميلة أو كما لو كان أثمن شئ فى الوجود

 

" مميز ، فتاه لو كان هذا الضفدع لى وأنتِ عرضتى على مليون سلاح إمبراطور حقيقى مقابل إقتراضه ليوم واحد فلن أفكر حتى فى الأمر قبل طردك بعيداً " قال ليو وتنهد لقد أراد هذا الضفدع ولكن

 

" للأسف مستواك منخفض لا يمكنك تعلم قانون إله الكيمياء الكبير " هذه هى رسالة النظام وهى لم تكن الأولى على كل حال عندما أخذ ليو الكنوز من طائفة بوابة القديس أراد إستخدام بحر دم ين يانغ ولكن للأسف لم يستطيع وبما أنه لا يستطيع تعلم قانون إله الكيمياء فلن يملك الضفدع له أى قيمة

 

" يبدو أن نظرك جيد " ضحك لى تشى عندما أنهى العقد مع الضفدع وتحول إلى مرجل

 

" أعرف حقيقته " قال ليو

 

" مرجل ، هل هذا ما كنت تتباهى به منذ قليل " لم تفهم لى شوانغ لما سيتباهى ليو بذلك ولكن ليو لم يرد عليها ونظر إلى لى تشى

 

" بما أنك حصلت على شئ جيد يجب أن تساعدنى للحصول على ما أريد " قال ليو وأعينه تلمع بالإثارة

 

" ماذا تريد " سأل لى تشى ولازالت الإبتسامه تملؤه بعد كل شئ هذا الضفدع هو أفضل مرجل على الإطلاق لو علم أحد كم هى الادوية الإلهيه والأعشاب الخالدة التى أكلها لماتوا من الصدمة حتى الأباطرة

 

" شجرة الشر تيفا "

التعليقات
blog comments powered by Disqus