17

 

{ مفاوضات }

 

بعد يومين فى طائفة البخور المطهر

 

فى طائفة البخور المطهر وعلى المقعد الرئيسى جلست زعيمة الطائفة سو يونغ هوانغ بينما جلس القادة الذين لم يذهبوا إلى شر التلال المنتشر على جانبيها وأمامهم كان القائد غو والقائد سون والحامى مو واقفين

 

" إذا أنت تقول أن نان هوارين هو بهذه القوة " سألت سو يونغ هوانغ

 

" نعم سيدتى نحن الثلاثة وكل الطلاب يشهدون على ذلك " رد القائد غو

 

" وتدريبكم أى من الكنوز التى أعتدموها فعل هذا " سألت سو يونغ مرة أخرى لأن مستوى كل التلاميذ وحتى الحامى مو والقائد سون قد إرتفع مع أن مستوى القائد غو لم يرتفع ولكنه كان أقوى بكثير عن السابق ومن الكنوز الكثيرة التى أعادوها لم تجد شيئاً يمكن أن يفعل هذا

 

" فى الحقيقة إنه ليس كنزاً " رد القائد غو

 

" ماذا تقصد "

 

" ما أقصده يا زعيمة الطائفة هو أننا لا نعرف ما هو " رد القائد غو

 

" وضح "

 

" الأمر هو أننا رأينا نان يفتح قصر قدره ثم خرجت طاقة غريبة منه لم ترفع مستوانا فقط ولكنها قامت بتنقية الطاقة التى جمعناها على مر السنين " رد القائد غو وأتبعه القائد سون " لم أعتقد فى الحقيقة أن هناك مثل هذه الطاقة النقية فى الوجود "

 

" وأنا لم أعتقد أن تدريبنا فيه مثل هذه الثغرات حتى بعد صقله كل هذه السنين لا عجب أننا فى هذا المستوى المنخفض حتى بعد مرور مئات السنين " أعقب الحامى مو

 

" يجب أن يمتلك كنزاً ما وهذا الكنز يجب أن يكون لكل الطائفة وليس له وحده " قالت الزعيمة بإبتسامه ولكن لم تكن هناك أى أفكار قذرة فى عقلها لقد عنت الكلمة بصدق

 

***

 

أمام منزل لى تشى وقفت لى شوانغ ونيو فين كحراس

 

" هل لى تشى ونان هوارين فى الداخل " سألت سو يونغ بينما كان معها كل القادة والحامى مو

 

" نعم ولا يسمح لك بالدخول " ردت لى شوانغ

 

" أنا زعيمة الطائفة " ردت سو يونغ

 

" وأنا لا أبالى " رد لى شوانغ بلا مبالاة فهى فى الحقيقة لم تعترف بأحد غير لى تشى ونان هوارين أما الباقى فلا هذا بخلاف أنها حملت أمراً جدياً من لى تشى يرافقه عقوبة الموت لو أحد دخل بالنسبة لها وللمعتدى

 

" أنصحك بالإنتظار لأن دخولك يعنى موتك وموتنا " قال نيو فين " وأنا لن أموت لأجل خطأ فتاه لم تبلغ بعد " كانت نظرة نيو فين باردة وهو ينظر إلى سو يونغ ومن معها

 

" سيدتى فلننتظر قليلاً " قال القائد غو وأتبعه القائد سون على عجل " نعم سيدتى لن يضر البقاء قليلاً "

 

عبست سو يونغ قليلاً وقالت " جيد جداً ، بعد أن يخرجوا سوف أعلمهم من هو الرئيس هنا "

 

تجاهلت لى شوانغ كلام سو يونغ لأنه فى نظرها كان كلاماً بدون أى قوة لدعمه بينما نيو فين إعتقد أن المرأة حمقاء بسبب كونها سليلة إمبراطور خالد

 

بينما صمت المكان للحظات ظهر فى الرؤية أربعة أشخاص ، تشن باو وحارسها وإثنين مغطون بالملابس السوداء

 

" هل لى تشى هنا " تحدثت تشن باو ولكنها بدت شاحبة كشخص لم يتناول الطعام منذ بضعة أيام

 

" نعم ولكن عليكِ إنتظاره لحين أن يخرج " ردت لى شوانغ وأمائت تشن باو

 

***

 

فى الداخل جلس لى تشى وأمامه ليو ودون أن يتحدث أحد قام لى تشى بوضع إصبعه على جبهته وعلى الفور عدة هالات لعدة أباطرة خرجت وإنتشرت فى الغرفة

 

" مع هذا لن يتمكن أحد من الدخول إلى هنا أو يتصنت علينا " شعر ليو بالضغط لذلك أطلق العنان لبنياته الأربعة مما خفف الضغط عنه بشكل كبير وأطلق مجالاته الثلاثة بعد كل شئ لقد حصل على بنيته الرابعة منذ يومين لم يستطع رفعها بعد إلى الإكمال الصغير لذلك يملك ثلاثة مجالات فقط

 

مع إن مجالاته الثلاثة ليست بقوة كل هؤلاء الأباطرة ولكن زيادة أمان

 

" يمكننا البدء الأن " تحدث لى تشى بتعبير جدى مما جعل ليو يسخر

 

" الغراب المظلم لا داعى لأن تكون جدياً هكذا المينغ القديم مجرد فئران جبانة "

 

" هلا تصبح جدياً قليلاً " قال لى تشى

 

" صديقى أنا أعلم أنك عانيت ضدهم كثيراً ومات الكثير من تلاميذك وتابعيك وأصدقائك وأحبتك وغيرهم الكثير ولكن صدقنى المينغ القديم ليسوا سوى حمقى لو كنت مكانهم وعلمت أنك فقدت خلودك لخرجت وبدأت الحرب وصدقنى سوف تخسر " قال ليو

 

" لما تعتقد هذا " سأل لى تشى ولم يعتقد أن الأمر إهانة

 

" الأمر بسيط أنت لديك أوراق رابحة أخفيتها فى كل العوالم التسعة ولكن للأسف كل أوراقك الرابحة ضعيفة أمام المنطقة الجسدية بالطبع هذا ما لم تستخدم سلاحك النهائى أخبرنى هو يملك القوة على تدمير حتى الأسلحة السماوية أليس كذلك " كان هذا هدف ليو من الأساس مع إنه وعد لى تشى بأنه سوف يصنع فقط السلاح الأقوى لأجل أن يكون الأقوى ولكن الحقيقة لم تكن كذلك

 

" هل تعرف ما هى خصائص المنطقة الجسدية " سأل لى تشى

 

" إنها تعرض البنيات الخالدة الإثنى عشر فى أقصى قوتها كما أنها يمكن أن تخفى من فيها عن عيونك أنت وباقى الوحوش القديمة والسماء الخسيسة أو بمعنى أدق هنا العقاب السماوى بما أننا نتكلم عن بعض الأباطرة الخالدون من جيل لأخر وهذا إختراق للقانون السماوى " رد ليو

 

وقبل أن يتكلم لى تشى سأل " لم تخبرنى بعد هل يقدر على تدمير عنصر سماوى سواءً كان كتاباً أو أحد الكنوز التسعة السماوية "

 

يعرف ليو أن سلاح لى تشى النهائى قادر على تدمير الكون كله ولكن هل معنى الكون كله تدمير السماء الخسيسة أو على الأقل تدمير الكنوز والكتب السماوية ، يعتقد ليو أن الأمر غريب لوجود عنصر يمكن أن يدمر السماء الخسيسة أو العناصر التى نشائت فى بداية الفوضى

 

توقف لى تشى طويلاً وقال " حتى لو دمرت الكنوز والكتب السماوية فسوف تولد فى الحقبة الجديدة بشكل أخر وبعدد أقل أو أكثر ولكن الكارثة التى ستقع على الكون كله ليست بسيطة "

 

" إذاً هى قادرة على تدمير كل شئ ، هذا جيد ليكون أول عنصر من العناصر التى سأستخدمها لصنع سلاحى " إبتسم ليو

 

" صنع شئ كهذا مستحيل ، لا يوجد نار قادرة على فعل هذا إلا إذا.. " توقف لى تشى فى منتصف كلامه ونظر إلى ليو الذى كان مبتسماً

 

" لديك عقل حاد يا لى تشى والأن لندخل فى الموضوع الرئيسى "

 

توقف ليو قليلاً وتابع " سوف أخبرك بالذى أريده فى البداية حتى تستطيع أن تقرر "

 

" تحدث " قال لى تشى وشعر أن هناك خطراً قريباً سوف ينزل على العوالم الثلاثة ألاف وليس مجرد العوالم التسعة أو العالم العاشر

 

" أولاً جثث كل المينغ سوف تكون لى ، المنطقة الجسدية ، وكل كنوزهم وبخلاف هذا سوف يكون عليك مساعدتى ليس بالأشخاص بل بالعناصر مثل راجمة التروس الستة لللورد السفلى " أنهى ليو كلامه بإبتسامه

 

" راجمة التروس السته لللور السفلى ، أخبرنى هل هناك شئ لا تعرفه عنى " قال لى تشى بهدوء

 

" صدقنى يا صديقى أنا لا أعرف عنك أى شئ ولكنه يعرف وما أخبرنى به ليس فقط عنها وعن قوتها ولكن حتى موقعها هل تريدنى أن أخبرك " قهقه ليو

 

" لا يهم هذا ، ما أريد أن أسألك إياه هو هل أنت من سيقاتل لوحدك " سأل لى تشى

 

" بالطبع وجود أشخاص أخرين سوف يتطلب كنوزاً أكثر وهو ما سيكون كثيراً عليك بالطبع لو أردت أن ننتظر حتى يحصل أحدنا على إرادة السماء فسوف يكون أفضل يمكنك أنت قتلهم وأنا سوف أحصد الفوائد فقط دون حتى التعرق "

 

" المنطقة الجسدية ليست فقط يمكنها الإختباء بل التحرك بسرعة لا تتخيلها لا تنسى أنها تستخدم البنيات الإثنى عشر إلى ذروتها ليس هذا فقط ولكن لو إستخدموا بنية واحدة فسوف تزيدها البنيات الإحدى عشر فى القوة وإلا هل تعتقد أنى كنت سأنتظر هذا الوقت كله دون العثور عليهم إذا كانت مجرد بنية الفراغ* "

 

{ بنية الفراغ واحدة من البنيات الخالدة الإثنى عشر تمكن مستخدمها من الإختباء فى الفراغ والتحكم فيه }

 

" إذاً أنت تقول أنها ليست مهارة خاصة بالمنطقة الجسدية ولكن تعظيم قوة واحدة من البنيات الإثنى عشر " سأل ليو

 

" نعم وتعظيمها* لأحد عشر مرة كل مرة أعلى من سابقاتها بعشرة مرات إنها مثل راجمة التروس الستة لللورد السفلى "

 

{ تعظيمها / مضاعفتها }

 

" لا عجب فى أنك لم تتمكن من العثور عليهم كل هذا الوقت وبما أن المينغ القديم لا يستخدموا سوى بنية الفراغ فلن تتمكنوا أنت أو غيرك من العثور عليهم أبداً " تنهد ليو وفكر هل سوف أستطيع العثور عليهم لقد كان واثقاً سابقاً ولكن يبدو أنه نسى ما معنى كنز سماوى

 

" هل ما زلت تملك القدرة على العثور عليهم " سأل لى تشى

 

 " لأكون صادقاً ليس مثل السابق ولكن سأحاول " رد ليو

 

" لا بأس إذا كانت طريقتك ناجحة فأخبرنى وسأعطيك ما تريد ولكن السلاح النهائى لا " قال لى تشى ، لقد كانت لديه خطط لكلٍ من الراجمة والعمود الكريستالى سلاحة النهائى ، لا يمانع فى خساره الراجمه ولكن ذلك العمود الكريستالى لا

 

" سلاحى لا ، لماذا أنت بخيل جداً تجاه الضوء البدائى " صرخ ليو

 

" أنا أسف لدى خططى لأجل ذلك " رد لى تشى

 

" وماذا لو أخبرتك أنه يمكننى صنع شئ أقوى " قال ليو

 

" لا يوجد شئ أقوى من هذا ، إنه سلاح قادر على تدمير كل شئ ، ليس شيئاً يمكنك إعادة صنعه أو تشكيله وجعله أقوى ، إنه أول ضوء للكون وأيضاً ضوئه الأخير ، ضوء الخلق والدمار ، هل تستطيع صنع شئ أقوى " سأل لى تشى بجدية

 

" صديقى لا تنسى أن قواعد العالم خاصتك لا تسرى على " رد ليو

 

" غير موافق " تلفظ لى تشى وبدا مصمماً على رأيه مما جعل ليو يتنهد

 

" حسناً عندما أتأكد من صحة طريقتى سوف أتى إليك "     

التعليقات
blog comments powered by Disqus