حتى لو كان هوانغ وى يمتلك المستوي العاشر من الروح القتالية، لكن عمل الجد كان عمل متحيز جدا بالنسبة له


!" جادلت سو يان بطريقة غير راضية. "هل يمكن أن الجد يريد أن يهزم هوانغ وي هوانغ شياو في نهايةالسنة في اجتماع العشيرة السنوي  ...؟!" الكلمات التي جعلتها تختنق في حلقها كما عيون سو يان تحولت لللون الأحمر.


"سأذهب وأتحدث مع أبي!" في هذه اللحظة، وقف هوانغ بينغ في غضب وقال.


"أبي، ليس من الضروري لك ان تذهب!" هوانغ شياو أوقف هوانغ بنغ فجأة، قائلا "ليس من الضروري الذهاب للتحدث مع الجد!"


ألتفت كلا من هوانغ بنغ وسو يان ونظرا في ابنهما.


فقط عندما كان هوانغ بينغ يريد أن يفتح فمه وعلى وشك أن يقول شيئا، في جسد ابنه، رأى انفجارا من طاقة التشي المشرق.


"طاقة التشي، لقد أستطعت تكثيف طاقة التشي؟" بعد أن ذوهلا للحظة، هوانغ بينغ وسو يان غرقا من الصدمة، نظرة من عدم الثقة واضحة على وجوههم.


"التكثيف الخارجي لطاقة التشي، هل هذا يعني ...؟" أومضت فكرة من خلال عقل هوانغ بنغ وعقل سو يان، المستوي الاول للمحارب! فقط بعد الوصول إلى المستوي الأول للمحارب يمكن للمرء أن يشرع في تكثيف طاقة التشي واخراجها خارج الجسم. مالم يصل الشخص الي المستوي الأول للمحارب كان لن يكون قادر على تكثيف طاقة التشي وأخراجها الي الخارج.


"شياو أير أنت، هل يمكن أن تكون قد تقدمت إلى المستوي الأول للمحارب؟" هوانغ بينغ سأل بصوت مرتجف، على الرغم من أنه شهد الإثبات بأم عينيه، هو لم يجرؤ على التأكد، لأنه يمكن أن يكون قد رأي بطريقة خاطأة.


"هذا صحيح، أبي، أمي، لقد تقدمت بالفعل إلى المستوي الأول للمحارب!" ضربهم هوانغ شياو بالرصاص، هو لا يرغب في رؤية والديه قلقين الي ما لا نهاية حول المسائل المتعلقة بجتماع العشيرة السنوي، لذلك قرر أن يكشف عن جزء من قوته.


سماع تأكيد ابنهما، هوانغ بنغ وسو يان يكونان قد رأيا أخيرا الحقيقة أمام أعينهم. ظهرت  الفرحة على وجوههم، وخاصة سو يان، بعد أن صدمت بالمفاجأة والإثارة هي ركضت وعانقت هوانغ شياو بإحكام: "رائع، ابني لقد تقدمت أخيرا إلى النظام الأول!


وانهمرت الكثير من دموع  الفرح من وجه سو يان.


كانت سو يان امرأة شجاعة تماما، عندما جرت وعانقت هوانغ شياو كان يشعر وكأنه على وشك ان يختنق، تمكن أخيرا من كسر معانقتها بصعوبة كبيرة وبعد لحظة أستطاع الهرب من يديها. "انة فقط المستوي الأول للمحارب، هل من الضروري أن نفعل كل هذه الضجة الكبيرة؟" سأل هوانغ شياو في قلبه.


ومع ذلك، هو يمكنة أن يشعر حقا بحب هوانغ بنغ وسو يان الذان يكنانة له.


هوانغ بنغ وسو يان أستطاعا تدريجيا التخفيف من الفرحة والإثارة في وقت قصير وفي وقت لاحق.


"شياو أير، كيف تقدمت إلى المستوي الأول للمحارب؟" أعرب هوانغ بينغ عن شك في قلبه. وكان الثعبان ذو الرأسين روح قتالية من المستوي السابع فكيف لهوانغ شياو، المضي قدما للمستوي الأول سوف يستغرق ما لا يقل عن سنة أو أكثر.

التفتت سو يان أيضا للنظر بشكل مثير للشك في ابنها، من الواضح، أن لديها أيضا بعض الشكوك.


وبدلا من الكلام، سحب هوانغ شياو فاكهة حمراء مشرقة من صدره تحت نظر كلا من هوانغ بنغ وسو يان.


مشرق، الفاكهه الحمراء ذات الرائحة الجميلة لدرجة انها تجعل من يتنفسها يسحر برائحتها.


"هذه، هي فاكهه اليانغ؟" هوانغ بنغ وسو يان على حد سواء هتفا في دهشة.


"نعم". هوانغ شياو ضحك. "قبل شهر واحد، وجدت بطريق الخطأ هذه الفواكه في وادي في الجبل الخلفي. كان هناك خمسة ثمار في المنحدر، أخذت أنا ثلاثة منهم ".


كانت هناك حقا خمس قطع من فاكهه اليانغ في البداية، ولكن هوانغ شياو أكل واحد فقط.


"ثلاثة ثمار!" هوانغ بنغ وسو يان نظرا الي بعضهما البعض. فهموا أخيرا "السبب الحقيقي" لتقدم ابنهم إلى النظام الأول في مثل هذه الفترة القصيرة من الزمن.


"جيد جدا! هاها، شياو أير، بشكل غير متوقع لديك مثل هذا الحظ الجيد. فاكهة يانغ هي فاكهة سحرية. فوائدها لا تقل بالمقارنة مع عشبة ليريون القلب التي اشتراها جدك لهوانغ وي ". هوانغ بنغ ضحك بسخط:" كما أنه مفيد جدا لزراعة مستقبلك. "


حتى سو يان كانت تبتسم من الأذن إلى الأذن.


قال هوانغ شياو "أبي، أمي، هذة أثنان من فواكة اليانغ، سوف أدع كل واحد منكم يأخذ واحدة لكي يزراعها".


هوانغ بينغ وابتسامات سو يان تشددت على وجوههم وكانوا على وشك أن يرفضوا عندما توقف هوانغ شياو "لقد اخذت بالفعل ثلاثة ثمار، أذا أكلت أكثر من ذلك سوف تضيع فقط ولن تجلب المزيد من الفوائد بالنسبة لي. فمن الأفضل إذا أعطيتها لأبي وأمي وأعتبراها هدية مني. "


سماع هذا، كلا هوانغ بينغ وسو يان لم يعودا قادران على قول أي شيء.


وبعد ذلك وافق كلاهما، هوانغ بينغ قد هز رأسه بالاتفاق. عندما أخذ فاكهة اليانغ من يد هوانغ شياو، استنشقها بعمق ونظر إليها، هوانغ بينغ يبذل جهدا كبيرا لقمع الإثارة في قلبه. وقد كان عالقا في أواخر المستوي السادس لأكثر من عام، مع هذه القطعة من الفاكهة يانغ هو سيكون قادرا على الوصول الي ذروة المستوي السادس في غضون شهرين .


في الواقع، هو في حاجة ماسة لهذه الفاكهة .


وبالنظر إلى الفاكهة الحمراء والعصارة الصغيرة في كفها، التعبير سو يان لا يختلف كثيرا عن هوانغ بينغ . مع هذه القطعة من فاكهة يانغ، كان هناك أمل لها في التقدم إلى النظام السادس.


قال هوانغ بينغ لابنه بعد استعادة بعض من وعية، وواصل قائلا: "شياو أير، حول اختراقك للمستوي الأول للمحارب، في الوقت الحاضر، لا تدع الآخرين يعرفون." على الرغم من أنك تمكنت من اختراق بعد ابتلاع ثمار اليانغ، كنت لا تزال بحاجة إلى بذل جهد في الممارسة الخاصة بك، والسعي للوصول إلى منتصف المستوي الأول بحلول نهاية العام. "


في رأي هوانغ بنغ، طالما أن ابنه سوف يتمكن أن يصل إلى منتصف المستوي الأول للمحارب، حتى لو كان هوانغ وي في المرحلة المتأخرة من المستوي الأول للمحارب في ذلك الوقت، ليشل كلا من ذراعي ابنه سيكون ذلك صعب جدا.


والفجوة بين منتصف المستوي الأول والمرحلة المتأخر للمستوي الأول لا تكاد تذكر.


قال هوانغ شياو "ابي ويا امي اطمئنا اننى لن اخيب ظنكم".


تعابير كلا من هوانغ بينغ وسو يان كانت مرتاحة من تلك الكلمات.


وبعد فترة وجيزة، غادر هوانغ شياو القاعة الرئيسية في الفناء الشرقي  وذهب مباشرتا الي فناءه الصغير  ثم جلس لممارسة. بعد التقدم إلى المستوي الثالث، زادت سرعة روحة القتالية في امتصاص الهالة الروحية للعالم السفلي، طاقة التشي داخل جسده نمت بسرعة أكبر من أي وقت مضى وأصبحت أكثر قوة.


تقريبا كان كل يوم يتدرب بنفس السرعة ، أصبحت طاقة التشي داخل جسده أكثر سمكا وأكثر قوة.


كان الفناء الصغير الخاص بهوانغ شياو يقيم في الجزء الشرقي من مزرعة عشيرة هوانغ، وهذا هو السبب في أنه بخلاف والديه وشقيقته هوانغ مين، ونادرا ما كان أي شخص يمر، مما جعلها أكثر ملاءمة لهوانغ شياو للتركيز على ممارستة.


مع ممارسة هوانغ شياو  بطريقة مجنون بغض النظر عن النهار أو الليل، طاقة التشي وقوتة الداخلية زادت بشكل كبير.


 منتصف المستوي الثالث!


ومع مرور الوقت الذي مر فيه ثلاثة أشهر، وصلت طاقة التشي لهوانغ شياو إلى الذروة في وقت متأخر من المستوي الثالث، في أي لحظة يمكنه اختراق المستوي الرابع، ولم يكان هناك سوى أقل من أسبوعين حتى نهاية العام وبداية أجتماع العشيرة السنوي.


ومع ذلك، كان المستوي الرابع خط فاصل، وكان حاجز النظام الرابع أكثر سمكا بكثير من النظامين الثاني والثالث اللذان أستطاع كسرهما، وفصعوبة المستوي الرابع لا تضاهى.


في مزرعة عشيرة هوانغ كان هناك تلميذ يمتك المستوي السابع من الروح القتالية عالق في ذروة أواخر المستوي الثالث لأكثر من عامين، غير قادر على تحقيق الأختراق المطلوب إلى النظام الرابع. حتى أولئك الذين يمتلكون الصف الثامن من الأرواح القتالية قد يقضو أكثر من سنة واحدة في المرحلة من وقت متأخر من المستوي الثالث  قبل المضي قدما.


مر أسبوعين بسرعة.


مع اقتراب أجتماع العشيرة السنوي، مؤلئت مزرعة عشيرة هوانغ مع جو من الفرحة  والاحتفالية لأنه بعد يومين من أجتماع العشيرة السنوي كان فجر سنة جديدة. تم تزيين بسخاء كامل عشيرة هوانغ .على النقيض من بقية بيوت مزرعة عشيرة هوانغ، الفناء الصغير الخاص بهوانغ شياو يبدو خرابا ووحيدا.


"غدا أجتماع العشيرة السنوية". هوانغ شياو قد غادر غرفته بعد أكثر من اثني عشر يوما من الممارسة الشاقة، في نهاية المطاف واجه عنق الزجاجة في المرحلة المتأخرة من المستوي الثالث . من النظر الي حاجز المستوي الرابع، سوف يستغرق بعض الوقت قبل أن يتمكن من عبوره .


خرج هوانغ شياو من فناءه الصغير.


"غدا اجتماع العشيرة السنوية، هل سمعت، وهذه المرة سيد الأسرة القديم سوف يكون موجودا!"


"هذا العام هو أول مرة للسيد الشاب هوانغ وي بلمشاركة في أجتماع العشيرة بعد أن ايقظ روحه القتالية، وبالطبع سيد الأسرة القديم سوف ينضم إلى التجمع لكي يشهد علي أدائه. ليس ذلك فحسب، سمعت أن سيد الأسرة القديم دعا حتي البطريرك القديم لأسرة لي !


"أذا هذا يعني أن البطريرك القديم لأسرة لي سوف يكون موجودا أيضا؟"


اعتبرت عائلة لي و وعشيرة هوانغ من أهم القوى في مقاطعة تسانغ لان. وكانت العلاقة بين البطريرك القديم لأسرة لي، ولي مو وجد هوانغ شياو، هوانغ كيد، كانت جيدة دائما.



ترجمة: Flame_Justice

التعليقات
blog comments powered by Disqus