ذروة  المستوي الأول!


كانت نظرة لى مو على هوانغ وى وقد فوجئ. في البداية، كان يعتقد أنه حتى لو كان هذا الهوانغ وي يمتلاك المستوي العاشر لروح الدفاع عن النفس، في غضون خمسة أشهر على الأكثر قد يصل إلى منتصف المستوي الأول، ولكن عندما ينظر الي هوانغ وي الآن، يبدو أنة في ذروة  المستوي الأول ، وهو يمكنة اختراق إلى المستوي الثاني في أي وقت!


المفاجأة التي أعطاها هوانغ وي كانت بأي حال من الأحوال صغيرة جدا!


في البداية، كان لا يزال لديه بعض الشكوك حول الأرتباط بين الأسرتين، ولكن الآن تم أبطال جميع شكوكة وهو ينظر الي هوانغ وي على خشبة المسرح، هو أصبح أكثر ارتياحا.


لاحظ هوانغ كيد لى مو ، هو ظل يراقب تعبيراتة ومن الواضح، أنة يجادل مع نفسه.


في هذه الأشهر الخمسة، بذل كل جهدة لتدريب حفيده، هوانغ وي، وقال انه لن يخيب له ظنة. تماما مثل لي مو، كلما نظر هوانغ كيد إلى هوانغ وي، أصبح أكثر سعادة وراض .


هوانغ بنغ وسو يان من ناحية أخرى، أصبحو قلقين على نحو متزايد. إذا كان هوانغ وي في الواقع في المرحلة المتأخرة من المستوي الأول ، أذا ماذا سيحدث لابنهم في وقت لاحق عندما يواجه؟


يقف على خشبة المسرح والأستماع إلى الهمسات المصدومة في جميع أنحاء المسرح، أصبح هوانغ وي أكثر غرورا وتكبر، وفي هذه اللحظة فتح فمه وطلب "جدي، سمعت أن هوانغ شياو كان يمارس بجد في هذه الأشهر القليلة، وأود أن أتبارة مع هوانغ شياو ".


عندما سمع جميع الحاضرين أصبحت تعبيراتهم مليئة بألوان الإثارة والتوقع، كل زوج من العيون يتجه نحو هوانغ شياو.


هوج كيد فوجئ ولكنة أومأ في اتفاق مع قرارة، مع ابتسامة وافق: "حسنا، أنة مجرد قتال تدريبي للتعلم، لا تبالغ في القتال."


حافظ هوانغ شياو على تعبيراتة الهادئة، أنة متأكد أن روحه القتالية ليست مجرد روح من المستوي السابع، أذا قلنا أنة أستطاع أن يكون قادرا على التقدم إلى المستوي الأول للمحارب في غضون خمسة أشهر، أذا ذهابة على خشبة المسرح لن يؤدي إلا إلى الإذلال. ومع ذلك، ومع معرفة هوانغ كيد جيدا أن النتيجة ستكون مهينة لهوانغ شياو، هوانغ كيد لا يزال موافقا على طلبة، ووافق على أعمال هوانغ وي!


ولم يدخر هوانغ كيد أيت افكار حول مشاعر هوانغ شياو.


سمع جده يتفق معة، تحول هوانغ وى للنظر الي هوانغ شياو، ثم ضحك في لهجة ساخرة، "هوانغ شياو ، ما رئيك بذلك؟ أتجرؤ على الخروج؟ لا تقلق؛ سأعطيك إعاقة ولن أستخدم كلا من يدي ".


هوانغ وي أظهر ابتسامة من السخرية.


"شياو أير!" هوانغ بينغ وسو يان أصبحا قلقين علي هوانغ شياو. هز رأسه، مشيرا إلى أنه لا داعي للقلق. وببطء وقف، سار هوانغ شياو بهدوء حتى وصل لمنصة الدفاع عن النفس القتالية، ووقف على التوالي أمام هوانغ وي.


وفى مواجهة هوانغ شياو لمسة من الحماس الوحشى اومضت أعين هوانغ وى "لا تشعر بالاسف لانك لم تحتاج الى التوسل لي فى ذلك الوقت؟"


مع نظرة اللامبالاة، قال هوانغ شياو: "أنت بول ش ** ت كثيرا!"


وعندما كان هوانغ وي على وشك أن يخرج غضبة، ألتفت هوانغ شياو فجأة نحو الطرف الآخر من المنصة القتالية، وظل ينظر إلى جده، هوانغ كيد: "جدي، وفقا لقواعد اجتماع العشيرة السنوي، خلال الحدث القتالي، لا يسمح بلتدخل، أليس كذلك؟ "


هوانغ كيد متفاجأ للحظة، ولم يفهم غرض هوانغ شياو من طرح هذا السؤال لكنه لا يزال يومأ برأسه وقال: "هذا صحيح".


في حين كان الجميع لا يزال في حالة ذهول ويتساءلون ما كان غرض هوانغ شياو في بطرح مثل هذا السؤال، ألتفت إلى الوراء ونظر نحو هوانغ وي، مبتسما "في لحظة، سوف أضربك لكن حتى والدك لن يمكنة أن يتعرف عليك!"


الجميع أصبحو متفاجئين من سماع هذا الكلام، ومن ثم هزو رؤوسهم وبتسمو بلا حول ولا قوة.


لي مو، كان يجلس بجانب هوانغ كيد، ويبتسم "أخي كيد، هل أصبح حفيدك هذا مجنونا الأن؟ انه شخص يمتلك المستوي السابع من الروح القتالية، هوانغ شياو بحقك؟ هذا التصرف المتغطرس دون قوة حقيقية، أنا لا أحب الأطفال أمثالك ! "


شعر هوانغ كيد وكأنة قد فقد بعضا من ماء وجهه، وأصبح شكلة محرجا "هاها" ثم أطلق  نظرة حادة كالنار في اتجاه هوانغ بينغ، يبدو أنه من المفيد أن يذكر ابنه الثاني بتأديب ابنه بشكل جيد، من أجل منع المتاعب في المستقبل خلال المناسبات المهمة علي أن يغرق العشيرة مع جهله.


هوانغ وي بغضب، "ماذا قلت؟ هل سمعت بشكل خاطأ؟ تريد ضربي حتى أبي لن يمكنة التعرف علي؟ "


تماما عندما انتهت كلماته، أومضت صورة ظلية، صدمت هوانغ وي، أغلق علي قبضتة بشدة قبل ان تتسع عيونه من الصدمة .


لقد فات الأوان علي هوانغ وي من أجل مراوغتها، عندما كان على وشك أن يلكم ضربتة قبضة في عينه اليسرى، مما تسبب له بلصراخ بصوت عال في الألم، مذهل، النجوم الذهبية تدور في عينيه.


الضحك والسخرية حول المنصة القتالية من أعضاء مزرة عشيرة هوانغ كانو يهدفون إلى هوانغ شياو وكانو يظنون أنة قد مات على الفور. العديد من العيون الصاخبة حدق في هوانغ وي الذي يتلوي في الألم على المنصة القتالية.


في هذه اللحظة، عبس لي و، وقال : "مثل هذا المقاتل الصغير أن تعلم بالفعل كيفية التسلل والهجوم. هو بالتأكيد سوف يكبر ليكون السيد الشرير. "


وعند النظر إلى هوانغ شياو، كان هوانغ كيد يقوم أيضا بتجعيد حواجبة إلى ن أصبحت التجاعيد عميقة.


"أنت، تجرؤ على ضربي؟" على خشبة المسرح، هوانغ وي صرخ بشراسة في هوانغ شياو، يده اليسرى لم تعد تغطي عينه اليسرى، وكشف عن دائرة سوداء على العين اليسرى أصبح يشبة الباندا.


لم يقل هوانغ شياو أي شيء كما أختفت صورتة الظلية للمرة الثانية، والتي ظهرت بسرعة أمام هوانغ وي مرة أخرى، وكن هذة المرة كانت قبضتة تستهدف عينه اليمنى.


"فقاعة!"


ضربة بلكمة للمرة الثانية وظهر علامة أخري علي عينة اليمني!


هوانغ وى صرخ من الجزء العلوي من رئتيه.


وعند النظر إلى عيون هوانغ وي التي أصبحت كالباندا ، كانت لي لو التي كانت جالسة بجانب جدها لي مو لم تعد قادرة على السيطرة على ضحكها، صدرت ضحكة ساحرة مثل رنين الأجراس التي رددت في القاعة الكبرى.فظهر علي خديها الجميلين أثنان من الغمازات المحفورة علي وجهها .


ألتفت لي مو وأعطى حفيدته العين القاسية.


أحذري من تصرفاتك، حاولت لي لو قصارى جهدها لقمع ضحكاتها المحتدمة، وظهرت جهودها المضنية بوضوح على وجهها المحمر.


في أسفل المسرح، كان لكل شخص ينظر تعبيرات غريبة على وجوههم.


"هوانغ شياو، أنا سوف أقتلك!" أندلع غضب هوانغ وي أخيرا . كان يصرخ بصوت عال، وأطلق سراح طاقة التشي، واستهدفت لكمتة مباشرتا صدر هوانغ شياو.


رؤية لكمت هوانغ وى على وشك الهبوط على صدر هوانغ شياو، هوانغ بينغ وسو يان ارتفع معدل نبضات قلبيهما وهتفا بصوت عال من القلق. هوانغ وي أصبح الأن في المرحلة المتأخرة من المستوي الأول ، إذا سقطت واحدة فقط من تلك اللكمات على جسد ابنهما، كيف يمكن لهوانغ شياو أن يتحملها؟


ومع ذلك، فإن هوانغ كيد كان يجلس على المنصة ولم يفعل أو يقول أي شيء لمنع ما يحدث على خشبة المسرح. من وجهة نظره، السماح لأبية بتعليم هوانغ وي دون تعليم هوانغ شياو أي درس كان شيئا ليس بجيدا.


وحينما كانت قبضة هوانغ وى على وشك الهبوط على صدر هوانغ شياو، اختفت فجأة صورة هوانغ شياو وتجنب هجوم هوانغ وى. بعد ذلك، شكل قبضة بيده اليمنى، ثم أصدر هوانغ شياو طاقة التشي، وضرب هوانغ وي على ظهره. هوانغ وي صرخ وسقط علي وجهه لأسفل علي خشبة المسرح.


"التطثيف الخارجي لطاقة التشي!"


"المستوي الأول للمحارب!"


كانت القاعة الكبرى في ضجة عالمة، وكان الجميع متفاجأون وهم يحدق في هوانغ شياو، ويجدون صعوبة في التفكير. وشمل ذلك هوانغ كيد، لي مو، وهوانغ مينغ.


في خمسة أشهر، تمكن هوانغ شياو من الوصول إلى المستوي الأول للمحارب!


وصعد جسد هوانغ وي المهان إلى أعلى ، واستطاع أخيرا الوقوف علي قدمية. وجهه كان كالبنجر الأحمر من الغضب. مقارنة بمفاجأة الآخرين، كان قلبه مليئا بالجنون مع الغضب. ثم تحولت عيونة كالدم الأحمر، وثم انتفض فجأة على هوانغ شياو، وكانت الفكره الوحيد في عقلة هي شل هوانغ شياو، حتى يهدي له تذكرة الي الموت!


موت!


وبالنظر إلى جنون هوانغ وي أندفاعة نحوه، كان هناك فقط البرد المنعكس في عيون هوانغ شياو المشرقة. هذه المرة هو لم يكن يخطط ليتفادي ضربتة، ثم وضع كلا من يدية أمام صدره وأصدر طاقة التشي وهالة المرحلة المتأخرة من المستوي الأول للمحارب  إلى أقصى الحدود. بحقك أمام عيون الجميع ، ألتقت قبضتيه مع قبضة هوانغ وي في هجومه المضاد الأمامي.


تصادمت أربعة قبضات ، صاخبة "ثم صدر أنفجار!" في القاعة الكبرى. هوانغ وي ترنح، وخطي خطوة إلى الوراء مرارا وتكرارا في حين تظاهر هوانغ شياو بالتراجع إلى الوراء.


"ماذا؟ هذا هذا!"


"أنها المرحلة المتأخرة من المستوي الأول للمحارب!"


وقد قفز شيوخ ومديرو مزرعة عشيرة هوانغ الذين لم يفيقو بعد من الصدمة هوانغ شياو صبح من المتقدمين إلى المستوي الأول فكيف ستطاع القفز الي هذا النطاق.


هوانغ كيد، لي مو، وهوانغ مينغ وقفو أيضا في صدمة، مع نسيان صورتهم، كل من هوانغ بينغ وعيون سو يان كانت تنفجر تقريبا مع المفاجأة، ألم تكن زراعة ابنهم  فقط في منتصف المستوي الأول للمحارب؟


في اللحظة التالية، ابتسم هوانغ بينغ بمرارة داخله ─ هذا الفتي قد تسبب بلكثير من المعاناة لة من خلال الحفاظ على هذا مخفي! حتى انه لا يعرف ان ابنه قد تقدم بالفعل إلى المرحلة المتقدمة من المستوي الأول للمحارب!



ترجمة: Flame_Justice



أرجو من السادة المتابعين تقييم الرواية وشكرا

التعليقات
blog comments powered by Disqus