عندما بدأ ايرفين بالهرب . . . 

صرخ الوحش : " لن اتركك ايها القرد "
و قد اتخذ وضعية الاندفاع 
صرخت اسورا : " توقف ، انت تبحث عن القاتل اليس كذلك ؟! 
اذا اوقف بحثك القاتل امامك "
ثم اكملت اسورا كلامها في نفسها : " لم يكن ليهرب ايرفين ان قلت تلك الجملة امام الوحش في حضوره "

لقد كذبت اسورا مرتين مرة علي الوحش متحملة اثقال تلك الجريمة و مضحية بنفسها امام ملك الغابة
و الكذبة الثانية كانت علي نفسها ، ايرفين سيهرب في كل الحالات !!

قال الوحش في غيظو قد ظهر التموج علي يديه : "خنازير !! انتم ايها البشر مجرد خنازير 
لقد قتلتي زوجتي و الآن تعترفين امامي ، ليس هذا فقط بل تحمين تلك القطة الجبانة التي هربت و تركت رفاقها ، اذا يا ايتها القاتلة سامزقك الي اشلاء "

قالت اسورا بنبرة باردة : " الم نكن قردة منذ دقيقة ؟! "

صرخت اسورا : " تقدم"

و بعد نصف ساعة من القتال العنيف وصل ايرفين و باقي الفرقة و اخذوا اسورا الي المستشفي

في رواق المستشفي ذا البلاط الابيض . . . 

سأل زينكيتسو : " اذا ايها الطبيب كيف حالها ؟ "
رد الطبيب و قد ظهر عليه الحزن : " انها حية و قد تستفيق بعد ساعات قليلة و لكنها فقدت ذراعها و وجها لن يعود كما كان
كما ان عضو انتاج السحر قد تدمر نهائيا "

قال ايرفين : " نحن نستطيع زراعة يد صناعية لها و كما نقدر ان نعطيها عينة من عضو انتاج السحر لاحد منا و بذلك تحل المشاكل و نحن نحتاج الي عملية تجميل ايضا "

رد الطبيب ضاحكا : " بالطبع نستطيع ان نزرع لها يدا صناعية و لكن التبرع بعينة من عضو انتاج السحر مستحيل !!
من اخبرك بتلك الترهات تلك الفتاة لم تفقد كبدها 
كل انسان لديه عضو انتاج السحر الخاص به و يميزه عن الاخرين
و لا اظن ان عملية التجميل ستقوم باي شئ جديد "

اكمل الطبيب : " بالتالي اقترح تأجيل قرار زراعة اليد الصناعية الي ان تستفيق الفتاة لتحدد بنفسها و عملية التجميل ايضا و نحن اسفون هذا اقصي ما يمكن ان نصل اليه "

قال ايروني : " شكرا علي جهودك ايها الطبيب"

بعد 6 ساعات افاقت اسورا و اخبرها الطبيب بحالتها و بعدها دخل ايرفين الي غرفتها فوجدها صامتة و وجهها مغطا بالضمادات 

نظر ايرفين اليها نظرة طويلة و كاد ان يبكي فقرر ان يخرج من الغرفة و بينما هو يخرج . . .
قالت اسورا بصوت خافت و هي تشير بسبابتها نحو ايرفين : 
" انه . . . انه خطؤك "

لقد صعقت تلك الجملة ايرفين فهرع الي سرير اسورا و قال و هو يبكي بشدة : " اسف اسف اسف اسف "

استمر ايرفين في البكاء و الصراخ بينما كانت اسورا صامتة 

بينما كان ايرفين يبكي اصيب بحيرة شديدة 
لما القت عليه اللوم علي الرغم انها من طلبت منه ان يهرب ؟!
انه لا يعلم عنها شئ 
اسورا تعلم انها عادت لنقطة الصفر و تلك المرة لن تستطيع التقدم مجددا 

في تلك الاثناء كان ايروني و فاين و زينكيتسو و تونجي امام الباب و قد سمعوا ما قيل و ما حدث في الغرفة 

قال فاين بغيظ : " اوووي ايروني انت تعلم انني لا اريد ان اعود لذلك الفتي و لكن الفتي السفاح يريد ان يعود اليوم "

اكمل زينكيتسو : " نعم ايروني-سان انه محق اذا لم نقم بذلك الآن فمتي ؟! "

رد ايروني بعزم : " اذا هيا بنا يا رجال "


بعد مضي ساعتين . . . .

فتحت سيرينا باب غرفة اسورا في المستشفي فوجدت ايرفين نائما علي الكرسي فايقظته و قالت و قد ظهر عليها انها كانت تركض : " ايرفين ، يجب ان تذهب لقد دمر اعضاء الفرقة نصف غابة الوحوش السحرية !!!!! "

 

............ النهاية


الفصل الواحد و العشرون بعنوان : غابة الوحوش للسحرية 3 ( الغضب )

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus