الفصل 16: اليد.


"دارديفيل، أنت...إنتهيت بالفعل؟" سألته بينما إسترخيت قليلا، يبدوا أن دارديفيل ماهر فقط بقدري، على الاقل ان هذا ليس مخيب للأمل.


"بالفعل، قمت بقطع الكهرباء و التسلل من المدفأة و إرباكهم عن طريق قنبلة مسيلة للدموع، بالمناسبة كم إستطعت أن تهزم؟" قال لي بينما كان يربط رجال المافيا.


منذ فترة بدأنا التنافس عن من الذي يستطيع ضرب أكبر عدد من المافيا، و لكننا دائما كنا متعادلين للغاية، و الفرق اما واحد أو إثنان في افضل الحالات.


"أنا لم اكن أحسب، قرابة 18 شخص، و انت؟" سألته بينما إتكأت على الحائط و انتظر جوابه "15، لم يكن هناك العديد من الحراس في الخارج لذلك يمكنك اعتبار نفسك محظوظ، كما أنك متاكد من أنك لست هادئ، و قد تم إصابتك في صدرك، أستطيع شم رائحة الدم"


"إنه مجرد خدش، مهلا، دعني أطمئن على باقي الفريق" قلت له بينما ظغطت على زر في خوذتي و تحولت إلى قناة الفريق "يا رفاق، ما هي الأوضاع عندكم؟"


"كل شيء سار على ما يرام هنا، النمور الذهبية لم تستسلم بسهولة و كان يجب علينا القتال و لكنهم كانوا يركزون على لوك كيج لذلك لم يكن هزيمتهم صعبة، بينما إستسلم اليانغشي غونتشي ببساطة، لقد إنتهينا من هنا بالفعل" قال داني راند، القبضة الحديدية، عبر القناة.


"هذا جيد، لم يكن التعامل مع المافيا صعب ايضا" قلت بينما اثنيت عليه و لكنني أظهرت انني لا أعاني اي مشكلة ايضا، حسنا، بصرف النظر عن إصابة صدري و لكنني لا اعتقد انها مشكلة حقا، اتذكر انه تم ضربي حتى تم ارسالي للمستشفى عندما كنت في الرابعة عشر لذلك...


"يا رفاق انتم لن تصدقوا هذا، كان هناك نينجا هنا! حتى ان زعيم الياكوزا قال شيئا عن كيف أننا سنندم عن تدخلنا قبل القفز في المحيط و الهرب!" قال سبايدر مان بشكل متحمس فجأة.


"حسنا، لقد قمت بإدخال قضيب معدني عن طريق الخطأ في بطنه بعد أن دفعته عندما طعنني بسيفه، اللعنة! ان الامر مؤلم جدا و تم إفساد سترتي الجلدية البالغة 400 دولار!" قالت جيسيكا بينما تأوهت بألم.


"هل انت بخير جيسيكا؟ قومي بالبحث عن ما إذا كانت هناك علبة إسعافات أولية و إنتظري وصول الشرطة ليقوموا لمداواة جرحك" قلت لها بينما أظهرت قلقا صغيرا على حالتها.


"إنسى امر جرحي، الشرطة لن تشتري لي سترة جديدة" قالت جيسيكا بينما كانت تحاول لعب دور الفتاة القوية (و هي شخصيتها الحقيقية لذلك فهي لا تلعب اي دور) مما جعلني أتنهد عند التفمير في أولويتها، ربما تكون الشخص الوحيد الذي سيتلقى طعنا و يقلق بشأن السترة.


"لا تكوني عنيدة، اعتقد ان الرداء الأحمر معه حق" أيدني لوك كيج.


عند رؤية ان جيسيكا لم تستجب لم استطع الا ان اقدم عرضا "ما رأيك بهذا، قومي بجر نفسك إلى أقرب مستشفى و سأشتري لك سترة جديدة، حسنا؟"


"حسنا!" قالت جيسيما فجاة، هل كانت تخطط لهذا منذ البداية؟ ثم قالت بسرعة "و لكنك لن تعود عن كلامك، أليس كذلك؟ سأتأكد من أن ان استغلك لاقصى حد!"


انا متأكد من أنك لن تطلبي أي شيء مكلف لأنك تعيشين في شقة مثل...على اي حال.


"بالطبع" قلت بينما اغلقت قناة الإتصال و قلت لدارديفيل "يا صديقي، اتصل بالشرطة، انا لا انوي ربط 33 شخص بكراشر خاصتي"


نظر لي هو للحظة قبل ان يقول "هل انت في حالة حب مع ألتك أو شيء ما؟"


"فقط إخرس!"


في تلك الليلة ايضا، تم القبض على جميع الشرطة الفاسدين و تم إستخدام الادلة التي جمعتها من احل إدانتهم و سجنهم، سيتم إستعمال المحامين و القضاة من اجل الحكم عليه في وقت لاحق.


في اليوم التالي عقد مفوض الشرطة كريس ديمولينا مؤتمر صحفي حيث أعلن فيه قيام الشرطة بمساعدة الفريق الميداني الجديد المكون من مستشاري الشرطة، الفرسان، بالقيام بعملية إستئصال عصابات كبرى و القبض ليس فقط على عصابات مطبخ الجحيم المعروفة مثل النمور الذهبية و اليانغشي غونتشي، و لكن ايضا على الياكوزا و الماقيا الروسية سيئة السمعة، بالطبع، لم يتم الإعلان على هويات الاعضاء الحقيقية او صورهم و تم ذكرهم بالالقاب، لوك كيج هو باور مان، جيسيكا هي الفارسة، داني هو القبضة الحديدية، و كولين هي كاتانا.


بالطبع، الالقاب تم إختيارها من قبلي (بصرف النظر عني و سبايدر مان و دارديفيل و القبضة الحديدية)، و بينما أنهم لم يمتلكوا اي مشكلة مع هذا، الا ان جيسيكا كانت تتذمر بشان كيفية قيامي بنشر ديكتاتورية، و انها ستختار أغلى سترة تستطيع إختيارها.


"بالمناسبة، سبايدر مان، لقد قلت أنه كان هناك نينجا بين الياكوزا، هل يمكنك وصفهم لي؟" قال داني فجأة عندما تذكر كلام سبايدر مان في الليلة السابقة.


لقد كنا حاليا في قاعدة الفرسان تحت المستدع، كانت القاعدة تحتوي على العديد من الاقسام و بعض الغرف السكنية لذلك فهي لم تكن صغيرة أبدا، و لكن لم يكن من السهل الضياع فيها.


لابد أن داني قد إهتم بالنينحا لأنهم يذكرونه بواجبه للقضاء على اليد بصفته القبضة الحديدية، و هذا حيد لان اليد كانت ستكون هدفي التالي بعد القضاء على ويلسون فيسك.


"اوه، حسنا، دعني أتذكر، لقد كانوا سريعين و يرتدون ملابس سوداء و حمراء و كانوا رائعين و يستعملون أسلحة حادة و كان هناك رمز غريب في ملابسه يشبه..."


"يشبه اليد؟"


"نعم، لن انسى هذا الشعار ابدا لانه كان الشيء الوحيد الذي اتذكره من ذلك الفاسق، في المرة القادمة التي اراه فيها سأقوم بإدخال في مؤخرته، متاكدة من ان ذلك سيولم!" قالت جيسيكا بينما لمست بطنها، في المكان الذي تم طعنها فيه.


"كما توقعت..." تمتم داني بينما وضع يده تحت ذقنه.


"ماذا؟ انت تعرفهم؟" قال لوك كيج فجأة، يبدوا أنه مهتم بهذا الموضوع ايضا.


"نعم، اليد و هم معروفون أيضا بإسم يامي نو تي، من غير المعروف متى تم تشكيلهم و لكنه كان قبل الاف السنين عندما تم نفي المؤسسين الخمس من كونلون، المكان الذي تم تدريبي فيه، هدفهم الأسمى هو تحقيق الخلود و حكم العالم، انهم محاربين اقوياء و خطيرين من النينجا، بصفتي القبضة الحديدية فمهمتي ليست فقط حماية كونلون و لكن ايضا البحث، و القضاء على منظمتهم" 


طوال المحادثة كانت كوليين تنظر فقط و لا تتحدث، همم، ربما كانت تقاوم الرغبة في الدفاع  عن معلمها و المنظمة التي دربتها.


"عندما يحين الوقت، سأقوم بمساعدتك يا صديقي!" قال لوك كيج بينما أمسك كتف داني.


"أنا لا أشتري فصة الخلود تلك و لكنني لا احبهم بالفعل لذلك يمكنكم حسابي معكم" قالت جيسيكا.


"بما انكم بالفعل قررتم، فأنا معكم" قلت بينما رفعت إبهامي نحوهم "أحب دائما ضرب بعض الأشرار"


"أنا معكم!" قال سبايدر مان. "بالمناسبة، ما رأيكم في الإحتفال قليلا؟"


"ألست اصغر من السن القانونية؟" قال دارديفيل.


"من المستحيل ان أترك طفلا يشرب، انه القانون" قال لوك كيج.


"انا لا اشرب المشروبات الكحولية" قلت لهم عندما رأيت ان سبايدر مان ينظر لي.


"أنا ايضا" قال داني متفقا معي.


"لا تنظر لي، لن اساعدك، كما انني أعاقد انك ستتقيء عند الشرب" قالت جيسيكا عندما رأت سبايدر مان ينظر لها.


نظر سبايدر مان الى كولين وينج كأمل اخير و لكنها هزت رأيها فقط.


أنا بالفعل بدات احب هؤلاء الرفاق!


--------------------------------


الفصل 16، مجرد فاصل، ايضا قوموا بالتعليق.

التعليقات
blog comments powered by Disqus