بعدما استعاد ايندرا نفسه من الاثارة ، عمل نسختين واحدة تزور العالم وتقرأ وتأتي بمعلومات مختلفة والاخرى تقتل الوحوش الضعيفة والمتوسطة وخرج من العالم الخاص به وذهب الى العالم الاصلي وجد ميدوريا يتدرب

"اوي، ميدوريا تعال الى هنا"

"حاضر سينسي"

"اسمع..، سوف اخرج واعود بعد ثلاثة اشهر تدرب بأقصى ما لديك وسوف اتي بين الحين والاخر لكي ارى تقدمك" بالطبع ايندرا لم يرد ان يترك ميدوريا بمفرده ولكنه فكر انه لن يقبل في اكاديمية الابطال الا اذا كان بطل فقرر ان يصنع لنفسه اسم

واول شيء فعله هو

"ايها النظام هل هناك بطاقة بطل مزورة في المتجر" نعم اراد بطاقة لكي لا يبدو انه لم يتخرج من الاكاديمية

{نعم انها تكلف 100نقطة هل تريد شرائها}

"نعم"

{تم شراء بطاقة البطل}

خرج ايندرا من بيته وذهب ليبحث عن الاشرار نشر نسخه في انحاء العالم لكي يستطيع القبض على اكثر عدد ممكن منهم بدأت نسخه تقبض على الاشرار وهو ينفذ المهام البسيطة وبعد شهر اصبحت حالته هكذا الحالة"

الاسم:ايندرا 《قابل للتغيير》

العمر:20《70》

المستوى:40

السلالة:بشري مصاص دماء 《غير مفعلة》

الجنس:ذكر

اللقب:《المفترس/خبير التمرين/محطم المستجدين》

الموهبة:زيادة الف ضعف للحالة/الصيد

المهارات:انقضاض《سيد》/صرخة المعركة《سيد》/اساسيات التشاكرا《سيد》/النسخ المثالية《سيد》/التحكم في العناصر《سيد》/اساسيات الملاكمة《سيد》/تقوية الجسم《سيد》 /زيادة الفهم《سيد》/التفكير السريع《سيد》 /الملاحظة《سيد》

القدرات:لا يوجد

القوة:1568

السرعة:1543

الروح:1057

الذكاء:1180

الجسم:1551

نقاط المتجر: 176 مليون

نقاط الحالة: 9000 الف [لا يمكن توزيعها]

"ايها النظام لماذا لا استطيع توزيع نقاط الحالة الخاصة بي ولا يمكنني اكتسابها بعد الان" قال ايندرا بأستغراب لان ليس هناك سبب يجعل النظام يجعله لا يستطيع توزيع نقاطه

{دينغ} 《مهمة》

《ارتفع الى المستوى 100 و رقي النظام الى اصدار 3.00》

《المكافأة》

《سلالة السايان و 100 مليون نقطة متجر و وظيفة خاصة》

《العقوبة》

《اخذ قدرة التخصيص الى الابد》

《المدة 5 سنوات》

"ماذا ما هذه المهمة المجنونة ، وغير ذلك هل استطيع ترقية النظام"

{نعم يستطيع المضيف ترقية النظام ب مئة الف نقطة متجر ، هل يريد المضيف ترقة النظام}

"اجل بالتأكيد"

{جارٍ ترقية النظام سيتوقف النظام عن العمل}

"ماذا يتوقف عن العمل لكن لم يخبرني النظام بأي شيء" بينما يقول هذا توقف النظام "تشه نظام لعين" اكمل ايندرا عمله الروتيني وهو القبض على الاشرار لمدة ستة ايام والذهاب لاعداد خطط جديدة لتدريب ميدوريا

(بعد شهرين)

اصبح ميدوريا اقوى قوي كفاية لكي يحطم جدار فرح ميدوريا انه اصبح بهذه القوة بدون قدرة خاصة مما جعل ميدوريا متحمس جدا

"مرحبا ميدوريا هل تبلي جيدا "

"اه.. سينسي لقد عدت انظر لقد اصبحت اقوى"

"ارى ذلك ايها الشاب الصغير ، ولكن يجب ان ترحل الان"

"ماذا حقا اذن هل يعني هذا استطيع الخروج من هنا واتي متى اريد"

"لا ايها الفتى سوف تذهب ولن تعود ولكن سوف نلتقي قريباً"

"ماذا لا لا اريد ذلك ايها المعلم" قال ميدوريا بتعبير مثير للشفقة "اسمع ايها الشاب الصغير لن تصبح رجلاً اذا اعتمدت على احد اعتمد على نفسك وكن قويا " قال ايندرا الذي شعر أنه معلم حقيقي يعلم اشخاص لكي يغير مصيرهم

"حاضر... ولكن هل حقا سنلتقي" قال ميدوريا بصوت منخفض غير مسموع ولكن بالطبع ايندرا سمعه بسبب حواسه

"بالطبع ايها الشاب"

..................................................................................

انتهى الفصل انشالله عجبكم

سؤال تريدون البطل يستمر بالاحداث ببطء مثلا اقتحام المنشئة وبعدها التدريب قليلا و المخيم والقتال مع اول فور ون او تسريع الاحداث وينهي العالم بخمسة فصول

2021/05/15 · 1,239 مشاهدة · 502 كلمة
GAME OVER
نادي الروايات - 2022