الفصل 116: الحلقة 23 - عالم مهجور (2)
*******************************************************************

جنبا إلى جنب مع الرسالة، ظهرت محتويات السيناريو في رأسي.

+

[السيناريو الرئيسي #6 - ؟؟؟؟]

الفئة: رئيسي

الصعوبة: ؟؟؟

شروط واضحة: ؟؟؟

الوقت المحدد: ؟؟؟

التعويض: ؟؟؟

الفشل: ----

+

"إيه؟ لا يوجد مستوى صعوبة ولا شروط واضحة."

"...ماذا يريدون منا بحق الجحيم؟ لما كل شيء علامات استفهام؟"

الناس المتشوشين استدعوا النافذة عدة مرات لكن محتويات السيناريو كانت لا تزال مغطاة بعلامات استفهام. أنا لم أتفاجأ لأنني توقعت هذا بالفعل. كان لأن هذا السيناريو...

"هذا السيناريو يمكن تأديته فقط بواسطة القليل من الناس." رجل طويل ومتوسط العمر كان واقفاُ بجواري حيث أعلن.

"أنت..."

"لقد مرت فترة، كيم دوكجا. هذه هي أول مرة أحييك فيها رسمياً."

...هذا الاجاشي كان هنا أيضاً. أردتُ أن أتحدث لكن الرجل طلب مصافحة بالأيدي أولاً.

"أنا جيون إيدو وأنا أُدعى الملك المحايد."

"أنا كيم دوكجا."

الملك المحايد، جيون إيدو. كان واحداً من قلة الملوك المتبقيين في سيول والذي نجا من صراع العرش المطلق جنباً إلى جنب مع ملك المايتريا تشا سانجكيونج وملكة الجمال مين جيون.

كانت لدي ذكرى مثيرة للإعجاب لـ جيون إيدو. إنه كان الملك الوحيد الذي تخلى عن العرش بإرادته.

"أثناء الكفاح مع العرش وهذه المرة أيضاً. كنتُ معجباً للغاية بأداء دوكجا-نيم. أنت لا تعلم كم يتحدث الراعي الخاص بي عن دوكجا-نيم. نصف الوقت هو حول دوكجا-نيم."

كان يملك ابتسامة حسنة المظهر. هذا ذكرني، من كان راعيه؟ استخدمتُ مهارة على الفور.

[المهارة الحصرية، قائمة الشخصيات تم تنشطيها.]

كانت قائمة ملخصة تحتوي فقط على السمة والراعي.

[إعدادات القائمة الملخصة قد تم تغييرها.]

+

[ملخص قائمة الشخصيات]

الاسم: جيون إيدو.

السمة الخاصة: مفكر أخرق (عام)، الملك المحايد (بطل)

الراعي: خبير في الجلوس على السياج.

+

... الآن بعد أن رأيت ذلك، كان لدي سؤال. بالطبع ستكون هذه الكوكبة. الخبير في اللعب على الجانبين بدا أنه شخص قديم الطراز مع بعض العلاقات الداخلية المعقدة لكنه كان حقاً اسماً معدلاً لـ 'ملك'.

[كوكبة يؤيد الدبلوماسية المحايدة قد كشف عن اسمه المعدل.]

[الكوكبة 'خبير في اللعب على الجانبين' يظهر نوايا حسنة تجاهك.]

كان هذا الإسم المعدل لـ جوانج هايجون، ملك لكوريا الجنوبية القديمة والذي كان مشهوراً بدبلوماسيته المحايدة. (رابط ويكي: https://en.wikipedia.org/wiki/Gwanghaegun_of_Joseon)

لم يكن جيون إيدو يحمل لقب الملك المحايد بدون سبب.

قلتُ له، "أريد أن أسمع قصتك أكثر قليلاً. ماذا تقصد بأن فقط بعض الناس هم من يمكنهم تنفيذ هذا السيناريو؟"

"اه، أنت لا تعلم."

كان الملوك قد حصلوا بسرعة على المعلومات. بالطبع، كنتُ أفضل من يعرف لكن مازال، كنتُ بحاجة للإستماع لهم. ربما كانت الأمور مختلفة عن طرق البقاء التي عرفتُها.

"تبعاً للمعلومات التي زودنا بها الدوكايبي منخفض الدرجة هذا الصباح، فإن المشاركين في هذا السيناريو سيتم تقريرهم من المتطوعين."

"متطوعين؟"

"نعم. هذا السيناريو لا يتطلب من الجميع المشاركة. ولا توجد عقوبة لعدم المشاركة كذلك. إنه أمر لا يصدق باعتبار السيناريوهات التي اختبرناها حتى الان."

كان مثلما توقعت. أشرتُ إلى الشاشة وسألت، "هل سيذهب المشاركون إلى هناك؟"

"هذا ما سمعته."

استطعتُ سماع الأصوات المرتاحة في كل مكان بعد كلمات جيون إيدو.

"ماذا؟ ليس على الجميع أن يذهب؟"

"اللعنة، أنا سعيد. ما بال هذه الوحوش...لماذا هي كبيرة جداً؟"

عند هذه المرحلة، كان التجسيدات مقسمين إلى ثلاثة فئات كبيرة. أولاً، كان هناك النوع الذي شاهد بشكل ماكر. معظمهم لم يكن لديه انتماء وعلى الأرجح اعتقدوا أن بإمكانهم النجاة عن طريف الاختباء.

لكن، هذه الفكرة كانت خاطئة. كل السيناريوهات في البث النجمي قد زادت في الصعوبة بدرجة كبيرة جداً بعد نقطة معينة. بالتالي ربما قد تواجه هذه التجسيدات مستقبل مروع مقابل عدم مشاركتهم في السيناريو.

"...أليس هذا مثيراً للاهتمام؟"

ثم كانت هناك الفئة الثانية. إنهم قد تكيفوا بطريقة ما مع بيئة السيناريو. قوّى الناس من عزيمتهم بالنظر إلى الشاشة أو فحص البيئة المحيطة مسبقاً. ربما سيكونوا قادرين على النجاة في الوقت الحالي.

أخيراً، كانت الفئة الثالثة ...

"جيون إيدو-نيم! أين أنت؟"

كانت هناك صيحة من خارج الحشد. نظر جيون إيدو إلى ساعته واشتكى. "لقد حان الوقت بالفعل."

"يمكنك الذهاب. انا بخير."

"لا، لا يمكنني الذهاب وحدي. هذا لا يبدو معقولاً."

"...ماذا تعني؟"

"دوكجا-نيم، في الحقيقة لقد أتيتُ إلى هنا لأجدك."

"ايه؟"

أومأ جيون إيدو. "عالم بلا ملوك."

ثم نظر حوله. كانت لحظة فقط لكن شعرتُ بأن أنظار الكثير من الناس كانت مركزة هنا. أعطى جيون إيدو ابتسامة غامضة حيث لاحظ تلك النظرات.

"إن الملوك الباقيين هذا العالم المؤسف ينتظرون قدومك."

هذه كانت الفئة الثالثة. إنهم الناس الذين استخدموا الآخرين من أجل النجاة.

ㅋㅋㅋ

ابتعتُ جيون إيدو إلى مكان تجمع الملوك.

هم اجتمعوا في المنصة المركزية لمحطة يونجسان وغرفة الاجتماع كانت مغطاة بخيمة كبيرة. كان هناك دزينات من الحراس حول الخيمة. كل واحد منهم كان هائلا. كانوا الجنود النخبة للملوك. على الأرجح كانوا يصطادوا الوحوش في مناطق آخرى بينما قاتلنا شين يوسونج.

"آسف لكن الملوك فقط هم المسموح لهم بالدخول." أوقفنا الحراس ونظرتُ إلى أعضاء مجموعتي.

جونج هيوون و لي هيونسونج فهما الوضع وأومأ كلاهما.. تركتُ يو سانجاه مع لي هيونسونج.

"دوكجا-شي. اصرخ إذا حدث أي شيء. فهمت؟" أخبرتني جونج هيوون.

ابتسمتُ لها وفتحت باب الخيمة.

[حجب موجات الصوت مفعل في هذه المنطقة.]

حتى أن لديهم حجب موجات الصوت؟ بدا أنهم تجمع جيد جداً من الناس. ذهبتُ للداخل ورأيتُ طاولة مستديرة في المكان الواسع. كان هناك عدد قليل من البسكويت واللحوم على الطاولة.

وكانت الكراسي التي يجلس عليها الناس مختلفة. بعضهم كان كراسي بلاستيكية، بعضهم كان كراسي خشبية وكانت هناك أريكة مريحة حتى. مازال، مهما كان مكان جلوسهم، فهو بالتأكيد كان عرشاً.

الملوك الناجون كانوا هنا.

"أتقول أن مجموعتنا لديها الأفضلية؟ كوريا الجنوبية ستكون متأخرة. هل تعتقدوا أن بإمكاننا التعامل مع هؤلاء الموجودين بالفعل! مع ذلك، سيكون الوضع مختلفاً إذا ذهبت مجموعتنا. أنا سأذهب...!"

تلاشى الصوت المدوي للرجل متوسط العمر عند ظهوري. كان جميع الملوك يحدقون بي.

"لقد أتى الملك الأخير." أعلنت ملكة الجمال مين جيون.

ألقيتُ عليها التحية بهدوء ونظرت نحو الملوك الآخرين. لم يكن هناك يو جونغهيوك. حسنا، كان هذا واضح. بغض النظر عني، كان هناك ما مجموعة خمسة أشخاص حاضرين.

ملكة الجمال، مين جيون.

ملك المايتريا، تشا سانجكيونج.

الملك المحايد، جيون إيدو.

ملكة المتجولين.

كان هذا أربعة أشخاص والشخص المتبقي...

غريب. لم أكن أعرفه؟

"من هذا الشخص؟"

"أنا كيم دوكجا."

"أوه، أنت...همم، همم. أنا رئيس يويدو، يو هيونهو."

رئيس يويدو؟ الرئيس قد مات بالفعل. ما كان هذا الهراء؟ أضافت مين جيون بصوت فظ. "...يو هيونهو-شي ليس ملكاً لكنه يقود قوة كبيرة. لهذا هو هنا."

"أي ملك؟ هل تظنين حقاً أن هذه مقاطعة جوسون (كوريا الجنوبية القديمة)؟ نحن نعيش في عصر الديموقراطية. من فضلك استيقظي!"

أنا نشطتُ قائمة الشخصيات بسرعة.

+

[ملخص قائمة الشخصيات]

الاسم: يو هيونهو

السمة الخاصة: سياسي فاسد (نادر)

الراعي: سيد التلاعب في شؤون الدولة

المهارات الحصرية: الرشوة مستوى 5، القيادة العسكرية مستوى 4 ، السلطة الفاسدة مستوى 6، التحكم في الحشود مستوى 7...

+

تذكرتُ فجأة. سياسي قد نجا من السيناريو الأول. كان هناك بوضوح مثل هذا الشخص في عدة تراجعات. في العادة كانت تتم إزالة يويدو في فيضان الوحوش لذا لابد أنه كان محظوظاً هذه المرة.

[الكوكبة 'سيد الحرب البحرية' غاضب من المسؤولين الفاسدين في جوسون.]

[الكوكبة 'جنرال العدل الأصلع' يكره التجسد يو هيونهو.]

على الأرجح كانت لهذه الرسائل علاقة براعي يو هيونهو. سيد التلاعب في شؤون الدولة الذي عاش في فترة جوسون ...

لكنتُ أستطيع سؤال يو سانجاه لو كانت هنا.

"هذا الشخص يُدعى لي سوكيونج تحضر أيضاً لسبب مشابه. لا أعلم ما إذا كنت سمعت ذلك، لكنها تُسمى ملكة المتجولين."

نظرت ملكة المتجولين إليّ. كانت لا تزال ترتدي قناعا. حدقتُ في القناع للحظة قبل أن أدير رأسي إلى اليسار.

"توقفوا عن المقدمات من فضلكم. أود معرفة لماذا استدعيتموني إلى هنا."

جيون إيدو الجالس عند منتصف الطاولة تحدث بعد سماع كلماتي. "نحن هنا لاختيار الممثلين الذين سيشاركون في السيناريو السادس."

هذا كان غرضهم إذن. تحدث يو هيونهو بعد جيون إيدو. "الناس المجتمعون هنا هم هؤلاء الذين لديهم القوى الأكبر في قبة سيول في الوقت الحاضر. قوة كيم دوكجا-شي صغيرة نوعا ما لكنك حصلت على الشرف العظيم لدعوة خاصة بفضل مساهمتك في السيناريو."

"اوه، أهذا صحيح؟"

خاصة؟ شرف؟ يا له من رجل مثير للسخرية. إنه اختبأ في مكان ما بينما قمتُ بمسح السيناريو... والآن يقول هذه الكلمات؟

نظر يو هيونهو حوله وواصل الحديث. "مرة أخرى، لقد حان وقت للهروب من البرابرة. لفترة، عدنا إلى الحقبة البدائية وكررنا النضالات السابقة. لكن، إن جوهرنا هو جوهر المواطنين الذين يتصرفون تبعاً لعقود مجتمعية صارمة! بالتالي، أليس من الأفضل اختيار المشاركين في السيناريو التالي باستخدام العملية الديموقراطية؟"

كان كلب ينبح لكنه بداً معقولاً حيث كانت كلماته مختلقة ببعض الكلمات المعقولة. أجابت مين جيون، "أي عملية ديموقراطية تتحدث عنها؟"

"كما قلتُ من قبل، أعتقد أنه من الصحيح تعيين المشاركين تبعاً لحجم القوة."

رد جيون إيدو على الفور. "أنا أعلم أن مجموعة يويدو هي الأعظم بمجرد النظر إلى الأعداد. هذا الاقتراح ليس عادلاً."

"جيون إيدو-شي، أنا حزين من كلماتك. ألسنا جميعاً كوريين؟ لا يهم إذا تم اختيار عدد معين من الناس من مجموعة معينة. بمجرد أن ندخل السيناريو، سوف نواجه خصوماً أجانب. حينها ستكون المجموعة التي ننتمي لها غير مهمة. أم هل سنقاتل بعضنا البعض عندما يكون العدو أمامنا؟"

لقد كان سياسياً حقاً لكن جيون إيدو لم يكن بهذه السهولة. "إذا كان لا يهم من يتم اختياره، فليس هناك سبب للاختيار من مجموعتك."

"اهيم، وفقاً للعملية الديموقراطية، فنحن نملك العديد من الناس الأقوياء..."

أصبحتُ منزعجاً عندما سمعت ذلك. "أنحن هنا للحديث عن هذا؟ لا أعلم لماذا نختار أحد في المقام الأول. فقط أرسلوا كل من يريد الذهاب."

"لقد فكرنا هكذا من البداية لكن الأمور تغيرت."

"تغيرت؟"

أومأت مين جيون. "هذا السيناريو لديه عدد محدود."

محدود؟

"الملوك تلقوا رسالة من الدوكايبيز لكن لابد أنك لم تحصل عليها بعد."

في هذه اللحظة، ومضت رسالة نظام في رأسي.

[التخصيص المبدئي لقبة سيول هو 10 أشخاص.]

[أعداد إضافية سيتم تقريرها اعتماداً على التجسيدات في السيناريو.]

اوه، لهذا كانوا يتشاجروا. على عكس التجسيدات الأخرى، كان الملوك يعرفون أن الاستباق المبكر للسيناريو هو أمر مهم. إذا استطاعوا وضع قواتهم في العدد الأوّلي، فقد اعتقدوا أن المبادرة في السيناريوهات المستقبلية ستأتي إلى مجموعتهم. في النهاية، هذا المكان تم نصبه كقتال لأخذ مقاعد الملوك.

"مجموعتي ستذهب. لقد سمعتُ أن هناك الكثير من اليابانيين في منطقة السيناريو. أعتقد أنه من الصحيح بالنسبة لي أن آخذ زمام المبادرة كسليلة لمملكة سيلا."

"لا، أنا سأذهب. مملكة بايكجي كان لديها العديد من المبادلات مع اليابان منذ الأوقات القديمة."

"إنها بايكجي. راعيك من بايكجي لكن في عصر متأخر."

"ماذا يعني ذلك؟ بالطبع يجب أن أذهب. كيف يمكن أن أثق براعيك العتيق الطراز..."

"الجميع، انتظروا قليلا. اهدئوا من فضلكم..."

تقدم جيون إيدو للأمام لكنه لم يستطع تهدئة الاضطراب. نظرتُ حولي حيث تنهدت ورأيتُ ملكة المتجولين. كانت تراقبني بدون قول كلمة واحدة. استطعتُ رؤية ابتسامة خافتة تحت النصف قناع.

بدا أن علي تسوية هذا الأمر. كان الملوك المتجادلين يبعثون أجواء شرسة كما لو أنه سيكون هنالك سفك للدماء.

"إنه لا فائدة من جدالنا هنا." نظر الملوك إلي في اللحظة التي قلتُ فيها هذه الكلمات. كانت عيون يو هيونهو تقول ، 'ماذا تقصد بذلك؟'

أمكنني الشعور بالإهتزازات الخافتة للأرض والتقطتُ بسكويت من على الطاولة. الآن كان قادم. لماذا يظهر دائما في وقت متأخر؟

"إن الملك الأخير لم يأتي بعد!"

في اللحظة التي كسرتُ فيها البسكويت، انفجرت أحد جوانب الخيمة وسقط رئيس يويدو المغرور مع صرخة.

"كواااااك!"

ظهر شخص خلف يو هيونهو. أنا تحركتُ عبر حفرة في الخيمة ورأيتُ العشرات من الحراس المنهارين وراءه.

كان هذا متراجعنا. مزاجه كان نفسه، مهما كان التراجع. اجتاحت عيناه الشرستان المميزتان المجموعة وسرعان ما ركزت علي.

"ال-الملك!" تأوه بعض الملوك.

ثم فتح الملك يو جونغهيوك فمه. "سوف أعلن عن الأشخاص الذين سيشاركون في السيناريو التالي."
 

**********************************************************************
Ahmed Elgamal
+
لدعمي عن طريق paypal من هنا:
https://www.paypal.me/AhmedAdelElgamal
لدعمي عن طريق Buy me a coffe من هنا:
http://ko-fi.com/ahmedelgamal

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus