الفصل 121:الحلقة 24 - أشياء يمكن تغييرها (2)
**************************************************************************

باختصار، كان الناس الصغار 'بشراً' لكنهم لم يكونوا من 'الأرض' كما كنتُ أنا. كان هناك تناقض واضح في معارضة الجنس البشري لكوكب آخر.

وهكذا، أفعالي الحالية كانت بفضل الأخلاقيات الهائلة للـ 'البشرية' أو 'العدالة'. إذا عارضتُ 'الناس الصغار' هنا، فسوف أفوت الإنجاز الذي أحتاجه من أجل النهاية.

كان هذا هو السبب الوحيد الذي احتجته لطعن نصل الإيمان في الأرض. كوااااانج!

[البث النجمي قد اكتشف شذوذاّ قادماً منك.]

[تحذير. احذر أن تتجنب العدائية نحو الكوارث الأخرى.]

[إذا تراكمت الأفعال العدائية بشكل متكرر...]

تطاير الغبار وصرخ الناس اليابانيون حيث فقدوا رؤيتهم داخل الغبار.

"اواااااك!" "ما هذا فجأة؟"

"سعال سعال!"

كانت ضربة ممتلئة بقوة معتبرة لذا لم يهبط الغبار للأسفل مجدداً بسهولة.

[كوكبة الكوكب الصغير يلمس صدره.]

كنتُ مضطرباً للحظة. إذا قتلتُهم بيدي هاتين، سأتمكن من الحصول على سيناريو جديد على الفور.

مع ذلك، ستكون العقوبة الخاصة به هائلة. أردتُ تأخير تلك اللحظة بقدر الإمكان. لهذا، على الأقل...

"اجاشي، سوف أفعلها هذه المرة." أخرجت شين يوسونج خنجراً كانت قد حصلت عليه من يو سانجاه وتقدمت للأمام. "سوف أتعامل مع كلاهما."

"هل يمكنك فعل ذلك؟"

"لن تكون مشكلة."

هي كانت مثل لي جيليونج. لم أعلم لماذا كان الصغار فخورين جداً هذه الأيام. لو كانت يو سانجاه هنا كانت ستوقفها لكنني لم أكن يو سانجاه.

أنا شجعتُ شين يوسونج. "لا ينبغي أن تقاتلي لفترة طويلة. هل سمعتي رسالة العقوبة للتو؟ يجب أن تتعاملي معهم بسرعة بقدر الإمكان."

خياراتي في هذا السيناريو ستكون أوسع اذا استطاعت شين يوسونج التعامل مع هذين الشخصين.

كان لدي الكثير لفعله في أرض السلام. من بين أهدافي، كان أحد أهم الأهداف هو الإمساك بالثعبان الذي ذكرته بيرسيفون. إذا لم أتلقى أي عقوبة مسبقاً فربما أكون قادراً على الإمساك بذلك الثعبان أبكر مما توقعت.

"من النذل الذي فعل هذا؟"

ركضت شين يوسونج خلال الغبار نحو مكان الصوت. في نفس الوقت تقريباً، أخفيتُ نفسي باستخدام عباءة التوحد. لكان عنصراً بلا فائدة لو كانوا يملكون مهارات كشف عالية المستوى لكن لم يبدو أن هؤلاء الناس يملكوها.

ارتفعت طاقة سحرية حادة من خنجر شين يوسونج والذي تحرك في نصف قوس عبر الهواء.

"اوااااه!"

انسحب اليابانيون من الغبار. إن الحركة الأولى التي صنعت الغبار كانت متعمدة. لقد فوتتُ فرصة ذهبية لكن كانت هناك طريقة لهزيمتهم بدون أن أقاتل بنفسي.

تفاجأ اليابانيون عندما ظهرت الصغيرة في الغبار.

"ماذا، هذه الصغيرة؟"

تحدثت التجسيدات اليابانية مع شين يوسونج.

"أيتها الطفلة، لماذا توقفينا؟"

"ألا تعلمي ما سيحدث إذا فعلتي هذا؟"

لسوء الحظ، هذا بدا فقط وكأنه لغة أجنبية لشين يوسونج التي لم يكن لديها مهارة الترجمة.

"...ماذا تقولون؟"

الان لاحظ اليابانيون الوضع.

"هل أنتي ربما من كوريا الجنوبية؟"

"اه، هذا صحيح! لقد دخلت المجموعة الكورية الأولى هذه المرة..."

"اللعنة، لابد أن المجموعة الأولى ستكون ضخمة...؟"

أظلمت تعبيراتهم فجأة.

"أيتها الطفلة، انقلعي من هنا. ليس علينا مقاتلة بعضنا البعض."

"لا قتال! لا قتال! حسنا؟" (ملاحظة: يتحدثوا بلغة انجليزية سيئة)

"نحن فقط علينا أن نقتلهم. الناس الصغار. قتل! حسنا؟" (ملاحظة: يتحدثوا بلغة انجليزية سيئة)

أوضح اليابانيون أنه ليست لديهم أي نية للقتال بلغة انجليزية فقيرة لكن شين يوسونج هزت رأسها فحسب. خنجرها الحاد أشار إليهم وهم فقط قاموا بهز أكتافهم كما لو لا يوجد خيار آخر.

"ابتعدي أو موتي. إنه أحد هذين الخيارين."

بدأ اليابانيون يتراجعوا ببطء عن شين يوسونج.

"اللعنة...هذا ليس معقولاً. ليس هناك سيناريو جائزة."

"الراعي خاصتي يريدني أنا أقتل هذه الصغيرة؟"

"أليس هناك اثنان منا؟"

"هل نسيت القوة القتالية لمجموعتنا الأولى؟"

"اوه..."

كانوا أناساً ماهرين.

في كل مكان في العالم، كان هؤلاء المختارون للسيناريو السادس نخبة بلدهم. وفي اليابان، كانت الفجوة بين المجموعة الأولى وهؤلاء الذين جاءوا بعد ذلك كبيرة على الأرجح. ظهرت عواطف مماثلة على وجوه الشخصين اليابانيين.

「 هل يجب أن نهرب؟ 」

على الجانب الآخر، انتشرت سعادة غريبة بين الناس الصغار حيث شاهدوا المواجهة بين شين يوسونج واليابانيين.

"اه، ااه...

"لماذا...؟"

كانوا مصدومين. كانت هنالك كارثة صغيرة تقاتل ضد كارثة كبيرة فجأة.

"ربما هي المنقذ الصغير؟"

"نعم! النبوءة كانت على حق!"

[كوكبة كوكب صغير يدعم التجسيدة 'شين يوسونج'.]

[كوكبة كوكب صغير قد رعى 10 عملات للتجسيدة 'شين يوسونج'.]

[التجسيدة 'شين يوسونج' قد حصلت على إمكانية لسيناريو جديد.]

شاهدتُ المشهد بينما أمسك غمد سيفي. كان هذا مخادعاً قليلاً لكنه كان طريقة لمطاردتهم إذا هربوا بعيداً.

كما فكرت، لن تسير الأمور بسلاسة شديدة. الدوكايبي المتوسط الذي يشاهد من الهواء كان يضحك.

[أيتها التجسيدات اليابانية، ربما تظنون أن الأفضلية ليست لكم، لكن هل هذا هو الأمر حقاً؟]

في كل الأحوال، هذا الدوكايبي اللعين. أدرك اليابانيون شيئا ما وتمتموا، "اه، هذا صحيح! هذا يذكرني، المجموعة الأولى قد...."

"ألم تتأثر أسوكا بطفرة؟ إذن فالكوريون سيتأثرون بنفس الشيء. أنا أخبرك الآن... "

"لا داعي لإخباري. على أي حال، إنها مجرد شركة تشيبي (صغيرة) كورية."

تغيرت عيون اليابانيين بعد أن اتخذوا قرارًا. كلاهما حدق في شين يوسونج بنية قاتلة.

"نعم ، لنتقاتل لمرة."

"أنا لا أحب الأطفال..."

ضحكوا ضحكات غير سارة. لم تفهم شين يوسونج هذه الكلمات لكنها فهمت الوضع في الحال. تحركت الأنصال الحادة حيث حاصر كلا الرجلين شين يوسونج ببطء من الجوانب.

نية القتل فاضت من الثلاثة أشخاص مع تحرك الرجلين في نفس الوقت.

كانت شين يوسونج قد رفعت رشاقتها إلى الحد الأقصى وتجنبت النصلين بدون صعوبة كبيرة. مع ذلك، كان الفارق ضئيلاً.

ربما لم يكن هذان الرجلان هم أفضل النخبة في اليابان، لكنهم كانوا جزءاً من أفضل التجسيدات. رأيتُ تحركات سيوفهم وتم تذكيري بوصف في طرق البقاء.

كانوا يستخدمون سيفاً واحداً فقط بدلا من اثنين، ولم يكن أسلوب الصخرة الكبيرة. هذا يعني أنني لم أكن بحاجة للقلق بشأن أن يكونوا مياموتو موساشي وساساكي كوجيرو، بعض أفضل سيافي اليابان.

لم يكونوا سيئين لظهور شين يوسونج الأول.

"سيكون من الصعب عليك الاستمرار في الهرب يا صغيرة!"

أصبحت هالاتهم أكثر حدة حيث منحهم رعاتهم المزيد من القوة. النصل الذي أراد قطع الساقين استهدف الساقين بينما النصل الذي أراد قطع الأذرع استهدف العنق. كان من الطبيعي أن تتراجع الشخص أمام هجوم كهذا.

لكن، تم الإمساك بحركات شين يوسونج بواسطة السيافين. مهما كان علو إحصائيات شين يوسونج الإجمالية، كانت مهارات السيافين القتالية متفوقة بشكل هائل. ياقة شين يوسونج تم قطعها وكان هناك خد صغير من الدم على ذراعها.

عقدتُ بقوة على مقبض سيفي وتجهزتُ للتحرك في أي وقت. كان من المؤسف أنني لم أستطع التصرف بشكل لائق كراعٍ لها.

"موتي!ّ!"

صاح اليابانيون بنبرة مبالغ فيها واستهدفوا أجزاء أخرى من جسد شين يوسونج. هذه المرة لم تحاول شين يوسونج الهرب.

كانت شين يوسونج ضعيفة في القوة وفقدت إحكامها على الخنجر. أخذ اليابانيون هذه الفرصة للحفر عبر الفجوة في الحال.

لكن شين يوسونج لم تفزع.

[الشخصية 'شين يوسونج' قد استخدمت 'التواصل المتعدد المتقدم' مستوى 3.]

بدلا من ذلك، التفت للخلف واستقرت على ظهر وحش كان في انتظارها. كان ذئبًا صلبًا.

"....ماذا؟"

كان القرار الصحيح. إن أساس القتال كان تقليل أفضلية الخصم وتعزيز أفضليتك.

اوووووو!

أمكن سماع صيحات الذئاب حيث ارتفعت عشرات الذئاب الصلبة من بين شجيرات الغابة. لقد روضت الكثير جداً من الذئاب في وقت قصير. هي كانت 'أميرة الوحوش' حقاً.

"تباً!"

الرجلين المتفاجئين أرجحوا سيوفهم بشكل محموم نحو الذئاب لكن الذئاب كانت بالفعل تعض أذرعتهم وأرجلهم.

"العاهرة! ابتعدوا عني!"

ربما يكونوا وحوشاً ضعيفة من الدرجة 7 لكن سيكون على الرجلين استهلاك الكثير من الطاقة السحرية للتعامل معهم.

كان مشهداً مكافئاً حقاً. لكن كانت شين يوسونج لا تزال غير واعية لشيء ما. لهذا حذرتها ألا تضيع الوقت.

[البث النجمي قد اكتشف تصرف غير طبيعي من التجسيدة 'شين يوسونج'.]

[أفعال عدائية ضد كارثة قد تم اكتشافها.]

[التجسيدة 'ِشين يوسونج' قد تم إعطائها سيناريو عقوبة أول.]

لقد بدأت العقوبة أخيرًا.

"اه..."

تأوهت شين يوسونج حيث شعرت فجأة بكمية أقل من القوة السحرية. بعض الذئاب هربت من سيطرتها وعادوا إلى الغابة.

[حجم جسد الشخصية شين يوسونج قد انخفض.]

[إحصائيات الشخصية شين يوسونج  قد انخفضت.]

اليابانيون لاحظوا ذلك أيضاً.

"هذ-هذه هي! علمتُ أن هذا سيحدث!"

"القليل بعد! ابتعد عني!"

...انتهى الأمر هكذا. نظرت شين يوسونج تجاهي بعيون قلقة. بالتالي اقتربتُ خلف شين يوسونج باستخدام عباءة التوحد ولمستُ كتفها.

اختفى اهتزاز شين يوسونج. "...شكرا لك اجاشي."

فهمت شين يوسونج شيئا ما وعضت شفتيها.

[التجسيدة 'ِشين يوسونج' قد تم إعطائها سيناريو عقوبة ثاني.]

كان حجم شين يوسونج يصبح أصغر. هذا صحيح، هذه كانت نتيجة امتناع كارثة عن تنفيذ سلطتها. لكن مازال، كانت تملك قوة كافية لأخذ حياة اليابانيين.

أظهرت شين يوسونج أعلى مستوى من الرشاقة حيث اقتربت من ظهورهم مستغلة انشغالهم ببقية الوحوش.

"اا-ااااه!"

هل تعلمت من مشاهدة يو سانجاه؟ طعنت شين يوسونج خنجرها بطريقة سامة. تحرك خنجرها مستهدفاً شريان رقبة أحدهم.

"ك-كووووك، اااه....كيف!"

شحب الرجل حيث انفجرت الدماء منه وسقط على الأرض.

[الشخصية 'شين يوسونج' قد هزمت الـ 'كارثة بلا اسم'.]

[المساهم الرئيسي: شين يوسونج.]

مسحت شين يوسونج الدماء التي ترششت على خدها وتحركت نحو هدفها الآخر. كان الرجل مرعوباً وتراجع للخلف. لكن لاحقته الذئاب الصلبة وعضت نحو ذراعيه وساقيه.

"كواااك!"

شين يوسونج اقتربت بسرعة لأخذ حياة الرجل. لقد حدث كل شيء في لحظة.

[التجسيدة 'شين يوسونج' تم حرمانها تمامًا من حقوق الكارثة.]

[دوكايبي البث النجمي يرى تصرف شين يوسونج كاتخاذ إجراء ضد السيناريو.]

[التجسيدة 'شين يوسونج' قد تم إعطائها سيناريو عقوبة ثالث.]

[تحول الشخص الصغير سوف يبدأ.]

في هذا السيناريو، إن الذي تخلى عن مؤهله ليكون فصيلة مفترسة سوف يصبح فريسة. أصبح جسم شين يوسونج أصغر بسرعة كبيرة.

"اه...؟"

كان هناك تأوه صغير حيث أصبحت ملابس شين يوسونج كبيرة جدًا وسقط خنجرها على الأرض. انكمش ارتفاع شين يوسونج من وسطي إلى ركبتي وأخيراً إلى أسفل ركبتي. ثم كان جسد شين يوسونج مدفوناً في ملابسها.

قلت إحصائياتها وأصبح تحكمها أضعف، مما حرر الذئاب الصلبة وجعلها تعود إلى الغابة. ظهرت شين يوسونج صغيرة من ملابسها وقفزت نحو الرجل.

"يوسونج، يمكنك التوقف."

لهثت شين يوسونج من أجل التنفس. كان هناك مزيج من الغضب والحزن السام في عيونها. لقد حدثت الكثير من القتالات مع الوحوش لكن هذه على الأرجح مانت المرة الأولى التي ارتكبت قتلاً خطيراً فيها.

"إنه غائب عن الوعي بالفعل."

حدقت شين يوسونج في الرجل الياباني الساقط. كان مستلقياً على الأرض والرغاوي في فمه. مزقتُ قليلا من ملابسي وغطيتُ جسد شين يوسونج.

كانت شين يوسونج صغيرة بقدر قبضتي وأخذت تنظر إلى جسدها لفترة. غالباً هي أدركت ما حدث لها. "علينا مقاتلتهم في هذه الحالة؟"

"نعم."

"…كم المتبقي؟"

"الكثير."

نظرت شين يوسونج للأعلى إليّ بتعبيرات معقدة. "اجاشي، هل كنت تعلم؟ أننا سنصبح صغاراً إذا تصرفنا بعدائية نحو الكوارث."

أومأتُ واقتربتُ من الرجل الياباني الساقط. تفحصتُه وقد بدا أنه في العشرينات كحد أقصى. كان لا يزال يتنفس.

"هل ستستخدم هذا الشخص؟" شين يوسونج سألتني.

"هناك شخص يجب أن أقتله قبل أن أتغير."

ارتفعت رسائل جديدة بمجرد أن قلتُ هذه الكلمات.

[احذر وتجنب العدائية نحو الكوارث الأخرى.]

[هؤلاء الذين يكونوا عدائيين نحو الكوارث سوف يفقدوا الحق في كونهم كارثة.]

كان لا يزال هناك دوكايبي يحظى بالمتعة فى الهواء. نعم ...اضحك بينما تستطيع.

[البث النجمي يعتقد أن 'أنشطتك الكارثية' ليست كافية.]

[إذا لم تقتل حاكم أرض السلام في الساعة التالية، فسيتم اعتبارك غير راغب في التصرف ككارثة وسيتم حرمانك من منصب 'كارثة'.]

نظرتُ في الرجل الياباني وخلعتُ عباءتي ببطء. كانت هناك ساعة واحدة متبقية. وفي هذه الساعة الواحدة، كان علي الإمساك بملكهم.

*************************************************************************
Ahmed Elgamal
+
لدعمي عن طريق paypal من هنا:
https://www.paypal.me/AhmedAdelElgamal
لدعمي عن طريق Buy me a coffe من هنا:
http://ko-fi.com/ahmedelgamal
+
عملت استفتاء لأفضل شخصية في الرواية حتى الان. ونتيجته هتظهر في خلال أسبوع. الرابط أهو:
https://goo.gl/forms/o2aS7wnMH50LFASh1
 

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus