الفصل 124: الحلقة 24 - أشياء لا يمكن تغييرها (5)
************************************************************************

تم قتل ياماموتو بثلاثة طلقات فقط. خرج الدخان الأبيض من أطراف أصابع لي بوكسون كما لو كانت مثل رعاة البقر الغربيين. إنها كانت جدة صلبة حقاً.

[كارثة الشهرة قد تم قتلها.]

[الكارثة المدعوة 'المستعمر' قد اختفت.]

[لقد حصلت على 5,000 عملة.]

[المساهم الرئيسي: لي بوكسون، كيم دوكجا.]

كان من المؤسف أنني لم أمسك بالثعبان لكن اصطياد رئيس الوزراء لم يكن سيئاً. إن غياب رئيس الوزراء في الجدار القادم سوف يؤثر بشكل كبير على تقدم الجيش الياباني. كان التعويض جيداً أيضاً.

[بعض الكوكبات هي ضد مشاعرك الوطنية المفرطة.]

كانت هناك العديد من الكوكبات التي تشكو من السيناريو خاصتي لكن لم يوجد خيار آخر. الوطنية في كوريا الجنوبية كانت تعطي عملات. إذا كان علي بيع قصة، فكان من الأفضل بيعها بثمن غالي.

[العديد من كوكبات شبه الجزيرة الكورية تهتف لك.]

[10,000 عملة تم رعايتها.]

حقاً، كانت هناك كوكبات لم تنسى الأيام القديمة. ركضت التجسيدات اليابانية المرتبكة نحو ياماموتو لكن كان الأوان قد فات بالفعل.

"ر-رئيس الوزراء!"

في هذه الأثناء، أسرعتُ نحو لي بوكسون التي كانت على بعد عشرات الأمتار. كان جسدها ينكمش بسرعة.

[الشخصية 'لي بوكسون' قد تخلت تماماً عن حقوقها ككارثة.]

[دوكايبي البث النجمي يرى تصرف لي بوكسون كاتخاذ إجراء ضد السيناريو.]

[سوف يبدأ تحول الشخص الصغير.]

كانت تعبيرات لي بوكسون تبدو متعبة لكن بدا أن هذا بسبب استخدام الثلاث طلقات. إن ستيجما بعض الكوكبات يمكن أن تسبب ضرر جسدي وعقلي للشخص الذي استخدمها. وهكذا، كانت منهكة تماماً لحظة استخدامها للستيجما.

"أيها الشاب، أعطني توصيلة."

"ارتدي الملابس التي في جيبي أولاً."

كانت هناك بعض قطع الملابس التي حصلتُ عليها مقابل إنقاذ الناس الصغار سابقاً. وضعتُ الجدة في جيب معطفي الأيسر ولي جيهي ساعدتها على ارتداء الملابس.

[طريق الرياح مستوى 8 قد تم تنشيطه.]

الوقت المتبقي للمرجعية كان 10 دقائق. والان كان علي الخروج من منطقة الغابة في 10 دقائق.

"رئيس الوزراء ميت!"

"أوقفوهم!"

كان الناس اليابانيون غاضبين.

[لقد تلقيت عقوبة سيناريو ثانية.]

[اصطاد 'الناس الصغار' في 5 دقائق. وإلا فإن البث النجمي سيقرر أنك ليست لديك أي نية في تنفيذ أنشطة الكارثة...]

اللعنة. كانت الان 5 دقائق بدلا من 10. كان هذا الوقت قصيرًا جدًا.

"خذوني معكم!"

المرأة اليابانية داخل القفص الذي كان يحمله ياماموتو صرخت تجاهي.

"أرجوك! أتوسل إليك!"

...أسوكا رين. لم أتردد. كنتُ أنوي إحضارها معي في المقام الأول. قفزتُ للأمام كعاصفة من الرياح ووضعتها في يدي بعدما حطمت القفص.

"شكرا لك! شكرا لك حقاً..."

تخطيتُ هذه الكلمات وركزت قوتي على كلا ساقي. "تمسكوا بقوة."

استخدمتُ كل طاقتي السحرية. انقسمت الرياح من حولي حيث ظهر طريق الرياح أمامي. الهواء حول أقدامي تناغم مع حركتي وشكل أقصى سرعة ممكنة.

كان الاستعمار قد اختفى وكان من السهل الجري الان. مع ذلك، إحصائياتي كان قد تم خفضها للنصف والسرعة لم تكن مرضية جداً. لكن استخدام طريق الرياح عوض ذلك حيثُ استطعت الوصول لسرعة مكافئة لرشاقة من المستوى 30. كان طريق الريح مهارة عظيمة حقا.

أسوكا رين قالت، "أنت سريع حقاً. هذه السرعة جيدة مثل كاراس من اليابان."

كاراس كانت تشير على الأرجح إلى التينجو 'كاراس'.

"سأكون أسرع لو كانت لدي المزيد من القوة."

"هل تعرف الكاراس؟"

"إنه وحش كلاسيكي من اليابان." (ابحثوا عنه Karasu Tengu)

ينبغي أن أكون أسرع من الكاراس-تينجو مع طريق الرياح لكن الان لم يكن الوقت المناسب. بالإضافة، لم أستطع القول أن طريق الرياح كانت مهارتي. فالمرجعية كان لها وقت محدود.

"اقتلوه! نحن سنصبح أصغر في جميع الأحوال!"

"نحن سنعتني بالصغار لذا فلنقتله معاً!"

لم يتردد اليابانيون بعد الان.

"انتقموا لرئيس الوزراء!"

بضعة سيوف طائرة فوتت كتفي بالكاد. كان الأمر خطيرًا لكن بعد ذلك بدأت التضاريس أمامي تتغير. تلوت الأشجار المحيطة وأخذت شكل طريق شجري. كان شكل الغابة يتغير.

اعتقدتُ أن هذا كان سحراً لكن أسوكا رين أخبرتني. "انه الليل. احترس!"

تذكرتُ متأخراً طرق البقاء. إن منطقة الغابة في أرض السلام كانت تغير شكلها في الليل.

كان نوعاً ما من المتاهات حيث حولت الغابة نفسها إلى معدة لوحش عملاق. كانت العصارات الهضمية تخرج في كل مكان أسير فيه. إن السبب في أن الناس الصغار لم يدخلوا هذه الغابة كان لأن لا أحد قد عاد منها عندما كان الوقت ليلاً.

"أمسكوه!"

"اااااك!"

تغيرات والتواءات الغابة قد بدأت حيث بدا أن اليابانيون ضلوا الطريق. بالتأكيد، الكوارث الكبيرة لا يمكن أن يتم هضمها بواسطة الغابة لكن كان هناك وقت كافي.

[اصطاد 'الناس الصغار' في 3 دقائق.

فعلتُ ما بوسعي لكن الغابة الشبيهة بالمتاهة كانت تشل إحساسي بالإتجاهات باستمرار. لم يكن هناك طريق مخصص للهروب من الغابة في الليل في طرق البقاء. بدلا من ذلك...

"هذا الطريق!"

كان مكتوباً في طرق البقاء:

「 أول شخص ليتم الحصول عليه في أرض السلام هي أسوكا رين. 」

اتبعتُ توجهيات أسوكا رين.

"اتجه إلى اليمين عند تلك الشجرة."

"أيتها السيدة اليابانية، هل تعرفين الطريق؟"

سألت لي بوكسون بلغة يابانية متقنة وأجابت أسوكا رين بتردد. "أنا أعرف هذه الغابة جيدا."

"هوهو، أهي مهارة؟"

"...نعم."

كنتُ أعلم أن أسوكا رين تكذب. هي لم تكن تستطيع التنقل في هذه الغابة بسبب مهارة لإيجاد الطريق. ربما بقدر ما كانت أرض السلام مهتمة، هي كانت خبيرة فيها مثلما كنتُ خبيراً في طرق البقاء. ربما لهذا السبب لم يقتلها اليابانيون.

حملتُ أسوكا رين واستخدمتُ طريق الرياح إلى الحد الأقصى. ركضتُ بسرعة لكن الوقت المحدد كان أسرع.

[اصطاد 'الناس الصغار' في دقيقة واحدة.]

أكثر قليلا، فقط أكثر قليلا.

"أمسكوه!

"يجب أن نمسك به!"

عدد اليابانيين الذين يطاردوني كان قد انخفض بشكل حاد حيث تلوى الطريق عدة مرات.

"لقد أوشكنا على الوصول."

أخيرا، وصلتُ إلى نهاية منطقة الغابة.

[أنت لم تتمكن من اصطياد الناس الصغار في الوقت المحدد.]

[دوكايبيز البث النجمي قد قرروا أنك لن تنفذ أنشطة الكارثة.]

[لقد تم إعطاؤك عقوبة سيناريو ثالثة.]

[سوف يبدأ تحول الشخص الصغير.]

اللعنة.

"ابتعدوا عني!"

لاحظ أعضاء المجموعة شيئا عند صيحتي وأزالوا أنفسهم بسرعة من جسدي. كان كأن جسدي يتم خلطه في عصارة. تركت القوة جسدي واستطعتُ سماع أصوات الرعد في أذناي.

رمشتُ مجدداً وخط رؤيتي كان على الأرض تقريباً. هكذا كان يشعر الناس الصغار. لحسن الحظ، انكمش المعطف مع جسدي. لم أخسر أية عناصر لأنني وضعتهم كلهم في الجيب الفرعي، بما فيهم الإيمان الغير مكسور. المشكلة كانت عندما أخرجهم مرة أخرى...

"اجاشي، أنت بخير؟"

أومأتُ نحو أعضاء مجموعتي وتحدثتُ إلى أسوكا رين، التي كانت تراقبني من بعيد. "أسوكا رين-شي."

"... هل قدمتُ نفسي؟"

"بعض اليابانيين الآخرين أخبروني باسمك. أود أن أطلب منكم أخذ أعضاء مجموعتي إلى قلعة فيرونيكا."

أصبحت عيون أسوكا رين أكبر عند كلماتي. تساءلت كيف عرفتُ اسم مكان في أرض السلام.

"لا يوجد وقت للشرح. من فضلك. وأنا سأوقفهم هنا."

"فهمت."

أمكن سماع أصوات تنفس اليابانيين من على مسافة. لقد نجح ثلاثة منهم في مطاردتي حتى النهاية. كان متنوعين في الطول لكن فجأة، بدوا جميعهم مثل الوحوش.

"الجوسينجينج اللعين!"

إذا كان هناك شخص واحد فلربما يتمكن أعضاء المجموعة بطريقة ما من هزيمته أثناء توحيد قوتهم. لكن ثلاثة منهم ...

لم يكن هناك تأكيد أننا نستطيع هزيمتهم، حتى لو استخدمنا كل قوتنا. قال لي هيونسونج، "لا نستطيع تركك وحدك."

"يجب أن تذهبوا حتى تتمكنوا جميعاً من العيش. أما أنا فلدي طريقة للهرب إذا كنتُ وحدي."

اليابانيين الذين كافحوا خلال متاهة الغابة بصقوا على الأرض وابتسموا بشراسة نحونا.

"سوف أدوس عليهم كالحشرات."

رأيتُهم يقتربون وصحتُ بسرعة، "جيليونج!"

أومأ لي جليونج كما لو فهم. في الحال كانت الحشرات الصغيرة تطير نحو هذا الجانب.

"سأراكم جميعًا لاحقًا."

بدأت الحشرات تحمل أعضاء المجموعة على ظهورها فرادى أو أزواج. اعتماداً على سرعة الحشرات، فإنها يمكن أن تبتعد مسافة جيدة بينما أشتري بعض الوقت.

"انتظر ماذا تفعل! اجاشيي!" صرخت شين يوسونج حيث حلق سيف أحد الساموراي نحوي.

طعن النصل في الأرض بجانبي تماماً. كانت هناك موجة من القوة السحرية ودحرجتُ جسدي بعيداً بشكل غريزي. لم يكن هذا مشكلة كبيرة عندما كنتُ إنساناً طبيعياً لكن الان حتى حافة السيف كانت خطيرة بالنسبة لي. ربما سيتم قطعي إلى نصفين ببساطة.

"مت!"

كانت لدي خطة لقتل رئيس الوزراء مع لي بوكسون لكن الان لم أكن أملك إجراءات خاصة. كنتُ أستطيع شراء بعض الوقت بطريقة ما عن طريق الركض نحو متاهة الغابة مرة اخرى أو...

"أنا سأقتله. أنتم طاردوا البقية."

أومأ اثنان من الأشخاص اليابانيين الثلاثة وطاردوا خلف الحشرات. لم يمكن أن أدع هذا يحدث.

[الستيجما منطقة بلا عنف مستوى 1 قد تم استخدامها!]

توقف الأشخاص اليابانيون.

"اللعنة، مرة أخرى ...!"

اليابانيين العالقين في أماكنهم نظروا للوراء بغضب.

لقد تم خفض قوتي السحرية بشكل كبير كنتيجة لتحول الشخص الصغير واستهلك الأمر كمية معتبرة من القوة السحرية فقط لمنع ثلاثتهم عن الحراك. آلمتني رأسي وسال بعض الدم من أنفي.

[الكوكبة 'ناشطة استقلال الأمة' قد باركتك.]

جنبا إلى جنب مع الرسالة، قلت القوة السحرية اللازمة لاستخدام الستيجما وأصبح جسدي مرتاحاً بعض الشيء. سمعت صوت كوكبة في رأسي.

[أيها الصغير، هذه كانت المرة الوحيدة التي سأجيب فيها على ندائك.]

"شكرا لكِ، مارتير"

[التاريخ مُسجل من أجل عدم تكرار نفس الأخطاء. تأكد من ألا تكرر الماضي من أجل النجاح الفردي.]

بدا أن الكوكبة لاحظت أنني استخدمتُها بشكل مبالغ فيه. لقد استخدمتُ منطقة بلا عنف من أجل العنف وأصبحت الكوكبة غاضبة. استطعتُ الإيماء بالكاد ونظرتُ حولي بتوتر.

['منطقة بلا عنف' متبقي لها 30 ثانية]

بمجرد أن تنتهي منطقة بلا عنف، سيكون علي الركض نحو منطقة الغابة بكل قوتي.

كانت سيوف اليابانيين ممتلئة بطاقة سحرية هائلة وكانت عازمة على قطعي إلى نصفين. ربما لن أموت هنا لكن سأتعرض لإصابة شديدة لو ارتكبت خطأ.

15 ثانية، 14 ثانية، 13 ثانية...

حينها سمعتُ رسالة مشكوك بها.

[الكوكبة 'سيد الدفاع' يأسف لمحنتك.]

...هاه؟ في اللحظة التي سمعت فيها اسم كوكبة مألوفة، كان هناك صوت غريب وأمكن سماع صوت إطلاق نيران هائلة.

[الشخصية 'جونج بيلدو' قد نشط 'الحصن المسلح' مستوى 1!]

دودودودودودو!
 

**********************************************************************
Ahmed Elgamal
+
لدعمي عن طريق paypal من هنا:
https://www.paypal.me/AhmedAdelElgamal
لدعمي عن طريق Buy me a coffe من هنا:
http://ko-fi.com/ahmedelgamal
+
للمشاركة في استفتاء أفضل شخصية من هنا:
https://goo.gl/forms/o2aS7wnMH50LFASh1

 

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus