الفصل 126: الحلقة 25 - هؤلاء الذين يواجهون الهاً (1)
**********************************************************************

وصلت مجموعتي إلى فيرونيكا وارتحنا ليوم واحد. في الصباح التالي، نهضتُ أولاً ووقفتُ عند مدخل القلعة حيث أخبرتُ مجموعتي بخططي.

سأل لي هيونسونج، "بالتأكيد أنت لست ذاهباً وحدك؟"

"لن أكون وحدي. أنا ذاهب مع هذين الإثنين." أشرتُ إلى هان سويونج وأسوكا رين.

ثم تساءلت لي جيهي، "ماذا سنفعل بينما اجاشي ليس هنا؟"

"أنتي ولي هيونسونج مسؤولان عن حراسة جدران قلعة فيرونيكا. هل تفحصتم السيناريو المحدث؟"

"...أهو الدفاع عن قلعة فيرونيكا حتى انتهاء فترة السيناريو؟"

"نعم. هذه مهمتكم."

"لكن…"

"افعلوها."

"...فهمت."

نظرتُ إلى لي هيونسونج. "هناك جونج بيلدو لكن سيكون من الصعب إيقاف الكوارث بالحصن المسلح وحده. آسف لترك هذا لك لكن..."

"لا تقلق. حماية القواعد هي تخصصي."

شعرتُ بالارتياح من كلماته المصممة لكن كنتُ أعلم أن الأمر لن يكون بهذه السهولة. ربما تبدو وكأنها مهمة سهلة لكن النجاة من هذا السيناريو كان أصعب من الذهاب معي.

"إذا رأيتم 'الثعبان' من المجموعة الأولى، فلا تواجهوه مباشرة. اهربوا من قلعة فيرونيكا إذا اضطررتم لذلك. هل توعدوني بهذا؟"

"أعدك."

كانت مهمتهم هي حماية القلعة حتى أعود. أعطيت أوامر للي جيليونج وشين يوسونج كذلك. "أمنوا الكثير من الحشرات والوحوش بقدر الإمكان. مهمتكم هي شراء الوقت."

أومأ لي جيليونج وشين يوسونج.

"إذا ذهبتما إلى الغابة الشمالية فستكون هناك العديد من الوحوش الفريدة لهذا العالم. اذهبا وقوما بترويض تلك الوحوش."

"نعم هيونج."

"فهمت يا اجاشي."

العدد الكبير من الوحوش سوف يساعد في تقليل الفجوة مع الكوارث. وفي هذه العملية سترتفع مهارات هذين الصغيرين بشكل كبير أيضاً.

غادرتُ قلعة فيرونيكا.

بينما نحن نسير رأت هان سويونج الناس يشاهدونا من الخلف وسألت، "إذن إلى أين نحن ذاهبون الان؟"

"المنطقة الصخرية الشرقية."

تفاجأت أسوكا رين وقالت في الحال. "اليابانيون قد شغلوا تلك المنطقة بالفعل."

"أعلم."

حدقتُ مباشرة في أسوكا رين. كان لديها شعر ناعم مجعد فضي اللون. كان وجهها صافياً مع خطوط حادة، كما لو أن رساماً قد رسمه بدقة. وقد كان وجهاً يبعث شعور محارب بدلا من مجرد شكل جميل.

أخبرتُها، "لهذا السبب أحضرتُكِ معي."

"هل تثق بي؟"

"أنا لا أثق بك. أنا فقط أريد استعادة قيمة إنقاذي لحياتك."

"...أنا أرى."

كان من الأسهل قول هذا بدلا من شراء معروفها عن طريق بعض الكلمات اللطيفة. في الحقيقة، بدت أسوكا رين قلقة من شيء ما. ربما عندما ينتهي اضطرابها سوف تخبرني بالمعلومات بشكل جدي.

سافرنا عبر منطقة السهول نحو منطقة مليئة بالتشكيلات الصخرية. كان مقدر أن تأخذ الرحلة يومين لكن كنا نستطيع فعلها في يوم واحد إذا تحركنا بسرعة.

هان سويونج سألت، "ما هي الخطة؟"

"حسنا. على عكسنا، تملك اليابان عرشاً مطلقاً. بكلمات أخرى، هناك 'ملك مطلق' بين المجموعة الأولى والذي يأمرهم جميعاً."

تأملت هان سويونج في كلماتي. "...هل تعني أننا سنمسك بالملك؟"

كانت هان سويونج سريعة الفهم. أومأتُ.

ثم تمتمت هان سويونج، "حسنا، فكرتك صحيحة. سيكون هناك تأثير عميق على المجموعة بأكملها إذا مات سيد العرش المطلق ..."

"بالتأكيد، قتل الملك لن يوقف الجميع. لكنه مع ذلك سيسمح لنا بالتماسك حتى نهاية السيناريو."

"هرممم، إذن لقد كنتَ تستهدف الزعيم منذ البداية؟ يعجبني طموحك."

ثم قاطعت أسوكا رين بسرعة. "هل تعرفوا من هو ملك اليابان الآن؟!"

"أليس هو سيد الثمانية رؤوس؟"

سيد الثمانية رؤوس. لقد تم اختصاره إلى 'الثعبان' فقط.

"ك-كيف أنت...؟"

كانت أسوكا رين مشوشة نوعا ما. كان هذا طبيعيا. هي كانت جزءاً من المجموعة الأولى وتعلم أي نوع من الكيانات كان سيد الثمانية رؤوس.

للإشارة، سيد الثمانية رؤوس لم يكن لقب الملك الياباني بل الإسم المعدل لراعيه. لم يكن هناك لقب للملك لأنه لم يكن هناك فائدة منه.

"لابد أنك سمعت اسمه في مكان ما لكنه ليس سهلاً كما تظن..."

"أنا مدرك لهذا. إنه ياماتا نو أوروتشي!"

أظلمت السماء عند كلماتي فجأة وكان هناك صوت هدير رعدي.

ربما ذلك الشخص قد سمعني. كانت قوة قوية تنتمي إلى الكوكبات.

"...أوروتشي؟ أليس هذا اسم وحش أسطوري في اليابان؟"

"هذا صحيح. إنه الان ملك اليابان."

"إذن لماذا يُسمى باسم راعيه؟ أليس لديه لقب؟"

"هذا بلا معنى. إن ذلك التجسيد لم يعد عاقلاً بعد الان. خلال السيناريوهات الستة، قام بعقد سخيف مع سيد الثمانية رؤوس وتمت سرقة روحه."

انفتح فم أسوكا رين على آخره عندما سمعت كلماتي. كانت متفاجئة أن تجسيد من بلد مختلف يعرف بشأن تلك الظروف أكثر مما تفعل.

"وهو سيكون في المنطقة الصخرية؟"

"نعم. مع ذلك، لا يمكننا الإمساك به الان. الاستعدادات أمر ضروري. نحن سنقابل شخصاً آخر في المنطقة الصخرية."

"نقابل شخصاً؟ أهو...يو جونغهيوك؟"

"إنه أفضل من يو جونغهيوك. تقريبا؟"

"... هل هناك أحد أفضل منه؟"

"هذا ممكن."

"من؟"

"شخص قوي من أرض السلام."

عبست هان سويونج. "من أرض السلام؟ هل تمزح الآن؟"

كان كلامها مفهوما. هذه المعلومات لم تظهر في أول مئة فصل في طرق البقاء.

"إن هؤلاء الصغار ضعفاء جداً!" صاحت هان سويونج بدون إعطائي فرصة للرد. هي دائما ما تبدو مضطربة بشكل خاص عندما تكون غاضبة.

"لا يوجد سياف درجة ثالثة هنا حتى، دع عنك سيداً للسيف! السحر الوحيد الذي يستطيع هؤلاء الصغار استخدامه هو إشعال النار على موقد."

أعلم.

"هذه ليست رواية خيالية من الجيل الأول ...إنه شخص ما قد جمع بشكل خاص الناس الضعفاء فقط. لا، أنا لا أفهم ذلك. لماذا جعل الدوكايبيز هذا العالم منصة للسيناريو؟ هل هذه فكرة بديلة لإعطاء العملات؟"

استطعتُ أن أفهم لما كانت هان سويونج منزعجة جداً. هذه الفتاة ربما تكون غشاشة لكنها كانت مؤلفة خيال مشهورة.

"استرخي. إن هذا العالم لم يُصنع بواسطة الدوكايبيز."

"ماذا؟"

نظرتُ ورائي.
كانت هناك امرأة تنظر للأسفل ووجهها محمر. بدت كأن مؤلفاً جديداً يقف أمام اثنين من المؤلفين الخبراء.

ترددت أسوكا للحظة قبل أن تنحني. "أنا آسفة."

هان سويونج بدا وأنها أدركت شيئا ما.

"انتظري، لا تقولي لي؟"

أومأت أسوكا رين ببطء. "...أرض السلام هي عالم قد صنعتُه."

ربما لم يكن ينبغي أن تكشف أسوكا رين عن هذا.

في البداية، كنت هان سويونج مندهشة للغاية لم تستطع تصديق أن هذا حقيقي. ثم بعد خمس دقائق، تمتمت، "حسنا، لقد أصبحت روايتي حقيقة." ثم مرت خمس دقائق أخرى وبدأت توبخ أسوكا رين.

"لماذا فعلتي ذلك؟"

"...."

"هاه؟ لماذا؟ أجيبيني أيتها المؤلفة. لماذا صنعتِ عالما كهذا؟"

انتهى الأمر بأسوكا رين بأن كادت تبكي. "ذلك...هناك العديد من العوالم الشائعة في اليابان. لذا..."

"اه، لقد صنعتي هذا العالم لمقاومة تلك العوالم الشائعة الأخرى؟"

"ل-لقد اعتقدتُ أنني كمؤلفة، لا ينبغي أن أكتب قصة ذات إنتاج ضخم."

"إنتاج ضخم؟" ربما قد قالت شيئًا لم يكن يجب أن تقوله. أعلنت هان سويونج، "إن عملك لا يمكن حتى أن يتم إنتاجه بشكل كبير."

"...هاه؟"

حدقت هان سويونج في أسوكا رين كما لو كانت مثيرة للشفقة ثم أخبرتني. "أنت، كيم دوكجا. أهذا هو الأمر؟ لقد بقيتُ بضعة أيام في قلعة فيرونيكا وفي هذا العالم، الإيرل يتحدث بسوء عن الدوق. الفرسان جميعم كالديدان ولا يعرفون سوى الارتعاش..."

اعترضت أسوكا رين، "ا-انتظري لحظة!"

"اصمتي. نحن نعاني الآن بسببك."

"لقد صنعتُ هذا العالم لكنني لستُ الذي أحضركم إلى هنا."

"انظر إلى هذه الفتاة؟ الدوكايبيز اشتروه منكِ وحولوه إلى واقع! لابد أن المانجا كانت مدمرة! لنحول جميع المانجات المدمرة إلى عالم ونقتلهم! لابد أنك صليتِ لهذه الفكرة وتلقيت رسالة تقول 'سوف أستمع لأمنياتك.' أليس كذلك؟"

كانت أول مرة أسمع مثل هذا التفكير الإبداعي. هي حقاً كانت مؤلفة.

"ل-لا! هذا ليس ممكن!"

"إذن ما الأمر؟"

أصبحتُ فضولياً عندما سمعتُ هذا. لم يكن هناك أي ذكر في طرق البقاء عن لماذا تم تبني أرض السلام الخاصة بأسوكا رين كسيناريو في طرق البقاء. ربما يمكنني الحصول على تلميح عن مؤلف طرق البقاء من هذا؟

"ذلك..."

كانت هان سويونج تسحب سيفها بينما أخذت أسوكا رين خطوة للوراء.

أنا قاطعتُهم. "أنا فضولي حقًا لكن أخشى أننا لا نستطيع سماع القصة الآن."

"هاه؟"

"اهربواا!"

نجونا بعرض شعرة حيث قطعت بعض السيوف الحادة في المكان الذي كنا نقف فيه.

ركضت أسوكا رين بيأس مع وجه شاحب. هان سويونج سألت، "اللعنة، متى اتبعونا؟"

"إنهم جيدون في التسلل."

"كم عددهم؟"

"أربعة أشخاص."

إنهم لم يقللوا من شأننا وحاولوا اغتيالنا. نحن لم تكن لدينا أي فرصة في معركة.

لهثت أسوكا رين من أجل الهواء وقالت، "يبدو أنهم سرب ظل الرياح. إنهم تابعي سيد الثمانية رؤوس."

"هؤلاء الأشقياء يمتلكون أسماء غريبة."

لم يكن الوقت قد حان بعد ليطاردوني. بدا أنه كان من الخطأ ذكر اسم أوروتشي الحقيقي.

بمجرد أن دخلنا المنطقة الصخرية، أصبح مدى تحركاتنا أفضل.

كان ذلك بفضل توجيهات أسوكا رين. مرة أخرى، الشخص الذي صنع هذا العالم كان مختلفًا.

مع ذلك، كانت المسافة تقل تدريجياً حيث لحق سرب ظل الرياح بنا.

تحدثت هان سويونج كما لو اتخذت قراراً. "اه، لا أعلم. كيم دوكجا، اذهب أولاً. سوف أشتري بعض الوقت."

"ألا بأس في ذلك؟"

"ألا تعرفني؟ أنا خبيرة بالموت."

"إذن سأثق بك." أمسكتُ أسوكا رين وهربنا بسرعة. "رين-شي، ليس هناك وقت بعد الان. اعثري عليه بسرعة."

"أ-لا- لا أعرف عن ماذا تتحدث."

"العائد كيرغيوس!"

"هاه؟"

صحتُ بينما تجنبتُ سيفاً طائراً. بدا أن هان سويونج قد فوتت بعض الأشخاص.

"أخبريني أين هو كيرغيوس."

"....لا أعلم من هذا؟!"

توقعتُ أن يكون الأمر هكذا. في طرق البقاء، ذُكر فقط أن كيرغيوس كان هنا ولم يخرج إلى العلن أبداً.

"أنا حقا لا أعلم! أنا لم أصنع أبداً شخصاً كهذا!"

"لا، أنتي تعلمي. إنه القوة الكبيرة الوحيدة في أرض السلام."

"لا يوجد شخص كهذا في المانجا خاصتي! الشخصيات في المانجا خاصتي ضعفاء!"

في هذه اللحظة، طعن سيف نحونا.
استدرتُ بحدة وتوقفت.

لم أرد القيام بهذا لكن علي لمس جرحها.

"أرض السلام خاصتك تم إنهائها مبكراً في الحلقة الحادية عشرة ولم يتم نشر أي مجلد لكِ بعد ذلك."

"ك-كيف أنت...؟"

"أعلم أنك أردتي خيالًا أصلياً في قلبك، لكن لم يعمل الأمر. المانجا خاصتك، هل هي حقاٌ خيالاً أصلياً؟"

ظهر شخصان من سرب ظل الرياح في الدخان. لكنتُ قادراً على مواكبتهم لو كنتُ في شكلي العادي، لكن الان كان من الصعب إيقاف واحد حتى. راوغت الكاتانا القادمة نحوي لكن معصمي تحطم مع ذلك.

قمتُ بتنشيط طاقة النجم البيضاء النقية وصرخت بهدوء. "لقد كان لمرة واحدة لكنكِ أصبحتِ غاضبة عندما رأيتِ ردود أفعال القراء، ورسمتي شخصاً جديداً."

"م-ما الذي تقوله؟"

"إنه شخص قوي ليس ملائماً لأرض السلام. ثم شعرتِ بالذنب بسبب إرضائك للجمهور عن طريق رسم شخص كهذا. شعورك بالذنب ذاك هو ما دمر أرض السلام خاصتك."

"لا! أنا لم افعل ذلك ابدا!"

"أرجوكِ تحملي المسؤولية حتى النهاية. حتى لو كان هناك قارئ واحد يشاهد هذا العالم."

"اه، اااه..."

أصبح من الصعب أكثر وأكثر تجنب السيوف. كانت أسوكا رين المفزوعة متجمدة تماماً. حلقت اثنان من الكاتانا نحو جسدي العلوي والسفلي. اللعنة، هل كنتُ مخطئ؟

"...أنا أسفة، أنا أسفة حقاً" ثم أمكن سماع صوت ما. "أنت على حق. من الواضح أنني ..."

في اللحظة التالية، تغير الهواء المحيط. شعرتُ بأطرافي تتجمد من البرودة. ثم ُسمِع صوت آخر.

[من أنت؟]

لم أنظر للوراء لأنه كان من الوضح أنه حضورٌ يقارن بالكوكبات. وإلا فإن جداري الرابع لم يكن ليهتز بهذا القدر.

نظرتُ إلى الأمام ورأيت الشخصين اليابانيين واقفين مثل التماثيل الحجرية. لم يستطيعوا التحدث حتى حيث هبطت عاصفة برقية بيضاء من السماء نحوهم. تحولت الكوارث القوية إلى رماد من ذلك البرق النقي.

بمجرد أن اختفت السحب التي سببت البرق، كانت هناك دمية صغيرة تطفو في الهواء. كان لا يصدق. إن الحضور القوي الذي يطفو في الهواء كان بالتأكيد شخصاً صغيراً!

...كان معلقاً بشكل ملائم.

[سوف أسأل مرة أخرى. من أنت؟]

"إنه من الجميل مقابلتك، كيرغيوس."

كيرغيوس رودجرايم من أرض السلام.
إنه كان واحدا من أقوى العائدين في طرق البقاء.
 

**********************************************************************
Ahmed Elgamal
+
لدعمي عن طريق paypal من هنا:
https://www.paypal.me/AhmedAdelElgamal
لدعمي عن طريق Buy me a coffe من هنا:
http://ko-fi.com/ahmedelgamal

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus