الفصل 164: الحلقة 32 - حب كيم دوكجا (4)
********************************************************************************

"معلم!" صاحت لي جيهي عندما اكتشفت يوج جونغهيوك. مع ذلك، سأل يو جونغهيوك مرة أخرى بدون اهتمام بها على الإطلاق.

"أين كيم دوكجا؟"

"...لماذا تبحث عن دوكجا اجاشي؟"

كان يو جونغهيوك على وشك الرد عندما هبطت يو سانجاه من السقف بينما تحمل يو ميا. صاح أعضاء المجموعة باسمها. لكن بدلا من الرد عليهم أيضاً، قالت يو سانجاه في عجلة، "دوكجا-شي في خطر."

"هاه؟"

"هل تعلموا أين دوكجا-شي الان؟"

تماماً مثل يو جونغهيوك، بحثت عيون يو سانجاه في الناس حولها بتوتر. لم تستطع رؤية كيم دوكجا على الإطلاق. أجاب لي هيونسونج بسرعة، "دوكجا-شي غادر منذ أربعة أيام."

"ماذا تعنين بأن دوكجا-شي في خطر؟" سألت جونج هيوون مرة أخرى. للأسف، لم يكن هناك وقت للشرح.

كما أضافت لي جيهي بطريقة محبطة. "ألم تأتوا لأنكم علمتم أن هناك شيء خاطئ؟ نحن الذين في خطر، ليس دوكجا اجاشي."

لم تكن لدى يو سانجاه أي فكرة عن الوضع وأجابت، "لنغادر هذا المكان وسوف أشرح لكم."

بسبب الفوضى، كانت العديد من الوحوش تتدفق خارجة من الكهوف المتصلة. تحدثت لي جيهي بشكل مروع.

"اللعنة، لو كان جونج بيلدو اجاشي هنا..."

بالتأكيد، لكان الوضع مختلفاً كثيراً لو كان جونج بيلدو هنا. كانت ستيجما جونج بيلدو، الحصن المسلح، مفيدة ضد الأعداد الكبيرة وكانت مناسبة لذبح العديد من الوحوش في وقت واحد.

مع ذلك، هم قد انفصلوا عن جونج بيلدو على الطابق الأول للقلعة المظلمة ومكانه لم يكن معروف.

كان يو جونغهيوك هو الراحة الوحيدة للمجموعة. ببساطة من حيث القوة، كان أقوى بكثير من جونج بيلدو أو كيم دوكجا. كان يملك قوة كافية لتحطيم جبل بقبضته.

فجر يو جونغهيوك الوحوش القادمة قبضات المائة خطوة السماوية وقال، "ليس من الجيد أن نقاتل هنا. لنخرج عبر السقف."

سعى يو جونغهيوك إلى أسرع طريقة للهرب وفتح طريقاً وسط الوحوش. كانت قدرته على فتح طريق بدون استهلاك لكمية كبيرة من الطاقة السحرية قريبة من دبابة بشرية. لا، الدبابة الحقيقية لن تكون بهذه القوة. سألت يو سانجاه، "أيمكننا الهرب؟"

"سأصنع بعض الخطوات لذا اقفزوا بأنفسكم."

عند هذه الكلمات، حلق يو جونغهيوك في الهواء.

كانت الخطوات الهوائية التي فقط أقوى العائدين في الموريم من يمكنهم استخدامها. بنى يو جونغهيوك درجاً بجثث الوحوش لكي يقفز عليه أعضاء المجموعة. ثم مر عبر السقف ولكم شيئا ما لصنع منصة.

هو في العادة لم يكن سيفعل هذا للمجموعة. لكن يو جونغهيوك في هذا التراجع كان مختلفاً. يو جونغهيوك نفسه لم يعلم ما الذي جعله يتغير. ثم سمع صوتاً في أذنيه.

[إنه وضع غير متوقع تماماً. أنت 'التجسيد يو جونغهيوك'؟]

كان صوت رينهايت. كانت لي جيهي مذهولة بينما تسرع نحو السقف. "ماذا، أهو ليس ميت؟"

كان هذا طبيعيا.

المصنف الثاني للقلعة المظلمة لن يموت من بعض الحجارة فحسب. لم يجب يو جونغهيوك على رينهايت، بدلا من ذلك انتظر بقية المجموعة على قمة السلالم التي صنعها. لي جيهي، لي هيونسونج ويو سانجاه تسلقا للأعلى أولاً متبوعين بـ لي جيليونج وشين يوسونج.

في اللحظة التي كانت شين يوسونج على وشك المرور، أمسك يو جونغهيوك كتفها. "لا ينبغي أن تأتي معنا."

"هاه؟"

"قبل أن تستطع شين يوسونج الرد، دفع يو جونغهيوك الصغيرة للأسفل من السقف. الوحوش في الأسفل فمها مع انتظارهم لشين يوسونج. صرخ لي جيليونج، "يوسونج!! ما...؟ ماذا فعلت!"

لي جيليونج الغاضب لوح بذراعيه نحو يو جونغهيوك. أمسك يو جونغهيوك بيد لي جيليونج بخفة وقال، "ينبغي ان تذهب أيضاً."

بعد لحظة، صرخ لي جيليونج وسقط للأسفل مع شين يوسونج.

بعدما غادر تجسيد ديونيسوس، هان سويونج سألتني بتعبيرات جادة، "...ماذا كان الشيء الأخير الذي قاله بحق الجحيم؟"

"لا أعلم."

"أنت لا تعلم؟ لقد تمت تصفيته (فلترته) لك أيضاً؟"

أنا لم أسمع ما قاله. مع ذلك، استطعت تخمين ما قاله بشكل غامض. كان على الأرجح متعلق بـ 'نهاية' كل السيناريوهات. لذا كان من الطبيعي أن يتم تصفيته.

لقد كنتُ أتحدى السيناريو العاشر وأصبحتُ كوكبة للتو. لم أستطع الحصول على كل المعلومات بإرداتي.

حدقت هان سويونج بي بغضب وتنهدت. "...بالمناسبة، ماذا ستفعل بشأن مصيرك؟ لابد أن الأمر خطير جداً لدرجة أن كوكبات الأوليمبوس يأتون مباشرة لتحذيرك."

"يبدو كذلك."

"ألا توجد طريقة لإيقاف المصير تماماً؟"

"إنه ليس محتوماً تماماً. إذا كان تنفيذ المصير مستحيل بشكل مؤكد، فسيتم سحب المصير. المصير دائماً يتبع 'الاحتمالية'.

بالمعنى العكسي، لا يمكن الهرب من المصير أبداً إذا كانت هناك حتى أقل فرصة لحدوثه." فكرت هان سويونج في شيء ما وتساءلت.

"ألا توجد أي معلومات معينة؟ هل كان يذكر موتك فقط؟"

"هذا...."

في الواقع، ديونيسوس خاطر بفقدان كمية ضخمة من الاحتمالية بإخباري النبوءة.

「 التجسد كيم دوكجا سيتم قتله بواسطة أكثر شخص يحبه. 」

بصراحة، كان أمراً محيراً لي.

أكثر شخص أحبه... سيقتلني؟

ترددتُ قبل إخبارها بمحتويات النبوءة.  هان سويونج فتحت فمها كما لو لا تعلم ما تقول، شحب وجهها ثم احمر.

"أكثر شخص تحبه؟"

"نعم."

"...هل لديك شخصاً كهذا؟"

شعرتُ بالسوء لكن بطريقة ما، أردتُ أنا أيضاً أن أسأل هذا السؤال. حاولت تذكر وجوه كل الناس. كان هناك بعض العاطفة لكن لم يكن هناك أحد 'أحبه'. حقاً، 'الحب' كان الكلمة الأكثر بعداً عن حياتي.

"بصراحة، سأقول أنه لا يوجد أحد."

أصبح وجه هان سويونج أكثر حمرة عند كلماتي. "إذن ألا ينبغي أن يتم سحب المصير؟"

"للوهلة الأولى ربما تعتقدين هذا..."

"أو هل ستقع في حب أحدهم الان؟ هل أنت من النوع الذي سيقع في الحب من النظرة الأولى؟"

"هذا لم يحدث أبداً وليس مرجح."

كانت رسالة المصير قوية كفاية ليتم تكرارها ثلاثة مرات. كنتُ متشوش. هل وقعتُ في حب أحدهم؟

رأت هان سويونج حيرتي وفتحت فمها. "أو، هناك احتمال آخر."

"ماذا؟"

"في الأساس، المصير ليس شيئا يجب فهمه حرفياً. ألا تعرف الأساطير اليونانية؟ في الأساس، النبوءات لا يتم معرفتها بوضوح على الفور. إنها ممتلئة بالألغاز والرموز."

رفعت هان سويونج رأسها.

"التجسيد كيم دوكجا سيقتل بواسطة أكثر شخص يحبه...ما الرمزية أو التعبيرات الموجودة في هذه الجملة؟"

"أتقصدي أن الجملة ربما لها معنى مختلف؟"

"هممم..."

كانت هان سويونج مؤلفة لذا ربما تكون مفيدة بشكل مفاجئ في فهم هذا الجانب. بدأت هان سويونج تستخرج بعض النظريات المعقولة.

"أعتقد أن هناك ثلاث أشياء ممكنة."

"ما هي؟ أخبريني."

"واحد. ربما يكون هناك سبب لذكر كلمة 'تجسيد' في البداية."

"...تجسيد؟"

كانت نقطة تجاهلتها دون قصد.

"ألستَ كوكبة الان؟ إذن كتجسيد، أنت قد مت بالفعل. لا؟"

كانت نظرية معقولة. مع ذلك، إذا كانت هذه النظرية صحيحة، كنت سأرى رسالة المصير وأدركها في اللحظة التي أصبحتُ فيها كوكبة. بكلمات أخرى، لم يكن هناك سبب لتكرار رسائل المصير.

بدا أن هان سويونج تفكر أن هناك شيء ناقص أيضاً وأتت بنظرية ثانية. "اثنان. من الممكن أن الكلمات 'أكثر شخص يحبه' هي نفسها استعارة."

"ما الذي يمكن اعتباره 'شخص' في البث النجمي؟"

"امم... ربما يكون تشخيص لشيء ما."

حاولتُ التفكير في هذا لكن لم أستطع إيجاد تفسير معقول لهذا الجزء.

بالمناسبة، نظرتُ إلى هان سويونج وتساءلتُ ما إذا كانت شخصاً جيداً. كنتُ ممتناً كثيراً لتفكيرها في هذه الاحتمالات من أجلي.

شاهدتُ هان سويونج. كانت رموش عينيها تبدو طويلة على غير العادة بسبب ضوء الشفق الجميل. اتضح أن هذا الشخص كان جميلاً جداً. في الحقيقة، كانت هان سويونج صغيرة قليلاً لكن مظهرها لم يكن سيء.

...انتظر لحظة. ما الذي أفكر فيه الان؟ كان علي أن أحذر. ربما سيتم ضربي عن طريق هان سويونج إذا قمتُ بشيء خاطئ. بصراحة، هذا الشخص سيطعنني بدون أي تردد. في الحقيقة، لقد طعنتني مرة بالفعل.

تحدثت هان سويونج مرة أخرى. "آخر شيء علينا التفكير بشأنه هو 'الموت'. ربما هذا الموت ليس موتاً حرفياً."

"إذن؟"

"متى تعتقد أن الناس يموتون؟"

"ذلك... أفترض أنه عندما تنتهي حياتهم. قلوبهم تتوقف ولا يعودوا يتنفسوا."

نقرت هان سويونج لسانها كما لو كانت محبطة من إجابتي. "حسنا، هناك سبب لاستمرارك في قراءة رواية مثل طرق البقاء..."

"...لا تبدأي في هذا الجدال مجدداً. إذن ماذا كنت تقصدين؟"

"ألا تقرأ المانهوا؟ في العادة ينبغي أن تقول شيئا كهذا. متى يموت الشخص؟ إنه عندما يتم نسيانه من قبل الناس!"

"هذه هي المانهوا هاه. إذن هل تقولي أنه سيتم نسياني؟"

"إنه مثال فقط، أيها الأحمق. في البث النجمي، تموت الكوكبة عندما يتم نسيانها. يمكنك التفكير في احتمالات مشابهة."

في الواقع، لم يبدو هذا ممكناً. كان البث النجمي قصة ضخمة والكائنات التي لا توجد لها علاقة بالقصة يتم إبادتها بطبيعة الحال.

تساءلتُ، "لماذا سينساني الناس؟ أهو فقدان جماعي للذاكرة؟"

"ربما لا يقصدوا أن ينسونك." بدا وجه هان سويونج وحيداً فجأة.

بالحديث عن ذلك، أنا لم أعلم شيئا عن حياة هان سويونج. بعيداً عن حقيقة انها كتبت قصة تسرق من طرق البقاء، لم أكن أعلم شيئا عن هان سويونج.

...حتى الان، ذلك الجزء بخصوص السرقة كان غير مؤكد. في الماضي هان سويونج قالت أنها لم تسرق وأكد كشف الكذب أنها كانت تقول الحقيقة.

فكرتُ للحظة وسألت، "إذن ماذا تعنين؟"

بدا أن هان سويونج تختار كلماتها حيث فتحت فمها وأظلمت تعبيراتها. "كيم دوكجا، الناس الميتون لا يمكنهم تذكر أي شيء."

أدركتُ ما كانت هان سويونج تتحدث عنه. نظرنا مباشرة تجاه بارادايس.

...ربما؟

تحدثت هان سويونج أولاً. "هل نعود؟"

"...إنه متأخر جداً للذهاب الان. لقد مرت أربعة أيام بالفعل. من المستحيل الوصول إلى هناك في الوقت المناسب."

"إذن؟"

"لا بأس. بحلول الان ينبغي أن تكون أقوى التعزيزات قد وصلت."

"أقوى التعزيزات؟"

"ذلك الشخص يجب أن يتم إرساله..."

في تلك اللحظة، ظهرت رسالة في الهواء.

[شخص ما في القلعة المظلمة قد حقق التفوق الأول في السيناريو!]

كان كما المتوقع. اعتقدتُ أنه سيكون قد وصل لذلك الموقع بحلول الان.

فكرتُ في يو جونغهيوك، الذي ينبغي أنه يسبب كارثة على مسافة. "الان على الشخصية الرئيسية أن يدفع ثمن وجبته."
 

***************************************************************************

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus