الفصل 11: هجوم القراصنة

روجن لم يفهم ما يشعر به حاليا ، صدقته هينا ، ومع ذلك ، فقد باعه طاقمها انه في حيرة شديدة

متى يجب عليه مغادرة السفينة؟

إلى أين يذهب؟

البحر كبير للغاية ويبدو أنه يمكن أن يذهب إلى أي مكان ، لكنه لا يمكن أن يكون في أي مكان.

دفعه فريد قائلا:

"هيا ، هنالك قارب احتياطي على متن السفينه
خذه وغادر بسرعه ليس هنالك وقت"

ساروا بهدوء على سطح السفينه ب اتجاه القارب
الصغير. لكن فاجأهم صراخ رعب يملأ المكان

في الوقت نفسه ،

" بوم"

رأى فريد وروجن  ثلاث كرات نارية سوداء تمر  ثم اصطدمت بالجانب الآخر من القارب.

"بووم"

انفجرت مساحة كبيرة من مياه البحر مصتدمه ب السفينة مما سبب اهتزاز عنيفا بها .

"الكابتن !!!"

"القراصنة! يا إلهي ، قراصنةها! "

" كيف يمكن أن يكون هناك قراصنة هنا !! ماذا يجب أن أفعل؟ ماذا نفعل؟ "

اصاب  الناس على قارب خوف وهلع، كان من الغريب أن
يوجد قراصنة في هذا  المجال.

  هناك سفينة سريعة قادمة نحوه تحمل علما اسود عليه
هيكل عظمي بشع

"الكابتن ، انهم أخطر مجموعه قراصنه حاليا في الازوق الشرقي ، إن مكافأتهم خمس عشر مليون بيلي"

"هناك شائعات بأنهم ذهبوا إلى الخط الكبير قبل عام ، كيف يمكن أن يظهروا هنا؟"

"بغض النظر عما يجري ، لا يمكننا الاستسلام دون قتال ، استدعوا المقاتلين على متن السفينه و استعدوا للمعركة."

نظر فريد إلى البحر ، وهز رأسه قائلا:

"روجن ، يبدو أنك لا تستطيع المغادرة في الوقت الحالي!"

"نعم!" أومأ روجن.

ب مجيئ القراصنه لايمكنه ان يتركهم ويرحل

بعد ثلاث دقائق ، انطلقت جولة أخرى من القصف  وسقطت بشكل كبير على جانبي السفينة ، مؤدية إلى أمواج ضخمه.

لم يرغب القراصنة في مهاجمة القارب ، إنما أرادوا ارغامهم  على التوقف ، لاكن من كانوا على السفينه التجاري لم يعلموا
ذلك مما ترك الرعب والخوف ينتشر .

وقف شخص في مقدمة سفينة القراصنه.

رجل في منتصف العمر مع ندبة طويلة على وجهه. عيناه ممتلئة بالخبث والشر. يرتدي قبعة القبطان.

"أطلق موجة أخرى من القصف ، إضرب ذيل السفينه هذه المرة!"

عند قوله لذلك سيطر شك على وجه الشخص المجاور له.

"الكابتن ، إذا ضربنا الذيل ، فإن السفينة سوف تغرق".

" سنسلب كل أموالهم وطعامهم  قبل غرقها ثم نقتلهم جميعا. مفهوم!"

"نار"
"بووم".

صدر صوت المدفعية القاسي ،وفي لحظات أصيب ذيل السفينة التجارية بشدة.

اهتزت السفينة  بعنف شديد. سقط أكثر من عشر أشخاص كان موجودين في ذيل السفينه.

انتشر الجو القدامى في أرجاء السفينة في لحظات مسبب
رعب   كل من رأى هذا المشهد.

مذكرا إياهم ب رعب و أهوال القراصنة.

صدر من بين الحشد صراخ مرعوب

" تحطمت العارضة.والذيل يحترق ، ستغرق السفينة!"

"فريد، هل تعرف هذه المجموعة من القراصنة؟"

فجأة سأل روجن 

"أنا أعرف أنهم فيلق قراصنة بقيمة  خمسة عشر مليون بيلي، يفترض أنهم دخلوا  خط الكبرى العام الماضي، لكن كيف يكونون هنا؟ "

" خمسة عشر مليون فقط !؟ "

بما انه كان ينوي الرحيل سيعتبر انقاذهم الان رد لإنقاذ سابقا

ب قوته الحاليه يمكنه هزمت هؤلاء القراصنة ب سهوله

في هذا الوقت ، كانت المسافة بينهم وبين القراصنة مائتين أو ثلاثمائة متر فقط.

" ألقوا المرساه واخمدوا سيوفكم لاتفعلوا شيئ غير التنفس !"

"ليست هناك حاجة للقتال."

"أعدك. لن أؤذي أحداً ".

 

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus