انطلق بعدها احد الجنود من نقطة التفتيش مارا ببوابة العاصمة و توقف عند حرس البوابة يوجد حارسان ضخميين للغاية وهما من الدببة المنكية , يصل طول احدهما الى اربعة امتار بينما الاخر ربما بفوقه طولا ,مدججان بالاسلحة و يرتديان الدروع من الخوذذة انتهاء بالحديد المصفح حول اخمص كعابهم . ان البووابة مستحيل ان تفتح الا اذا كان هناك امرا طارئ .

 

تكلم الحرس بصوت خشنا للغاية و عالي ايضا : قل ايها الجندي ماذا لديك

 

سيدي اريد فقط ارسال رسالة الى القصر .

 

مستحيل هل فقدت صوابك

 

رمى الجندي الكيس الذي يوجد به الخمس فرانكات : حسنا و الان ؟

 

سنوصل الرسالة هيا قل ما هي

 

سادتي اريدكم ان توصلوا للقصر انه يوجد فتاة تتدعي انها الاميرةو قالت ان اقول ان لديها قرن الغزال الابيض

 

حسنا الان انتظر قليلا و ستصل الرسالة في أقرب وقت

 

كتب الحارسان الرسالة و ربطوها على رجل غراب اسود و توجه الغراب الى قصر الملكي لمملكة ريزي , حلق الغراب منخفضا على ارتفاع ما يقارب الثلاث امتار , لقد رأى المدينة بالكامل , حبث يعيش المينك هنا حياة ممتازة وهم من يدعون بالوحوش و المخلوقات المتخلفة , فيوجد عدة مدارس في العاصمة حتى انه يوجد هناك جامعة ضخمة للغاية تسمى جامعة الكتيون , ان مدينة رزاتي تبدأ البيوت فيها من بعد السور تماما حيث يحدها جبال كم الشرق و الغرب , وشمالا يوجد القصر الملكي و يقع القصر في منتصف غابة الارز , مع ايمان جميع سكان ممكلة ريزي بديانة الويدست التي بطبيعتها يوجد بها تقديس كبير للأم الطبيعة فأن سكان العاصمة يقدسون الطبيعة بشكل مبالغ فيه لدرج ان هناك من ينحت منازله داخل الاشجار و كمدينة تعتبر مدينة رزاتي هي وجهة العلم الاولى في قارة أوراشيا ححيث يحج اليها طلبة العلم من كل انحاء القارة , ان مدينة رزاتي هي انظف مدينة في القارة و على عكس مدن و قرى أوراشيا التي تكون مهجورة او مدمرة او قذرة فهذه مدينة نظيفة مع وجود اكثر من ثلاثة ملايين نسمة فيها و هي تعتبر من اكبر مدن اوراشيا .

 

بعد ان حلق الغراب فوق مدينة رزاتي الجميلة وصل الغراب الى القصر اخيرا, و قد كان قصرا ضخما للغاية و هو يشبه القلعة اكثر منه قصرا لوجود الغابة تحيط به من جميع جهاته

,ألتقت الخدم رسالة الغراب و قد اخذوه الى قاعة العرش , دخل االخدم الى قاعة العرش ,حيث يجلس الملك بروستين على عرشه الملكي بروستين ذئب من المينك , حيث الفرو يملئ جسده فرو ازرق مموجا كموجات البحر , و عيناه الخضراوتين اللامعتين , مرتديا على راسهتاج ذهبي اللون  و حامل بيده صولجان المملكة ويحيط بالملك نائبه , اخيه الامير ستروسين و هو ايضا تنطبق عليه مواصفات اخيه , و يجلس في مقابلهم القائد العسكري الاعلى الجنرال دوغلاس .

 

رجل ضخم ضخم العضلات بفرو اسود و انياب ضخمة بعض الشيء , ينحدر الى اصول عريقة من الاسلاف لعشيرة المينك , يرتدي دوغلاس ثياب المعركة دائما ظنا منه ان البشر سيهجموا على ممكلة ريزي بأي وقت كان و هذا صحيح بعض الشيء .

 

دوغلاس : سيدي الملك لقد راقبنا الاوضاع العامة في القارة جيدا ان سلسة المعارك التي دارت بين مملكة أيلندا و مملكة بيولخ قد توقفت عند اللحظة المترقبة و لقد أوقف الجيشين جلالة القديس ماندين

 

بروستين : حسنا ولكن على حسب دراستنا قد تأخرت المعركة ثمان ايام لما حصل هذا و كيف حصل ؟

 

جلالة الملك هناك اشياء غريبة حقا حصلت فقبل ان تبدا المعركة فجأة عينت عائلة حاكمة جديدة في اشيورا , وعلى حسب التقاليد و الاديان المنتشرة في القارة قد أقيم القداس ولكن الغريب ان العائلة لم تحكم الا بعض ثواني حتى انقلبت عائلة الزاركينق عليها و استرجعت الحكم

 

ستروسين : حسنا اريد منك البحث اكثر عن تلك العائلة اريخها اصولها و اسمها على الاقل و الامير الذي عين و خلع بتلك السرعة , وبعض الشائعات التي سمعتها ان اهالي تلك المدينة يسمونه بالشيطان الجالب للخراب و قد وصفوه بأشنع الصفات و اقبحها .

 

ان أسمه هو بي...

 

قاطع كلام الامير ستروسين دخول الخدم الى قاعة العرش .

 

دوغلاس : كيف تدخلون هكذا الا ترون اننا بجتماع هام ؟

 

ولكن سيدي لقد وصلتنا اخبار جديدة عن الاميرة الراحلة صوفيا

شعر بروستين بالاسى و الحزن “كاذبة جديدة اذا “

 

فتح الملك الرسالة وكتوب فيه “فتاة صاحبة قرن الغزال الابيض تنتظر دخولها الى منزلها “

 

اتسعت عيناي الملك و بدأت بعض الدموع تتسلل من عينيه و شعر بسعادة عامرة و القليل من التحذر

 

الملك بروستين( هل ستعود لي ابنتي بعد كل هذه السنوات اتمنى حقا ان تعود لي )  : وتركتموها ايها الحمقى خارج المدينة دعوها تأتي الى القصر كي أتأكد بنفسي اجلبوها و من معها الى القصر الان .

 

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus