2 - حقيقة الماضي وإتخاذ القرار.

بعد مرور4 سنوات

اصبح الوزن الذي يرفعه كاتسو25228800 حيث ان الوزن يزيد بمقدار1كيلوجرام كل 5ثون بمعنى 12كيلو جرام في الدقيقة 720كيلوجرام في الساعة 17280كيلو جرام في اليوم ,6307200 في السنه الواحدة, لولا تدريب الضغط الذي قام به كاتسو والذي قام بتقويه جزء جسمه العلوي وجعله صلباً وقوياً وتدريب الجري ل1000قرن الذي جعل الجزء السفلي من كاتسو ايضاً صلباً وقوياً لما كان كاتسو حالياً قادراً على تحمل هذا الوزن المتكون رقمه من ثمانية ارقام وكان جسمه الان مسحوق تحت هذا الوزن والضغط العالي.

كان كاتسو الان ماد يده الى السماء وجسمه مشدود وقوامه مستقيم عضلات بطنه كبيرة وعضلات يديه منتفخة كانها على وشك الانفجار وساقيه كالجبال ,ووجهه فاقد لشيء مهم جداً وهو المشاعر والتعابير الإنسانية, لكن هل حقاً يحتاج لهذه المشاعر التي لن تزد كاتسو الا ألم.

بعد 300000سنة

وصل الرقم الى عدد هائل جداً حتى مع عضلات كاتسو الا ان الرقم قد وصل الى حد قدرة كاتسو على التحمل ناهيك عن مرور الوقت وزيادة الوزن حتى ان كاتسو سينهار في أي لحظة لولا فقده لمشاعره وقدرته على التعبير كان كاتسو الان ميت تحت الوزن الكبير جداً حيث ان المشاعر في هذه اللحظة لن تكون الا سلبيه ولن تساعد كاتسو في اي شيء.

كان كاتسو الان كالشجرة الجوفاء ومع ذالك لايزال جسد كاتسو يبحث عن الوضعية المناسبة لتحمل هذا الوزن العالي مستعيناً بالجزء من الثانية للمعرفة الخاصة بمهارة امبراطورالهه الحكمة قبل ان تختم.

بعد700000سنة من بداء المهمة الثالثة

وصل الوزن الى 4415040000000 لولا عثور كاتسو او غريزة كاتسو المتبقية التي عثرت على وضعية الجسم المناسبة لما استطاع كاتسو التحمل الى هذه الفترة ايضاً جسمه المكون من طاقة هو مساعدة كبيرة له حقاً لقدرته العاليه جدا على التكيف .

بعد899988 من بداء الاختبار

[باقي 2 ثوان على نهاية المهمة]

[باقي 1 ثوان على نهاية المهمة]

[ لقد انتهيت من المهمة الثالثة جاري حفظ الإنجاز]

[لقد إجتزت الاختبار]

[ المكافئة: جسد المحرمات]

إنتها الاختبار الثاني وحصل كاتسو على المكافئة المتمثلة في جسد المحرمات وتضاعفت قوته ملايين الأضعاف لكن.

[تم اكتشاف خلل في المُختبر]

[جار تحديد الخلل .....جاري الفحص]

[ تم إيجاد الخلل]

[لقد فقد المُختبر عقله]

[جاري إيجاد العلاج ]

[تم العثور على العلاج]

[جاري تجهيز العلاج]

تم نقل كاتسو الى غرفة سوداء لانهاية لها مظلمة للغاية لدرجة انك لاتستطيع روية يدك فيها اذا مددتها امامك.

[تم تجهيز العلاج]

[جاري تعريض المُختبرلصدمة]

في هذا الوقت تسارع الظلام وتخللته بعض جزيئات الضوء كان الوضع كان صاروخ ينطلق في الفضاء ويتخطى النجوم التي لانهاية لها فيكون كان النجوم تنطلق الى الخلف وتعطي انطباع الرهبة والذهول, في هذا الوقت تكونت صوره واهنه لشخص يبدو انه يبتسم زاد وضوح الصوره فبانت ملامح الشخص انها فتاة كانت تضحك. تشكلت الحياة في المكان وزاد تعمق الصورة حتى أصبحت كالحقيقة, حلم او خيال او إعادة للزمن لا أحد يدري.

صدم كاتسو من الوضع وبداء وجهه يظهر بعض التعبير, إستغراب وتعجب.

[جاري إعادة الذاكرة]

إستعاد كاتسو ذاكرته وتغير التعبير في وجهه من الإستغراب والتعجب إلى الحزن والحسره تشكلت قطرة من عينه اليسرى, هل هو ماء؟ لا إنها دموع , إنها شيء بالنسبه لكاتسو مرت عشرات الالاف من السنين منذ اخر مرة رأها.

"س...سس...سي...سي..ا.سيا , سيا هل هذه انت؟" كاتسو

لم ترد الفتاة على كاتسو وضلت ضاحكة, سرعان ما اُعيد مشهد غرس السكينة في رقبة كاتسو من الخلف وسرعان ماسقط جسد كاتسو على الأرض معا ذلك ضل كاتسو المتشكل من طاقة واقفاً مكانه نظر بسرعة لجسده الساقط على الأرض ثم نظر للشخص الذي طعنه, كان رجل اسمر قريباً للسواد ضخم الجثة مفتول العضلات عريض الكتف طوله 190سم يحمل سكينه طويلة ذات حواف معوجة وكان خلفه رجلان الأول لون بشرته بيضاء وقصير طوله165سم

والرجل الأخر كان مختبئ وراء غطاء يغطي جسده كله, وكانت عيونهم باردة كان القتل عادة إعتادو عليها , أعاد كاتسو نظره للفتاة ورأها والدموع تسقط من عينيها وكانت عيونها حزينة حقاً لم تكن تتصنع ولم تكن لأن جثة كانت امامها بل لأن شخص عزيز عليها قد مات, نظرت لجسد كاتسو بحزن قبل أن تقول.

"كاتسو, انا اسفة" سيا

ثم ذهبت سيا الى الرجال الثلاثة تجاوزت الإثنان الأولان واتجهت الى الرجل المغطا جسده وقالت.

"لتطلق سراح أمي الان , لقد فعلت ما أردت"سيا

"ليس بعد لازال عليك ان تلعبي دور المختطفة والعب دور المنقذ. خذوها الى المكان المتفق عليه, وأياك ان تفتحي فمك بالثرثرة امام الشرطة عند العثور عليك ولتمشي وفق السيناريو المتفق عليه " الرجل المغطا

"لن أتحرك من هنا حتى اتحدث مع أمي,هل تسمع كارا" سيا

"أمك لاتعرف الوضع في نظرها انها الان في إجازة,هل تريدين حقاً ان تعرف بالوضع؟" كارا الرجل المغطا

"حقاً هل أستطيع تصديقك"سيا

قالتها والدموع تسيل من عينيها.

"نعم"كارا

قالها بكل خبث.

هنا فهم كاتسو مايجري وبدأت الدموع تسيل من عينيه قبل ان تظهر الشقوق في كل مكان وتكتسر الصورة المكونه للعالم.

كان كارا الرئيس التنفيذي لشركة كبيرة جدا وكانت شهرته واسعة تقابل مع سيا في الجامعة, سيا كانت جميلة جداً لذالك أرادها لنفسه لذالك حاول محادثتها لكنها رفضت بحجة انها مرتبطة وكانت بالفعل تكن بعض المشاعر لكاتسو رغم انه لايقارن بكارا من ناحية العائلة والمال والسلطة الا انه كان يتمتع بقلب طيب ويبعث شعور من الدفئ حوله, ومع ذالك ضلت سيا تخفي مشاعرها لانها تريد ان تكون عارضه أزياء , وبالنسبة لكاتسو كان خجول جداً لمصارحتها وهكذا كان الوضع, لكن كارا لم يقتنع واستخدم سلطته للضغط على سيا حتى وافقت على مضض, لكن عندما علم كاتسو بهذا قرر مصارحتها بمشاعره تجاهها خوفاً من ضياع فرصته. علم كارا الذي كان يراقب كاتسو بالوضع وبداء يفكر في حل للمعضلة, كان والد كارا سياسي كبير وكان مقبل على انتخابات الترشح لرئاسة الوزراء وكان الوضع متأزم حيث أن الموعد النهائي للإنتخابات بعد شهر من اليوم, ولا يوجد مجال للأخطاء او الفضائح التي من الممكن أن تقتنصها الصحافة ,لذالك حاول كارا التفكير بدقة والتصرف بحذر لكي لا يضر والده خصوصاً بعد تلقيه تحذير من والده بعدم القيام بأي عمل يضر من سمعته, واخيراً خطرت بباله فكرة مفادها أن سيا اختطفت من قبل عصابة ولحظة الإختطاف كان كاتسو حاضراً فحاول التدخل وإنقاذها وتصارع مع أحد افراد العصابة قبل أن يأتي الفرد الثاني ويطعنه في رقبته من الخلف ثم يتم رمي جثته في البحر من قبل العصابة التي أكملت بالفعل إختطاف سيا طالبتاً من والد كارا فدية لتحرير سيا في هذا الوقت سيستخدم والد كارا سلطته لإنقاذ عارضة الأزياء وخطيبة ابنه من العصابة وعند نجاح عملية الإنقاذ سيأخذ الشرطة إفادة سيا والتي ستقول ان كاتسو قتل عند محاولة إنقاذها وتشرح الوضع مثل ما رسمه كارا وهكذا يتم التغطية على جريمة القتل والصاق الجرم بالعصابة وتزداد فرصة والد كارا للفوز بالإنتخابات بزيادة شعبيته ويتم التخلص من الفضيحة المحتملة.

بداء كارا بتنفيذ خطته بوضع النقاط الأساسية للخطة في اماكنها,إستخدم علاقاته لإختيار عصابة مناسبة ذات تاريخ طويل وجذور عميقة حتى يفسر امر جرأتهم على القيام بهذه الجريمة وحتى لاتستطيع الشرطة القبض عليهم وتتتبع الأمر, عثر كارا على العصابة المناسبة وأرسل اليهم رجل اجنبي استدعاه كارا بشكل سري لكي يقوم بالخطة بشكل دقيق وحذر وحتى لو تم إيجاد دليل لن يوصل هذا الدليل الى كارا.

تم الأمر وتم الاتفاق على الخطة الموضوعة وتغيير بعض التفاصيل لتناسب الوضع ,ودفع كارا للعصابة 20مليون دولار حولها لهم كعملة رقمية من عدة حسابات لرجال أجانب, وحان الأن إعداد الركيزة الأساسية للخطة المتمثلة في سيا.

عند مصارحة كارا لسيا بالأمر رفضت سيا تماماً رغم تهديده لها في وظيفتها وعلاقتها ووضعها المالي, لذلك قام بخطف والدتها التي هي عائلتها الوحيدة واجبرها على تنفيذ الأمر وهددها بوالدتها اذا كشفت الأمر في المستقبل.

"من المظلوم؟ أنا؟ سيا؟"كاتسو.

زاد حزن كاتسو وبداء يفكر في الأمر في هذا المكان المظلم واثناء تفكيره كانت أفكاره تعكس في الظلام حوله.

"لكن لماذا سيا كانت تضحك؟ هل من الممكن؟"كاتسو.

هنا خطر على بال كاتسو شيء جعل قلبه ينفطر ودموعه التي كالمطر تكون كالشلال.

"هل من الممكن انها ارادت مني أن اكرهها؟"كاتسو.

"ماهي المشاعر التي يجب ان اشعر بها الان؟ الكره؟ الحزن؟ الشفقة؟ الضعف؟"كاتسو.

ضاع كاتسو في مشاعره المختلطة التي لم يعرف ماهي بالضبط, حتى وان زال الكره تجاهها فكيف يحبها بعد الان وهو من المستحيل ان يقابلها؟ الن يكون من الأسهل ان يكون لديه مشاعر الكره تجاهها بدل مشاعر الشوق والحرمان؟ هل يجب أن يسامحها؟ لكن مهما كان الوضع لازالت بأنانيتها اختارت والدتها وتركته هو للموت والغدر؟.

ضغطت الاحاسيس المختلفة قلب كاتسو حتى كاد أن ينفجر ,سرعان ماصرخ كاتسو باعلى صوته من القهر والحزن وشعور الضياع قبل ان يسقط على ركبتيه في الإرض ويكمل بكاءه.

في هذا الوقت صدر إشعار من الكون.

[إنتهت الصدمة سيتم عرض لمحة من المستقبل الأن]

ظهرت صورة في عقل كاتسو وسرعان ماتبدل وضعه توقفت دموعه وعادة تعابير وجهه من الحزن الى الجفاف والخلو من المشاعر.

"انا لست مضطر لإظهار أي مشاعر تجاه هذه الحشرات الدنيئة"كاتسو.

قام من الأرض ومسح بقايا دموعه وأقام ظهره قبل أن يقول.

"انا مستعد. اعطني اشد مالديك"كاتسو.

[جاري النقل لموقع الإختبار التالي]

. .. . . . . . . .. . . . . .. .. . . . . .. .. . . . . .. .. . . . . .. .. . . . . .. .. . . . .

تأليف :إمبراطور الدمار

ما رايكم ماهي المشاعر التي من المفروض ان يظهرها كاتسو؟

2021/10/23 · 304 مشاهدة · 1376 كلمة
نادي الروايات - 2021