في وكالة موري للتحقيق … 

 

 

 

" ماذا ؟ اتقول شيفرة ؟ " سأل المحقق موري وهو ينظر الى براندي بغرابة . 

 

 

 

كان الاثنان جالسان على اريكتان وبينهما طاولة مستطيلة الشكل . 

 

 

 

على الجانب ، كان كونان يستمع اليهم باصغاء ، بينما ران وسونوكو تقومان بتقديم كوبين من الشاي والقهوة لهما . 

 

 

 

هز براندي رأسه وهو يتحدث بجدية الى المحقق موري " اجل ، في صباح يوم الامس ، صادف حدوث جريمة قتل في القطار الذي ركبته ، كانت الضحية احدى رجال الاعمال المعروفين . " 

 

 

 

" وبعدها ؟ " قلص المحقق موري عينيه وهو يسأل . 

 

 

 

" بفضل مساعدة المفتش ميغوري ، تمكنتُ من حلِّ القضية ، يبدو ان المجرم كانت امرأة من المعارف السابقة لرجل الاعمال هذا ولديها بعض العداء معه ، ولكن … قبل ان نتمكن من إيقاف تلك المرأة ، كانت قد انتحرت بالفعل ، لم ننتبه لقارورة سم صغيرة كانت تخبئها في جسدها ، وبسبب هذا ، لم نستطع منع موتها " 

 

 

 

ثم أضاف براندي " بعد موتها ، وجدنا أربعة أوراق بالقرب من جثتها ، الورقة الأولى مكتوب عليها ( اذا لم تحلوا الشفرة على الأوراق الثلاثة الأخرى ، فسيموت آشخاص آخرين خلال ثلاثة أيام ) … " 

 

 

 

عند سماع حديثه ، لم يتمكن المحقق موري من فعل شيء سوى الوقوف بذعر وهو يصرخ " ي-يموت اشخاص آخرين ؟ هل تعني انها تنوي القيام بجريمة قتل جماعية ؟ " 

 

 

 

أومأ براندي موافقا ثم قال " يبدو ان الامر كذلك ، مع انني لا اعرف كيف ستفعل ذلك بعد موتها ، فيمكن ان يكون لها رفيق اخر لارتكاب الجريمة او انها زرعت قنبلة موقوتة في مكان ما ، ولكنني اعرف شيئا واحدا ، اذا لم نفك الشفرة بسرعة ، فغدا في تمام الساعة الحادي عشر ، سيموت العديد من الأشخاص ! " 

 

 

 

صمت الاثنان لفترة من الوقت ، اذا كان الامر كذلك حقا ، فستحدث كارثة .

 

 

 

" اين هي الشيفرة ؟ " قال كونان بنبرة طفولية . 

 

 

 

مد براندي يده الى داخل معطفه واخرج ثلاثة أوراق صغيرة الحجم ، قبل ان يضعها على الطاولة . 

 

 

 

كان مرسوما على كل واحد من تلك الاوراق مربعا كبيرا ، وذلك المربع مقسم الى تسعة مربعات صغيرة متساوية الحجم . 

 

 

 

خمسة مربعات صغيرة كان بها ارقام بينما الثلاثة الأخرى فارغة ، وبقي مربع واحد فقط ملون باللون الأسود . 

 

 

 

في الورقة الأولى ، كان المربع الملون بالاسود مرسوم عليه  دائرة • بيضاء صغيرة في المنتصف . 

 

 

 




في الورقة الثانية ، كان هناك مربعات اسودان هذه المرة أيضا رسم على المربع الاول مستطيل - ابيض صغيرة في المنتصف وعلى المربع الثاني دائرة بيضاء صغيرة مثل الورقة الأولى . 

 

 




 

بينما الورقة الثالثة ، لم يكن بها مربع اسود واحد بل اثنان أيضا ، وليس مرسوم اليهما شيء مثل الورقتين الاولتين . 

 




 

 

كما ان الأرقام التي في الورقة الأولى والثانية محصورة بين 1 و 9 . 

 

 

 

ولكن في الورقة الثالثة ، اصغر رقم كان 20 بينما اكبر رقم كان 60 . 

 

 

 

' هذه الأوراق تبدو … ' شعر كونان وكأنه راى الشكل على هذه الأوراق الثلاثة من قبل ولكنه لم يعرف اين . 

 

 

 

" توجد نسخة ثانية تحتفظ بها الشرطة من هذه الأوراق ، اخبرني المفتش ميغوري انهم سيحاولون بذل اقصى ما لديهم من جهود لحل الشيفرة ، ولكن … بما انه لم يخبرني شيئا عندما كان يقلنا من الفيلا بواسطة الهيليكوبتر، فهذا يعني انهم لم يعرفوا الحل بعد … " قال براندي وملامح الجدية ماتزال على وجهه . 

 

 

 

هز المحقق موري رأسه قبل ان يمد يده ويمسك بالاوراق الثلاث ، ويبدا بتفحصها لفترة من الوقت . 

 

 

 

بعد مدة قال " ولكن … مالذي تعنيه تلك المربعات الفارغة والمربعات السوداء ؟ " 

 

 

 

" لو كنتُ اعرفُ هذا ، لما طلبتُ مساعدتك … " تنهد براندي بخفة وهو يقول . 

 

 

 

لقد ظل يتفحص هذه الأوراق الثلاثة طوال يوم امس ولكنه لم يفهم شيئا ، لم يحصل حتى على تلميح واحد . 

 

 

 

فحتى لو عرف ماذا تكون تلك المربعات السوداء ، ماذا عن شكلي الدائرة والمستطيل بداخلهما ؟ وماذا عن المربعات البيضاء الخالية من الأرقام ؟ 

 

 

 

حل صمت في الغرفة مرة أخرى . 

 

 

 

فجأة فتح كونان عينيه وكأنه اكتشف شيئا قبل ان يقول بنبرته الطفولية " نيه … شكل الشفرة هذا … هل يعقل ان يكون مربعا سحريا ؟ " 

 

 

 

" مربعا سحري ؟ " التفت المحقق موري وبراندي اليه في نفس الوقت وهما يسألان . 

 

 

 

أومأ كونان برأسه قبل ان يشير الى الأوراق الثلاثة قائلا " مربع كبير منقسم الى تسع خانات متساوية ، وخمسة خانات فقط بها ارقام ، الا يعني هذا انه يطلب منا إيجاد الأرقام التي لم تكتب في الخانات المتبقية ؟ هذا مشابه تماما للمربع السحري . " 

 

 

 

' المربع السحري اذا … لم افكر في ذلك من قبل ' وضع براندي يده على ذقنه وهو يفكر . 

 

 

 

اذا كانت الشفرة تعتمد حقا على مبدأ المربع السحري ، فسيكون هذا مقبولا ولكن … 

 

 

 

المربع السحري هو مربع ينقسم الى تسع خانات ، خمسة خانات بها ارقام بينما أربعة خانات أخرى فارغة ، ويجب إيجاد الأرقام المناسبة وضعها في تلك الخانات الأربعة بحيث مجموع كل ثلاث خانات بشكل عمودي او مستقيم او قطري نفسه .…

 

 

 

في حالتنا هذه … اذا لم يعرفوا ما يمكن ان تكون تلك المربعات السوداء والرموز التي عليها ، فلن يتمكنوا من حل الشفرة بالتأكيد . 

 

 

 

" اذا كان ما يقوله هذا الشقي صحيحا ، اذا لو قمنا بحل المربع السحري فسنعرف مكان وقوع الحادثة ؟ " اغمض المحقق موري وهو يفكر بصوت عالي . 

 

 

 

" اعتقد هذا … ولكن كيف ؟ " 

 

 

 

تكلم كونان بعد بضعة دقائق من التفكير " هل يمكن ان تكون تلك المربعات السوداء هي الدليل ؟ " 

 

 

 

الدليل ؟ 

 

 

 

نظر اليه براندي للحظة قبل ان يحمل قلما كان موضوعا على الطاولة . 

 

 

 

حمل الورقة الأولى من الشفرة ونظر اليها لفترة معينة ، قبل ان يبدأ بالكتابة بداخل تلك الخانات الفارغة والمربع الأسود . 

 

 

 

تعجب كونان من فعلة الاخر فنظر اليه باستغراب . 

 

 

 

فهم براندي مالذي يعنيه الاخر من نظرته تماما لذلك أجاب وهو لا يزال يكتب الى الورقة " بما انكَ قلت ان المربعات السوداء هي الدليل ، جائتني فكرة … ماذا لو كان المطلوب أولا هو حل هذا المربع السحري ، ثم قد يكون الرقم الذي بداخل المربع الأسود هو الدليل للمكان الذي ستحصل فيه الحادثة . " 

 

 

 

وأضاف بعد بضعة ثواني " لحسن الحظ ، كنتُ دائما ما احب حل المربعات السحرية عندما كنتُ صغيرا لذلك سيكون هذا سهلا بالنسبة لي " 

 

 

 

عند سماع حديثه ، هز كونان والمحقق موري رأسيهما بتفهم . 

 

 

 

بعد بضعة دقائق ، تمكن براندي من حل المربع السحري الأول حيث قال وهو يضع الورقة على الطاولة " انتهيت ! " 

 

 

 

نظر كونان والمحقق موري الى الورقة ، لقد حل براندي المربع السحري حقا في وقتٍ قصير ، وجهوا انظارهم الى المربع الأسود الذي كان مرسوما عليه دائرة بيضاء ، الرقم الذي يجب ان يكون في تلك الخانة هو … 4 ؟ 

 

 

 

قلص براندي عينيه وهو يقول " لم اعرف معنى تلك الدائرة البيضاء ، لذلك كتبت الرقم بجانبها فقط ، ليتحصل على 4•  او •4 … ولكنني اشك في ان هذا له معنى أيضا … " 

 

 

 

على الرغم من انه قال هذا ، الا ان براندي لا يزال يحمل الورقتين الاخرتين ويحل المربع السحري الخاص بهما . 

 

 

 

بعد نصف ساعة تقريبا ، كانت النتيجة هكذا : 

 

 

 

الورقة الأولى ، الرقم في المربع الاسود كان 4• او •4 . 

 

 

 





الورقة الثانية والتي بها مربعين اسودين ، كان الرقم المتحصل عليه في المربع الأسود الأول هو 1- او -1 ، وفي المربع الثاني كان الرقم هو 3• او •3 . 

 

 

 




اما الورقة الأخيرة التي لم يكن في المربعين الاسودين خاصتها أي رموز ، فكانت النتيجة في المربع الأول هي 25 ، والمربع الثاني 3 . 

 

 

 




ولكن … هذا لا يزال بدون معنى ، مالذي تعنيه هذه الأرقام والرموز ؟ 

 

 

 

  •4   |    -1   •3   |   25   3 . 

 

 

 

في النهاية ، انها مجرد رموز ولا تدل لاي شيء . 

 

 

 

فجأة ، انتبه براندي على ران التي كانت جالسة على الكرسي ، وهي تتصفح كتابا سميكا ، من غلاف ذلك الكتاب يمكن لبراندي معرفة ان محتواه عن العلوم والتكنولوجيا . 

 

 

 

ابتسم وقال " لم أتوقع ان ران – سان مهتمة بالتكنولوجيا لهذه الدرجة … " 

 

 

 

عند سماعه نظرت ران اليه للحظة قبل ان تبتسم بخفة وتقول " لا … انا فقط أحاول اخذ بعض المعلومات لبحث مادة العلوم الخاص بنا . " 

 

 

 

" بحث علمي ؟ " نظر اليها براندي باستغراب ، حتى كونان شعر بقليل من الاهتمام ونظر اليها أيضا . 

 

 

 

" اجل … انه بحث عن ارسال النبضات الكهربائية خلال سلك معدني ، فتتحول تلك النبضات الكهربائية الى رسائل مشفرة … " ردت ران . 

 

 

 

' نبضات كهربائية ؟ ' وسع براندي عينيه قليلا قبل ان ينظر الى كونان ، الذي يبدو انه اكتشف شيئا أيضا . 

 

 

 

ثم ابتسم الاثنان في نفس الوقت . 

 

 

 

' هكذا اذن ، عرفتُ معنى تلك الرموز ! ' 

 

 

 

———————————

 

 

 

نهاية الفصل الثالث عشر . 

أتمنى ان تكونوا استمتعتم ب الفصل . 


 

التعليقات
blog comments powered by Disqus