بعد اكتشاف الجثة مباشرة ، امر براندي ساكورا الاتصال بالشرطة بسرعة ، وقد وصلوا بعد ذلك بنصف ساعة فقط ، بينما براندي ذهب لتفحص غرف المنزل الأخرى لعله يجد شيئا ما . 





……  





" الضحية  هو كوسوموتو توميو ، 32 سنة ، يبدو انه مبرمج أنظمة تشغيل مشهور قليلا " تحدث الضابط تاكاجي وهو يحمل مذكرة صغيرة بيده اليمنى وينظر الى الجثة . 





" اممممم … وما سبب الوفاة ؟ " رد المفتش ميغوري وهو يهز رأسه قبل ان يسأل . 





عند سماع الاخر هز تاكاجي رأسه بعدم معرفة وقال " بما انه لا يوجد أي جرح على الجثة ، سيأخذ الأطباء الجنائيون الجثة لتشريحها ومعرفة سبب الموت فورا ! " 





" اسرعوا في القيام بذلك … " 





بعد ان قال هذا ، وقف المفتش ميغوري واستدار الى ساكورا وكوتارو اللذان كانا يقفان عند باب غرفة الجلوس ، لم يسمح لهما بالاقتراب من مسرح الجريمة في النهاية . 





' ض-ضخم للغاية ! ' لم يتمكن المفتش ميغوري من مقاومة الاندهاش والدهشة عند رؤية جسد كوتارو الضخم للغاية . 





" ومن انتما ؟ "  عاد الى طبيعته بعد ثواني وقال بهدوء . 






" انا ميانو ساكورا ، وهذا اوسي كوتارو ، وهناك شخص ثالث معنا أيضا ، نحن نعمل كحراس شخصيين استأجرهم كوسوموتو – سان لحمايته ، بدأنا بالعمل اليوم فقط … " قالت ساكورا وهي تشير بيدها الى كوتارو الذي بجانبها . 





" شخص ثالث ؟ انا لا اراه هنا ؟ " عبس المفتش ميغوري قبل ان يدير وجهه بحثا عن الشخص الثالث الذي ذكرته ساكورا ، لو قام احد ما بتخريب مسرح الجريمة خلسة ، فسيكون هذا سيئا . 





" انهُ انا ، أيها المفتش ميغوري " الان فقط ، عاد براندي الى غرفة الجلوس بعد ان انتهى من تفحص كل الغرف الأخرى ، وصادف سماع حديث الاثنان ، فابتسم بخفة وقال بصوت عالي قليلا . 





' هذا الصوت … ' 





ضيق المفتش عينيه عند سماع صوت براندي والتفت بسرعة اليه ، قبل ان يصرخ بتعجب " اوه ، كود … لا ، نويتشي – كون ! انت هنا أيضا ؟ " 





منذ ان اصبح براندي يدخل الى مسارح الجريمة كثيرا ، اصبح ميغوري لسبب ما يشبهه بكودو شينتشي ، الوجه ، الصوت وحتى التصرفات نفسها تقريبا ، ما يجعله يخطئ براندي بكودو كلما رآه … على الرغم من ان براندي اقصر قليلا من كودو شينتشي وتسريحة شعرهما مختلفة أيضا . 





" أيها المفتش … ربما لا تكون هذه جريمة قتل فقط ، بل جريمة سرقة أيضا ! " قال براندي ببطء وهو ينظر الى المفتش ميغوري . 





" ماذا قلت ؟ جريمة سرقة ؟ " أجاب المفتش ميغوري بعيون متفاجئة . 





كل ما فعله براندي هو هز رأسه موافقا قبل ان يقول " عندما اتصلت ساكورا – سان بالشرطة ، استغليت تلك الفرصة وتفقدت الغرف الأخرى  ، غرفتي وغرفة ساكورا – سان وكوتارو – سان ، ليس بها أي شيء غريب ، ولكن باب الغرفتين محطم وكأن احد ما اقتحم الغرفة بالقوة … بينما غرفة كوسوموتو – سان بابها محطم مثل بابنا إضافة الى ان هناك العديد من الأوراق ، الملفات والاقراص مبعثرة على الأرض ، حتى انه يبدو وكأن شخصا ما قد حاول فتح حاسوب كوسوموتو – سان ولكنه لم يعرف كلمة السر " 





بعد ان انتهى من حديثه ، اخرج هاتفه وعرض بضعة صور على المفتش ميغوري ، كانت الصور تتضمن ما يوجد في غرفة كوسوموتو حيث كان كل شيء في فوضى عارمة … 





قبل ان يقول المفتش ميغوري شيئا ، أضاف براندي " اعتقد انه غيرنا نحن الحراس الشخصيين ، هناك ثلاثة اشخاص اخرين مشتبه بهم ، ماتسوبارا تيساي ، يابوتا كاتسويوكو ، كيبو ناوفومي … هؤلاء الثلاثة كانوا أشخاصا زارو كوسوموتو – سان قبل اكتشاف الجثة مباشرة " 





أومأ المفتش ميغوري برأسه قبل ان يلتفت الى الضابط تاكاجي ويصرخ " احضروا لي هؤلاء الثلاثة فورا ! " 





" حاضر ! " صرخ الضابط تاكاجي وركض الى سيارته بسرعة .





…… 





بعد ساعة تقريبا ، اجتمع كل المشتبه بهم في غرفة الجلوس . 





" اوي اوي ، مالذي يحدث هنا ؟ لقد اقتحم رجال الشرطة مكتبي وامروني ان اذهب معهم … " تحدث رجل بدين اصلع  يرتدي بدلة سوداء بانزعاج ، كان ذلك الرجل هو ماتسوبارا تيساي ، اول شخص زار كوسوموتو توميو اليوم . 





" لا تقل لي ان الشرطة كانت على حق وكوسوموتو قد مات حقا " تحدث رجل اخر في منتصف العمر ، يابوتا كاتسويوكو وقليل من ملامح القلق على وجهه . 





" هاي ، اتقول لي اننا مشتبه بهم ؟! " صرخ رجل اخر في منتصف العمر أيضا ، كيبو ناوفومي ، آخر شخص دخل منزل كوسوموتو اليوم . 





هز المفتش ميغوري رأسه وملامح الجدية تعلو وجهه قبل ان يقول " كما سمعتم ، يبدو ان كوسوموتو توميو – سان قد مات اليوم ، وجد ميتا مباشرة بعد خروجكم من المنزل ، وبما انه قد ترك رسالة موت قبل وفاته ، CBO ، وهذا أكد لنا انها جريمة قتل ، وانكم انتم الثلاثة ، إضافة للحراس الشخصيين ، جميعا مشتبه فيهم ! " 





بعدها صمت للحظة قبل ان يضيف " لذلك ، قبل ان نكتشف من هو المجرم ، سنقوم باستجوابكم جيدا في غرف منفصلة ولن ندع أي احد يغادر هذا المكان اليوم . " 





" ماذا ؟ لدي عمل مهم بعد قليل ! اتقول لي ان اؤجله ؟ " صرخ ماتسوبارا بغضب وانزعاج . 





" اجل ! انت مشتبه فيه ، بالطبع ان قررت معارضة الشرطة … فابواب السجن مفتوحة لك ! " تحدث براندي بصوت عالي من بعيد ، لقد ازعجه تصرف هذا البدين منذ ان رمقهم بنظرة متغطرسة في الصباح ، والان عندما عامل رجال الشرطة وكأنهم لا شيء ، ازداد انزعاج وغضب براندي منه اضعافا مضاعفة . 





' من يظن نفسه هذا البدين ؟ يتصرف وكأنه قائد ما … اشك انه نظر لشكله في المرآة حتى ! ' 





" ماذا ؟ " رمق البدين براندي بنظرة عدائية قبل ان يصمت ويقرر متابعة المفتش ميغوري . 





' همف ، جيد انك عرفت مستواك ! ' تشكلت ابتسامة انتصار على وجه براندي ، قبل ان يتبع المفتش ميغوري والأخرين الى غرفة منفصلة للاستجواب . 





…… 





امر المفتش ميغوري المشتبه بهم باحضار حقائبهم او أي شيء مشابه لتفتيشها اثناء استجوابهم . 





جلس المفتش ميغوري على كرسي بجانب طاولة خشبية قبل ان يقول مخاطبا المشتبهين بهم " اذا …  فليخبرني كل واحد منكم مالذي كنتم تفعلونه عند منزل كوسوموتو – سان وما سبب زيارتكم له ؟ " 





بدأ ماتسوبارا تيساي الحديث قائلا " انا مدير شركة متوسطة الحجم ، واتيت الى هنا بنية ضم كوسوموتو الى شركتي ، تناقشنا فيما بيننا لمدة ساعة كاملة تقريبا ، قبل ان يرفضني ذلك الرجل رفضا قاطعا ، فلم أتمكن من فعل شيء سوى المغادرة بغضب ، تشه … كانت هذه اول مرة لي في منزل ذلك الرجل " 





بعدها قام ميغوري بتفتيش حقيبته السوداء ، لم يكن هناك سوى حزم أوراق ومستندات تخص العمل إضافة الى بضعة أقلام . 





ثم جاء دور يابوتا كاتسويوكو ليقول " انا مجرد رجل يعمل من منزله ، سمعتُ بكوسوموتو – سان وكم انه مبرمج أنظمة تشغيل مشهور ، فحددت موعدا معه لانني اردت منه صنع برنامج لي ولكنه رفض في النهاية بعد ساعة من النقاش أيضا ، لانني لم اكن أمتلك المال اللازم لدفع ثمن البرنامج … كانت هذه اول مرة لي في منزله أيضا " 





بينما حقيبة الظهر خاصته لم يكن بها شيء سوى قارورة ماء مملوءة للنصف وبضعة مجلات . 





" وما نوع ذلك البرنامج الذي طلبته منه ؟ " سأل ميغوري . 





" برنامج حماية … شككت في ان احد ما يتجسس على حواسيبي في الأسابيع القليلة لذلك طلبت منه صنع برنامج يمنع الاخرين من اختراق كومبيوتري الشخصي ! " قال يابوتا ببطء . 





ثم جاء دور كيبو ناوفومي , فقال بابتسامة " جئت الى كوسوموتو – سان لنفس سبب يابوتا – سان ، في البداية وقبل عدة أيام جاء احد أصدقائي الى هنا لطلب صنع برنامج من اجلي ، ولكن كوسوموتو – سان رفض بشكل قاطع ، لذلك جئت اليه شخصيا ، اردت منه صنع نفس البرنامج ، ولكنه لم يقبل فقط ، بل عرض علي العديد من التعديلات بثمن رخيص ، لذلك خرجت سعيدا بسرعة من منزله ، قبل ان يغير رأيه ، ما حدث بعد ذلك لا اعرفه … كانت هذه اول مرة لي أيضا في منزل كوسوموتو – سان . " 





كان يمتلك حقيبة صغيرة ، ولم يكن فيها شيء سوى نقود ورقية وبطاقاته ووثائقه الشخصية . 





بعد ذلك قام المفتش ميغوري باستجواب ساكورا وكوتارو ، وكانت لديهما نفس الحجة ، يقومان بما امرهما كوسوموتو ومراقبة المنزل من الخارج . 





اما حقائبهما ، فلم تكن هناك شيء سوى ملابس إضافية لهما . 





فجأة ، اقتحم الضابط تاكاجي الغرفة وهو يقول بصوت عالي " ايها المفتش ميغوري ! لقد انتهت نتائج التشريح للتو وتوصل الأطباء الى سبب الموت ! " 





" ماذا ؟ ماهو ؟! " وقف المفتش ميغوري من مقعده بسرعة وهو يقول . 





" يبدو ان سبب الموت هو فقدان العديد من الدماء جراء استفراغ الدم من الفم … رجح الأطباء الجنائيين ان ذلك قد يعود بسبب امراض القلب والكبد ، التي أصيب بها كوسوموتو – سان منذ ما يقارب نصف سنة " قال الضابط تاكاجي وهو ينظر الى مذكرته الصغيرة بيده . 





" ماذا ؟ مات بسبب المرض ؟! " لم تكن الصدمة صغيرة بالنسبة للمفتش ميغوري وبراندي سواء . 





مات بسبب المرض ؟ اذا ما هو معنى تلك الرسالة التي كتبت بالدم ، CBO ؟ ماذا تعني هذه الاحرف الثلاثة بحق الجحيم ؟ 





" مستحيل ان يكون موته بسبب المرض … مالم يتم حل لغز الشفرة التي تركها لنا قبل موته ، لن يغادر أي احد منكم هذا المكان ! " نظر المفتش ميغوري الى المشتبه بهم وقال بملامح جدية . 





ورغم انهم اشتكوا قليلا الا انهم هدئوا بعد فترة . 





" والان جاء دورك ، نويتشي – كون " التفت المفتش ميغوري الى براندي قبل ان يتحدث . 





فتح براندي عينيه بقليل من التفاجئ ، التفت يمينا وشمالا ، قبل ان ينظر الى المفتش ميغوري ويرفع اصبعه ويشير الى نفسه " انا ؟ " 





تنهد المفتش ميغوري قبل ان يلوح بيده و يقول " انت من الحراس الشخصيين ، ما يعني انك مشتبه به أيضا ، لقد طلبت من احد رجالي احضار حقيبتك الى هنا لذلك لا داعي لاتعاب نفسك ! " 





" م-ماذا ؟! حقيبتي ؟ " صرخ براندي بصدمة وهو ينظر الى المفتش الذي حمل حقيبته وبدأ بفتحها . 





' سيء ! المسدس لا يزال هناك ! ' 





" ا-انتظر أيها المفتش ! " قال براندي بصوت عالي ناريا إيقاف المفتش ميغوري من فتح حقيبته . 





" ماذا ؟ " عبس المفتش ميغوري وهو ينظر اليه . 





" ا-انصحك الا تفتح حقيبتي … ه-هناك عشرات من المجلات المنحرفة فيها ولن يعجبك ما ستراه بالتأكيد ! " 

لم يستطع براندي التفكير في عذر اخر غير هذا ابدا . 





' مجلات منحرفة ؟؟؟ ' فتح الضابط تاكاجي والمفتش ميغوري عينيهما بقليل من التفاجأ ، محقق مشهور ووسيم  يقرا مجلات منحرفة ؟ والعشرات منها أيضا ؟ أي نوع من الفضيحة هو هذا ؟! 





تنهد المفتش ميغوري قبل ان يقول وهو يفتح الحقيبة بسرعة " اذا هي مصادرة منك ، انت لا تزال قاصرا على قراءة مثل هذه الأشياء " 





" ل-لا ، انتظر … " مد براندي يده لامساك الحقيبة وخبأها وراء ظهره . 





عبس المفتش ميغوري مرة أخرى وهو يقول " نويتشي – كون ، لماذا انت خائف لهذه الدرجة … ليس وكأنه هناك كلب في حقيبتك ، صحيح ؟ " 





" ل-ليس كذلك ، انه … " 





توقف براندي في منتصف كلامه فجأة . 





 كلب ؟ 





يبدو انه تذكر شيئا قبل ان يقول مخاطبا المفتش ميغوري " أيها المفتش ، عندما جاء رجال الشرطة الى هنا ، هل سمعتَ نباحا او رايت كلب ما ؟ " 





" نباح كلب ؟ لا ، لماذا ؟ " هز المفتش ميغوري راسه برفض . 





ماذا ؟ 





وسع براندي عينيه قبل ان يرمي حقيبته على الأرض ويخرج من الغرفة بسرعة ، متوجها نحو فناء المنزل حيث كان هناك بيت كلب صغير . 





مشى ببطء نحو البيت الخشبي ، قبل ان يخفض من جسمه ليرى ما بداخل بيت الكلاب . 





كان هناك كلب بني واسود ، مستلقي على الارض بطريقة غريبة للغاية ، شعر براندي بالقلق قليلا . 





' ه-هل مات ؟ ' 





قرب براندي يده ليتحقق من نبض الكلب ، قبل ان يتنهد بارتياح . 





لحسن الحظ ، كان الكلب ستيف حيا ، ولكنه فاقد للوعي فقط . 





يبدو انه تلقى ضربة قوية على راسه ، جعلته يفقد الوعي كل هذا الوقت . 





وقف براندي ببطء قبل ان يضع يده على ذقنه وهو يفكر . 





كل ما حدث اليوم كان غريبا للغاية ، رسالة الموت الدموية تلك ، جثة مطلية بالدماء بدون وجود أي جرح ، إضافة الى غرفة في فوضى وكلب فاقد للوعي ؟ 





مالذي يحدث هنا بحق الجحيم ؟ 





بعد بضعة دقائق ، يبدو ان براندي تذكر شيئا ما ، اخرج هاتفه من جيبه قبل ان يعيد تشغيل التسجيل الذي بدأه عندما زار أولئك الثلاثة منزل كوسوموتو . 





أولا ، كان هناك نباح كلب ، تذكر براندي ان هذا هو في الوقت الذي جاء فيه ماتسوبارا البدين الى هنا . 





بعدها كان كل شيء في التسجيل عاديا ، حتى بدأ صوت نباح كلبٍ مرة ثانية ، من خلال وقت التسجيل ، علم براندي بان هذا هو الوقت الذي جاء فيه الزائر الثالث ، كيبو ناوفومي . 





بعدها بنصف ساعة ، انقطع التسجيل ، في ذلك الوقت غادر كيبو المنزل واوقف براندي تسجيل الصوت . 





ادخل براندي هاتفه الى جيبه مرة أخرى ، قبل ان يغلق عينيه لبضعة دقائق ، تخيل ما حدث في ذهنه ببطء . 





ثم يفتحهما مرة أخرى وهو يبتسم بانتصار " يبدو … ان الصورة قد اتضحت أخيرا ! " 





—————————————— 





نهاية الفصل التاسع عشر . 





أتمنى أن تكونوا استمتعتوا بالفصل .





في رايكم من هو القاتل ولماذا ؟ وكيف قتل كوسوموتو ؟ 



التعليقات
blog comments powered by Disqus