لم يعرف مالذي حدث له بعد، فتح براندي عينيه مرة أخرى ليجد نفسه في مكان يعمه السواد . 

 

 

' اين انا ؟ ' 

 

 

نظر حوله ، كل ما كان يراه هو الظلام الدامس ، لا يوجد أي بقعة نور ابدا . 

 

 

حاول تذكر ما حدث قبل ان يجد نفسه في هذا المكان … صحيح ، لقد صدمته حافلة وانتقل الى عالم الانمي المفضل لديه ، ليجد انه يتم تهديده من قبل اشهر اشرار هذا الانمي ، جين . 

 

 

" اعطيك خمسة ثواني … اين هي تلك المرأة ؟ " صدى صوت بارد فجأة في المكان . 

 

 

ارتعش جسد براندي للحظة قبل ان يستدير ، مواجها جين الذي يوجه مسدسه نحو رأسه ، لم يعرف كيف ولكن يبدو ان جين قد ظهر من اللامكان . 

 

 

' جين … ' 

 

 

مهما كان عدد المرات التي ينظر فيها الى تلك العينين ، براندي لا يستطيع إيقاف نفسه من الخوف ، على الرغم من انه كان هذه المرة هادئا قليلا وليس مثل المرة السابقة . 

 

 

" 5 " 

 

 

" 4 " 

 

 

بدأ جين العد وابتسامته الشيطانية والباردة تعلو وجهه . 

 

 

" ا-انتظر قليلا ، جين … " تراجع براندي بضعة خطوات وهو يتحدث بصوت به نبرة مرتعبة وقلقة . 

 

 

" 3 " 

 

 

" 2 " 

 

 

لا يبدو وكأن الاخر سيسمعه ، واصل العد بينما يضغط اصبعه على الزناد ببطء . 

 

 

عندما راى هذا ، ارتجفت عيون براندي ، تراجع خطوة واحدة ، قبل ان يلتفت للركض بأقصى ما لديه من سرعة . 

 

 

" 1 " 

 

 

استمر براندي بالركض ، يجب عليه ان ينجو بحياته مهما كان الثمن ، وفي نفس الوقت كان يلعن مصيره الذي قاده الى هذا الوضع . 

 

 

توسعت ابتسامة جين الباردة وهو يقول بصوت عالي " زيرو ! " 

 

 

بوم ! 

 

 

ضغط جين الزناد لتنطلق رصاصة مثل الصاروخ من مسدسه ، منطلقة نحو رأس براندي … 

 

 

…… 

 

 

" آآآآههههه ! " 

 

 

نهض براندي من فراشه صارخا برعب ، كان جسده بالكامل يقطر بالعرق البارد ، بينما قلبه ينبض بسرعة وهو يلهث بشدة .

 

 

هل كان مجرد كابوس ؟ 

 

 

' م-مالذي حدث ؟ ' 

 

 

نظر حوله بسرعة ، متمنيا ان يكون كل ما رآه اليوم مجرد حلم … لقد كان مستلقيا على سرير ابيض كبير ، بجانبه ، توجد طاولة مستطيلة عليها جهاز كومبيوتر مكتبي وأجهزة أخرى لم يتعرف عليها براندي . 

 

 

على يمينه ، يوجد حامل فولاذي معلق عليه عبوة بلاستيكية مليئة بالدم ، يبدو انه يتم حقن الدم الى ذراعه . 

 

 

بينما توجد نافذة معلقة عليها ستائر بيضاء اللون . 

 

 

' هل انا في المستشفى ؟ ' ارتاح قليلا عندما عرف هذا ، ولكنه توتر بعد فترة . 

 

 

هو في المستشفى ، ولكن … أي مستشفى … أي عالم هو فيه حاليا ؟ 

 

 

أراد التحقق بشدة ، ولكنه لم يستطع لم يعرف كيف يفعل هذا . 

 

 

" آه … " تأوه بالم بخفة وهو يلمس رأسه . 

 

 

أراد الوقوف والخروج من هنا ، ولكنه شعر بصداع كبير . 

 

 

عندما لمس رأسه ، تفاجئ بضمادة تلف الجزء العلوي من رأسه . 
ثم تذكر مالذي حدث قبل ان يستيقظ هنا ، اجل ، تلك اللعينة هايبارا قد ضربته بقوة لدرجة انه جرح رأسه بشدة . 

 

 

احس بخيبة امل قليلا ، يبدو انه قد انتقل حقا الى عالم المحقق كونان . 

 

 

' لا … يجب علي الهروب من هنا بسرعة ! ' على الرغم من انه لم يعرف سبب بقاءه على قيد الحياة بعد ان هدده جين بقتله ، فجين ليس من النوع الذي يرحم الاخرين ، ولكنه لم يفكر بذلك كثيرا ، نزع الابر التي تحقن الدم في يده بسرعة وكان ينوي الهروب من هذه الغرفة . 

 

 

قبل ان يسمع صوتا من خارج الغرفة . 

 

 

" فقد ذاكرته حقا ؟ " يبدو ان صاحب هذا الصوت متفاجئ قليلا . 

 

 

' فودكا … سيء ! ' تعرف براندي بسهولة على صاحب هذا الصوت ، توتر قليلا قبل ان تخطر في باله خطة ، أعاد حَقْنَ الابر التي تنقل الدم في ذراعه وبعدها استلقى على السرير واغمض عينيه . 

 

 

يجب ان يعرف مالذي يحدث أولا قبل ان يتصرف بتهور . 

 

 

" اجل … يبدو انه أصيب بقوة في دماغه ، ما أدى الى فقدان كلي لذاكرته . " 

 

 

لم يعرف براندي من هو صاحب هذا الصوت ، من كلامه ، استنتج انه طبيب ، واصل الاستماع بهدوء ولم يثر أي ضجة . 

 

 

" اظن تلك الخائنة قد ضربته قبل ان تهرب … " حك فودكا ذقنه وهو يقول بصوت منخفض ، ثم نظر الى جين . 

 

 

" همف ، مازلت غير مقتنع بامر فقدانه للذاكرة … " تحدث صوت بارد فجأة . 

 

 

بالطبع ، براندي تعرف عليه فورا ، لا يمكن ان ينسى هذا الصوت ابدا . 

 

 

بدأ يشعر بالتوتر قليلا ، لماذا لم يقتله جين من قبل ؟ هل بسبب انه علم حقا امر فقدانه لذكرياته ام ماذا ؟ 

 

 

بينما هو يفكر في الامر ، فتح باب الغرفة فجأة ، ليدخل ثلاثة اشخاص . 

 

 

جين ، فودكا ، و شاب في منتصف العمر يرتدي مئزره ابيض ، انه الطبيب الذي يشرف على حالة براندي . 

 

 

نظر فودكا الى براندي وهو يقول " متى سيستيقظ ؟ لقد مرت عشرة أيام بالفعل منذ ان فقد الوعي ودخل الغيبوبة . " 

 

 

' ع-عشرة أيام في غيبوبة ؟! ' احس براندي وكأن صاعقة من البرق قد ضربته ، لم يتوقع ان يبقى فاقدا الوعي لهذه المدة الطويلة . 

 

 

" يفترض ان يستيقظ اليوم او غدا … ربما يحتاج المزيد من الوقت ، فقد كانت اصابته خطيرة في النهاية ، واستمراره لهذا الحد بالفعل معجزة ! " تحدث الطبيب بابتسامة . 

 

 

اما جين ، فقد نظر الى براندي ، قبل ان يقلص عينيه ببطء . 

 

 

" همف ، لقد استيقظ منذ مدة طويلة وهو يحاول خداعنا . " 

 

 

" ماذا ؟ " قال فودكا بصوت عالي . 

 

 

' ل-لقد كشفني ! ' ارتفع براندي بينما تسارعت نبضات قلبه بخوف ، مالذي سيحدث له الان ؟ هل سيموت ؟ 

 

 

' لا … يجب علي ان اهدئ من نفسي ، لو كانوا ينوون قتلي لفعلوا هذا منذ مدة ولن ينتظروا حتى الان … ' هدئ براندي من نفسه ، قبل ان يفتح عينيه ببطء .

 

 

رفع جسده تحت نظرات الثلاثة الاخرين ثم نظر اليهم وهو يقول بتوتر وخوف  " من انتم ؟ ايمكنك تحريري من فضلكم ؟ انا حقا لا أتذكر شيئا ، اسف ان كنت اسئت لكم من قبل … " 

 

 

نظر جين الى فودكا ، ثم مشى الاثنان خارجان من الغرفة ، بينما جين تحدث الى الطبيب قائلا ببرود " اريده ان يسترجع ذكرياته بسرعة ! "

 

 

" اجل … لا تقلق . " قال الطبيب بتوتر . 

 

 

بمجرد ان خرج الاثنان ، نظر براندي بتوسل الى الطبيب ، يجب عليه الهروب من هنا بسرعة وبما ان جين وفودكا قد غادرا المكان فسيستغل هذه الفرصة بالطبع . 

 

 

"سيدي الطبيب … من فضلك انقذني … اعدك انني سارد جميلك مستقبلا ، من فضلك ! " 

 

 

نظر الطبيب الى براندي وكأنه ينظر الى غبي قبل ان يقول " لستُ واثقا من انك تتذكر هذا ام لا ، ولكن … نحن في احدى قواعد المنظمة ، وانا احد الأطباء الذين يعملون عندها ، لذلك مهما حاولت فلن اساعدك ابدا . " 

 

 

عند سماع حديثه ، شعر براندي وكأن دلوا كبيرا من الماء البارد قد سكب عليه ، اذا هو في النهاية في احدى قواعد المنظمة ، لذلك لم يزعج جين وفودكا نفسيهما في مراقبته . 

 

 

رائع ، بهذا تحطمت اخر امال هروبه . 

 

 

صمت براندي لفترة من الوقت قبل ان يقول " ايمكنك ان تخبرني من فضلك ؟ ما هي المنظمة ولماذا هم يجبروني على البقاء هنا ؟ " 

 

 

" اممم … لا يمكنني اخبارك الكثير ولكن … كل ما يجب ان تعرفه هو انك كنت فتى فقيرا للغاية ، ولدفع ديونك ، اضطررت للعمل عند المنظمة ، لا يمكنك ابدا طلب الخروج من المنظمة بعد ان انضممت اليها لانك عرفت العديد من اسرارها بالفعل . " 

 

 

' عرفت ذلك … اللعنة ! ولكن بما انني قد فقدت ذاكرتي الان ، فلما لا يتركوني اذهب ؟ ' شعر براندي بالانزعاج قليلا عندما علم هذا . 

 

 

" ولكن بما انني فقدت ذاكرتي … " 

 

 

قاطعه الطبيب قبل ان يكمل حديثه " مازالت هناك فرصة ان تستعيد ذكرياتك مستقبلا ! وأيضا … أتذكر ذلك الرجل ذو الشعر الفضي الطويل ؟ انه جين ، لقد كان سيقتلك ، لو لم يرسل له احد الأشخاص من المناصب العليا في المنظمة رسالة يامره بالتوقف فيها … لذلك ، فلتكن ممتنا واعمل بجد لترد دين المنظمة . " 

 

 

عند انتهاء حديثه ، لم يواصل البقاء هنا ومشى نحو باب الغرفة ، ثم توقف للحظة وقال " اسمك الرمزي في المنظمة هو براندي ، تذكر هذا ! " 

 

 

وخرج من الغرفة . 

 

 

غرقت تعابير براندي وهو يفكر في ما قاله الطبيب له . 

 

 

' احد الأشخاص من المناصب العليا في المنظمة ، ارسل رسالة لجين وامره بالتوقف ؟ ' 

 

 

شعر بالغرابة في هذا الموضوع قليلا . 

 

 

ففي النهاية ، الأشخاص الذين يتعدون جين في المكانة قليلون للغاية ومن ما يعرف براندي من ذكرياته حول الانمي … 

 

 

' هل يمكن ان يكون عضو المنظمة رقم اثنان ( رم ) ؟ ام … زعيم المنظمة ؟ ' 

 

 

تساءل حول هذا الامر ، قبل ان يهز رأسه ، لم يرد مواصلة التفكير في الامر ، المهم انه على قيد الحياة ، بالنسبة للاشياء الأخرى … فسيفكر فيها فيما بعد . 

 

 

حاول استرجاع ذكريات حياته السابقة ، وعلى الرغم من انها مشوشة قليلا الا انها مازالت واضحة ، الشيء الوحيد الذي لم يستطع تذكره هو اسمه الحقيقي ، كلما حاول التذكر بالقوة ، يشعر بالم في راسه . 

 

 

تنهد طويلا قبل ان يقول " كل هذه الاحداث تجعلني اشعر بالتعب … على أي حال ، لا يوجد ما يمنعني من النوم ، صحيح ؟ " 

 

 

قرر تقبل مصيره كفرد من افراد المنظمة السوداء واستلقى على السرير ناويا النوم مرة أخرى . 

 

 

بمجرد ان اغمض عينيه ، رن صوت عالي في عقله . 

 

 

——————————— 

 

 

نهاية الفصل الثاني . 

 

 

أتمنى ان يكون الفصل مفهوما وان تكونوا استمتعتوا . 
 

التعليقات
blog comments powered by Disqus