• جيك من الجيل الثاني

• جيري من الجيل الثاني

الفصل 5

بكت الأم بعد أن روت الحادثة و بعدها قالت:" لما كان عمرك اربع سنوات كنت مضطر أن أعطيك لتلك المرآة الحقيرة زوجة غابريونغ تانية كي تقوم بتبنيك على أمل أن لا تكون مهدد من أعداء أبيك حيث أعداءه يعرفونني أنني زوجته و يعرفونك، خشيت انك ستموت ، لكن بعد فوات الاوان عرفت انك كنت تدهب مع أباك كي تتعلم القتال مع العصابة، لقد كنت غبية منذ اليوم التي عطيتك لتلك المرأة لم أراك، سمعت من غابريونغ أن زوجته التانية ستعيش في امريكا، بعدها أحسست أنه ستعيش في حياة جيدة احسن من هذه الحياة التي تتكون بالتهديد بالقتل، لكن خاب ظني ، بعد سنوات عرفت انك كنت في هذه الدولة في مدينة بوسان ، كنت اريدك ان اراك من شوقي لك دهبت إلى منزل تلك المرآة ، حتى صدمت من ما رأيته، رأيتك انت و غابريونغ جثث ميتة"

جيك:" امي، كل هدا حدث، لماذا لم تخبرينني؟ انا إبنك لما لم تخبرينني عن كيف مات ابي و أنه مات عن قتل ليس موت عادية ؟ يعني الان ابي مات بسبب أن شخص ما قتله حقا ؟"

الام :" نعم ، لم أكن أريد أن اخبرك عن الأمر، حيث لو أخبرتك ستكون متل أباك و ستكون أيضا مهدد بالقتل من أولائك الاشرار" مسحت الام دموعه بمنديل و وجهت نظرها إلى جين و قالت :" احمد الله انك لم تمت ، انا أسف يا بني على تخلي عنك " بكت الام مرة أخرى بعد أن أنهت كلامها

بعد دالك أسرع جين في نهوض و عنّق الام بقوة

جين:" لا عليك يا أمي ، شكرا لك على تفكيرك بي و اهتمامك بي "

جيك و جيري بعد أن شهدو الأمر تأثرو بدورهم

جين:" مارية عفوا، أمي هل تعرفين من قتل أبي ؟"

ماريا:" لا لا أعرف، فقط كان جينيونغ دائما يأتي إلي قبل أن يموت أباك بأيام يتحدث معي أن غابريونغ في مشاكل كبيرة جدا ، لكن لم أخد كلامه بمحمل جد ظننت أنه هو أيضا يريد أن يكون قائد تلك العصابة "

جين:" حسنا ، سأجد طريقة ما كي أنتقم لأبي لن أترك هؤلاء الاوغاد بدون إنتقام"

مارية:" لا يا بني!! ارجوك لا تفعلها، انا الآن لقد شعرت بسعادة عندما علمت أنك حي ، لا اريد ان أخسرك مرة أخرى "

يا الهي أشعر كما أنني سأبكي لماذا جائني هدا الشعور؟

جين:" حسنا يا أمي سأفعل بكلامك "

بعد أن سمعت مارية لكلام جين ابتسمت و قالت :" حسنا يا بني بمناسبة عودتك سأدهب كي أعد لك أكلة رائعة جدا "

وقفت مارية من مكانها أسرعت للمطبخ

بعد مغادرة مارية، شعر الثلاثة الباقي بحرج

جين:" احم احم ، جيك في أي سنة تدرس هل تدرس جيدا؟"

جيك:" حسنا، هذه السنة أدرس في سنة الاولى إعدادية، و الامتحانات اليوم حصلت نتيجة الامتحان الاول و نجحت فيه"

جين:" احسنت ، المهم لو تنمر عليك شخص ما ، فل تتصل بي فورا سأحميك ، خد رقم هاتفي"

تدكر جيك بعد أن فتح الباب و رأى جين اول مرة عرف أن هدا الشخص سيكون قوي جدا لذالك وثق فيه و اخد رقم هاتف جين

جيك:" حسنا شكرا لك على الرغم أن جيري هو يساعدني ضد الأشخاص سيئين الذين يريدون أن يتنمرو علي"

جين:" هاهاهاهاها حسنا، في المستقبل ستعرف أهمية هدا رقم الهاتف الذي أعطيتك "

كم هو جميل أن تتفاخر بقوتك لانه من خلال القصة الأصلية في حياتي السابقة كان جيك في مشكلة كبيرة جدا حيث كان تشارلز يريد أن يدمر عصابة جيك التي تسمى الصفقة الكبرى، لكن جيك لم يقدر على قيام بأي شيء حيث تشارلز ارسل غان صاحب العيون الغريزة كي يقضي على العصابة جيك

بعد لحظات خرجت ماريا من المطبخ و في يديها طبق كبير مليء بجبن و المربى و ايضا الخبز و كدالك حساء بالخضر و أخيرا السمك المشوي

جيك:" يا إلهي لم اتذوق هذه الأكلة منذ مدة شكرا لك يا جين على مجيئك لولاك لما سأكل هذا الغداء "

مارية:" هاهاها هيا فلتأكلو الغداء سيبرد"

جين :" حسنا يا أمي "

مارية:" هيا يا جيري فل تتقدم لتأكل"

جيري:" حسنا شكرا لك يا خالتي "

اعرف يا اصدقاء أن هدا الفصل قصير نوعا ما لكن اعدروني اليوم كان عندي أمور و اشياء شغلتني يوم كامل لذالك اعدروني يا إخوان 😔🥺❤️

2024/03/11 · 186 مشاهدة · 679 كلمة
BW DIAF
نادي الروايات - 2024