الفصل 126

شيطان ضد اخر

126

"اووي مالذي تحاول فعله "

صرخ استا وهو يتصدى لهجوم فانا الناري بينما استقبل مارس الهجوم بجسده

بينما تحدث استا وهو يقنع مارس ب القتال و إنقاذها بدل من التضحية بنفسه

ارتفعت قوه السلمندر في جسد فانا و اطلقت هجوم ناري اكبر من السابق

" سحر الظلام الشيطاني

القطع الأفقي"

مع هذه الكلمات وقف اكوما امام الاثنان ولوح بسيفه الاسود بقوه و انطلق سلاش مظلم نحو النار

في بداية الامر تم ابتلاع الظلام من قبل النار ولاكن قبل ان تصل النار الى الثلاثة بدات كره النار تهتز و قسمت الى اثنان وانفجرت في الهواء

"انتم الاثنان مستعدون

سوف ننقذها "

صرخ اكوما بقوه و حماس وهو ينظر الى مارس و استا و سيفه بيده

"هذه المره سوف ننقذها "

صرخ الاثنان و تقدموا الى الامام بقوه و سرعه

قطع اكوما كل كره نار تقترب منهم في الطريق ولاكن هذا لم يمنع النار من حرق ملابسهم و جلدهم ايضا

بينما بدا مارس يعالج جراحه و جراح استا

ضغط اكوما بقوه على الارض و انطلق غير مهتم ب الإصابات

" الغاء السحر"

لوح اكوما بسيفه بقوه و قطع راس السلمندر

بدا شكل السلمندر يختفي قليلا حيث اصبح اضعف ولاكن في تلك اللحظة جمعت فانا كل قوتها و اطلقت كره ناريه قصوى نحو اكوما

"استااااا"

نادى اكوما على استا حيث قفز امامه بقوه و قطع الكره الناريه مع هذا قد حدث

انطلق مارس بسرعه نحو فانا

و احتضنها رغم النيران التي بدات تحرق جسده

وبدا يذكرها بكل شي حدث

في ثواني قليلة بدات النيران تقل اكثر و اكثر الى ان اختفت مع اختفاء النار اختفت العين الثالثه من جبين فانا حيث تذكرت ماضيها و حقيقتها

.......

جلس اكوما بهدوء وهو ينظر الى الرفاق امامه

حيث كان الجميع سعيد بالانتصار الكبير الذي حدث

ولاكن لم يستمر الامر كثيرا حيث انطلق هجوم متعدد كبير نحو الرفاق ارسلهم محلقين مضروبين بقوه

اكوما كان اكثر من تم اصابته حيث تلقى الاصابه الاكبر في جسده و تم ارساله بعيدا

اتضح انه رادولس حيث تكيف مع الهجوم الاخير و امتصه بالكامل وهو الان بكامل قوته و صحته

بينما كان الاخرين مصابين بقوه و لا توجد ذره مانا في اجسادهم من الاستهلاك المستمر

ولاكن كان هناك شخص واحد وقف لقتال رادولس وهو استا حيث انه لم يتم اصابته في الهجوم السابق

تقاتل الاثنان بقوه و شده الى ان اخذ رادولس فانا و اجبرها على اخراج السلمندر

حيث بدا رادولس ب امتصاص السلمندر في جسده الى ان دمجه مع جسده

في تلك اللحظة كان رادولس قوي جدا

اقوى من استا بشكل كبير

مع هذا التحول في الأحداث اطلق رادولس هجوم بعد الاخر نحو استا حيث اجبره على السقوط ارضا يكاد يغمى عليه

" علي ان اتحرك "

في وسط الغابه تحرك اكوما الى الامام و جسده مليء بالدماء و الإصابات الخطيرة جدا

ولكن في تلك اللحظة لاحظ اكوما طاقه غريبه تحوم حول جسد استا طاقه مظلمة تشبه التي استخدمها سابقا

" هل سوف يستخدم قوة الشيطان ولكن هل يستطيع تسخيرها له ام لا"

نظر اكوما من بعيد الى شكل استا الذي كان يشبه شكله كثيرا عندما استحوذ هاديون على جسده

مع تحول استا لم يستمر القتال كثيرا حيث تم هزيمه رادولس بسرعه و قوه من طرف استا وفي النهاية تم الغاء تحوله

تنهد اكوما بهدوء وهو ينظر الى استا سعيد بما حصل ولاكن من اعلى السماء هبطت ملكه الساحرات ثم لمست جبهه استا

حيث فقد السيطرة على جسده و تحول مره اخرى

' اذا هذه كانت خطتها من البداية

السيطرة على استا و مضاد السحر '

|استا حاليا لا يعلم ما يفعل عقله و جسده قد اصبح طوع امر ملكه الساحرات

انقذ رفيقك و لا تجعله يقتل الجميع

المكافأة: 500.000 نقطه نظام + فتح ميزه

الفشل: الموت |

ابتسم اكوما بسعادة على الامر حيث ضغط بيده على سيفه ثم تقدم الى الامام

"اوووي استا ايها الاحمق "

تقدم اكوما بهدوء نحو استا وهو ينظر الى ملكه الساحرات

" لندعها تكون بداية عظيمة"

مع هذه الكلمات ابتسمت ملكه الساحرات حيث رفعت يدها و تم وضع كل الرفاق على صليب اسود مستعدون للموت

بينما التحم الظلام حول جسد اكوما من اجل وضعه ايضا ولاكن مع حركه من سيفه تم الغاء الظلام

"لقول الحقيقة انا ايضا املك جمله مشابهه

لندعها تكون نهاية مجيدة"

مع هذه الكلمات فقط ارتعش جسد اكوما بقوه ثم حام الظلام حوله بقوه

حيث ارتفع قرن من جبهه اكوما و ضهر جناح اسود مظلم خلفه

"انت ايضا "

"ليس لديك اي فكره يا عزيزتي

هاديون اقسم اني سوف اضربك بقوه على ترددك السابق "

صرخ اكوما بقوه و متعه وهو ينظر الى يده اليمنى المقطوعة

ثم نظر الى ملكه الساحرات

"اذا هل سوف يكون القتال ما بيني وبينك ام بيني و بين استا "

مع هذه السؤال ضرب اكوما الارض من تحت قدمه بقوه و سرعه ثم اصبح امام استا لوح اكوما بسيفه نحو عنق استا بوحشيه ولكن قبل ان يضرب سيفه تصدى جناح استا ل سيف اكوما و حرك قدمه بقوه و ضرب صدر اكوما

تلقى اكوما الركلة حيث تراجع الى الخلف

"ممتع

ممتع بشكل لعين"

ابتسم اكوما بحماس و غرور ثم لوح بسيفه في الهواء

ثم انطلق نحو استا مره اخرى ولاكن هذه المره

رفع اكوما يده و رمى السيف نحو معدة استا

ابتسم استا بشر حيث تلقى السيف بجسده

ولاكن في تلك اللحظة ارتعش جسده بقوه

مع ضغط السيف في معدته

تقدم اكوما بقوه نحو الامام و ضرب فك استا ثم انخفض بسرعه و حرك قدمه اليسرى و ضرب خصر استا وبدون توقف رفع يده و امسك عنقه ثم ضربه في الارض

جلس اكوما على صدر استا ثم رفع يده

"سوف يؤلمك هذا اكثر مما سوف يؤلمني "

لوح اكوما بيده نحو وجه استا و لكمه بقوه

ولاكن في تلك اللحظة شعر اكوما بالم فضيع في خصره

نظر اكوما الى خصره حيث كان سيف استا الضعيف مثبت في خصره

رفع اكوما راسه و نظر الى استا الذي كان يضحك الان مع ابتسامه داميه و مجنونه

رفع اكوما راسه نحو السماء ثم ارتعش جسده بقوه و علا صوت ضحكه نحو السماء

ضحك الاثنان مثل المجانين الى ان توقف صوت الضحك و سمع صوت ضرب مدوي

ثم عم الغبار المكان بالكامل

بعد ثواني قليلة حلق جسدان في السماء و تعالت اصوات الضربات بينهم بقوه

كان استا يلكم بشكل مجنون بينما تفادى اكوما اللكمات ضرب استا هو الاخر

' انه مجنون و قوي ولكن ضرباته عمياء و سخيفه

انه لا يضرب في مقتل وكانه لا يعرف كيف يقاتل حتى '

في تلك اللحظة ابتسم اكوما بهدوء ثم تلقى ضربه من يد استا اليمنى

نظر اكوما الى استا بهدوء ثم رفع يده

"القوه المطلقة

التصلب"

مع هذه الكلمات فقط ارتعشت يد اكوما بقوه ثم انطلقت مثل الصاروخ المدمر نحو صدر استا

علا صوت الضرب القوي و انطلق جسد نحو الارض حيث حطم الارض و دفن بها

نظرت ملكه الساحرات الى استا بغضب و عدم تصديق ثم رفعت راسها ولكن كان اكوما قد اختفى من مكانه بالفعل و اصبح امام اعينها الان

" افعلي هذا مره اخرى و سوف اقطع راسك و اقدمه الى ابنتك بلا اي اهتمام

هذه المره سوف اسامح هذا الهراء من اجل فانيسا ولكن

لن يكون هناك مرة أخرى"

مع هذه الكلمات ارتعش الظلام حول جسد اكوما و شكل هيئه شيطان مع اربع اعين في راسه كل عين بلون مختلف و قاتم و فم مغلق مخيط مع اربع اجنحه كل جناح منه يستطيع طي مملكه كامله به

ارتعشت اعين الشيطان بقوه وهي تنظر الى ملكه الساحرات وكانها مستعده من اجل القتل في اي لحظة

"اكوما هل انت بخير"

اختفى الظلام من حول اكوما و اختفى تحوله ايضا مع صوت فانيسا في الخلف حيث استدار اكوما بهدوء مع ابتسامه لطيفه على وجهه

"بالطبع انا بخير ماذا عنكم يا رفاق "

2024/01/10 · 86 مشاهدة · 1226 كلمة
نادي الروايات - 2024