الفصل 132

حلم طويل

132

انطلق الثور العملاق نحو الامام حيث حطم الرفاق كل من يقف في طريقهم

الى ان وصلوا الى العاصمة حيث تواجد الكابتن يامي و جاك قائد فرقه الجندب الاخضر

اراد الرفاق القتال ولاكن تم تقسيم الهجوم

حيث من الاسفل هجم غوش مع سحر المرايا

ومن الاعلى هجمت قائدة الطاؤوس المرجاني

دوروثي انزوورت

تم الهجوم على اكوما و فانيسا و لاك بواسطه دوروثي انزوورت حيث تم نقلهم الى

سحر الاحلام

العالم الصخب

" مرحبا بكم في عالم نزواتي "

وقفت القائدة دوروثي انزوورت في الفضاء الغريب وهي تنظر الى الرفاق بهدوء و لطف بينما تم حبس الجميع الان في مكان غريب

قاتل الرفاق ضد القائدة دوروثي بقوه الى ان تم صنع نسخه اخرى منها

" انا من قطع سببية عالم و دمر ارواح كانت على هيئه حكام و ملوك

احبس في عالم احلام "

ابتسم اكوما بهدوء وهو يحلق لي الفضاء الغريب

"اكوما اتبع الخطه "

"اهبط الى هنا الان"

صرخ الرفاق ب اكوما ولاكن في تلك اللحظة تغير شكل اكوما بقوه و جنون

حيث التهم الظلام جسده

"سحر الظلام الشيطاني

قطع الابعاد البدائي "

من داخل الظلام خرج جسد نصف بشري و نصف شيطاني و ضغط بسيفه الاسود نحو دوروثي انزوورت

" القطع "

صرخ اكوما بقوه وهو يلوح بسيفه حيث انطلق هجوم مظلم نحو الامام بشكل قاطع و كبير

" انت

انت مثله ايضا ايها البشري الوغد "

" الى اللقاء واتمنى ان نلتقي في ضروف افضل "

ابتسم اكوما بهدوء حيث قطع الهجوم من جانب جسد دوروثي انزوورت ثم مر من خلالها و انطلق نحو الخلف

" ها"

" هدفي لم يكن انتي "

ابتسم اكوما وهو ينظر الى هجومه يخترق الفضاء الغريب و يقطعه الى نصفين

تحطم الفضاء من حولهم و خرج الرفاق من العالم الصخب الغريب

نظر اكوما من حوله ليرى استا يكاد ينهي امر غوش و الكابتن يامي قد اختفى من المكان

........

بعد ان تم استعادة غوش انطلق الرفاق مره اخرى الى الامام فقط لكي يلتقوا ب موجه اخرى من الجان ولكن تم تحطيمهم بالكامل بهجوم ناري عظيم من قبل قائد فرقه الاسد القرمزي

فويغوليون و اخته ميريوليونا

بينما اصبح حجم الثقب اصغر و أصغر خرجت مجموعة اخرى من الجان للهجوم من اجل تعطيل الرفاق من دخول الثقب

ولكن وقف فرسان السحر و فرقه الثيران السود في الخلف من اجل صد الهجوم بينما انطلق القادة الى الثقب مع بعض فرسان السحر و اكوما ايضا

........

' انه يشبه ثقب بعدي يفصل ما بين عوالم اخرى

هل نحن في عالم اخر ام ماذا '

نظر اكوما من حوله الى كل شي وهو يعبر الثقب المؤدي الى قلعه الظلام

لاحظ الرفاق من حوله ايضا يحلقون بهدوء في فضاء مظلم

الى ان حل النور عليهم

"ها؟؟"

نظر اكوما من حوله ليرى نفسه في مكان غريب

غرفه مهترئه و قذره حقا ومن حوله جثث غريبه و مشوهة و فارس سحري واقف في الوسط وهو يعبث بالجثث بجنون

"اذا لقد اتيتم "

استمر الرجل بعمله ولم ينظر الى اكوما حتى وحرك يده وكانه غير مهتم حتى بوجود اكوما الان

"انت ايضا فارس سحري تم الاستحواذ عليه بواسطه الجان اليس كذلك"

سال اكوما وهو يقف و يبعد الغبار من جسده بينما نظر الى الرجل

كان رجل بطول الكابتن يامي تقريبا مع جسد نحيل و ملابس تخص الدكاترة و شعر بنفسجي غامق

" صاحب هذا الجسد كان

سابقا فارس سحري او ما تسمونه ب قائد فرقه او شيا ما

ولاكن تم حبسه لانه كان خائن

الان انا مشغول لذلك "

فرقع الرجل ب اصبعه و اذا ب باب ضهر من العدم و فتح امامه

"اذا كنت تسمح

اخرج من هنا فانا لا اهتم بأمر قتال الجان و البشر حقا "

نظر اكوما الى الباب ثم الى الرجل مره اخرى ولكن في تلك اللحظة لاحظ اكوما شي غريب

الجثه الغريبة التي يعبث بها الرجل بدات ترتعش بهدوء

" اه تبا"

مع هذه الكلمات انخفض الرجل واذا ب الجثه تنفجر بشكل كامل و تملى الغرفه ب قطع الجسد و الدماء البنفسجية الغريبه

بقي اكوما واقف في مكانه بينما تم تغطية جسده ب الدماء اللزجة الغريبه و اعضاء الجسد الغريبه حقا

"هذا الشي الذي كنت تعبث به كان بشري اليس كذلك"

سأل ارثر وهو يضغ يده على وجهه و يبعد المادة اللزجة من وجهه و فمه

"اه نعم سابقا

احم كما قلت اذه"

لم ينهي الرجل كلامه واذا ب اكوما يتحرك بهدوء نحو الامام

نظر من حوله الى الجثث المعذبه و التي مرت باهول لا تعد ولا تحصى حقا بسبب هذا المختل

"حسنا لقول الحقيقة كنت سوف اغادر حقا

فانا ايضا مستعجل للقضاء على صاحب هذه الفكرة ب إعادة الجان بداخل البشر وما الى ذلك ولكن

هذه الفكرة قد احترقت في اعماق قعر الجحيم الان

انه فقط سيفي و رقبتك واتمنى ان تكون مستعد لاني سوف اشوه روحك ايضا "

" فتى بشري احمق

انا بارون سوف اقضي عل"

"نعم نعم اخبر امك بهذا "

مع هذه الكلمات فقط اصبح اكوما امام بارون الان ولوح بسيفه بقوه نحو رقبته ولاكن في تلك اللحظة انحنى الواقع في اعين اكوما

"ها؟"

انحنى الواقع و انكسر وكانه قطعه زجاج

"ربما انت التالي "

فقط هذا ما سمعه اكوما قبل ان يغرق في اعماق الظلام

"اكوما مالذي تفعله استيقظ ايها الفتى "

"اتركه ربما هو تعب "

"مالذي تعنيه الاخ الاكبر يريد تعلميه اليوم"

" حسنا لقد تدرب البارحه كثيرا لذلك دعنا نتركه يرتاح اليوم

"حسنا لا اهتم انه مسؤوليتك اليوم لن اتدخل "

مع هذه الكلمات ضرب صاحب الصوت الارض و اختفى من مكانه بسرعه لا تصدق بينما اقترب ظل بشري من الطفل الصغير امامه

"استيقظ ايها الصغير "

"فقط بضع

ثوانييي"

"حسنا اما تستيقظ او اناديه "

مع هذه الكلمات فقط ارتعش جسد الفتى و قفز من مكانه وهو مستيقظ بالكامل

"ماذا يا اخي لاكون "

"اكوما انت نائم منذ وقت طويل "

تنهد اكوما بهدوء و لطف وهو ينظر الى اخيه لاكون بهدوء ثم لاحظ اخيه الاكبر الاخر واقف خلفه مع عنقاء يتدرب بهدوء

"دقيقه دقيقه "

لاحظ لاكون تغيير تعبير اكوما و اقترب منه

"اكوما عل انت بخير "

"انا لست

انتظر

اين انا الان "

2024/01/18 · 50 مشاهدة · 966 كلمة
نادي الروايات - 2024