الفصل 134

نهاية الشيطان

134

"اه تبا

من انتم "

نظر اكوما من حوله الى المعركه العظيمة التي اخذت مكان امامه الان

كان قائد الجان و تمثال حجري يقاتلون وحش غريب على هيئه شيطان بشع

بينما ضرب كل من استا و يونو من الخلف مع تحويط اجسادهم بقوه مهوله و انطلقوا نحو الشيطان ايضا

نظر اكوما الى استا الذي اصبح بهيئة الشيطان الان مثل شكله السابق عندما قاتل اكوما

"اووووي اكومااااااا انت هنا "

صرخ استا بسعادة وهو ينظر الى اكوما يطوف في الهواء فوقه

"هو العدو اليس كذلك"

اشار اكوما بسيفه نحو الشيطان بهدوء

"نعم انه هو"

"حسنا اذا ابتعد "

قبض اكوما على سيفه وهو ينظر الى الشيطان

"ماذا تعني"

سال استا ولاكن في تلك اللحظة التي تشتت بها انتباهه انطلق هجوم من الشيطان عليه ولكن نجح يونو بالتصدي له

"اعني

انه قتال بين شيطان صغير

و شيطان سماوي لذلك "

نظر اكوما الى الشيطان و انفجر الغضب في داخله و انطلقت هاله دموية مدمرة نحو كل شي

"بارون اللعين اراني شي محرم

شي لم يكن يجب ان يريني اياه

ايا ايها الشيطان

عليك لوم الجان على موتك هذا"

صرخ اكوما بغضب وهو يختفي من مكانه وفي ثواني قليلة اصبح امام الشيطان حيث ركل يونو بعيدا و رفع سيفه عاليا

" فأر اخر يري"

"اوووي فقط اعفني هرائك فانا مشتعل من الغضب الان "

ضغط اكوما على سيفه و قطع الشيطان من راسه الى اسفله بضربه واحده

"سوف يتجدد لا تعطه فرصه ايها الاحمق"

صرخ صوت انثوي من خلف اكوما وهو غاضب

نظر اكوما الى صاحبه الصوت كانت فتاة مع قرون سوداء على راسها

"اووي نيرو

لا تأمريني "

استطاعت تلك الاعين الحمراء الرؤية من خلال تجسيد نيرو البشري

"اكوما احذرررر"

صرخ استا وهو ينظر الى اكوما

حيث رفع الشيطان يده و هبط كم هائل من الأشياء الغريبه نحو راسه

تلك نفسها المادة التي تمتص المانا و تقتل الخصم بلمسه من الجسد

"غبي اخر يحاول ان يموت بسرعه مثل الابطال "

سخر الشيطان وهو يضحك حيث تعالج جسده بواسطه سحر الكلمات

"سحر الظلام الشيطاني

القطع المظلم

قطع الروح الافقي "

من داخل الظلام اسفل الشيطان صرخ صوت غاضب و انطلق هجوم مظلم قطع الشيطان الى نصفين مرة أخرى كان هذا هجوم الكابتن يامي ابتسم الشيطان وهو يريد ان يعالج نفسه مره اخرى ولكن في تلك اللحظة من مكان سقوط اكوما انطلق هجوم متاخر نحو الشيطان و قطعه افقيا

"اريد ان اراك تعالج نفسك من هذا الهجوم"

سخر صوت ضاحك من الاسفل و خرج جسد اكوما من الظلام وهو يبعد الأشياء الغريبه من جسده وكانها لا شي

حيث انه لا يمتلك اي مانا من الأساس لكي يتم امتصاصها

"الشفاء"

صرخ الشيطان مع ابتسامه تشق وجهه ولكن لم يحصل شي

في تلك اللحظة وقف ظل مظلم موحش امامه مع جسد مظلم و قلادة خشبية حول عنقه و اعين حمراء مشتعله بنار جحيمية

"قطع الروح كما يتوضح في الاسم

انه يقطع الروح ايها الاحمق"

ابتسم اكوما بهدوء ثم بدا صوت الضحك يعلو منه

"لا لا لا

الشفاء

العلاج

التجدد"

صرخ الشيطان بالم بينما علا صوت الضحك من امامه

في تلك اللحظة رفع الشيطان راسه وهو غاضب ينظر الى مسبب هذا الالم ولكن اختفى كل ذلك الغضب عندما لاحظ الكيان الغريب امامه

"وحش"

صرخ الشيطان بهذه الكلمه وهو يحاول التراجع ولاكن في تلك اللحظة رفع اكوما يده بهدوء

"تلاعب الظلام"

مع هذه الكلمات فقط امتد سوط مظلم من يد اكوما و امسك الشيطان من عنقه

"اوووه انظر اليك

كلب لطيف

اوووي استا لقد حصلت على كلب لطيف"

ضحك اكوما بسعادة و جنون. وهو يحرك يده ثم ضرب راس الشيطان

"كلب جيد "

ثم رفع قدمه و ضرب معدته

"اوووه لماذا لا تخرج اي صوت هل انت جائع "

اقترب اكوما من الشيطان ثم رفع يده فوق راس الشيطان

"خذ"

في تلك اللحظة سمع صوت كسر غريب و مقزز ثم صوت جريان شي غريب

امسك يونو ب استا وبدا يقترب من اكوما ليروا ماذا يحدث الان

مع اقتراب الاثنان لاحظوا الشئ المقزز و المجنون امامهم

حيث كسر اكوما يد الشيطان وبدا يطعمها له و الدماء السوداء التي سالت ملئت فم الشيطان بالفعل

" نعم هكذا"

ابتسم اكوما بلطف وهو يربت على راس الشيطان ثم وقف

"حسنا وقت اللعب انتهى"

تنهد اكوما بهدوء و حزن ثم رفع سيفه

"قطع الاصل "

.........

مع هزيمه الشيطان بدا الحيز بأكمله يهتز و يتاكل مع نفسه لكي يتدمر

ولكن في اخر لحظه تم إنقاذ الجميع بواسطه

المجرم الذي كان متورط في هزيمه قائد فرقه الاسد القرمزي سابقا

بواسطه سحره الغريب الذي يشبه سحر فينرال

عبر الجميع و خرجوا نحو الخارج حيث كانت المملكة تمر ب الجنون

ف الجان لا يزالون يقاتلون مثل المجانين

ولكن كل من الرفاق الذين شاهدوا قتال الشيطان لم ينظروا الى الجنون من حولهم ولكن استمر الجميع بالنظر الى المجنون الاكبر الذي جعل الجميع يقشعر من الخوف و التقزز

اكوما

كان واقف بهدوء مع سيجاره في فمه و تعبير مرتاح و لطيف

|ايها الوغد هل افرغت غضبك |

' اخ يا رجل ليس لديك اي فكره حقا

لقد كان الامر مثل بوووم

لقد كدت اجن حقا من الذكريات المزيفه التي رايتها ولكن

الان انا سعيد حقا فكل غضبي و جنوني قد افرغته في الشيطان '

|يا رجل اشعر بالاساء على الشيطان حقا لمواجهتك |

ابتسم اكوما بهدوء وهو ينظر من حوله بهدوء

في تلك اللحظة لاحظ اكوما جسد قائد يونو قد عاد و استخدم سحره ل انشاء شجرة عملاقه ثم ضرب استا الشجرة بسيفه و اخرج الجان من اجساد البشر بشكل كامل

حيث عاد كل شي الى طبيعته تقريبا

2024/01/18 · 48 مشاهدة · 875 كلمة
نادي الروايات - 2024