الفصل 136

لقد حاولت

136

اسكت اكوما الجميع الان حيث تحدث بمنطق و هدوء لم يغضب لم يصرخ لم يتمادى ولم يفعل اي شي غبي

فقط تحدث بمنطق و هدوء

"واذا "

مع جواب دامناتيو البسيط ابتسم اكوما بهدوء

"في النهاية سوف يترك الشعب المملكة فلا احد يريد العيش تحت حكم ظالم

اما الانقلاب و النجاح او الهرب لا خيار ثالث

ربما الموت ولكن هذا ليس مهم

في النهاية الواقع المرير سوف يحكم النبلاء مملكه خاليه من اي شي سواهم

ولهذا السبب اقول اما تسلم دليل ملموس و حقيقي عن تورطنا في الهجوم او اعفنا من الامر "

انهى اكوما خطابه بهدوء و سلام وهو ينظر الى الجميع من حوله ولاكن ما تلقاه هو الضحك و الاستهزاء

"اذا لم تثبت ان الشيطان موجود اذا سوف يتم الحكم "

اشار دامناتيو بيده نحو ماري و فعل السحره سحرهم من اجل قتلها ولاكن في تلك اللحظة تقدم استا و اوقف الهجوم و تصدى له بهيئة الشيطان

مما اثار الرعب في النبلاء

"قاتل و اهرب سوف تصبح مطلوب و ايضا لن يؤيك اي احد

الكنيسة و القرية التي اتيت منها سيتم القضاء عليها ايضا

و اصدقائك الفرسان كذلك

اما ان تموت او يموت اصدقائك ايها الشيطان المجرم "

نظر دامناتيو الى استا بنظرات قبيحه و منزعجه

بينما تنهد اكوما بهدوء

"اعني لقد حاولت

حاولت ان اكون مسالم و لطيف و هادئ

ولاكن لا عدل في هذا العالم القبيح كم ارى

لا عدل او مساوى

اذا اردت العدل فاحكم و اعدل بنفسك

دون ذلك اي عدل ماهو الا هراء وضع من قبل الاوغاد الأقوياء في السلطة

لذلك"

سخر اكوما بهدوء ثم حرك يداه بهدوء وكسر السلاسل حول يداه

"صحيح تذكرت

اذا ما قتلت الجميع هنا اعني كل واحد فيكم بشكل تام و كامل

ماذا سوف يحدث

صحيح ان المحكمه تم اعلانها ولكن لم يتم ذكر الوقت و ايضا

انا سوف اخفي جثثكم في مكان لن يستطيع احد إيجاده

و ايضا فوق كل هذا المحكمة من الخارج مطوقه بسحر حامي لن يستطيع احد الدخول بسهوله او الخروج

لذلك كما تعلم

اذا قتلت الجميع و اخفيت كل الادله ماذا سوف يحدث "

ابتسم اكوما بهدوء وهو ينظر الى دامناتيو

"سوف يت"

"اههه لا تهتم

اتعلم ماذا

اقتل الجميع يا دامناتيو "

مع هذه الامر ارتعش جسد دامناتيو بجنون

حيث انخفض جسده نحو الارض وبدأ يمسك راسه بالم

ولكن في تلك اللحظة رفع دامناتيو الميزان في يده و اطلق سحره الذي اثر على الجميع من حوله و اخفض سحرهم الى لا شي

ثم انطلق مثل المجنون نحو النبلاء وبدا مجزرة بهم

بينما صرخ النبلاء وحاولوا الهرب ولكن بلا فائدة الان ماهم الا بشر امام فارس سحري عظيم و قوي

بقي استا واضع يداه حول اذني ماري و حجب بصرها ايضا بينما نظر الى المجزرة امامه بخوف

"انتهيت يا سيدي "

نظر اكوما من حوله حيث تم قتل الجميع حتى الملك ايضا

ولم يبقى اي احد على قيد الحياة ابدا

"حسنا ما فعلت

الان نظف نفسك بشكل كامل و اذهب الى الخارج و اعلن ان المحكمة قد وجدت ان المتهمين ابرياء وليس هناك اي دليل على الجرائم

وايضا اي شي غريب يحدث اخبرني به أولا "

"حاضر سيدي"

ابتسم اكوما بهدوء ثم نظر الى الجثث امامه

"استنزاف "

مع هذه الكلمة فقط ارتعشت الجثث ثم بدات تختفي بهدوء بينما تركت خلفها فقط الغبار و الطاقه التي توجهت الى يد اكوما

نظر اكوما الى الدماء من حوله ثم نظر الى استا

"تعال الى هنا "

تحرك استا بهدوء و وقف خلف اكوما لا يعلم ماذا يفعل

"جليد يذيبه النار "

ارتعش جسد اكوما بهدوء ثم ضربت المياه في كل مكان

مياه هادئه غسلت كل شي و تركت غرفه محكمه نظيفه و خاليه من اي شي

"استا نيرو

انسوا كل شي حصل "

مع هذه الكلمات ارتعشت اجساد الاثنان بهدوء

وفي تلك اللحظة تحطم جدار المحكمة و تقدم الكابتن يامي و جميع الرفاق من فرقه الثور الاسود

"ها؟؟

ماذا حصل "

سال الكابتن يامي وهو ينظر الى اكوما و الرفاق بهدوء

ابتسم اكوما بهدوء وهو يقترب من ماري

"ماري"

"نعم"

اقترب اكوما منها و همس بلطف في أذنها

' انسي كل شي حصل هنا '

مع هذا الامر فقط ابتسمت ماري وهي تنظر الى اخيها و ذهبت نحوه بينما ابتسم اكوما وهو ينظر الى الكابتن يامي

" حسنا لم يتواجد اي دليل على ادانتنا لذلك

نحن احرار "

........

بعد البحث و التدقيق في الامر قرر استا ان يذهب الى مملكه الهارت من اجل معرفه اصل الشيطان وما الى ذلك

لذلك ذهب هو و نويل و فينرال و ميموسا لانها قد ذهبت الى مملكه الهارت سابقا بالفعل

بينما بقي اكوما في الخلف

حيث انه بسبب قرار امبراطور السحر الذي قد تنبأ ب مستقبل مختلف

تم نقل مقر الثور الاسود الى حدود مملكه السبيد

كان الرفاق يتدربون بشكل متواصل من اجل القضاء على التهديد القادم وهو الثالوث المظلم

اشخاص قد استحوذ عليهم شيطان قوي وهم يستعملون قوته بشكل عظيم يمكن مقارنتهم ب قادة فرسان السحر في مملكه كلوفر وحتى اقوى من بعضهم ربما

من توجه الى مملكه الهارت قد تلقى تدربب على يد حارس الملكه نفسه لنصف سنه

بينما البقيه تدربوا ايضا ولكن بطرقهم الخاصة

و اكوما ليس مختلف

حيث ذهب ايضا لكي يتدرب

لمدة نصف سنة لم يرتح او يتوقف اكوما وانما تدرب بشكل قاسي و عظيم

هو لا يعلم متى سوف يخرج من هذا العالم

ولكن حسب تفكيره فكل عالم مر به سابقا

قد خرج منه بعد ان قضى على الشرير الكبير

ربما الحال هكذا في هذا العالم لذلك ركز اكوما على تدريب نفسه بشكل كبير و تام حيث انه لا يريد ان يخسر او يكون اضعف او يشعر بذلك الالم الذي كسره سابقا

وبعد نصف سنه انتهت فترة التدريب بهجوم دانتي احد افراد الثالوث المظلم على مقر الثور الاسود من اجل قائدهم يامي

2024/01/18 · 54 مشاهدة · 915 كلمة
نادي الروايات - 2024