أصبح الشك في قلبه أقوى. فكّر قليلاً قبل أن يختفي ويعبر بلدة هو فن بخطى مخيفة. ذهب إلى واحدة من الدول المجاورة لها ، تيان مو.

كان هدفه هو برج السماء في مركز تيان مو. وكان الشخص الذي بداخله رسول من بلد زراعة أعلى .

ليس كل بلدان الزراعة ذات مرتبة 3 لديها برج السماء. هو ف و شوان وو ليس لديهم واحد هذا هو السبب أيضا في قرار هو فن بغزو شوان وو بدلا من تيان مو.

مر الوقت ببطء عندما كان وانغ لين يزرع داخل الحبة. قم مر 100 يوم.

في هذا اليوم ، فتح وانغ لين عينيه فجأة. أصبحت كلمه "عقوبة" فوق رأسه أقل وأقل احمرار ، حتى انتقلت من اللون الأحمر إلى الرمادي.

ظهرت موجة غير مرئية وبدأت في التحرك ببطء نحو الخارج. الحبه التى تتحدى السماء اصدرت ضوء لطيف فى فضائها الداخلى ، ولكن في هذه اللحظة ، بدأت في التألق بشده . مع انتشار الموجة ، بدأ المزيد والمزيد من الأضواء في التألق . في نهاية المطاف ، كان كل ضوء بداخلها ساطعا.

حدق وانغ لين في امامه قبله. كان مصدوما.

بعد فترة وجيزة من تقلص "عقوبة" فوق رأسه ، كان وانغ لين يستشعر تقلبات روحية قوية في مجال الطاقة داخله . ازدادت التقلبات أكثر حتى ظهرت حبه رمادية كروية في الهواء.

طفى قليلا من اللهب فوق تلك.الحبه. تحرك وانغ لين باتجاهها ومد يده اليها الى ان كانت على بعد بوصة واحدة من راحة يده.

قام بفحصها بإحساسه الإلهي ووجد أن الطاقة الروحية الموجودة في هذه الحبة مطابقة تمامًا للزراعة الكاملة لشخص ما في منتصف مرحلة التكوين الجوهر. ذكر وانغ لين المعلومات التي قدمتها لى موان عن أمر القتل. بعد التأمل قليلاً ، وضعها بعيدا بدلاً من استخدامه على الفور.

قرر وانغ لين أن يستخدم هذه الحبة عندما يحاول تشكيل روحه الوليده. ينبغي أن تجعل معدل النجاح أعلى. كانت فرص تكوين روح وليدة أقل بكثير من تكوين جوهر ذهبي. وكان السبب الرئيسي في قدرته على تشكيل الجوهر يرجع إلى أسلوب زراعة صعود العالم السفلي وحبوب لي موان.

إذا كان أي من هاذان الشرطان غير موجود ، قد لا يكون وانغ لين قادرا على النجاح في تشكيل جوهره وربما قد يعلق الى الأبد في مرحلة التأسيس. لكن كان هناك عائق أصعب في المستقبل على الرغم من ذلك: مرحلة الروح الوليده.

كان تشكيل روح وليده صعب للغاية. اعتقد وانغ لين أنه حتى مع موهبة ما ليانغ ( الشخص الذى استولى وانغ لين على جسده فى ساحة المعركة الخارجية ) ، لم يكن هناك أي أمل تقريبا ما لم يتمكن من العثور على تلك الحبوب الأسطورية التي يمكن أن تزيد من فرصة تكوين روح وليده والتي تحدثت عنها لي موان. ومع ذلك ، فإن جميع هذه الحبوب تقريباً كانت في البلدان ذات التصنيف 5 ، ونادراً ما خرجت منها.

تمتم وانغ لين لنفسه ، "روح وليده ...ولادة الروح ... حتى مع الحبه التى تتحدى السماء ، أخشى أننى سأحتاج إلى مئات السنين كي أنجح ... والأهم الآن هو إيجاد طريقة زراعة جديدة. لقد وصلت طريقة زراعة صعود العالم السفلي إلى ذروتها ، وما زال سيتو نان نائماً ، لذا يجب أن أعتمد على نفسي ". كان أول ما كان يجب البحث عنه هو طريقة زراعة في مرحلة تكوين الجوهر .

لكن اختيار طريقة الزراعة هذه كان صعبًا للغاية. في الوقت الحالي ، كانت لديه جميع انواع أساليب الزراعة التي امتلكها من أناس قتلهم. على الرغم من أن بعض الاساليب كانت مناسبة للاستخدام من قبل مزارع تكوين الجوهر ، إلا أنها كانت مختلفة تمامًا ، مما جعل من الصعب اختيار أحدها.

هذه لم تكن النقاط الرئيسية رغم ذلك. كانت النقطة الأساسية هي أنه أراد اختيار طريقة زراعة من شأنها زيادة فرصته في تكوين روحه الوليده. بالتفكير في هذا ، أضاءت عيون وانغ لين. من ذكريات ما ليانغ ، يبدو أن اسلوب المسار الإلهي ل معبد اله الحرب له هذا التأثير.

ومع ذلك ، فإن ما اربك وانغ لين هو أنه إذا كان لدى معبد إله الحرب حقاً طريقة زراعة كهذه ، فإن الناس داخل دولتهم سيشعرون بالجشع نحوهم ، وحتى بلدان الزراعة ذات المرتبة 4 أو الرتبة 5 لن تترك هذه الطريقه .

ومع ذلك ، ووفقًا لذكريات ما ليانغ ، فإن المسار الإلهي لمعبد إله الحرب لم تهتم به البلدان عالية المستوى. هذا أربك وانغ لين.

ومع ذلك ، فإن الدليل الوحيد الذي كان لديه هو هذا المسار الإلهي. قرر وانغ لين أنه كان عليه أن يضع يديه على هذا المسار الإلهي مهما كان. كان المسار الإلهي الذي عرفه ما ليانغ شيئًا مستمدًا من أحد الكبار الذين اكتسبوا نظرة ثاقبة على المسار الإلهي الأصلي ، لذلك كان في الواقع مزيفًا. ما أراده وانغ لين هو المسار الإلهي الأصلي.

كل ما اراد وانغ لين فعله هو التأكد من أنه سيشكل روحه الوليده في المستقبل. فقط من خلال الاستعداد الآن يمكنه زيادة معدل النجاح قدر الإمكان .

لكن مجرد طريقة الزراعة لم تكن كافية لجعل وانغ لين واثقًا. كان تشكيل روح وليده صعبا جدا. حتى أن المؤهلات لارتفاع بلد من الدرجة الثانية إلى الثالثة هي وصول شخص ما إلى مرحلة ولادة الروح . هذا وحده أظهر مدى صعوبة ذلك.

تنهد وانغ لين سرا وعاد إلى زراعة. بعد البقاء داخل الحبة لبضعة أيام ، استعد لمغادرة.

قبل مغادرته ، ذهب لزيارة سيتو نان وأرواح والديه. بعد الوقوف صامتا قليلا ، غادر الحبة.

في مكان ما تحت الأرض ، كان هناك وميض من الضوء الملون بألوان قوس قزح عندما ظهر وانغ لين. مباشرة بعد ظهوره ، سرعان ما اندفع بعيدا.

في نفس الوقت ، انتشر إحساسه الإلهي وراقب بعناية . كان الليل وكل شيء كان هادئا. فكّر وانغ لين قليلاً قبل أن ينتقل بسرعة نحو إتحاد هو فن.

ولكن قبل أن يتحرك كثيرًا ، شعر فجأة بشعور خطر قادم من احساسه الإلهي. استخدم أسلوبه هروب الأرض إلى أقصى حدوده للذهاب بسرعة أكبر تحت الأرض. من 300 قدم إلى 1000 قدم ، استمر في النزول وزادت سرعته فقط.

كان صوت قديم يتردد في جميع أنحاء الإحساس الإلهي لوانغ لين. "لقد انتظر هذا الرجل العجوز 97 يومًا من اجلك ، أيها الصغير!"

ارتعدت جمجمة وانغ ، وقف شعره ، وكان وجهه قاتما. دون كلمة واحدة ، استمر في النزول. 1000 قدم ، 2000 قدم ، 3000 قدم ، 4000 قدم ... 10000 قدم. وانحدر وانغ لين إلى أسفل مباشرة ، وعندما زل أعمق ، شعر بقوة تقاومه ، مما جعله يغير الاتجاهات على الفور إلى اتجاه اخر .

"هيه ، شيء جيد اننى اقترضت هذا القارب الأرضي من شخص ما. سيكون من الصعب حقاً أن اصطادك عندما تهرب من قشرة الأرض بفضل القوة هناك ". واصل الصوت التردد في الإحساس الإلهي لوانغ لين.

وظل وانغ لين صامتا حيث قام فجأة بتغيير الاتجاهات وبدأ في الصعود. من 1000 قدم تحت الأرض إلى 100 قدم ، وتوجه إلى السطح نحو سلسلة جبال اتحاد هو فن أمامه مباشرة.

في اللحظة التي ظهر فيها ، اندفع نحو الجبل. ظهرت شاشة ضوئية حول الجبل. في اللحظة التي لمس فيها الضوء ، أخرج اليشم الذي أعطي له. مر دون جهد من خلال الضوء ثم نظر إلى الوراء.

في هذه اللحظة ، خرج قارب خشبي كبير أسود من الأرض. وقف الرجل العجوز فوق القارب ونظر الى وانغ لين على الجانب الآخر من الشاشة الضوئية. أومأ وقال: "ليس سيئاً. إحساسك الإلهي غريب جدًا. على الرغم من أنك قمت بتعديله لجسمك ، إلا أنه لا يزال قليلاً. يبدو أنك سرقت هذا الجسد. ايها الرجل الصغير ، تعال معي. لا يمكن لهذا المكان أن يحميك. "

كان وجه وانغ لين قاتما لأنه سخر بصمت.

تحركت شفاه الرجل العجوز وكشف ابتسامة غريبة. ضغطت يده اليمنى بلطف على الشاشة ، مما جعل بعض الشقوق تظهر قبل أن تتلاشى الشاشة الضوئية بالكامل. اهتز الجبل بأكمله ، وتطايرت الكثير من الأوساخ والغبار.

خرج مزارعو ولاده الروح من إتحاد هو فن واحدا تلو الآخر ، مصابين بالرعب.

تقلصت عيون وانغ لين. استدار واندفع مرة أخرى في الأرض للهروب .

سخر الرجل العجوز وكان على وشك المطاردة مجددا بكن أحد مزارعى ولادة الروح من طائفه شيطان الشر ظهر وسأل ، "الزميل المزارع ، لماذا قمت بتدمير تشكيل حماية طائفتنا؟"

كان هذا الشخص موجودًا منذ ثلاثة أشهر. لم يفعل اى شئ غير مسح المنطقة بإحساسه الإلهي. كان إحساسه الإلهي قويًا جدًا وصدم جميع مزارعي ولادة الروح .

سراً ، كان مزارعو هو فن يحتفظون بعلامة على الرجل المسن. رأوا اليوم تلميذاً من اتحاد هو فين ، لكن قبل أن يتمكنوا من إلقاء نظرة عن قرب ، صدمهم ​​الرجل العجوز الذي دمر تشكيل حماية طائفتهم بضغطة واحدة من كفه.

إذا سمحوا بحدوث هذا بدون اى رد فعل ، فإن إتحاد هو فن سيخسر كل وجهه. لقد كان دور طائفه شيطان الشر ط حراسة الجبل اليوم ، وهذا هو السبب في أن مزارع ولاده الروح خذا هو من طرح السؤال. بهذه الطريقة ، تم التعبير عن موقفهم في هذه المسألة. وسواء أجاب الرجل العجوز أم لا ، فإن هذا المزارع لن يأخذ اى رد فهل في كلتا الحالتين.

كان الرجل العجوز يحدق في مزارعي هو فن وقال بكلمة واحدة: "أغربوا!"

لقد أرسلت هذه الكلمة الواحدة موجة صدمة قوية كانت تتردد داخل آذان المزارعين.

بعد أن مرت الموجة الصوتية ، اختفى الرجل العجوز من دون أن يترك أثراً. جميع المزارعين نظروا إلى بعضهم البعض. وكان بعضهم ينزف من أفواههم وأنوفهم. لم يتمكن أي منهم من نطق كلمة.

لكن الرجل العجوز سرعان ما عاد. كان وجهه قاتما جدا بينما كان يحدق في الجبل. أغلق عيناه ثم فتحهم فجأة ونشر إحساسه الإلهي القوي. لقد قام بمسح كل شخص في الجبل وقام بتفتيش ما يصل إلى 1000 قدم تحت الأرض. فكلما زاد مسحه ، ازداد تجعد حاجبه. وأخيرا ، انقسم جسده وأصبح اثنين ، ثم أصبح أربعة.

انتشر الأربعة رجال المتطابقين في أربعة اتجاهات ، كل مسح المنطقه بإحساسة الإلهي الخاص ، لكنهم لم يعثروا على شيء. 

 

** كما تعرفون انا كنت قد توقفت منذ ما يقرب ل٥ اشهر عن ترجمه هذه الروايه ويمكنكم ملاحظه الفرق فى الترجمه مع الفصل السابق 😂. .... انا سأقوم بترجمتها بشكل متقطع الى جانب روايه The Novel Extra

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus