الخطر هو المعلم الاول لأي شخص 



عندما تحكمت فى السيف وارتفع مستوى كنت سعيد لانى فعلت ذلك كانت طاقتى تندمج مع طاقة

السيف لكى تصبح طاقه واحده كثيفه اشعر بها وبقوته المهيبه هذا السيف اعجبنى 


ولكن فى تلك اللحظه شعرت بألم شديد فى جسدى وشعرت ان شىء سوف يخرج من صدرى الالم انتقل بسرعه الى يدى التى تحمل السيف وبسرعه نظرت الى يدى  وجت ان هناك طاقه كبيره حولها 


"حصلت على سيف أثينا "

سيف أثينا : سيف مبارك من ملكة الحرب أثينا يرفع من قوتك 50 %  تظهر قدرات للسيف  اخره عند  ارتفاع مستواك 


كنت فى حالة من الصدمه مما يحدث  ومما اقراء نظرت الى السيف فوجدت ان هناك نقوش غريبه ظهرت على مقبض السيف وكان النصل مشع جدا بطريقه غريبه وفى لحظه شعرت


ان السيف مثل الثعبان


الذى يغير جلده تغير شكل السيف تمام واصبح المقبض على شكل رأس تنين والمعدن الخاص بالنصل مضىء


جدا بقوه الهاكى السوداء كأنه من الجحيم  وانا مازلت وقف مصدوم مما يحدث صدر صوت 


(من انت بحق الجحيم ؟ ) 


كنت ياما تنظر لى بغضب شديد لا اعرف سبب هذا الغضب


فقط تركيزى بسببها  فى التحكم فى الكاى لذلك فجاه رجع السيف سيف قديم  


(كيف جعلت السيف يصبح تحت امرك انا اعطيتك هذا السيف فقط لكى اقيص قوه الكاى لديك والى متى سوف تستمر  فى التحمل هذا سيف قد عرفت من ابى انه موجد من ملاين السنين ولم يستطيع احد حتى الان ان يسيطر عليه ويتحكم فيه كان كل من يحاول ذلك يسحب طاقه الكاى الخاصه به)


نظرت بتجاه السيف وابتسمت اذا انا اول سيد لك  


"وماذا فى ذلك انا لست شخص عادى انا لست مثلك ايتها الضعيفه هل تشعرين بالغيره ان السيف اخترنى انا نعم هذا السيف اذكى منك يعرف انى من سوف يسيطر على العالم لذلك اختار ان يكون تابعى "


(ما تقوله ليس ألا وهم وخيال ينتجه عقلك المريض )


نظرت  فى عيونها بتحدى وقولت بصوت قوى وواضح ومخيف 


"انا الجوكر لا  احد يقف فى طريقى  ألا وكان نهايته الموت  افعل كل ما اريد واخذ ما اريد لا شىء يمنعنى   واعدئى يسجدون تحت قدمى فى النهايه يتمنو الرحمه  لن ترى اشر منى فى  عالمك لذلك لا تقولى اى شىء احمق يجعلك تندمين  "


قلت ذلك  ولم تذهب عينى عنها 


لم تتكلم او تقول  اى شىء كنت تنظر الى فقط كانت تنظر  بدون اى مشاعر 


(هى الى تدريب السحر خذ هذا الغمد وضع السيف فيه لا تستخدم السيف فى تدريبك القادم ولا تستخدى الكاى استخدم المانا فقط  )


انا فضولى هل هذه الفتاه بلا اى مشاعر حقا كما تدعى نظرت اليها وفكرت فى كلمت


 "الحاله"


وكنت انظر الى شىء واحد فقط فى الحاله 


مشاعرها تجاهك : الاندهاش والغضب 


اذا هى تستطيع ان تخفى مشاعرها ولكن ليس على 


عندما وضعت السيف فى الغمد وعلقت السيف فى الحامل 


"حالة خطر "


نظرت الى الخلف فوجت شعله نار على شكل ثعبان تقترب منى 


همست بسرعه 


"خطوات الظل"


انتقلت بسرعه الى مكان اخر قريب منها 


"ماذا تفعلين اتريدين قتلى يا بنت العا......"


 وجت ان الارض من تحت تهتز وخرج حجر  طويل من تحت اصابنى فى منطقه خطيره 


(اخبرتك ان لا تستخدم الكاي )


سوف اجعلك عبده لى يوما ما يا  ...&&&&&


رفعت شعلة النار الى المستوى الخامس


همست


"شلعة النار"


خرج لهب قوى من يدى اتجاه بتجاهه هى قامت بتفعيل درع قوى من يدها منع اللهب من ان يصل اليها 


وعندما فعلت ذلك  ترجعت بسرعه لانى شعرت بالخطر  


فى تلك اللحظه وجت صاعقه  كبيره تتجه لى  بسرعه كبيره قبل ان افعل اى شىء كنت اصطدامت بى تمام شعرت بألم لم يوصف 


اوووووووووووووووه 


وقعت على الارض من شده الالم وخرجت دماء من فمى 


(لم اتوقع انك  بهذا الضعف  سوف ينتهى تدريب السحر لليوم اذهب للنوم )


"هههههههههههه من قال لكى اني استسلمت " 


حولت الوقف بكل ما املك وفعلت قدرت الشفاء لدى 


"سوف تستعيد صحتك خلال نصف ساعه"


(لا تكون عنيد ان استمريت على هذا المنوال سوف تموت )


"انا من سوف يموت وليس انتى "


رفعت يدى وجمعت كل ما استطيع من مانا

 

وهمست 


"شعلة النار "


(هل انت احمق يجب ان تعلم ان فرق القوه بينى وبينك كبيره ومثل هذه المهارت ليس له تأثير معى }


انا فعلت ذلك وانا اعلم انه سوف تقوم بتفعيل الدرع الخاص بيها 


نظرت اليها جيدا ولم اهتم لما تقول 


انها تكون بتجميع الطاقه التى حولها  وتجعلها على شكل درع شفاف 


(ان كنت تريد الموت لن امنعك من هذا )


رفعت يدها وارسلت لى هجوم مثل السابق 


وهى تقول ذلك كنت انا احاول التركيز فى شىء اخر 


كنت احاول التحكم فى المانا وجمعها حولى على شكل درع 


ان وصل هذا الهجوم لى سوف اموت  


هيا ........


هى ......


هيا ....

........


.......................................

.....................

.........

....

.


اول فصل لليوم اتمنى ان يكون نال اعجابكم 

اتمنى ان ينال الفصل على اعجابكم 

و انتظرو ثلاث فصول اخره 

واسف على اي اخطاء املائيه 

وجمعه طيبه

تأليف: الجوكر 

















 

التعليقات
blog comments powered by Disqus