كانت أثينا ضمن الحشد الكبير الذي يتحرك مع الجوكر نحو جنة العالم الذين وعدوا بها

 

أثينا كانت تراقب الجوكر منذ اللحظة الوالة التي رأته فيه

 

لم تتصور ان الشخص الذي كانت تنتظر مشبع كل هذا الشر

 

لم تتصور ان أفكاره قد تجعل الشياطين تريد أن تتعلم من خبثه الكبير

 

ولكنها رغم ذلك ابتسمت

 

أعجبت بذكائه الكبير وخبثه الذي يجعل أعظم المخططين أطفال أمامه

 

ظهرت ديمه بجوارها وهي تقول

 

" يبدو أن سيدتي بدأت تحب سيدي هههههههههههههه"

 

ابتسمت أثينا بعد أن احمرت وجنتيها

 

كانت هناك قصص تسمعها دائما منذ كانت صغيره من جده

 

عن الأميرة الجميلة التي تنتظر الأمير

 

وعندما كبرت قليلا

 

وعاشت للكثير من السنوات

 

لم تجد أبدأ  هذا الأمير

 

لقد مرت بالكثير من التجارب

 

حتى أنها اقتربت من الخلود

 

ولكنها لم تجد هذا الأمير اللعين الذي كان يوجد في قصص جدها

 

 

ولكن اكتشفت ان السبب انها ليست اميره

 

تقدم من اجلها الكثير من الرجال

 

ولكن لم يستطيع أي شخص منهم حمل سيوفها وأسلحتها النهائية

 

كانت لدى أثينا تصنيف خاص للأسلحة

 

 

والأسلحة النهائية لا يستطيع شخص عادى استخدمها

 

لذلك لم ينجح أحد في الاختبار

 

وكان الجوكر اول شخص فعل ذلك

 

لذلك كان هذا اميرها العزيز

 

لا يهم كم هو شرير

 

كم هو لا يرحم

 

فهي تحب الرجال القساة

 

لم تكن تعرف أثينا في تلك اللحظة انها في لعبه كبيره

 

وأنها عاشت 5 ألف سنه من اجل غاية واحده

 

هي أن تقابل الجوكر

 

في تلك اللحظة

 

اختفيت أُثينا بين الزحام مره اخره

 

.............................................

في إمبراطورية الطائر الأسود

 

دخل سراج الى البلاط الملكي وهو يبتسم

 

" لقد نجحت يا سيدي في السيطرة على إمبراطورية الحرب

 

كان الملك في تلك اللحظة

 

يقوم بتقطع دب كبير الى نصفين وسلخ لحمهم

 

أشار بيده لي سراج أن يصمت

وبالفعل صمت سراج ولم يتكلم

 

كان الملك يضع يده في الدماء

 

ويخرج أحشاء الدب من الداخل بيده

 

ثم يضعها على العرش الكبير الذي بجواره وينظر الى سراج كل نظره والثانية

 

وبدأ في السكين بفصل الجلد عن اللحم بهدوء

 

يقول البعض أن هذه السكين صنعت من أشجار غابه الجحيم

 

وأن حددها أتى من منجم الفضاء الذي في الأراضي الشرقية

 

وترجع أصله الى عائلة دروس التي أنشأ من فروعها إمبراطورية النور

 

يقول التاريخ الكثير من الأشياء

 

ولكن ها هي السكين في يد ملك الطائر الأسود ويقوم بتقطع دب برى بها

 

لكي يأكله بعد ذلك

 

مر 3 ساعات

 

وانتهى أخير الملك من تقطيع كل شيء

 

نظر الى سراج وقال

 

" هل علم أحد أننا من نسيطر الان على عاصمة إمبراطورية النور؟ "

 

قال سراج

 

" لا يا سيدي لم نرفع أسي اعلام وقمنا بتغير ملابس جنودنا لكيلا يعرف أحد من اين أصلهم "

 

" احسنتم "

 

نظر سراج الى الملك وأماء بوجه

 

" الموت يا سراج هو النتيجة المنطقية لأي معركة والموت لن يصيب الضعيف ولكن سوف يصيب الغبي "

 

قال سراج

 

" افهم قصدك جيدا يا سيدي "

 

نظر الملك حوله وقال

 

" انا لا أرى أحد حولنا فلماذا لا تقول لي يا ولدى "

 

نظر سراج الى الأرض بغضب وقال

 

" أوامر سيدي "

 

في تلك اللحظة أنطلق خنجر واخترق كتف سراج

 

وقال الملك

 

" والدي يا سراج والدي "

 

كان كتف سراج يخرج منه الطاقة

 

" ارجوك أعف عنى يا ولد لن أكرارها مقداد "

 

اقترب الملك من سراج

 

ووضع يده على الجرح

 

فتخفى الجرح تمام

 

وقال طفلي الحبيب لا تبكي سوف اجعلك ترى شيء جميل

 

وقف سراج

 

وذهب خلف والده بخوف شديد

 

منذ كان صغير وهو يخاف من والده أكثر من أسي شيء اخر

 

أكثر من الجحيم

 

أكثر من اسياد العالم

 

يخاف من والده فقط

 

واسمع أوامر والده فقط

 

لا يستطيع ان يخالفها

 

هو أبن والده الوحيد ولكن لا يسمح له ان يقول والدي امام أي أحد لا يسمح له ان يتكلم

 

بالكاد يسمح له ان يتنفس

 

وضع الملك يده على مكتبه كبيره

 

وسحب كتاب من المنتصف

 

انفتح كهف مكان المكتبة

 

تحرك الملك وهو يقول

 

" العالم ملئ بالبشر فلماذا تظن أنني أصبحت ملك ولم يصبح أحد غير هو الملك "

 

لم يرد سراج

 

أكمل الملك وكأنه لم يكن ينتظر رده

 

" هل لأني الأقوى؟  "

 

لا انا لم أكن الأقوى

 

" هل لأني الأسرع

 

" وليس هذا أيضا انا لم أكن سريع قدمي دائما تؤلمني

 

" بل لأني الاذكى

 

وضع يده على رأسه وهو يقول هذا

 

عقلك هو من سوف ينقذك وليست يدك

 

كانت رائحة الدماء تأتى من كل مكان

 

كان هناك العديد من الجثث المعلقة على الكهف

 

مروطه في سلاسل كبيره سوداء

 

كانت الجثث

 

ممزقة امعاءه وتظهر من الجثة كل الأمعاء

 

كان هناك بعض الجثث

 

التي تم قطع عضوها الذكرى

 

والبعض الاخر

 

الذي بل أطراف

 

وبعض النساء الذين بدون أثداء

 

كان هناك كل أنواع الجثث

 

وكل أنواع التعذيب

 

وعندما وصلوا الى نهاية الكهف

 

كان هناك جسد زمني معلق في السماء

 

جسد اخضر اللون

 

قال الملك وهو ينظر الى سراج " هذا كنزنا الثمين "

 

" يجب أن تحافظ عليه جيدا "

 

" هل تعلم لماذا تحركنا نحو إمبراطورية النور؟ "

 

لم يتحدث سراج أيضا

 

أكمل الملك بدون أن يهتم

 

" لأنه اول جسد زمني اختفى قبل 3 ألف عام "

 

" والجسد الزمنى الاخر الذي اختفى هو هذا الجسد في عصرنا نحن "

 

لذلك يجب أن نغير مفهوم العالم لمعنى القوة

 

يجب أن ننتهز الفوضى نسيطر على كل القوة تحت ايدنا

 

........................................................

 

في الإمبراطورية المزدهرة

 

كان هناك 3 أِشخاص يجلسوا على طاوله كبيره

 

كل شخص منهم يرتدى نظاره

 

وينظر الى الاخر

 

دخل جندي وقال

 

" يا أيها المجلس الأعلى لقد تم احتلال إمبراطورية النور من عدو مجهول "

 

في تلك اللحظة تحول وجه الجميع الى الصدمة الشديدة

 

كان كل من الثلاثة الجالسين على الكرسي

 

ينظروا الى بعضهم البعض في خوف شديد

 

أشار أحدهم الى الجنود لكي يخرج ثم وضعوا ايدهم على الطاولة التي امامهم

 

ظهر ضوء ساطع منها

 

وظهر قزم سحري صغير

 

تقول بعض الاساطير ان هناك قزم يقود المدينة المزدهرة في الظلام

 

ولكن لم يتأكد أحد من صحة هذا الكلام حتى هذه اللحظة

 

" يا سيدي لقد بدأت تتحقق النبوءة "

 

سوف يتم أخذ الجسد الزمنى منك

 

قال القزم بصوت غاضب

 

" سوف أرى من يتجرأ على ان يحاول أن يلمس الجسد الزمنى الخاص بي "

 

 

..........................................

 

في تلك اللحظة في المدينة التي تقوم هرين على بناءها

 

اكتشفت ان الجميع أصبح يعمل بحيوانية أكبر وبسرعة أكبر من السابق

 

كانت اسوار المدينة انتهت بالفعل في يوم واحد

 

وبعد ذلك بدأوا في بناء البيوت

 

والقصر العملاق

 

وكان هناك 20 عامل ينهو كل العمل الصعب في بعض ثواني

 

ولكن في تلك اللحظة كانت هرين حائره اين الجوكر؟

 

كان هذا السؤال الذي يجول بداخل عقلها

 

لقد انتظرت 1000 عام من اجل هذه اللحظة

 

وها هي أخير جاءت اللحظة التي سوف تكون فيها مع عائلتها

 

لقد قتلت اعداد كثيره من البشر

 

لقد أطلق عليها الكثير لقب الملكة

 

لأنها في وقت من الأوقات كانت تحكم معظم أراضي جحيم العوالم

 

هي من كانت تحرك شيء في العالم

 

ها هي الان تقوم بأنشاء

 

إمبراطوريه من جديد

 

ولكن هذه المرة بجواره اخيها

 

بجوار ابنها

 

كانت تفكر في كل ما مرت به

 

في كل شيء

 

ولكن في تلك اللحظة تغير الجو تماما

 

تغير المكان من حولها

 

امتارت السماء بقسوة

 

كان الرعد على وشك أن يحطم كل شيء اخر في السماء

 

كان العالم سوف يتدمر

ظهر شخص خلف هرين

 

جالس على كرسي متحرك وينظر اليها بعيون يملئاها الشر

 

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus