دخل الجوكر الى القاعة التى كان فيها من قبل

 

ووجد أن أخته فى هذا العالم ما زلت نائمة كما هى

 

وضع يده على رأسها

 

ثم قبلها على جبينها

 

بسبب أنه يحتفظ بذكريات ومشاعر شون لى

 

كان يقبع فى داخلة مشاعر المحبة لهذة الفتاة

 

وبسبب ما حدث مع أخته هرين

 

كان يريد أن يرعى هذه الفتاه

 

حملها ووضعها على السرير بهدوء

 

ثم خرج من الغرفة وأمر بعض الجنود أن يحرسوا الغرفة

 

وبعد ذلك لبس ملابس تخفى وجهة

 

وخرج من القصر الملكي

 

كانت المدينة فى حالة جيدة للغاية ادرك الجوكر أن الملك السابق كان رجل جيد

 

ولكن منذ أن مات أصبح الفساد فى كل مكان وهذا هو ما ظهر على وجهوا الشعب

 

الذى كان يتحرك فى أنحاء المدينة

 

خرج الجوكر من المدينة

 

كان فى صحراء كبيرة للغاية

 

كان الاقليم الذى كان تحت يده هو عبارة عن صحراء هو بالفعل كان يعرف هذا

 

لانه يملك كل ذكريات شون لى

 

ولكنه فى تلك اللحظة ركب حصانة

 

وبدأ بسرعة يتجه الى الشرق

 

كان يريد أن يصل الى مكان ما بداخل ذكرياته

 

عندما مات والد شون لى وهو صغير

 

هرب من المدينة وأتجه الى هذا الأتجاه

 

وبعد مرور يوم من السير فى الصحراء

 

عندما كان على وشك الموت من العطش والجوع

 

وقع فى كهف ملىء بالماء

 

ثم ُأغمى عليه وعندما فتح عينة كان فى مدينة التنين من جديد

 

لذلك عندما رأى الجوكر ذلك أراد أن يرى ماذا كان هناك

 

كان يتذكر بدقة الطريق الذي سوف يصل به الى ذلك المكان الغريب

 

وبعد مرور بعض الساعات  وصل أمام المكان الذى كان يجب أن يكون به الكهف

 

ولكن لم يكن هناك أى شىء هناك  

 

لم يكن يوجد أى أثر للكهف الذى كان يوجد به شون لى

 

وقف الجوكر مكانة ينظر حولة

 

هذا هو نفس المكان الذى فى ذاكرة شون لى

 

ماذا يحدث هنا ؟!

 

هل انا أخطأت فى شىء ما ؟

 

كان يوجد الكثير من الاسألة فى عقل الجوكر وهو ينظر حولة ويتفحص المكان بدقة

 

ولكن فى النهاية شعر أن هناك شىء  خطأ

 

لذلك قرار ان يرجع مره اخره الى المدينة التى كان بها

 

وبالفعل عندما حول أن يركب الحصان مره أخره

 

أنهرت الأرض من تحته ووقع على أرض صلبة

 

وقف على قدمة بصعوبة وهو ينظر حولة 

 

كان المكان الذى كان بة كهف حجرى واسع للغاية

 

وسطحة مرتفع أيضا

 

جعل الامر يبدو كأنها مدينى أسفل الارض

 

كان يوجد مساحة كبيرة وواسعة  أمامة

 

أستمر فى الحركة

 

وهو يشعر أنه كان فى هذا المكان من قبل

 

ولكن الامر ليس له أى علاقة بذكريات شون لى

 

بل كان له علاقة بشىء أخر تمام

 

بذكرياتة هو .................!

 

وقف الجوكر يدقق فى المكان مره أخر بعيون حائرة

 

وفجاء تذكر

 

أنه نفس المكان الذى قابلت فيه ملك التنانين السابق الملك العجوز

 

اللعنة أين أنا ...........!

 

كيف وصلت الى هنا بحق الحجيم

 

كان الجوكر فى حالة من الارتباك

 

لان المكان الذى هو فية الان هو نفسة الذى قابل به ملك التناين

 

الذى كان يعتقد فى ذلك الوقت أنه تنين عجوز طبيعى

 

كان ينظر حولة بدهشة

 

وهو يتذكر كل شىء

 

كيف أن هذا التنين أعطة بيضة التنين الذى دافع عنه ويوجد فى نطاقة الداخلى

 

ولكن هو أعطاه شىء أخر

 

فى ذلك الوقت تذكر حجر التنين

 

الجوكر فى هذا العالم لا يستطيع ان يستدعى أى شىء من نطاقة الداخلى ولكن عندما فكر

 

فى حجر التنين ظهر فى يده

 

وعندما ظهر فى يده

 

كان يتوهج بضوء ذهبي كبير

 

وقف الجوكر وهو ينظر الى الحجر

 

" اللعنة لقد نسيت أمره تماما

 

ولكن فى اللحظة التالية

 

بدأ الكهف يهتز بقوة كبيرة

 

كان الامر  غريب للغاية بالنسبة للجوكر

 

لان شعر أن الكهف يهتز من تلقاء نفسة

 

بدون أى مسببات خارجية

 

وفى وسط هذا الضجة الغير مفهوم

 

بدأ هناك ظل يظهر من العدم 

 

للتنين العجوز

 

وقف أمام الجوكر وهو يبتسم

 

نظر الية الجوكر

 

كان الجوكر يعتقد أنه لن يراه مره أخره

 

فأخر مره راه عندما كان يحارب تنين قوى فى البرج

 

وهو من ساعده على النجاة

 

ولكن مرت عدة سنووات منذ ذلك الوقت

 

والان ها هو يقف

 

أمامة مره أخرة ؟ !

 

نظر التنين الى الجوكر وأول ماقالة

 

" لقد  وصلت الى مكان لم أكن أظن أنك سوف تصل اليه "

 

نظر الجوكر الى التنين وقال

 

" لم أعتقد أننى سوف أراك هنا "

 

أبتسم التنين العجوز وقال

 

" منذ متى يحدث ما تتوقعة  ؟! "

 

ههههههههههههههههههههه

 

معة حقا ذلك اللعين

 

" ماذا تفعل هنا واين أنا ؟!" كان الجوكر فى حيرة شديدة

 

" لقد عرفت الكثير ومازال هناك الكثير مما لا تعرفة "

 

قالها التنين وهو ينظر الى الجوكر بعيون فاحصة

 

سكت الجوكر فأكمل التنين  قائلا

 

" كيف حال التنين الصغير ؟! "

 

أبتسم الجوكر وهو يتذكر صديقة التنين

 

" لقد أعطيتنى هدية لن أستطيع أن أردها لك "

 

ضحك التنين بصوت مرتفع وقال

 

" وأعتقد أن داريوس أيضا أصبح معك او من الافضل أن اقول أبن أختك ؟"

 

كان الجوكر فى حالة صدمة مما ذكرة التنين

 

" كيف تعرف هذا ؟ "

 

فى تلك اللحظة نظر التنين الى الجوكر

 

وبدأ شكلة يتغير  الى شكل بشري

 

تدريجا أصبح شكلة

 

كرجل عجوز يجلس على كرسى متحرك وأعور العين وله لحياء بيضاء

 

وكانت هناك بسمة كبيرة ترتسم على وجهة القبيح

 

فينووووووووووووووس

 

اللعنة هذا مستحيل

 

" فينوس هل كنت  من البداية التنين اللعين  ؟"

 

كان يوجد الكثير من الغضب على وجة الجوكر وهو ينظر الى فينوس الجالس بكل برود

 

حاول الجوكر أن يهاجمة ولكنه ضرب الهواء

 

" لماذا أنت غاضب ألم تقول أنى أعطيتك هدية لن تستطيع تعوضية "

 

نظر الجوكر اليه بعيون حمراء غاضبة

 

" لديك كل الحق لقد أعطيتنى قمية هداية لن أستطيع أردها لك "

 

كان الجوكر يقول ذلك

 

وهو يتذكر أمه أخته وياما شارد

 

كل من خسرة وكل من خانة كان بسبب فينوس

 

كان هو السباب الرئيسى

 

ولكن ما لم يعرف الجوكر

 

أن سيف أثينا

 

أن التنين الصغير  أيضا 

 

خاتم الفوضى

 

لؤ لؤة المصير

 

والكثير من الاشياء بدون فينوس لم يكن الجوكر سوف يحصل على أى من  هذة الأشياء

 

ولكن الجوكر لم يكن يعرف كل هذا

 

كل ما يعرفة

 

أنه يريد قتل هذا اللعين بأى طريقة ممكنه

 

حتى وأن خسر روحة

 

كان الجوكر واقف ينظر الى خيال فينوس الجالس بكره

 

وكانت الارض مازالت فى حالة من الأهتزاز القوى

 

الذى كان يجعل كل خارج الجوكر يهتز مثلما كان كل شىء داخله يهتز

 

نظر فينوس الى الجوكر بكل برود  وقال

 

" ما رأيك أن نقوم برهان صغير "

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات
blog comments powered by Disqus