بعد ظهور هيرو البطولي مع رفاقه اصبح موقف زيكس صعبا جسده انهار من الارهاق الشديد و طاقته انخفظت كثيرا بالكاد يمكنه الوقوف على قدميه نمط الطاغوت يستهلك قدر مفرط من الطاقة و الجهد و لانها اول مرة يفعل فيها الفن السري للتقنية لم يستطع سوى الاستفادة منها 30% من قوتها الحقيقية 

"تبا هذا الاحمق يظهر دائما في الوقت الغير مناسب كنت ساحضى بمحادثة ممتعة مع هذه الجميلة لكن و كالعادة الاحمق يظهر من العدم ليفسد كل شيء"

زيكس"من الذي تدعوه بالشيطان ايها الداعر لو لم اكن في اضعف حالاتي لا اقحمت عصاي في مؤخرتك اللعينة"
ليز"هذا الشخص لديه فم قذر سوف اخرسه"

رفعت ليز عصاها لتهاجم زيكس العاجز بسحرها وقفت ليريا بينها و بينه و عندما تعرف الجميع على ليريا فتعجبو 

هيرو"ليريا ماذا تفعلين هنا"
ليريا"انا التي يجب ان تسأل ماذا انتم بفاعلون"
ليز"ليريا ابتعدي عنه انه مجرم خطير يجب ان يعاقب"
ليريا"هذا الشخص ساعدني في اخضاع وحش من انت لتقرر هذا"
هيرو"هذا الوغد قتل عدد كبير من الفرسان الصليب البرونزي و ايضا سبب لماريا الكثير من الاصابات الخطيرة"
ليريا"لما وصفته بالشيطان متنكر هل هو شيطان حقا "
هيرو"اجل"
ليريا"ما هو دليلك"
هيرو"لقد تسبب في موجة هجوم الوحوش حتى انه قتل عدد كبير من الفرسان  ليضعف دفاع المدينة و تتعرض للدمار و موت سكانها انه شيطان يجب القضاء عليه"
جون"اجل انه شيطان من واجبنا القضاء عليه"
كاثرين"انظري الى شكله انه شخص مشبوه"
زيكس "حقا فقط كيف توصلتم الى هذا الاستنتاج بدماغ الطير خاصتكم"(يقصد لديهم ذكاء عصفور و هذه الاهانة المفضلة لدي)

ادارت ليريا راسها الى زيكس و سألته

ليريا"هل صحيح ما قاله عن قتل الفرسان و اذية ماريا"
زيكس "نعم"
ليريا"اسمعني القصة من منظورك"
زيكس "كنت انا و اثنان من رفاقي على وشك ان يذهب كل واحد في طريقه لكن ظهر الفرسان من العدم و حاصرونا هاجمونا دون تبرير حتى انهم كادو ان يقتلو رفيقي لهاذا بدات معركة مميتة مع هاؤلاء الاوغاد و ساعدت رفاقي على الهروب و انا تمت محاصرتي من قبلهم لهذا قضيت عليهم لم يتركو لي خيار اخر اما بالنسبة لحمقاء السيف تلك لم اسبب لها جرح واحد رغما انها حاولت قتلي حتى انها خربت ملابسي المفضلة بسيفها الا انني اكتفيت باخافتها لا غير"

استمعت ليريا جيدا لقصة زيكس ثم نظرت الى هيرو و قالت

ليريا"هيرو لماذا اجد قصته اكثر منطقية من قصتك"
هيرو"انه شيطان خبيث لا تدعيه يخدعك بكلامه"

حاول هيرو الاقتراب ليتصرف حيال زيكس لكن ليريا تحدثت في برود

ليريا"متى سمحت لك بالاقتراب منه هذا لم ينتهي بعد"
هيرو"انه يخدعك"

اظلمت تعابير ليريا و قالت بصوت مخيف"تراجع"توقف هيرو مكانه و من طريقة كلمها كان تحذير واضح منها

ليريا"اذا انت تقول انه شيطان متنكر على هيئة بشري لنخضعه تحت الاختبار"

اخرجت ليريا من خاتمها الفضائي زجاجة بها ماء 

ليريا"هذا ماء مقدس جميعنا نعرف ان الشياطين حساسة للماء المقدس لهذا اود ان اتبين الحقيقة من الكذب هيرو ان ثبت انه شيطان صدقت حجتك و اذا ثبت العكس عليك الاعتذار منه"
هيرو"سوف ترين الحقيقة"

اقتربت ليريا من زيكس لتختبر صحة اقوال هيرو لكن ز زيكس اخذ الزجاجة منها"او و اخيرا بعض الانتعاش" فتحها و اخذ يشرب الماء المقدس الجميع تجمد في مكانه من الصدمة ثم بدء ز زيكس في سكب ما تبقي من الماء المقدس على راسه و هو يحركه يمينا و يسارا و قطرات الماء المقدس تتطاير من حوله

زيكس "اه كدت اموت عطشا شكرا من اين هذا الماء انه منعش و بارد في اي دكان يباع سوف اتأكد من شراء ما يكفي للرحلة"

اطلقت ليريا ضحكة مكتومة تفاجئ الجميع منذ اول مرة عرفو فيها ليريا لم تضحك او تبتسم كانت جادة طول الوقت لكن تصرفات زيكس الغريبة جعلتها تخرج عن طبعها الجاد و البارد 

ما فعله زيكس بالماء المقدس اكد لهم انه ليس شيطان و انما مجرد فتى كان عطش و شرب الماء بشكل عفوي دون ان يعير انتباه للوضع الذي هو فيه و كإنه رمى كل مشاكل العالم خلفه دون ان يكترث حتى

نظرت ليريا الى هيرو الذي كان عاجزا عن قول اي ضغط على اسنانه و اظلمت تعابيره

هيرو"رغم ذلك هذا الوغد ارتكب الكثير من الجرائم التي لا تغتفر في حق الابرياء عليكي ان لا تقفي الى جانب هذا ال...."

قاطعه زيكس غاضبا

زيكس "ها انت يا وجه البلوط اذا لم تتوقع عن دعوتي بذلك الاسم فسوف اغير خليقتك حتى والداك لن يتعرفا عليك 
هيرو" انت ايها..."

اشار زيكس الى هيرو بإصبعه الاوسط كان هذا الفعل اثار جنون هيرو هذا الشخص فاسد بالكامل(يقصد زيكس)

هيرو"انت...."
ليريا"يكفي انتما هذا ليس وقت الشجار علينا ان نسعف المصابين"
هيرو"لا يجب ان نلقي القبض عليه انها مهمة علينا اتمامها"
ليريا"الان فهمت"
هيرو"ان كنت تتفهمين تنحي جانبا"
ليريا"ان كنت تجرء على الاقتراب خطوة واحدة منه سيفي لن يتوقف مثل المرة الماضية"
هيرو"لما تفعلين هذا الان ان كان الامر يتعلق بتلك الفتاة لقد قلت اني اسف لم يكن خطئي"
ليريا"انت ايها..."

بدء جدال حاد بين هيرو و ليريا حاول زيكس فهم الموضوع

"لم اكن اعرف انهم على خلاف هكذا ليريا كرودفود الموهوبة الرقم واحد من الاناث في جيل الشباب مع موهبة تنافس هيرو و يمكن ان تتفوق عليه حتى صحيح ان موهبتها الفطرية قريبة من تصنيف سليل القدر لكنها تبقى وجود اسطوري ليريا في حياتي السابقة كانت بطلة تقف على قدم مساوات مع هيرو على الرغم من اننا كنا الد اعداء في حياتي السابقة الا اني لا احمل تجاهها اي نوع من الضغينة بل ما اكن لها فقط الاعجاب و الاحترام كانت امرأة قوية و مستقيمة و شخصينها الفخورة و نبيلة لكن اشعر بالسوء كلما تذكرت ذلك فقد قتلتها بسيفي عن غير قصد هي لم تكن تستحق ذلك هذا كان احد الاشياء التي ندمت عليها لبقية حياتي المدمرة"

ليريا"هل تعلم انا اكرهك شخصيتك هذه تجعلني اجن تصرفاتك طريقة تفكيرك الغبية و الان مثلما دمرت حياتها ها انت تفعلها مرة اخرى مع هذا الشخص لا لقد طفح الكيل"
هيرو"لماذا الان انت..."

اخرجت ليريا شارة ذهبية و القت عند قدم هيرو

هيرو"ما معنى هذا هل سوف تتخلين عنا بسببه"
جون "ليريا والدك الماركيز لن يقبل بهذا الا تخشين غضبه"
ليز"الان انتي تتصرفين بسخافة التقطي شارتك بسرعة انها هدية من معمودية البابا شخصيا لنا رميها سيجلب لك مشاكل كثيرة"
ليريا"انا في غنى عنها انا في دور بطلة يالها من طرفة سخيفة انا و هذا الذي تحاولون قتله وضعنا حياتنا على المحك لهزيمة هذا الوحش و انتم الذين يفترض ان تكونو ابطال ماذا كنتم تفعلون بينما هذا الوحش يدمر المدينة يقتل سكانها عندما وصلت كان هو اول من واجهه و لولاه لما عدت حية من هذه المعركة و بعد كل هذا تظهر انت و تتكلم عن العدالة لا هذه المرة انا هي من تقرر ما هي العدالة و عدالتي تقول هذا الشخص سوف يذهب و لن يتجرء احد على وضع اصبع واحدة عليه و من لديه الجرأة ليحاول فعلها"

زيكس يحاول معالجة ما يحصل هنا ليريا تتخلى عن دورها كبطلة و ايضا تتحدى من يتجرأ عليه ان يكون عاهل الشر محمي من طرف الفتاة التي اعجب فيها حسنا هذا كثير بعض الشيء 

اثناء هذا وصل عدد كبير من المواطنين و كانو فرحين لنجات المدينة و عندما راو هيرو و رفاقه بالقرب من جثة القرد العملاقة هتف احدهم

مواطن"انظرو هيرو ساما انقذ مدينتنا من الوحوش"

ارتفعت هتافات المواطنين و صيحات الفرح صرخ احده 

"انظرو انه الشيطان الذي سبب لنا هذه الكرثة ارحل من هنا"
"هيرو ساما اقضي على هذا الشيطان"
"هيرو ساما احبك تزوجني"

تكلم الراهب العجوز

الاب"انه الشيطان الملعون بسبب السلام الذي كان في هذه المدينة دمر بسببه فالتلقي بك الالهة في نار جهنم"

القى احده حجرا طار و ضرب راس زيكس و امطرت العديد من الحجارة على زيكس من المواطنين 

"خذ هذه ايها الوحش تحطم منزلي بسببك"
"اعد الي ابني ايها الشيطان اللعين"
"لعنة الالهة عليك فالتحترق في الجحيم"

سب و لعن من كل جهة ليريا رات هذا و زيكس يتم رجمه بالحجارة على الرغم من انه ساعد في ابادة قسم كبير من الوحوش وحده و قتاله الرائع ضد القرد العملاق لولا مساهمته في هذا لما نجت المدينة و سكانها من الابادة لو كان زيكس نفسه من حياته السابقة هذه المدينة و سكانها سيتم مسحهم من على وجه الخليقة لكنه الان شخص مختلف لهذا قرر التحلي بالصبر على هذا

لا طالما سمعت ليريا عن زيكس كونه القمامة الرقم واحد في التاريخ  لديه شعر اسود هو شخص ملعون و امثاله الكنيسة  تعاقبهم بعتباره زنادقة كافرون لم تكن تهتم بما يقال عنه من قبل تعرف عن موهبته التي هي اسوء من المزارع الفقير و عدم امتلاك امكانات لكن الان في نظرها هو وجود ينسف مفهوم الموهبة 

تقدمت ليريا لتمنع الناس عن رمي الحجار على زيكس لكنه اوقفها و ادار راسه مع ابتسامة خفيفة نهض زيكس 

"تريدون وحشا ساعطيكم واحد"

صرخ زيكس في المواطنين"يا قوم هل تريدون ان تكون احشائكم عشائي لهذه الليلة من يريد الحفاض على احشائه سليمة فاليهرب حالا"

لم يمر وقت قصير حتى هرب جميع من فور سماع تصريح زيكس

زيكس"هاهاهاها هل رايتي هذا نتيجة تعاليم الكنيسة اصبح عامة الشعب مثل الماشية تخاف حتى من ظلها"
ليريا"انت..."
زيكس"انا شاكر لك انسة ليريا على وقفتك هذه من بين مئات الاصوات التي تطالب بادانتي لجريمة لا علاقة لي بها يكفيني سماع صوت واحد يقول عكس ذلك هذا يكفيني"

تقدم مجموعة من الحراس و المغامرين تقدمهم قائد الحرس

القائد"انت مخطئ ايها الشاب ماذا عن اصواتنا نحن ايضا"
زيكس"ماذا انتم..."
القائد"لقد كنا شهودا علي قتالكما الرائع لذلك القرد العملاق الحق اعترف انتما من انقذ المدينة من الدمار رغم ان مواطنيها مجرد حمقى يصدقون اي شيء يقال لهم ايها الشاب نيابة عن زملائي نحن شاكرون لك العديد من الحراس الذين انقذتهم في طريقك هنا لشكرك في المستقبل ان احتجت الى اي مساعدة مهما كانت نحن كتيبة الحرس لمدينة الصفصاف دين السيد الصغير على رقابنا"

اجتمع عدد كبير من الحراس حول زيكس في جو من الاعجاب و الهتاف 

هيرو في مكانه و هو يستشيط غضبا كيف له ان يخدع هذا العدد من الاشخاص في وقت قصير اولا ليريا خدعت بي كذبه و الان هاؤلاء جميعا ماذا يحصل تكلم جون

جون"انتم كيف سمحتم لهذا الوغد ان يخدعكم بكلامه المعسول هل انتم رجال حتى"

رد عليه القائد في غضب

القائد"من انت لتتجرء على تكذيب ما رات عيناي انتم ماهي الفائدة منكم قال ابطال قال هراء مجرد اطفال مدللين قدمو للسخرية منا"
المغامر"انت الذي يسمونك الابن المقدس يطلقون عليك قاتل المئة وحش هراءقاتل المئة وحش الحقيقي هنا انقلع ايها البطل المزيف"

العديد من الانتقادات من طرف الحراس و المغامرين لم يستطع هيرو فعل شيء كل ما فعله هو الرحيل مرغما عن انفه مع رفاقه 

لم يكن زيكس يتوقع حدوث هذا له هذا افرح قلبه لمتل هذا الحدث السعيد سابقا لطالما خيبات الامل و سوء الحظ يلاحقانه لدرجة الياس و فوق كل هذا كان الجميع يريد راسه فكلما ازعجته منظمة ما او جماعة قام بذبح الجميع فقط ليتخلص من المشكلة من جذورها 

"توقعت نهاية اسوء لكن هذا يمكن اعتباره نهاية الحظ السيء الذي لازمني لوقت طويل لهذا وداعا يا حظي اللعين هاهاها"

 

 

نهاية الفصل

 

 

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus