تحدث زيلتش و صدمة تعلو وجهه 

زيلتش"لوتس المتجمد ذو التسعة بتلات ماذا يكون"
زيكس "لوتس المتجمد ذو التسعة بتلات تعتبر زهرة طبية من الانواع النادرة جدا و يمكن اعتبارها كنز اسطوري ايضا يمكن ان تصنع منها حبوب تدريب تسمى حبة لوتس المتجمد تضرب الحس السليم بعرض الحائط يمكن لواحدة من هذه الحبوب جعل شخص يقفز خمسة رتب دفعة واحدة و دون اثار جانبية"

بعد سماع ما قاله زيكس كاد زيلتش يسقط على الارض من الصدمة دواء يجعل الشخص يقفز خمسة رتب كاملة حتى في اكثر احلامه جموحا لن يتخيل شيء كهذا تكلم زيلتش و هو في نشوة و اثارة 

زيلتش"اذا....اذا كان هذا الكنز فعلا كما تقول فلا عجب ان هاؤلاء الغرباء هاجمونا اذا علينا ان نستهلكه لنساعد به الجيل الاصغر في قريتنا الصيدلي الخاص بنا يمكنه ان يصنع لنا منه بعض الحبوب"

وافق الجميع على كلام زيلتش فهذا فيه منفعة لسكان القرية و زيادة في قوتهم قاطعه زيكس منهيا كل توقعاته

زيكس "و لكن للاسف ليس ليس متاحا للجميع لإستهلاكه فقط فئة معينة من الاشخاص يمكنهم ذلك"

اختفت البهجة من على وجه زيلتش و اصبح تعبيره ساخطا و قال في غيض

زيلتش"اذا من يستطيع استهلاكه انت لا تكذب صحيح"
زيكس "ها...ما هو السبب الذي يدعوني للكذب عليك فقط من يمتلك سمة الجليد يستطيع استهلاكه مرة واحدة في حياته كلها من فوائدها تقوية المناعة ضد الصقيع و تنشيط المانا في اقصى حد في الجسد بالاضافة للاختراق تنقية الاعضاء الداخلية و الجسم بشكل عام و سرعة تدريب الفنون الخاصة بسمة الجليد على الرغم من فوائدها العظيمة فلا يجب الطمع بتناول حبة اخرى لانه ان فعل فسوف يتحول الدواء الى سم جليدي قاتل يجمد الاعضاء الداخلية حتى الموت و يحصل ذلك بسرعة حيث ان المصاب لن يدرك موته ابدا سيتجمد فورا"

تجمد الدم في عروق زيلتش و صار وجهه شاحبا بعد سماع ما قاله زيكس و تابع

زيلتش "اذا ماذا سيحدث للذين ليس لديهم نفس السمة"
زيكس "طبعا مصير اسوء كونهم لا يملكون سمة الجليد سوف يحدث تصادم بين السمات داخل الجسم و سوف يموت ببطئ شديد سيمر بجحيم سيتمنى الموت حتى لا يجربه فمثلا انا عديم انجذاب لكنني املك القدرة على ممارسة سمة الجليد رغم ذلك انا لا اجرء على تناوله فقد ياتي ذلك بمضاعفات غير متوقعة افضل ان لا اخذ هذه المخاطرة"

النظرة على وجه زيلتش معقدة شعر و كإن فرصة العمر فاتته على الرغم من انه كنز لا يقدر بي ثمن و لديه مثل هذه الفوائد الجمة لكنه عاجز عن استغلالها و كان من الصعب تصديق ما سمعه للتو امسكت ليفا ذراعه و قالت مواسية

ليفا"ابي زيكس يقول الحقيقة لذا لاباس"

صوت ليفا كان مريحا و خرج زيلتش من احباطه 

زيلتش"حسنا على كل حال هل عرفت هوية المهاجم"
زيكس "اجل من دون شك انهم عبدة مير و هم فرع داخلي للكنيسة"

صدم زيلتش فهو يعرف ماذا يكون عبدة مير فهم لديهم مذهب متعصب ضد الاجناس الاخرى و يعتبرون في عيونهم نجاسة يجب تطهيرها 

زيلتش"عبدة مير هذا البلد منع هذه الديانة العنصرية عند تاسيسها هل انت متاكد انهم عبده مير"
رد زيكس بصوت واثق و هالة شرسة"سيد زيلتش لدي مع الكنيسة عدد لا يحصى من ديون دم"
زيلتش "لكن لماذا تستهدفنا الكنيسة فقط لاجل هذا الشيء كنا سنعطيه لهم دون مشاكل"
اخرج زيكس ضحكة جافة و قال
زيكس "هل تعتقد انهم سيكتفون فقط بهذا الكنز فقط لو كانت المسألة هكذا لن يستاجرو مجموعة مرتزقة لمهاجمة هذه القرية فهم مجموعة اوباش جشعة لا تشبع على الارجح كان هذا الهجوم فقط لاختبار مدى قوة القرية فهم سيرسلون قريبا قوة كبيرة لتشتاح هذه القرية كل من سيتم القبض عليه سيتم استعباده و لا سيما النساء و الاطفال"

اصبحت ملامح زيلتش قبيحة"لماذا لماذا يفعلون مثل هذه الاشياء الفضيعة نحن لم نخطئ في حقهم اذا لماذا"
زيكس "لا تتعجب من هذا لانك فقط عشت طول حياتك في هذه الغابة فانت تفتقر للخبرة هذا العالم به الكثير من القذارة و ما رايته ليس الا سيل من فيض على كل حال على يجب علي الاتصال بعائلتي لاطمئنهم انني بخير"

اخرج زيكس من خاتمه الفضائي كريستال ناقل الصوت و فعله للاتصال مع والده

قبل بضعة دقائق من اتصال زيكس بجيس 

كان جيس يسد الطريق على الفرسان الصليب تقدم قائد الفرسان بحذر و تكلم مع جيس بحترام

القائد"ايها السيد المحترم ماهو الخطئ الذي ازعجك اخبرنا لنصلحه فورا فالتهدء غضبك من فضلك"

هالة قاتمة من الغضب العارم تصدر من جسد جيس جعلت الجميع يشعر بقشعريرة تخرق العظام رفع جيس كفه اليمنى نحو الفرسان الشرارات برقية الارجوانية تتصاعد بعنف على جسد جيس تجمعت و تركزت في كف يده اليمنى 

شعر جميع الفرسان بنوايا القتل تخترق اجسادهم مثل السكاكين الحادة عندها ادركو ان نهايتهم اصبحت محتومة لم يستطع احد الحركة من الرعب الذي شل اجسادهم كقطعة جليد

بوووووم

الجميع على الارض لم يدركو ما حصل الانفجار هز المنطقة كاملة ارتفعت سحابة من الغبار الكثيف بسبب سقط هيرو و رفاقه على الارض من موجة الارتدادية وسط الغبار سقط شيء امام ليز عندما رات الشيء الذي امامها لم تدرك ماهيته حتى بدات العديد من القطع في السقوط فوق الجميع و بدات تمطر فوقهم قطرات حمراء بدات اجسادهم تتلطخ باللون الاحمر تخدرت اجسادهم و بالكاد يمكن لادمغتهم معالجة ما يرونه الان انها تمطر دما الكثير من الدماء تتساقط من السماء و القطع لم تكن سوى اشلاء من جثث الفرسان صرخت ليز في رعب و غطت عينيها اما كاثرين فقد كانت تنظر باعين فارغة و كان الروح غادرت جسدها اما بالنسبة لهيرو و جون فقط استفرغو اخر وجبة لهم و لكن فيكي لم تفعل اي شيء فقدت الوعي مباشرة(الرعب يبدء من هنا)

نهض قائد الفرسان عندما نظر خلفه توسعت عيناه و انهار على الارض و صرخ في يأس"انت...انت قتلت نصف فرساننا الا تخشى عقاب الاله لاعتدائك على جنوده"

نظر جيس الى قائد الفرسان بملامح باردة و قال بصوت مرعب"و كإن الاله سوف ينقذك مني"لوح جيس بيده جانبا



سلسلة من الانفجارات المدمرة و كل من في مقدمة الفرسان تمزقت اجسادهم الى اشلاء نظر هيرو الى سحابة الدماء التي تكونت من دماء الفرسان ينظر الى ذلك المشهد و وسط كل ذلك شخص يتقدم نحوهم شعر بضغط قاتل و كإن الف كغ من الاثقال تضغط على جسده الهش و تكاد تهرسه تمتم ببضعة كلمات بينما ينظر الى العدد الكبير من الجثث المتناثرة"هل هذا هو الجحيم"

وصل جيس امام هيرو امامه شعر هيرو انه مجرد حشرة على وشك ان يتم دعسها بواسطة الجزمة تكلم جيس و كانه اله الموت الذي يلقي بحكمه الاخير على المذنب

جيس"هل تعلم من انا"
هيرو"......"

تكلم جون"نحن لم نقترف اي ذنب بحقك لما تهاجمنا باي حق تفعل هل تعرف مع من تتحدث الان"

اراد جيس قتل جون و البقية لكنه اراد ان يريهم الرعب الحقيقي قبل القصاص منهم فرد قائلا

جيس"زيكس سلازار فتى في مثل عمركم اسود الشعر هل هذا يجعلكم تتذكرون شيأ"

بقي فم جون مفتوحا طبعا عرف ما معني هذا الاسم ادرك جون انه الان في مواجهم والد زيكس في مواجهة الموت الحتمي ارتعد كامل جسده من الرعب حتى انه بلل سرواله حاول الكلام لكن الكلمات ابت ان تخرج و علقت في حلقه انهمرت الدموع بغزارة قال جيس في ازدراء شديد"ماذا هل قلت شيء بني انتم قتلتم ابني الذي افخر به ماذا اخبروكم انه شيطان يجب قتله و سمعت ايضا ان ابني قتل هاجم و العديد من الفرسان ثم ظهرتم انتم و انقذتم الوضع حتى القرد الذي لا يملك عقلا سيعرف ان هنالك خطبا ما لكن للاسف انتم فشلتم في قراءة الوضع و قتلتموه و على ماذا تبكي اليكم درس اخير قبل موتكم عندما تسعى لقتل شخص ما عليك ان تعلم انك ايضا يمكن ان تقتل ايضا"

امسك جيس هيرو اولا من رقبته و نظر في عينه و قال"اذا سيد بطل ماذا جنيت على نفسك من لعب دول البطل الصغير"

ضغط هيرو على اسنانه و عمم طاقته الى اقصى حد ظهرت هالة ذهبية حول جسده محاولا حماية نفسه من الابادة لكن شعر هيرو ان شيء ما اخترق فخذه"ااااااه"طاقة البرق على شكل وتد مغروزة في فخذه الالم الناتج عن هذا جعله يطلق صرخات من الالم و فوق كل هذا الشرارات الكهربائية المتغلغلة داخل الجرح تضاعف الالم شعر هيرو انه يتم غرز عدة مئات من الابر داخل جسده انه تعذيب بلا رحمة استفاقت كاثرين من الصدمة و رات هيرو يتم تعذيبه بوحشية باعين ياس قالت"توقف هذا يكفي"وضعت يديها على اذنيها و صرخت"لاااااااا"

بينما جيس يذيق العذاب الاليم لهيرو سمع صوت قوي يحمل قوة  جعله يتقوف للالتفاف عندها نزل من السماء رجلان عجوزين يبدوان في الثمانين من العمر تكلم احدهما بحزم الى جيس"جيس بني توقف لا تجعل الغضب يعميك لقد تم استغلال الاطفال لاغراض خبيثة ان قتلتهم فسوف يجدون المبرر لمهاجمة العائلة جيس تعقل"

رد جيس"والدي و هل ترك لي هاؤلاء عقلا لافكر به اليوم قتلو ابني و غدا لا يجب ان اقتص منهم الان"

العجوز الذي تكلم مع جيس هو رئيس العائلة الحالي كارل سلازار و الذي معه الدوق جيم هارت 

الدوق جيم"جيس اوقف هذا حالا سوف نجعل المسؤول عن هذا الفعل يدفع الثمن غاليا لهذا تعقل و لا تزد الامور عن حدها"

لكن جيس لا يزال عنيدا و قال بنبرة غضب"لا  ليس الا بعد ان امحق هذا المهرج و من معه"لم يكن هناك احد يستطيع منع جيس من اخذ انتقامه

وعندما كاد ان ياخذ جيس حياة هيرو توقف ثم اخرج من سترته كريستال ناقل الصوت و قربه الى اذنه فسمع الصوت الذي ترك قلبه على احر من جمر

"احم احم....اختبار اختبار 1 2 3 .....يو مرحبا هل تسمعني اوي ايها الرجل اللعين لا تقل لي انك نائم اوي رد علي"

تسمر جيس مكانه ضغط على اسنانه و برزت العروق من جبينه ثم اخذ نفس عميق و هدء نفسه رمى هيرو ارضا ثم تكلم بصوت بارد

جيس"اخبرني شيء واحدا لماذا لم ترد على اتصالي"
زيكس"هههه نوعا ما كنت نائم و ايضا كانت فتاة جميلة تعتني بي انه النعيم"
جيس"اتعلم امرا عندما تعود اعد نفسك للعقاب لانني غاضب جدا هل تفهم موقفك"
زيكس"هل انت جاد ماذا حدث حت تصبح غاضبا هكذا"
جيس"هل تعتقد اني امزح معك عد الى البيت حالا"
زيكس"ماذا..اخخخخخ..لا استطيع سماعخخخخ لا بد اخخخخخ"

توقف الارسال و اغلق زيكس الاتصال اعاد جيس كريستال نتقل الصوت الى جيب سترته على الرغم من ملامح وجهه الجامدة الا ان من الواضح انه في قمة غضبه و العروق على جبهته برزت

"الشقي اللعين لقد اغلق قنات الاتصال في وجهي جيد جدا"

نزل كل من الشيخين الدوق جيم و الماركيز كارل قرب جيس و وجدو انهقد هدء بعد تكلمه بواسطة كريستال ناقل الصوت و عرفو ان امرا ما قد حدث جعله يوقف ثورة غضبه تكلم الماركيز كارل

كارل"بني ماذا حدث الان"
جيس"لقد انتهى الامر لنعد ساخبركما في الطريق"

و بينما جيس مغادر نظر الى هيرو و قال في شماتة"محظوظ"و غادر الثلاثة محلقين في السماء و هم في الطريق سال كارل جيس

كارل"ماذا حدث كنت ستاخذ حياته ماذا حدث مع من تكلمت"
جيس"هذا الشقي سيتسبب لي بسكتة قلبية ذات يوم"

 

نهاية الفصل.

 

ترتيب الطبقات النبيلة داخل الامبراطورية في الرواية

1-رتبة الدوق ان كان رئيس العائلة له صلة عائلية مع العائلة الملكية يحصل على اعلى رتبة بين النبلاء(الامبراطور الحالي للبلاد هو خال رين محبوب الفتيات و اخ الكبير بالنسبة لي والدته )

2-رتبة الماركيز" هذه الرتبة ممنوحة لزعماء العائلات الكبرى التي لها تاثير على الامبراطورية 

3-رتبة كونت"تمنح لابطال الحرب و الجنرالات تحت قيادة العائلة الملكية

5-رتبة بارون" رتبة تمنح للتجار الكبار و اصحاب الشركات التجارية

6-رتبة نبيل "لديه سلطة على قرية صغيرة و ارض زراعية و هم يعيشون مثل المزارعين تقريبا 

 

 

 

 

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus