سي مار  هو الآخر مر بأوقات صعبة ، سجن ظلما و حكم عليه بالموت، بطريقة ما  تمكن من الفرار  خارج المملكة و بقي مختبئا يوم سماعه بموت ايرين على يد زوجها جن جنونه بالكامل.

غير مبال إن كان سيبقى على قيد الحياة ، غير مبال بقوة خصومهم عاد لينتقم من عائلة ساو ، في نفس الليلة  عائلة هان قامت بإنقلاب و هاجمت عائلة ساو للإستلاء على الحكم .

كل من حضر الواقعة في ذلك اليوم و الذي سجلت أحداثه في كتب تاريخ المملكة، فإنه سيقول

(إن  كانت عائلة هان هي المطرقة  التي وقعت على رؤوس عائلة ساو ، فالساحر العظيم  الذي ظهر من العدم كان بالتأكيد السندان الذي أضاقهم الأمرين)

يومها لم يعرف سي مار أن عائلة هان تخلت عن ايرين و لم يحاولوا إنقاذها لذلك لم يستهدفهم ، و لو علم لكان له شأن آخر معهم، في النهاية كسرت شوكة عائلة ساو يومها، و كان هو من قتل والد جين.

بعد سنين تزوج من والدة مي لكنها توفيت و هي تضع مولودها، و يبدوا أن الأوقات الصعبة أبت أن تفارق سي مار، اضطر أن يترك إبنته ذات العام الواحد لبضع أيام عند صديقه و عندما عاد وجد صديقه مقتولا وإبنته مفقودة .

بعد سنين  من البحث المتواصل، عثر إبنته المفقودة رفقة حبه الأول ، و لم تكن له رغبة في تركهما يغيبان عن ناظره ثانية ، لكن كان هناك مسألة عالقة

"جين ، عليك أن تعرف أنني كنت عدوا لوالدك و أنني كنت سببا في موته"

سي مار لم يجد أمامه غير أن يقول الحقيقة ، فمهما كانت الظروف التي أدت لهذا اللقاء فسيبقى قاتل والده، لكن ما لم يتوقعه هو المفاجئة التي رد بها على كلامه

" العجوز ساو لا زال حيا، فقد عينه اليمنى و جزءا من قوته، لكن العنيد يرفض أن يموت"

كلامه نزل كالصاعقة عليهم ، لكن جين ذكر الأمر و كأنه ليس بتلك الأهمية قبل أن يغير الموضوع

"أنت ساحر عظيم ،لدي شيء عليك أن تراه، كتاب يعود إلى ماجي، ماجي من العصور الغابرة"

--------------------------------------------

قارة الجبل الأبيض، أو أرض البشر تنقسم إلى ثلاث ممالك

مملكة النجمة السماوية، الأنهار اللامنتهية و مملكة الجزر الطائرة

كل مملكة تنقسم إلى مقاطعات تحكمها أقوى عائلة في المقاطعة

مملكة النجمة السماوية تقع الآن تحت حكم عائلة هان، زعيم العائلة في العقد السادس من عمره دخل عالم الإنصهار  مؤخرا، بفضل إبنته العبقرية التي حطمت شوكة عائلة ساو سيطر على المملكة و انحنت له الرؤوس ، إبنته لم تحاول مشاركة الحكم  و تركت كل شيء في يد والدها و انعزلت في تدريباتها ، الشائعات تقول أنها في أواخر مستويات عالم الإنصهار.

عائلة هان تهدف لتقوية مملكتها من خلال دعم جيل الشباب، لذلك راحت تدعم معهد تنين الأرض، بكل قوتها دون أن تبخل في توفير التقنيات و المهارات ، ليصبح بذلك حلم كل شاب يهدف أن يدخل عالم القتال أو السحر

"شابان من قرية صغيرة من الساحل وصلا اليوم إلى مدينة الليلة البيضاء ، بطموحات و أمال كبيرة فترى ما تخبأ الأقدار لهم و هل سينجحان في اختبار القبول أم سيفشلان"

" هاي أيها الراوي ، لا تشملني معك " أسكت تاي جين صديقه دوباي، و راح ينظر للبحر مستمتعا بنسيمه

الإثنان كانا على متن السفينة المتجهة للعاصمة ، فاليوم هو يوم التسجيل و غدا سيكون الامتحان ، ابتسم دو باي  برؤيته للقلادة غريبة الشكل على رقبة جين، منذ أيام قامت مي بزيارة متجر دو باي للحلي، و اختارت تلك القلادة بنفسها

" هدية من أختك، إنها أخت صغرى مثالية قدمت لك هدية و الدموع في عينيها و هي تودعك، في حين أختي لم تقم بتوديعي حتى"

" لا شك أنها كانت حزينة لفراقك، لذلك لم تودعك"

" هذا ما اعتقدته أيضا، لذلك رحت أبحث عنها(شد دو  على القميص من جهة قلبه دلالة على ألم الخيانة) لم تأتي لتوديعي لأنها كانت مشغولة بنقل أثاثها إلى غرفتي ، حتى أنها كانت تغني فرحا و لما التقت عيوننا قالت بنبرة حادة "

راح يقلد صوت أخته الصغرى واضعا يديه على خصره

" اسمع، من اليوم هذه غرفتي ، ليس أمامك خيار غير أن تنجح فلا مكان لك هنا"

 تنهد دو بحسرة و أضاف

"منذ أن خسرت أمامك وهي تتظاهر بأني غير موجود"

* ها ها ها * ضحك جين مطولا قبل أن يقول

" يبدوا أنها لم تتقبل فكرة خسارة أخيها البطل، بطريقتها الغريبة هي تقول أنه لا يجدر بك الخسارة ثانية ، أنظر إنها العاصمة، و ذاك هناك هو معهد تنين الأرض"

مدينة الليلة البيضاء (العاصمة) على مرأى البصر يمكن رؤية المباني الشاهقة و الأسواق المنتشرة و الطرق المعبدة ، ناهيك عن القصر الملكي العملاق في قمة الهضبة و المعهد مع  السور العالي الذي يحيط به و بأراضي الصيد التابعة له ،المعهد و الغابة شكلا نصف المدينة تقريبا.

 نزلا الإثنان من على السفينة و اتجها مباشرة صوب مكان التسجيل، كان يفترض بالإمتحان أن يقام الأسبوع المنصرم لكن لسبب مجهول تم تأجيله لهذا اليوم، عندما وصلا لغايتهما تفاجآ بالصفوف الطويلة للأشخاص الراغبين في المشاركة بالامتحان.

 كانت أعمار الجميع تقل عن السادسة عشر، و يمكن الشعور بأن من الحضور من كانوا فعلا ذو حضور ملفت للانتباه، كون دو باي في أواخر عالم النشوء لم يكن بذلك التميز ، مما جعل التوتر يسيطر عليه و الحماس يطير من قلبه

" دو باي ،ما هذا الشيء الذي طار من صدرك و فر مبتعدا هل هي شجاعتك؟ أم روح الوحش التي بداخلك"

كلام جين جعله يتذكر أنه لا يقل شأنا عن الآخرين، إنه صاحب هيئة الوحش المجنح و القانون المزدوج الجليد و الهواء، رفع رأسه عاليا و راح يرمي بنظرات التحدي هنا و هناك، قبل أن تمسك يد جين بكتفه مشيرا إلى مكتب التسجيل ابتسم دو و قال

" اوه ، بالطبع علينا التسجيل أولا، أنا سأتكفل بهذا و أنت عليك أن تحجز غرفة لنا، مع كل هذا الحشد قد لا نجد مكانا للمبيت"

أوما جين بالإيجاب ، فآخر ما يريده هو المبيت في العراء في انتظار بدء الامتحان.

 بعد البحث لمدة تمكن  من إيجاد مكان مناسب، بعض العائلات استغلت هذه الفرصة لكراء غرف منازلها، أساس اختيار جين للغرفة لم يكن درجة فخامتها فهو سينام في أي مكان ما دام هناك سقف فوق رأسه، المهم عنده هو جودة الطعام لقد اختار المكان بسبب رائحة الأكل المنبعثة من المطبخ.

بعد أن حجز الغرفة عاد متجها إلى مكان التسجيل ،  لكنه تفاجأ أن الطريق الذي جاء منه أصبح مغلقا، و السبب انقلاب عربة وسط الطريق و هذه لم تكن المشكلة الوحيدة.

أمام العربة المقلوبة كانت هناك فتاة على الأرض قد غرقت وسط الحقائب و غطتها بالكامل، و لم يظهر منها إلى يدها،  التي كانت  تتطاير منها الحقائب فراحت تصرخ

" ماذا تنتظرون فلتتحركوا، فليقم أحدكم بإيقاف هذه الحقائب من الخروج، المكعب اللعين خرج عن سيطرتي "

------------------------------------

تأليف :Magicien

الفصل القادم: وثيقة المسابقة

" إنهم يضيقون الخناق علينا نحن العامة كي لا نشارك ، أكثر من مائتي (200) شخص سينسحبون قبل حتى بداية الامتحان"

------------------------

لمن يسأل عن موعد طرح الفصول فستكون

أيام الأحد، الثلاثاء و الخميس من كل أسبوع

التعليقات
blog comments powered by Disqus