الفصل الخامس عشر : اشتعال !! 

 

تأليف : Morosaki 

 

نظر نحو الاثنان الاخران وقال ببرود " انه دوركما للموت ! " 

 

كلامه قد افاق الاثنان من صدمتهما ، نظرت تشيا تشينج اليه وقالت باستهزاء " اتملك المؤهلات ؟ على الرغم من انني لا افهم مالذي قمت به للتو لكي تشفى الا انه يبدو انك تستطيع استخدامه مرة واحدة فقط " 

 

تحدث لين هاو يون ببرود " لم يكن عليك مواجهة عصابة التنين من البداية والان قد قتلت غوان يو ، فالموت هو عقابك الوحيد " 

 

لم يزعج تشاو فنج نفسه بالحديث معهما ، أضاف نقاط احصائياته الى القوة لتصبح 27 ثم دخل وضع التخفي . 

 

" لقد اختفى ! " تفاجئ الاثنان قليلا بعد ذلك عادا الى طبيعتهما ، الان هما في معركة حياة او موت واي خطا سيكلفهما حياتهما . 
اغمض لين هاو يون عينيه واستمع بهدوء للبيئة المحيطة به . 

 

بعد مدة فتح عينيه و صرخ " انتبهي ! " 
قفز نحو تشيا تشينج واسقطها ارضا . 

 

" مالذي حدث ؟ " نهضت تشيا تشينج لترى بضع خصلات من شعرها الأسود مبعثرة على الأرض . 
اندلع ظهرها بالعرق البارد ، لو لم ينقذها لين هاو يون لكانت جثة هامدة . 

 

نظرت نحو لين هاو يون وتفاجات ببقع الدماء على ذراعه ، كان هناك خدش طويل عليها . 

 

" ذلك الحقير ! " لكم لين هاو يون الأرض بغضب . 
لم يعد لديه الثقة الكاملة في هزيمة تشاو فنج ، لو كان ذلك قبل ان يستخدم تشاو فنج التخفي لكان قد قتله في ثواني ، ولكن الان … 

 

هدف تشاو فنج كان اثارة الخوف في قلوب هذين الاثنين ، فبذلك لن تكون لديهما الثقة في النصر وستكون روحهما المعنوية منخفضة . 
مع ان هذا لن يضمن له النصر الكامل الا انه على الأقل قد زاد من فرص نجاته . 

 

لم يجرؤ على مواجهة المرحلة المتقدمة من المستوى الأصفر وجها لوجه ، لو فعل ذلك فسيموت بصفعة واحدة . 

 

مشى تشاو فنج نحو تشيا تشينج ببطء ووصل الى ظهرها امسك عنقها بقوة شديدة وفعل مهارة امتصاص النجم الكبير . 

 

" ارغغه … اتركني ، اتركني ! " صرخت تشيا تشينج وهي تقاوم وتحاول ابعاد يد تشاو فنج غير المرئية . 

 

" أيها الوغغد ! " اخرج لين هاو يون مسدسا واطلق النار خلف تشيا تشينج . 
" همف ! " قام تشاو فنج بتحريك جثة تشيا تشينج امامه وجعلها تتصدى للطلقات بدلا عنه . 

 

" آاااهههه ! "  على الرغم من انها في المرحلة المتوسطة الا انها لا تستطيع التصدي للرصاص بجسدها وحده . 
اصابت احدى الرصاصات الجانب الايسر من صدرها ، قليلا فقط و ستصيب قلبها . 

 

الرصاصة الأخرى اصابت فخذها ما جعلها تسقط على الأرض . 

 

واصل تشاو فنج امتصاص طاقتها وتحويلها الى نقاط خبرة وصدم . 
تلقى من غوان يو 4000 نقطة خبرة عندما امتص الطاقة منه بالإضافة الى 1500 نقطة لقتله فهذا يعني 5500 نقطة بالاجمال . 
ولكن الان ، وصل عدد نقاط الخبرة التي تلقاها منها الى 4800 ومازالت تواصل الازدياد . 

 

توقف الامتصاص عندما وصلت نقاط الخبرة الى 5900 حينها فقدت تشيا تشينج الوعي . 

 

خرج تشاو فنج من تخفيه . 

 

" اللعين ! كيف تجرؤ على ايذائها ! " رمى لين هاو يون مسدسه ورمى لكمة نحو وجه تشاو فنج . 

 

على الرغم من ان تشاو فنج تهرب من اللكمة الا انها ما تزال تترك خدشا على وجهه . 

 

وضع يده على صدر لين هاو يون وبدء امتصاص طاقته . 
امسك لين هاو يون ذراعه وكان سيكسرها لو لم يتراجع تشاو فنج واستعمل التخفي مرة أخرى . 

 

" اظهر نفسك ! أيها الجبان ! كل ما تعرفه هو الاختباء . " تحدث لين هاو يون بغضب . 
لم يعد باستطاعته الحفاظ على هدوئه ، خصوصا ضد عدو غير مرئي . 

 

لم يرد تشاو فنج تضييع وقته اكثر من هذا لذلك امسك فأسه ومشى الى تشيا تشينج الغائبة عن الوعي . 
نظر اليها قليلا ، ثم رفع فاسه وخفضها على راس تشيا تشينج بقوة . 

 

لم يهتم بكونها فتاة ابدا ، بالنسبة اليه ، كل من يؤذي اقرباءه ، متساوون ، لا فرق بين رجل وامراة ، سيقتلهم كلهم .

 

[ دينغ - تهانينا للاعب على قتل تشيا تشينج ] 

 

[ دينغ - 3000+ نقاط خبرة ] 

 

[ دينغ - تهانينا للاعب على حصوله " تذكرة عجلة المهارات " ] 

 

اعتقد تشاو فنج ان سبب حصوله على نقاط خبرة من تشيا تشينغ اكثر من غوان يو هو انها كانت اقوى منه او لانه كان مصابا واستهلك الكثير من طاقته . 

 

" آآآههه ! تبا لك ! " عند رؤية صديقته تقتل امام عينيه لين هاو يون قد جن جنونه أخيرا . 

 

لم يهتم تشاو فنج لصراخ هذا البائس بل حول نظرته الى تذكرة عجلة المهارات . 
على الرغم من ان لديه فكرة تقريبية عنها الا انه لا يزال يقرء الوصف الخاص بالتذكرة . 

 

[ تذكرة عجلة المهارات : عند تنشيطها ، تدور عجلة الحظ المليئة بالمهارات العجيبة والغريبة ، يحصل اللاعب على المهارة التي يتوقف عليها المؤشر ] 

 

اذا فهي تعتمد كليا على الحظ ؟ 

 

شعر تشاو فنج بالحزن عندما تذكر نقاط حظه . 

 

علي أي حال ، انا احتاج مهارة لهزيمة لين هاو يون لذلك احتاج ان اجرب حتى لو كنت اعرف  انني لن احصل على شيء جيد . 

 

" استعمال ، تذكرة عجلة المهارات " 

 

[ دينغ - استعمال تذكرة عجلة المهارات ] 

 

ظهرت عجلة ملونة امام تشاو فنج ، كانت الألوان كالاتي : ابيض ، احمر ، برتقالي ، ازرق ، بنفسجي ، ذهبي . 

 

ظن تشاو فنج ان الأبيض هو ادنى فئة من المهارات بينما الذهبي هو اعلاها . 

 

دينننج 

 

بدات العجلة تدور وتدور . 
بعد بضعة ثواني ، قال تشاو فنج بصوت عال " توقف ! " 

 

دييينج 

 

توقفت العجلة فجاة واللون الذي كان المؤشر عليه هو … الأبيض ! 

 

هل حظي ملعون لهذه الدرجة ؟ 
فكر تشاو فنج بداخله . 

 

" تنهد ، على الأقل تبقى مهارة يمكن ان تفيدني ، لنرى ما حصلت عليه " 

 

[ دينغ – حصل اللاعب على مهارة بلا مستوى ( اشتعال ) ] 

 

[ اشتعال : مهارة صنعها النظام ، لا يوجد وصف ] 

 

بعد ان راى هذا ، تحمس قليلا ، لو كانت هذه مهارة صنعها النظام ، ألن تكون عظيمة مثله ؟

 

ومع ذلك لم يستطع الحكم ، بسبب انه لا يوجد وصف معين لهذه المهارة . 

 

نظر تشاو فنج الى لين هاو يون المجنون والذي اصبح يحطم كل شيء يراه . 

 

خرج من وضع التخفي ووقف امام لين هاو يون مبتسما " واو ! لم اعتقد ان قتل تلك الفتاة سيوصلك الى هذه الحالة ! "  
" اللعين ! " ركض لين هاو يون نحو تشاو فنج ، هذه المرة يعتزم قتله بضربة واحدة . 

 

رفع تشاو فنج كفه نحو لين هاو يون ، ضيق عينيه وقال " اشتعال ! " 

 

تتييييي 

 

تجمعت الطاقة حول كف تشاو فنج وشكلت كرة سوداء تحيط بيده . 

 

بوم ! 

 

انطلقت الكرة مثل الصاروخ نحو لين هاو يون . 

 

" ماذا … ؟ " دخلت الكرة ببطء صدره الى ان اختفت تماما . 

 

مرت ثواني ولم يحدث شيء . 

 

" هل تم خداعي ؟ " فكر تشاو فنج ، لا يمكن ان يكون قد خدع ، صحيح ؟ 

 

" لا ! يحدث شيء ما ! " انتبه تشاو فنج الى ان لين هاو يون واقف منذ مدة ولم يتحرك ابدا ، عندما دقق اكثر ، وجد ان وجه لين هاو يون يصبح احمر مع مرور الوقت . 
بدات ذراعاه ترتجف والان رجلاه . 

 

" هذا … هل يمكن ان اعضاءه الداخلية تحترق ؟ " لم يستطع تشاو فنج المساعدة ولكن عقله اتاه بهذا الاستنتاج ، فاسم المهارة هو اشتعال ما يعني ان لديها علاقة بالنار . 

 

" ا-انت … مالذي فعلته لي … " تكلم لين هاو يون بصعوبة وهو يشد اسنانه . 

 

" هاهاهاهاهاهاها … لين هاو يون ، انت تشعر بالالم صحيح ؟ انت تتعذب صحيح ؟ ان توسلت الي فساعطيك موتا سريعا " 

 

" لا … " أجاب لين هاو يون . 

 

" ماذا قلت ؟ انا لا اسمعك جيدا ، فلترفع صوتك ، ارفع صوتك ! " وضع تشاو فنج يده على اذنه وهو يتحدث بابتسامة . 

 

" لا … لا استطيع التحمل بعد الان " 

 

" ماذا ؟ " تفاجئ تشاو فنج وهو يرى لين هاو يون يتوجه نحو جثة تشيا تشين . 

 

" هل سوف يدفنها ؟ " تساءل تشاو فنج في عقله . 

 

هل عرف انه سيموت امام هذا الأعظم لذلك قرر ان يعطي صديقته دفنا لائقا ولا يترك جثتها هكذا ؟ 
أمم ، ادفع احترامي لك ، لا يوجد الكثيرون امثالك ، لذلك بعد قتلك ، سادفن بجانبها . 

 

ولكن بعد ثواني ، احس تشاو فنج وكأن دلوا من الماء البارد انسكب فوق راسه . 

 

" ه- هذا … " عكس توقعاته لم يدفن لين هاو يون تشيا تشينج . 

 

وانما ذهب وفتح ازرار قميصها . 
جردها من كل ملابسها . 

 

ثم … 

 

ثم بدا يمارس الجنس معها !

 

" هذا … ! " صرخ تشاو فنج برعب وهو يرى المشهد امامه .

 

• • • • • • • • • • • • • • • 

 

ما رايكم في الفصل ؟  

التعليقات
blog comments powered by Disqus