الفصل ٢ :عديم الموهبة 

 

تفاجأ الزعيم فهذا لم يحدث معه من قبل!

 بدأ الزعيم في زيادة الطاقة التي يضخها  حتي ضخ نصف

طاقته ولكن لم يحدث تغيير. بدأ الصبي يلهث و يتصبب عرقاً 

و هذا ما فاجأ الزعيم اكثر لان الصبي لو علم ان الزعيم ضخ

نصف طاقته لمات من الصدمة فكان المعروف ان المتدرب في مرحلة 

زرع الطاقة يستطيع تدمير آخر بإصبعه وكان الزعيم متدرب في

مرحلة بناء الوعاء و ضخ نصف طاقته ولكن الصبي لهث فقط 

لو يعرف الزعيم حالة الصبي و لكن لم يستطع ان يخبرهم انه لا 

يعرف فقال " اعتذر و لكن الفتي ليس لديه موهبة " وهذا الكلام نزل علي رون و لينا كالصاعقة.

فكانت لينا موهبة سابعة و دو شي زوجها كان موهبة سادسة

فعلي الأقل يجب ان يكون لابنهما موهبة حتي لو كانت من الدرجة التاسعة ولكن لينا تمالكت نفسها سريعاً وقالت " لا تقلق يا رون فأنت ستكون اكبر تاجر في هذه القرية  " 

ابتسم رون و لو يقل شيء و عادا الي المنزل سريعا وظل رون صامتا ثم صعد الي غرفته و أراد ان يكون موهبة عظمي أو حتي مثل أمه و لكن لم يتوقع ان يكون عديم الموهبة 

كان عديموا الموهبة اقل من الحيوانات فهم غير مفيدين في هذا العالم يا شكل من الأشكال وكانوا نادرين للغاية  فهم حتي لا يمكن استخدامهم كدرع في مواجهة الغيلان سيتقطعون مثل التوفو 

سقط رون نائما فكان مجهدا من فحص الزعيم و بعد ساعتين بدا جسده يرتجف بعنف حتي سالت الدماء من فتحات جسده كلها وبدات علامة علي شكل عنقاء تتشكل في عينه اليسري ولكن رون لم يكن يدري ما يحدث في جسده !   

 

المواهب من ١ الي ٩ في هذه المرحلة 

شكرًا علي الدعم و ساعدوني بنصائحكم 😄

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus