صوت ضجيج.........

كان (هاكو) و (بارودياس) يتدريان ستة ساعات في اليوم وكل يوم على مدار السنة منذ اخر مرة تعاهدا فيها انهما سينتقمان لما حصل لهما في حياتهما السابقة وتراهما يتقاتلان كل يوم بالسيف وفنون السحر

(هاكو): امسك سيفك جيداً وضع بعض القوة في ضرباتك

(بارودياس): توقف عن الهراء فانت لست معلمي واحذر فإن الحرب خدعة

(هاكو): مالذي تقصده لا تستعمل الخدع

وقفز(هاكو) عالياً ثم حاول تسديد ضربة باقصى ما لديه ل(بارودياس) فتجنبه (بارودياس) ولمس (بارودياس) الارض قبل ان يصل (هاكو) إليها وقال (بارودياس) بصوت عال "سحر الارض: تفعيل" فتحولت الارض لوحل في لمح  البصر فضرب سيف (هاكو) الارض لتحدث انفجاراً بقوته فتطاير الوحل في كل مكان وعلق (هاكو) في بركة الوحل تلك

(بارودياس): هههههههههه لقد خسرت مجدداً

(هاكو): تباً لك بارودياس انت غششت

(بارودياس): مالذي تتوقعه من ساحر ايها الغبي وايضاً لقد حذرتك قبلاً

(هاكو): انا لم اعترف بعد بالهزيمة 

(بارودياس): هيهيهيهيهيهيهي حقاً الن تعترف

(هاكو): هاي ايها اللعين ماذا ستفعل

(بارودياس): انا؟؟؟ انا لن افعل شيءً انا ولد طيب سافرقع اصبعي فقط ( يتمتم: سحر الغابة: تفعيل) هيهيهيهيه (صوت فرقعة الاصابع)

(هاكو): مالذي فعلته ما هذه الابتسامة الشريرة التي تعلو وجهك وبماذا كنت تتمتم قبل قليل مهلا انتضر ما هذا مالذي يلتف حول رجلاي تباً لا استطيع ان اسحب رجلاي من الوحل ساعدني (بارودياس) ارجوك

(بارودياس): لا لن افعل استسلم فقط وساساعدك

(هاكو): تباً لك (بارودياس) مالذ فعلته هناك شيء يسحبني إلى الاسفل  ماهذا بحق الجحيم

(بارودياس): اظن انها جذور الاشجار الطويلة التي تحت الارض التفت حول رجليك لانك اغضبتها بتعرتيها

(هاكو) تباً لك (بارودياس)هذا من فعلك

(بارودياس): انا لن اهتم ما دمت لن تستسلم ساذهب لتناول العشاء فالغروب اقترب وداعاً نلتقي على العشاء

(هاكو): تباً لك حسناً حسناً ساستسلم اخرجني من هنا فقط

(بارودياس):هههههههه وهذا نصراً اخر معترفاً به المرة السابقة اعترفت اسرع يبدو انني افقد مهارتي لا تهتم (فرقعة إصبع) ..

وبدات ترتفع  جذور عملاقة من الارض وارتفع معها (هاكو) عالياً ولاكن الجذور كان تحمل (هاكو) من رجليه وهوا يتدلى راسه للاسفل ورجليه في الاعلى ممسكة به الجذور اقترب منه (بارودياس) ونظر إليه وابتسم

(بارودياس): ما الذي تعلمته اليوم

(هاكو): نفس الدرس

(بارودياس): والذي هوااااااااا؟ ..... هيا قلها

(هاكو): هاه ان الحرب خدعة

(بارودياس): ههههههههههههههه حسناً وهنا يكون لدينا 78 انتصاراً لستة خسارات وقد ربحت انت هذه النزالات الست بالحظ فقط

(هاكو): هلا انزلتني الان

(بارودياس): حسناً لنذهب للعشاء (صوت فرقعة اصابع)

سقط(هاكو) على الارض

(هاكو): هاه تباً هل تظن ان امنا تعد شرائح لحم الخراف المشوية الليلة

(بارودياس): امممممم لا انها تعد طبقاً افضل

(هاكو): حقاً ما هوا

(بارودياس): اتعرف تلك البقرة التي رفستك ذات مرة

(هاكو): نعم هل قامو بقتلها ههههه واخيراً فعلوها

(بارودياس): احياناً احس انك شرير اكثر مني امتاكد انك لست شيطاناً؟

(هاكو): لا لست شيطاناً

(بارودياس): لا تهتم المهم البقرة اكلها ذئب لكن ابونا  امسكه وقام بذبحه ونحن لدينا ازمة في الطعام لذالك الليلة عشائنا سيكون الكثير من لحم الذئب الشهي

(هاكو): ذوقك كالقمامة

(بارودياس): فالتصمت المهم يجب عليك ان تحسن من ذكائك لانك اغبى شخص عرفته في حياتي اللعينة كلها مستوى ذكائي انا 96℅ اما مستوا ذكائك 14℅ كيف نجوت في حياتك اللعينة السابقة لا استغرب ان اصدقائك قد خدعوك بسهولة بمستوى ذكائك الحالي لن تستطيع هزيمة ذئب عادي حتى

(هاكو): ماذا ذئب بمستوى قوتي استطيع هزيمة ملك الذئاب او قائد قطيع عملاق وحدي

(بارودياس): هههههههه اتمازحني سيقوم برفسك مثلما فعلت معك البقرة هههههههههه

(هاكو): تباً لك لا تذكر ذالك الموضوع ايها اللعين هذا كان قبل سنة ونصف ساثبت لك انني قادر على ان اقضي عليه قريباً جداً

(بارودياس): هاه هل انت مجنون لا تفعل هذا ضرب من الجنون انتضر حتى نكبر جيداً ثم افعل ما شئت اه لقد وصلنا لندخل

(هاكو): يتمتم: انتضرني ساتي إليك يا زعيم القطيع قريباً جداً

(بارودياس): هاه ماذا قلت

(هاكو): لا شيء لا تهتم لندخل انا جائع جداً

(بارودياس): اه حسناً لندخل

في صباح اليوم التالي ........

شعر بارودياس بالقشعرية جراء البرد فقام من مكانه ونظر في الارجاء فراى النافذة مفتوحة نهض من سرسره وقام باغلاقها ثم توجه عائدا لسريره عندما صعد إلى سريره وتمدد فيه رمى البطانية فوق جسمه وقال

هاي (هاكو): هل انت مستيقض هاي يادماغ العضلات ونظر إلى سريره  ولاحض شياً لم يعتد على رئيته وهو ان هناك بعض القش ساقط على الارض بالقرب من السرير نهض (بارودياس) من مكانه

اقترب من سرير هاكو ببطء وقام بامساك البطانية وازاحها بقوة فإذ به ليس في سريره ووضع في مكانه الفزاعة التي كانت في الحقل لاخافة الطيور فحمل ملابسه وسيفه وقفز من النافذة بسرعة وانطلق باقصى سرعة يتجه للجبال ويتعقب اثره......... في الناحية الاخرى من الجبال.....

(هاكو): هههههه اليوم ستكون نهاية زعيم قطيع ذئاب الجبال  انتضر فحسب انا قادم ..

اقترب (هاكو) من منطقة ذئاب الجبال فسمع شيء يقترب من الخلف نظر إلى الخلف فرأى قطيعاً من الذئاب في الخلف تقترب منه ببطء ينتضرون الفرصة المناسبة للهجوم فانطلق هاربا بسرعة وانطلقت ورائه مجموعة الذئاب تلك إلى ان وصل إلى منطقة خالية من الاشجار ثم توقف فقد وجد مجموعة من الذئاب امامه ايضاً عندها سحب سيفه

(هاكو): تباً تباً تباً ما هذا الموقف..... لذالك اخبرني (بارودياس) بالا اقترب من هنا هاه تباً تبا انا اسف (بارودياس) انت الوحيد الذي اريد ان اموت على يده في قتال عادل اسف لنلتقى في يوم ما والان تعالو ايتها الجراء اللعينة إذا كنتم تريدون قضمة مني فتعالو إلي

...................في سفح الجبل ...........

وصل (بارودياس) إلى مكان الذي تقاتل فيه (هاكو) مع الذئاب وكل ما وجده هو الكثير من الدماء وبعض الملابس الممزقة عندما راهم بدا يتنفس بصعوبة ووقع على ركبتيه وامسك بملابسه بين ذراعيه وبدا بالارتعاد ثم وضع تلك الملابس على الارض وقام من مكانه وقال اسف يا اخي انا لن الحق بك بسرعة لكني سارسل لك بعض الرفقة في الجحيم لكي لا تمل وحدك وضهرت على عينيه نضرة قاتلة وحالة قتل موحشة ....

(بارودياس): ساتي إليكم ايها الاوغاد اليوم سابيدكم بيدي

............في اعلى الجبل........................

(هاكو): يفتح عينيه: ما مالذي حدث ... اين انا

(صوت مجهول): ههههه لقد استيقضت اخير

(هاكو): من انت؟

(صوت مجهول): انا هوا قائد قطيع ذئاب الجبال وانت هنا لنتسلا قليلاً

(هاكو): نتسلا!!! ماذا سنفعل؟ اتظنني غبياً؟ لاظن انك تركتني حياً لنلعب قليلاً افق ايها الجاهل الاحمق

(قائد القطيع): هههههههههه اضن انك ذكي حقاً في الحقيقة احب ان يكون طعامي حياً حينما اكون جائعاً

(هاكو): بفففف ههههههههههههه ان اليوم هوا اسعد ايام حياتي هههههه

(قائد القطيع): افضل ايام حياتك لماذا ايها الوجبة الدسمة

(هاكو): هههنن لاني وجدت كائناً اغبى مني ههههههههه

(قائد القطيع): ايها اللعين فلتمت ووجه له ضربة بمخالبه كانت ضربة من قائد القطيع قادرة على تهشيم عضام (هاكو) عندما وصل مخلبه إلى (هاكو) احس (قائد القطيع) بان جسده تجمد من الخوف واحس بضغط هائل وصعوبة في التنفس ورغم انه الصيف إلا ان الذئب عندما يتنفس يرا انفاسه تصعد كالسحابة فقد ساد جو بارد جداً لدرجة ان يتجمد الماء في لحضات وانبعثت من خلف الذئب هالة قتل هائلة جعلته يرتعش من شدة الخوف......

(صوت غريب): اسمع ايها الجرو اللعين اتحداك ان تلمس شعرة من راسه وانا هنا

نظر الذئب إلى الارض فإذا بالارض يتسلل معها الصقيع شياً فشيأً تصبح كالزجاج ثم انطلقت رياحاً شديدة من خلف الذئب إلتفت الذئب بصعوبة للخلف ثم قال انه انت .......
 انت ........

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------



اتمنى ان تنال الرواية على اعجابكم

اتمنى ايضا ان تدعمونا بمشاركة الرواية مع اصدقائكم

ولا تنسوا ان تدعمونا بتعليقاتكم فهي من يحفزنا على الاستمرار 

KABISTA: تبا لك ايها المحرر الغبي انت قلت لهم ان يعلقو على الفصل لكن لم يعلق الكثير اذا لماذا جئت الى بيتي

RV: لا اعرف اعتقد اني اشتقت اليك لكن لو علق 20 شخص هذه المرة لن ارحمك موهاهاهاهاهاهاها


تأليف:KABISTA

تحرير:RV

التعليقات
blog comments powered by Disqus