البداية :

 

 

 في بداية الزمان وقبل خلق المخلوقات كان يوجد كوكب واحد ونجم واحد فقط ، و حدث بعد الاف السنين تكون مخلوق واحد و من هنا بدات حكاية العرق السامي كان يتكون احدهم كل بضع ملايين السنين من طاقة الكون و كان يحدث ان يتكون ذكر ثم انثي و من هنا بدات عشيرة يوان اول عشيرة للعرق السامي.

 

و كان للعرق السامي القدرة علي استخدام طاقة السماء و الارض و بدأوا يستخدموها في بناء حضارتهم و ذلك اثر علي طاقة السماء و الارض مما جعل تكون احد هذا العرق من الطافة طبيعيا شبه مستحيل و بدا العرق السامي انشاء الغابات و البحارو مع مرور الوقت بدا العرق يتكاثر و حتي اصبحوا بالمئات و هنا تتكون عشيرة يوان اول عشيرة في تاريخ الكون و كانوا يعيشون مئات الملايين من السنين ولكن لم يعرف احد عمرهم الحقيقي لانه لم يمت منهم احد ميته طبيعية.

 

في عشيرة يوان في منزل الحاكم .

قي احد القصور كانت هناك امرأة حامل و ستضع مولودها خلال ايام ، " الزوج ماذا تريد ان يكون اسم ابننا " قالت الام يوان ريا و كانت اجمل امرأه في العرق السامي كانت لها شعر اشقر و عيون صفراء و كانها ملاك ، و كانت تكلم رجل قوي البنية و كان هذا الرجل الحفيد العاشر للسامي الاول موسس عشيرة يوان . " ان كان ولد سيكون تيان ليحكم السماء و ان كانت بنت  ستكون تارا لتكون بجمالك" رد يوان لونج.

 

 

و بعد عدة ايام و سماع صراخ في جميع ارجاء القصر " اااااااااااه" ترد الخادمة " انه يخرج سيدتي ارجوك تحملي " و بعد دقائق تم سماع صوت صريخ رضيع و كان هو يوان تيان الحفيد الحادي عشر لموسس عشيرة يوان.

"مبارك سيدي انه ولد" 

و استمرت الاحتفلات شهر.

 

بعد 13 عام 

في احدى الغابات كان تيان يتمرن علي التحكم بالاشجار حيث كان قادر علي التحكم بالمانا ولكن لايستطيع خلق منها الماء و النار و الغابات كجده الاكبر . و كان لعشيرة يوان هدف و هو خلق حياة و لكن هم لم يعلموا ان سبب عدم تطور الحياة و وجود مخلوقات غيرهم هو هم حيث سيطروا علي المانا طوال فترة وجودهم ، و كان جده يرغب بخلق مخلوقات اخري و لذلك كان كل طفل بالعائلة يتمرن من عمر 10 حتي يسيطر علي المانا و يحولها لماء و نار و غابات . و كان تيان اكثر طفل موهوب شهدته العشيره حيث سيطر علي الماد و النار بعمر 11 و لكن توقف عند الغابات ة الاشجار لمدة سنتين ولكن كان هذا ما يزال انجاز ساحق حيث خلق جده الماء و النار بعد عشرة الاف عام من وجوده وحده و منذ ذلك الوقت لم يكسر احد سجله.

 

و في هذه اللحظة بدات الارق حول تيان تنبت براعم لبعض الأشجار و  أخيرا استطاع تيان اتقان عنصر النبات و التحكم في الغابات ينقصه فقط الممارسة ولكنه قرر العودة  فقد ترك المنزل لعامين.

عاد تيان الي القصر كان شابا جذاب و هادئ و ورث الشعر الازرق من اباه و العيون الصفراء من امه . "تيان اير لقد عدت " ' نعم جدي ' و كان معروف انه لايعود الشخص للعشيرة الا بعد اتقان عنصر جديد ثم يبدا ممارسته او ان ياخط راحته حتي يقرر بدايه تعلمه لعنصر اخر وكان هناك عشرات الاعضاء خارج العشيرة لالاف السنين .

 

" تيان اير انت تعلم انني ساخرج بعد شهر و اريدك ان تتعلم بقية العناصر قبل ان اعود حتي تبدا التجربة و لكني لن اتاخر  ساعود في غضون عامين " .

و كان تيان الوحيد الذي يعلم ان جده اتقن عناصر اخري كالمعدن و البرق و الريح و كان يستعد لعمل تجربته بعد عامين "

" ساعلمك ما اعرفه عن بقية العناصر التي اعرفها حتي تتمكن من اتقانهم و تساعدني " ' لا تقلق جدي ساتقنهم '  و مكث تيان عند جده لشهرو كان خلاله اقترب من اتقان عنصر الرياح و بعد ذلك غادر جده.

 

 و لكن بالنسبة للعرق السامي فهم لايقلقون علي اطفالهم ولا يشتاقون بسهولة لطول عمرهم و لذلك مكث تيان مع امه و اباه عشر سنوات فقط و لكن بعد ذلك اصبح يراهم كل عام او عامين مره و هذا ليس ضعف في الروابط الاسرية ولكن هذه عادات العرق السامي .

عاد تيان الي غرفة اباه و امه فهو لم يرهم لعامين ،" امي ابي لقد عدت " , " لونج لقد عاد تيان اير و ذهبت الام تحتضن ابنها الذي لم تره لعامين قد يكونوا قليلين لهن و لكنهم للامهات مدة مهما كانت قصيرة " ' ريا لا تكوني شديدة التاثر فهو ابني بالطبع سيكون مميز هههههه " و بدا يوان لونج يضحك

" تيان اير يجب ان تبقي مع امك للقرن القادم  فهي تقلق عليك ههههههه" ، كان تيان لا ينتهي من سخريه اباه من قلق امه و لانه كان يعتز بالوقت عكس العرق السامي لكان الان عمره بضع الاف من السنين و لم يتقن سوي عنصر واحد .

 

بعد عامين كان تيان اتقن جميع العناضرو ينتظر جده، و بدا يلاحظ في السماء مانا متشكلة علي هيئة جناحين و هو ما يميز جده في السماء .

" تيان أير لم تخيب امل جدك فيك احسنت باتقان العناصر تعال معي " و لم يعد جده حتي للعشيرة و اخذ تيان معه الذي لا يستطيع تشكيل اجنحة و طار معه نحو السماء و نحو النجم الوحيد  في السماء اطلق عليه جده الشمس الارجوانية و وقف جده و تيان في الفراغ بين الشمس الارجوانية و الكوكب خاصتهم و قال لتيان " تيان فقط ساكون انا المتحكم وانت ستدعمني " اوما تيان فهو اول مره يشعر بهذه الحرارة و خصوصا انا الشمس الارجوانية أضاءت الكون وحدها و كانت شديدة الحرارة

و بدأ جده في وضع العناصر من الماء و الأرض و الريح و المعدن حتي بدا يتكون شيء يتحرك وكان تيان يحاول فقط ان يمد الكائن بالطاقة و بدا علي جده علامات السعاده " ههعههههه لقد نجحت أخيرا أخيرا بعد مائة و خمسين مليون عام أخيرا "

 

ثم فجاه قبل ان ينهي جده الكائن تظهر عين في السماء و يظهر صوت و يقول " العرق السامي لقد حاولت صنع حياة و هو ممنوع الحكم : الإبادة " 



 😊😊اعطوني رايكم و لا تبخلوا بالتعديلات و الاراء في التعليقات 

التعليقات
blog comments powered by Disqus